العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديات الأدبية :. > ملتقى إبداع النقل الأدبي > القصص والروايات
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-24-2005, 02:10 PM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

abofatima
عضو

إحصائيات العضو







 

الحالة

abofatima غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي قصص حب شيعية ..


 

[frame="3 80"] قصص حب شيعية
في هذا الحقل ساقوم بعونه تعالى بكتابة قصص قصيرة - شيعية -
وقبل ان ابدأ اود من كل الاخوة والاخوات في هذا المنتدى المبارك ان يجيبوني على هذا السؤال

هل هناك حب سني وحب شيعي ؟!! فالحب حالة عاطفية لكل بني البشر , فلماذا اصر على تسمية قصصي بهذا الاسم ..
قليل من - الاجوبة - لاعود بعدها - انشاء الله [/frame]-

 

الموضوع الأصلي : قصص حب شيعية ..     -||-     المصدر : شبكة العوالي الثقافية     -||-     الكاتب : abofatima


 

رد مع اقتباس
 
قديم 12-24-2005, 07:26 PM   رقم المشاركة : 2

معلومات العضو

قريب المدى
عضو

إحصائيات العضو








 

الحالة

قريب المدى غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

حياك الله ...وتحياتي لك

أخي أتحدث عن الحبّ وليس الذي يطلق عليه مجازا
اسم الحب وهو السوقي الدارج هذه الأيام القائم على المصلحة
المتبادلة

جوابا على سؤالك أقول: نعم
ثمة حبٌّ سني وآخر شيعي والسبب في ذلك أن المنهل وهو نبي الحب محمد
الذي يستقي منه الطرفان حبهما له فرعين .
فرعٌ رعته قلوب طاهرة حافظت على نقاء المنهل من جرثومة اللاحبّ
ولم تكتفِ بذلك حتى ضربت أروع الأمثلة فخذ مثلا الحسين وما أدراك ما الحسين
يقول عليه السلام:
تركت الخلق طرا في هواكا ....و أيتمت العيال لكي أراكا
فلو قطعتني بالسيف أربا ........ لما مال الفؤاد إلى سواكا
وقد نسب تيتيم العيال الى نفسه هل وجدت بربك أنقى من هذا الحبّ
خذ مثلا زينب حينما ذهبت الى جسد الحسين.. رفعته قائلة إلهي تقبل منا هذا القربان
من أراد أن يرى الحبّ في أبهى تجلياته فعليه بكربلاء لقد علمتنا كيف يكون الحب
حتى شيعتهم انصهروا في بوتقة وحدة أسمها الحبّ مرورا بعابس ثم حبيب
ثم بذاك الاعرابي الذي أخذ يبحث عن قبر الحسين بعدما حرثه المتوكل
أخذ يشم التراب الى أن وصل الى القبر فقال:
(بيتا من الشعر وهذا عجزه)....و طيب تراب القبر دلّ على القبرِ
لقد أطفئوا ظمأ محبيهم بالمنهل العذب ..وأوردوهم جنان الحبّ

لقد قلت في قصيدة لأمير الحبّ علي (عليه السلام) بعد أن وصفت
علاقة النبي بعلي عدت لأصف علاقة علي بالنبي عليه الصلاة و السلام
وقلت مخاطبا الامام علي...
وأنت خـلفـهُ ولهـان تسلكُ حيثما سلكـــا

وتحمدُ في طريق الحبّ شرياناً لك انسفكـــا

فـقـلبك في سمــــاءِ الحبّ نورٌ نوّر الفلكـــا



أمّا الحب السني فهو على العكس تماما مع أن المصدر وحد وهو النبي
ألا أنه خالطه ملح أجاجا وطحالب و طفيليات مصدرها من كان يصنع
إله من التمر فإذا جاع أكله حتى مع إله لم يخلص !!!

الحديث يطول عزيزي و الوقت يمضي و النكهة تبقى.....


إنّ أقسى ما يحملُ القلبُ أن يطـــــلب منه لنبضهِ تفسيرُ

أتمنى أن تريني تلك القصص

محبتي...............قريب


التوقيع

ياغزال الكرخ واوجدي عليك..... كاد سري فيك أن يُنتَهكا

هذه الصهبآء والكأسُ لديك..... وغرامي في هواك إحتَنكا

فآسقني كأساً وخُذْ كأساً اليك... فلذيذ ُ العيش أن نشتركا

رد مع اقتباس
 
قديم 12-25-2005, 11:50 AM   رقم المشاركة : 3

معلومات العضو

abofatima
عضو

إحصائيات العضو







 

الحالة

abofatima غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اشكر مرورك - اخي الحبيب الموالي -واجابتك اللطيفة ,
شعركم جميل , يناغي القلب , ويدغدغ العاطفة , فجزاك الله خير الجزاء ....
وانا في خدمتكم .. ساكتب القصص تلك , ولكن اريد من بقية الاخوة ان يبدوا اراءهم في الموضوع ... حفظكم الله , ورعاكم , وسدد خطاكم وقلمكم في خدمة اهل بيت العصمة والطهارة ....


رد مع اقتباس
 
قديم 12-26-2005, 01:19 PM   رقم المشاركة : 4

معلومات العضو

**المحارب**
عضو فعال
 
الصورة الرمزية **المحارب**
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

**المحارب** غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

السلام عليكي يا فطمة الزهراء

احسنت اخي ابو فاطمة
وانا رائي في الموضوع ان تبدأ في كتابة القصـص فإسمها قد شاقنا
اللهم ثبتنا على حب اهل البيت صلوات الله وسلامه عليهم




تحياتي ....
المحارب


التوقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 12-27-2005, 01:32 PM   رقم المشاركة : 5

معلومات العضو

abofatima
عضو

إحصائيات العضو







 

الحالة

abofatima غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي بعيدا عن الظل - قصة قصيرة (1)


 

بعيدا عن الظل

(( قصة مستوحاة من واقعة الطف .. ))

[frame="2 80"]( شمس المدينة , تنحدر قليلا عن وسط السماء بأتجاه الافق ... لاهبة , تلسع راسها المكتظ بالماسي .. انها ابت الا تستظل بظل ابدا ..
وان لا يهنأ بقربها رجل قط ..!
فقد عزفت عن كل لذة ودعة في العيش .. ولم يبق لها الا صدى الامس ..
ينقر في اذنيها .. يعشعش في رأسها .. يجعلها تركن الى صمت مطبق ,
فلا فائدة من فتح الفم , واتساع الشفتين .. فلقد مات الكلام .. ورحلت البسمات .. وما عاد لها الا الذكرى , تعيش بها ومن اجلها !
الفاجعة التي حلت بها لم تبق لها شيئا تنعم به ... ضمت يديها الى صدرها , راحت تهزهما كمن تهدهد طفلا رضيعا .. استمرت هكذا للحظات ..
, ثم نظرت بعينين ذاهلتين الى يديها .. حدقت فيهما جيدا ..
لم تجد شيئا . فبكت ... بكت بحرارة ..
الشمس تنحدر نحو الافق , نظرت مرة اخرى الى يديها المضمومتين .. ,
ولوهلة ؛ انفرجت شفتاها عن ابتسامة باهتة ..احنت راسها ..قربت يديها الى صدرها .. وعصرت ثديها بيدها اليمنى , وقربت يدها اليسرى
الممدودة افقيا الى صدرها... نظرت بامعان , الثدي جاف , ويدها خالية ...
لسعات الشمس اللاهبة ايقظتها من اوهامها , فافلتت يديها .
وبكت .. عيون الاهل والاحبة تراقبها عن بعد .. وحالتها ؛ سكاكين تقطع احشاءهم .. ولكن ما من احد يستطيع اقناعها بالركون الى الظل , والعيش بهناء , بعيدا عن الماضي الحزين ..
رفعت رأسها ... حدقت في الشمس باجفان جامدة .. تعبت .. فاغمضت عينيها , وراحت صور الماساة تمر امامها .. صور عديدة . ازدحم بها رأسها ... ...
عطش في كربلاء ...
قتل الاحبة, وقطع رؤوسهم , وحملها على الرماح .. سبي النساء ..
ولكن ثمة صور لاتفارقهاابدا ...
صورة طفلها الرضيع , وهو مذبوح من الوريد الى الوريد !!
صورة زوجها الحبيب , وقد سقط من على فرسه , بعد ان اصبح جسده كغربال من كثرة السهام , وراحت سنابك الخيل تطأؤه وهو لما يزل حيا !!
وصورة الفرس ...
ذلك الحيوان الذي رفض الجريمة الشنعاء , وراح يدعو بالويل والثبور على - امة - قتلت ابن بنت نبيها !!
صور رهيبة عاشتها في الطف .. وراحت تزور راسها , وهي جالسة تحت الشمس اللاهبة , الدموع تسيل على خديها رغما عنها ..
وكذلك عيون من حولها ..
وبينما كانت الشمس تعانق الافق , ضمت يديها الى صدرها مرة اخرى .. وراحت تهزهما كمن تهدهد رضيعا !
وتقربهما الى صدرها الجاف .. تقربهما كثيرا , تلصقهما بصدرها ..
وتبقى هكذا ..
بلا حركة .. ولا انفاس . ! )


طلال صابر النعيمي [/frame]


رد مع اقتباس
 
قديم 12-27-2005, 08:33 PM   رقم المشاركة : 6

معلومات العضو

قريب المدى
عضو

إحصائيات العضو








 

الحالة

قريب المدى غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

الأخ القاص طلال النعيمي.....تحياتي

عندما انتهيت من قراءة القصة قلت لنفسي لابد أن أعيد القراءة مرة

أخرى

وبعد فراغي منها خلصت للقول الأتي:

أن صاحب القصة يمتلك قلم ممتاز وخيال خصب وتجربة في الكتابة تمتد


لسنوات ولمسة أبدعية تبشر بالخير .

في الحقيقة أنا لم اقرأ من قبل قصة قصيرة تتناول شخصية من شخصيات

الطف بهذه الصورة المعبرةو مشوقة.


النص يحمل إشارات معينة من حيث القول (وراحت سنابك الخيل تطأؤه وهو

لما يزل حيا !!) ( تطأهُ ) طغى عليها رأي القاص

وهو مخالف لكل ما ورد في أقوال أهل البيت.

عزيزي هل هذا المشهد نتيجة وهم أم ذهول؟ لأن الابتسامة الباهتة تركت ضبابية لدي (نظرت مرة اخرى الى يديها المضمومتين .. , ولوهلة ؛

انفرجت شفتاها عن ابتسامة باهتة ..احنت راسها ..قربت يديها الى صدرها .. وعصرت ثديها بيدها اليمنى , وقربت يدها اليسرى الممدودة افقيا الى صدرها)


وقد تكرر مرات مما يوحي أنها غارقة في بحر من الوهم !!

عزيزي عندما نتعامل مع شخصيات لها مكنتها عند أهل البيت يجب أن نكون حذرين في تصويرنا

خصوصا أن القصة توحي بدايتها أنها في المدينة (شمس المدينة) القارئ يأخذ بعين النظر البعد الزمني


أخيرا أقول وقد يغضب الإخوان في منتدى العوالي أن مكانك ليس هنا بل هناك ...حيث يوجد الكثير من المبدعين

الذين يجدون توجيهك....وحيث تكون سلسلة قصصك أمامهم وهم أكثر تفاعلا مع النص من الاخوان هنا


محبيتي.................قريب


التوقيع

ياغزال الكرخ واوجدي عليك..... كاد سري فيك أن يُنتَهكا

هذه الصهبآء والكأسُ لديك..... وغرامي في هواك إحتَنكا

فآسقني كأساً وخُذْ كأساً اليك... فلذيذ ُ العيش أن نشتركا

رد مع اقتباس
 
قديم 12-28-2005, 01:00 PM   رقم المشاركة : 7

معلومات العضو

abofatima
عضو

إحصائيات العضو







 

الحالة

abofatima غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

الاخ الحبيب - قريب المدى - شكرا جزيلا على ملاحظاتكم النقدية التي اتحفتموني بها
اتمنى لكم كل خير وسعادة


رد مع اقتباس
 
قديم 04-11-2006, 04:13 AM   رقم المشاركة : 8

معلومات العضو

ابن العلاء
عضو موقوف من الإدارة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ابن العلاء غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

أبو فاطمة ...... قصة في غاية الجمال والروعة أتمنى لك التوفيق ...


رد مع اقتباس
 
قديم 01-05-2007, 05:59 PM   رقم المشاركة : 9

معلومات العضو

نور الباقر
عضو فعال
 
الصورة الرمزية نور الباقر
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

نور الباقر غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

من جد الموضوع يحمس وانشالله ننتظر جديدك


رد مع اقتباس
 
قديم 02-06-2008, 04:06 PM   رقم المشاركة : 10

معلومات العضو

بنت النور
عضو متميز جدا
 
الصورة الرمزية بنت النور
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

بنت النور غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

] قصص حب شيعية
في هذا الحقل ساقوم بعونه تعالى بكتابة قصص قصيرة - شيعية -
وقبل ان ابدأ اود من كل الاخوة والاخوات في هذا المنتدى المبارك ان يجيبوني على هذا السؤال

هل هناك حب سني وحب شيعي ؟!! فالحب حالة عاطفية لكل بني البشر , فلماذا اصر على تسمية قصصي بهذا الاسم ..
قليل من - الاجوبة - لاعود بعدها - انشاء الله -


رد مع اقتباس
 
قديم 02-08-2008, 02:01 PM   رقم المشاركة : 11

معلومات العضو

بنت النور
عضو متميز جدا
 
الصورة الرمزية بنت النور
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

بنت النور غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

قصص حب الا مام علي عليه السلام وهو ان نعبد الله ونصدق الرسول ونولي الامام علي عليه ازك الصلاة والسلام وان نصلي الصلاة في وقتاة



التوقيع :بنت النور


التوقيع



يارب عجل بظهور وليك المهدي عجل الله بظهوره

رد مع اقتباس
 
قديم 02-08-2008, 02:06 PM   رقم المشاركة : 12

معلومات العضو

بنت النور
عضو متميز جدا
 
الصورة الرمزية بنت النور
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

بنت النور غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اخي قريب المدى شكرا على القصه الجميلة




التوقيع : بنـــــــــــ النورــــــــــــــــت


التوقيع



يارب عجل بظهور وليك المهدي عجل الله بظهوره

رد مع اقتباس
 
قديم 06-29-2008, 05:12 PM   رقم المشاركة : 13

معلومات العضو

خادم المهدي
عضو فعال جدا
 
الصورة الرمزية خادم المهدي
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

خادم المهدي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم وأهلك اعدئهم
عزيز قصة جيد وننتظر جديدك
موفقين لكل خير


التوقيع

يا شديد القوى ويا شديد المحال ياعزيز ياعزيز ياعزيز ذلة بعظمتك جميع خلقك فأكفني شر خلقك
يا محسن يا مجمل يامنعم يامفضل يا لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين
فأستجبنا له ونجيناه من الغم وكذلك ننجي المومنين

رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 09:37 AM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol