العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديـــات الإسلامية :. > عـــاشوراء الحزن السرمدي
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-15-2010, 06:57 PM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

نسيم البقيع
عضو فعال
 
الصورة الرمزية نسيم البقيع
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

نسيم البقيع غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي مواقف أبكت الإمام الحسين عليه السلام..


 




ست جراح عظام أبكت عين سيد الشهداء عليه السلام ،
هذه الجراح ليست كبقية المصائب والجراح ، ولا شك أن المصائب التي هلت على قلب الحسين أبكت قلبه ،
إلأ أن خصوصية هده المصائب وأثرها في قلب الحسين عليه السلام له وقع خاص ، بمواقف خاصة أمطرت عين سيد الشهداء بسيل الدموع والعبارات ،
وبالرغم من مصيبة فقد الأنصار والأصحاب إلا أن المصائب آخذت في العظم ، مصائب أبكت من عظمها ملائكة السماء وتعجبت من صبر سيد الشهداء عليه السلام ، واتشرف في هذا المقام بنقل جملة من المصائب التي بكى عليها سيد الشهداء من كتاب الخصائص الحسينية :




الموقف الأول :

حين أراد أن يخرج فجاءت أبنته الصغيرة صائحة حاسرة مع شدة حبه لها وتعلقت بثوبه قائلة :
مهلاً مهلاً توقف حتى أتزود من النظر إليك ، فهذا وداع لا تلاق بعده


ثم قبلت يديه ورجليه ، فجلس وأجلسها في حجره ، وبكى بكاءً شديداً ومسح دموعه بكمه وجعل يقول :


سيطول بعدي يا سكينه فاعلمي
منك البكاء إذا الحمام دهاني



الموقف الثاني :

حين وقف على جسد أخيه العباس فرآه صريعاً مع قربة مخرقة ، وكل من يديه مطروحة في طرف ، فحينئذ بكى بكاءً شديداً .




الموقف الثالث :


لما أراد القاسم أن يبرز إلى الحرب اعتنقه ، وبكى حتى غشي
عليه .




الموقف الرابع :



لما وقف على جسده ورآه رضيضاً بحوافر الخيل .






الموقف الخامس :



حين برز ولده علي ، أرخى عينيه ، وأخذ شيبته بيده ورفع رأسه ودعا ربه .






الموقف السادس :



حين كان يسلي أخته زينب عن البكاء والجزع غلب


عليه البكاء وقطرت من عينه قطرات ، ثم حبس نفسه عن البكاء





السلام عليك يا أبا عبدالله و على الأروح التي حلت بفنائك

 

الموضوع الأصلي : مواقف أبكت الإمام الحسين عليه السلام..     -||-     المصدر : شبكة العوالي الثقافية     -||-     الكاتب : نسيم البقيع


 

التوقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 10-13-2011, 12:45 AM   رقم المشاركة : 2

معلومات العضو

الفاطمي
(مجلس الإدارة)
 
الصورة الرمزية الفاطمي
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

الفاطمي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

احسنتم

السلام عليك ياابا عبدالله الحسين

ولكن اخي نسيم البقيع تقول :
الموقف الرابع :
لما وقف على جسده ورآه رضيضاً بحوافر الخيل .


هل من تفسير ؟؟

وشكراً


التوقيع

ربــــــــــــــــي
كــفــاني عــــــــزا أن تكون لي ربــا
وكــفــاني فخرا أن أكون لك عـــــبدا
أنت لي كما أحب فوفقني إلى ما تحـب

رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 03:45 AM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol