العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديـــات الإسلامية :. > الإسلامي العام
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-04-2005, 10:43 PM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

فتاة زينبية
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية فتاة زينبية
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

فتاة زينبية غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي ماذا تعرف عن غُسل يوم الجمعة


 

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد
وعجل فرجهم

روي عن النبي صلى الله عليه واله وسلم انه قال لعلي عليه السلام: ــ
ياعلي اغتسل في كل جمعه ولو انك تشتري الماء بُقوت يومك وتطويه
فأنه ليس من التطوع اعظم منه..


وعن الصادق عليه السلام قال:
من اغتسل يوم الجمعه فقال(اشهدُان لااله الا الله وحده لاشريك له
واشهد ان محمداً عبده ورسوله اللهم صل على محمد وال محمد
واجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين) كان طهراً من الجمعه
الى الجمعه اي طهراً من ذنوبه وان اعماله وقعت على طهر معنوي
وقبلت والاحوط ان لايدع غُسل الجمعه ماتمكن منه ..


اما وقت غُسل الجمعه فهو من بعد طلوع الفجر الى زوال الشمس
وكلما قرب الوقت الى الزوال كان افضل.



وهذه أستفتاءات من مكتب سماحة آية الله العظمى السيد السيستاني "دام ظله"

السؤال : ما هووقت غسل الجمعة؟

الجواب : من طلوع الفجر من يوم الجمعة إلی غروبها.





السؤال : هل غسل الجمعة يغني عن الوضوء بعد الظهر ونصف الليل؟

الجواب : يغني.





السؤال : لو اغتسل لغسل الجمعة بعد الوقت او قضاه هل يجزء عن الوضوء ايضا؟

الجواب : نعم يغني عنه.





السؤال : هل غسل يوم الجمعة قضاء يجزي عن الوضوء للصلاة ؟

الجواب : نعم قضاؤه في وقته يجزي عن الوضوء .





السؤال : هل يجزي غسل الجمعة بعد اذان الظهر عن الوضوء ؟

الجواب : نعم يجزي .





السؤال : هل غسل الجمعة يجزي عن وضوء الصلوات الخمسة او عن صلاة الجمعة فقط ؟

الجواب : يجزي عن الوضوء في كل عمل يتوقف عليه .

00000000000000000000000000000

استفتاءات في إجزاء بعض الأغسال من مكتب سماحة المرجع سماحة آية الله التبريزي
" دام ظله " :


إنّ غسل يوم الجمعة كما هو في رأى سماحتكم وسماحة السيد الخوئي مجزي عن الوضوء. السؤال: فهل هذا الإجزاء مشترط بالأداء أم أنّه يشمل (القربة المطلقة) فيما لو جاء به المكلف بعد الزوال إلى الغروب، و(القضاء) فيما لو جاء به في يوم السبت، و(الرجاء) فيما إذا جاء به يوم الخميس خوفاً من عدم حصول الماء في يوم الجمعة؟

الجواب / بسمه تعالى: نعم يشمل الجميع إلاّ الأخير، والله العالم.





هل يجزئ غسل الجمعة أو غيره من المستحبات عن الوضوء؟ وما هو وقت قضائه؟

الجواب/ بسمه تعالى: ما ثبت استحبابه شرعاً ومنه غسل الجمعة يجزئ عن الوضوء ووقت قضاء غسل الجمعة يوم السبت وبعد الزوال من يوم الجمعة ينوي ما في الذمّة على الأحوط وامّا قبل الظهر فينوي غسل الجمعة أداءً، والله العالم.





إنسان عليه غسل جنابة، فقام واغتسل غسل الجمعة بعد الظهر من يوم الجمعة ـ بقصد القربة المطلقة ـ ناوياً بهذا الغسل الغسل الواجب ـ أي غسل الجنابة ـ السؤال: أ ) هل يسقط بذلك، غسل الجنابة بهذا الغسل الذي وقع بعد الظهر أم لا يسقط; باعتبار أنّ سقوط غسل الجنابة مشروط بوقوع غسل الجمعة المستحب قبل الظهر لا بعده حيث وقته الأصلي من الفجر إلى الزوال؟ ب ) بناءاً على إجزاء هذا الغسل ـ الذي وقع بعد الظهر ـ عن غسل الجنابة . . . هل أيضاً يجزئ هذا الغسل عن الوضوء أم لا يجزئ، بل لابدّ حتى يجزئ غسل الجمعة ـ الواقع بعد الظهر ـ عن الوضوء من أن يقع هذا الغسل منفرداً لا منضماً إلى غسل الجنابة؟

الجواب/ بسمه تعالى: غسل الجمعة بعد الزوال يجزئ عن الوضوء وعن غسل الجنابة والأحوط أن يأتي به بقصد القربة المطلقة، والله العالم.





فيما يتعلق بالمسألة 47 من أفعال الوضوء من العروة المرتبطة بوضوء الوسواسي: ما هي نية غسلة الجمعة في العصر وهل تجزي عن الوضوء وكذلك الإغتسال في ليلة السبت هل يجزي وبأي نية؟

الجواب/ بسمه تعالى: غسل الجمعة عصراً وينوى ما في الذمة على الأحوط ويجزي عن الوضوء، وغسل الجمعة ليلة السبت ممّا لا دليل على مشروعيته وغسل الجمعة يوم السبت مشروع قضاءً ويجزي عن الوضوء، والله العالم.

00000000000000000000000000000

إستفتاءات من مركز الإمام الخوئي الإسلامي

السؤال : امرأة ارادت أن لا تترك غسل الجمعة في اربعين أسبوع على التوالي وفي أثناء ذلك ترى الدم ايام العادة، قيل لا يضر بغسل الجمعة الاتيان به أثناء العادة فهل هذا القول صحيح أم لا؟

الجواب / نعم هو صحيح، والحيض لايمنع من ذلك، وكذا من باقي الاغسال سوى غسل الحيض.





السؤال : هناك اربع صور لغسل الجمعة : ــ
1 ـ ان يكون يوم الخميس حتى ليلة الجمعة. 2 ـ او صبح الجمعة حتى الظهر ومن بعده حتى ليلة السبت. 3 ـ أو صبح السبت حتى الغروب. 4 ـ أو ليلة الجمعة وليلة السبت، فأي منها يكفي عن الوضوء؟


الجواب/ الغسل في الصورة الأولى لم تثبت مشروعيته، ويأتي به رجاء لذلك ولا يجزي عن الوضوء والله العالم.
وفي الثانية يكفي عن الوضوء، والله العالم، وفي الثالثة يكون قضاء ويجزي عن الوضوء، وفي الرابعة غير مشروع حتى يجزي عن الوضوء.






لا تنسونا من خالص دعائكم











اللهم اجعلنا من التوابين ومن المتطهرين بحق محمد واله الطيبين
الطاهرين.

 

الموضوع الأصلي : ماذا تعرف عن غُسل يوم الجمعة     -||-     المصدر : شبكة العوالي الثقافية     -||-     الكاتب : فتاة زينبية


 

رد مع اقتباس
 
قديم 12-04-2005, 11:17 PM   رقم المشاركة : 2

معلومات العضو

إبن الأستاذ
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

إبن الأستاذ غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم اجعلنا من التوابين ومن المتطهرين بحق محمد واله الطيبين
الطاهرين
موفقة لكل خير
تحياتي
إبن الأستاذ


التوقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 12-05-2005, 06:07 AM   رقم المشاركة : 3

معلومات العضو

فتاة زينبية
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية فتاة زينبية
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

فتاة زينبية غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم صل على محمد وال محمد

يعطيك العافية أخي الكريم : ابن الاستاد

على المرور الكريم وتنوير صفحتي


رد مع اقتباس
 
قديم 12-05-2005, 06:34 AM   رقم المشاركة : 4

معلومات العضو

نبع الحياة
مشرفة المنتدى الطبي
 
الصورة الرمزية نبع الحياة
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

نبع الحياة غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم اجعلنا من التوابين ومن المتطهرين بحق محمد واله الطيبين
الطاهرين
موفقة لكل خير
تحياتي


التوقيع

بدون توقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 12-06-2005, 08:38 PM   رقم المشاركة : 5

معلومات العضو

فتاة زينبية
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية فتاة زينبية
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

فتاة زينبية غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

تسلمين أختي الغالية : نبع الحياة

على المرور الكريم

الله يعطيك العافية


رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 04:39 PM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol