العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديـــات الإسلامية :. > الـحــوار الإســـــلامي
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-20-2008, 01:50 AM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

الحـــــيدري
عضو متميز

إحصائيات العضو







 

الحالة

الحـــــيدري غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي أكبر واعظم أستهتار بالعقل البشري على الإطلاق


 

بِسْمِ اللهِ الْرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ
الَلَّهٌمَّ صَلَِ عَلَىَ مٌحَمَّدْ وَآلِ مُحّمَّدْ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وَالْعَنْ أَعْدَائَهُمْ
َللّـهُمَّ الْعَنْ اَوَّلَ ظالِم ظَلَمَ حَقَّ مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد وَآخِرَ تابِع لَهُ عَلى ذلِكَ الًلهٌمً أَلعنًهُم جَمِيعَا
--------------------------





الْسَّلامٌ عَلَيٌكٌمْ وَرَحْمَةٌ الله وَبَرَكَاتٌهٌ





الصحابة :

هم طبقة أناس أجلاء منحهم الله تعالى ما لم يمنح أحدهم غيره من النصرة والإيمان وفي صدر بزوغ فجر دين الله القيم فلهم فضل في أعناقنا جميعا لا يُبخس حقه أبدا ..، فهم الصحابة الذين أخلصوا لله قوم مكرمون عدلهم الله ، ولكن الذين حكموا ليسوا من أجلاء الصحابة ، بل هم في غالبهم طلقاء أسلموا بعد أن أحيط بهم أو أستتروا بلباس ايمانهم خوفا أو طمعا .


ألا أنه لا يوجد طريقة في الدنيا يمكن أن تجعلهم في مرتبة أهل البيت إلا نظرية عدالة كل الصحابة بالمعنيين اللغوي والاصطلاحي .





فهذه العدالة المزعومة فهي :

- تساوي بين من أسلم من قبل الفتح وقاتل وبين من أسلم بعد الفتح
- تساوي بين القاتل والمقتول
- وتساوي بين المحاصَر والمحاصِر
- وتساوي بين المهاجر والطليق
- وتساوي بين المؤمن والمنافق
وتساوي بينهم جميعا وتعطيهم جميعا نفس الصفة ( العدالة ) .





فعلي بن أبي طالب من أهل البيت وصحابي ، ومعاوية بن أبي سفيان صحابي . هذا عادل وهذا عادل ، هذا مجتهد وهذا مجتهد ، هذا في الجنة وهذا في الجنة ، وكلاهما منزه عن الكذب .



علي أول من أسلم ، وولي الله بالنص ، وحامل لواء النبي في كل معاركه ، وبطل الإسلام في كل مواقعه ، هو تماما كمعاوية الذي حارب وأبوه الإسلام في كل المواقع ، وأسلما بعد ما أحيط بهما ! ! !




العدالة الوضعية ترفض هذا التكييف ، ومن باب أولى أن ترفضه عدالة السماء ، الله فرق بين الاثنين ، ونبيه فرق بين الاثنين ، والأعمال فرقت بين الاثنين ...




فمن أمرنا بمساواتهما ؟




وما هو الدليل على ذلك غير نظرية عدالة الصحابة المزعومة المبتدعة ....؟




تلك النظرية التي وجدت أصلا للقضاء على الفوارق بين المتقدمين والمتأخرين ، بين المجاهدين والقاعدين ، بين الأولين والآخرين . فما وجدت نظرية عدالة كل الصحابة وما خلصت صفة العدالة على الجميع إلا لغايات منافسة العدالة للطهارة التي اختص الله بها أهل بيت نبيه ولتقابلها ولتعطي من لا عهد له بأي شرف أو سبق إيمان تلك الشرعية التي تخوله ان يكون سلطان متسلط على الرقاب أو ملك يملك البلاد والعباد بحجة العدالة والصحبة والخلافة اللاشرعية .



أليـــست هذه المساواة تشكل استهتارا بالعقل البشري ومظهرا من مظاهر العبودية المخجلة للتقليد ....!!!










- مثال من الواقع :


علي بن ابي طالب عليه السلام عميد أهل البيت بالنص ، وولي الأمة بالنص ، وأول من أسلم بالنص ، ومجاراة للذين يكرهون أن يكون الأول هو ثاني من أسلم بالنص ، والحق معه يدور حيث دار بالنص ، وموالاته موالاة لله بالنص ، ومعاداته معاداة لله بالنص ، وهو صحابي باعتراف كل الذين أسسوا نظرية عدالة الصحابة ، وهو مبشر بالجنة .



فإذا كان علي صحابيا .....


فلماذا فُــرض لعنه فوق كل المنابر وفي كل الأمصارالإسلامية ... ؟ >>> ولا مستنكـــــر


ولماذا لُــعن وشُــتم فعلا ؟ >>> ولا مستنكـــــر


ألستم أنتم الذين حددتم عقوبة من يشتم الصحابي فقلتم :
إنه زنديق ، لا يواكل ولا يشارب ولا يصلى عليه ؟ !!!

أم أن عدالة كل الصحابة تعمل لصالح الجميع إلا لصالح علي وأهل بيته ؟

حيث تتعطل عندهم ولا تعمل ولا تخلع عليهم صفة العدالة ؟





أليـــست هذه المساواة تشكل استهتارا بالعقل البشري ومظهرا من مظاهر العبودية المخجلة للتقليد ....!!!









- مثال آخر من الواقع :



الذين سموا الحسن صحابة بالمعنيين اللغوي والاصطلاحي ، والذين قتلوا عليا صحابة ، والذين قتلوا الحسين صحابة ، والذين أبادوا ذرية النبي في كربلاء صحابة ، والذين لعنوا عليا وشتموه ومن والاه صحابة ، والذين لم يقبلوا شهادة من يحب عليا صحابة .


تساؤل واستغراب : الحسن بن علي المسموم من العدول ، لأنه من الصحابة ، والذين سموه عدول ، لأنهم من الصحابة ، والحسين بن علي من العدول لأنه صحابي ، والذين قتلوه من العدول ، لأنهم من الصحابة ، وذرية محمد التي قتلت في كربلاء عدول ، لأنهم صحابة ، والذين قتلوهم عدول ، لأنهم صحابة .
السام ( الذي ارتكب جريمة القتل بالسم ) وهو الجاني ، والمسموم وهو
الضحية في الجنة ، لأنهم صحابة ، ولأنهم عدول ، والقاتل والمقتول في الجنة ، فكلاهما صحابي ومن العدول ، والسالب والمسلوب في الجنة ، وكلاهما صحابي ، وكلاهما من العدول .






أليـــست هذه المساواة تشكل استهتارا بالعقل البشري ومظهرا من مظاهر العبودية المخجلة للتقليد ....!!!








إن نظرية عدالة الصحابة أدت الرسالة تماما . فعلي كمعاوية ، فكلاهما صحابي ، وهما من العدول ، وكلاهما في الجنة ، وكلاهما على الحق ، والمنتصر هو ولي الأمة ، والعام الذي انتصر أحدهما على الآخر هو عام الجماعة . ...!



والحسين بن علي كيزيد بن معاوية ، فكلاهما عدول ورضي الله عن الأثنين والأول سيد والآخر سيد ، والأثنان أجتهدا - إن ثبت - فلكل أجر ...!



وأبو لؤلؤة قاتل عمر كعبد الرحمن بن ملجم قاتل علي ولكن الأول أصبح مجــوسيا يلعن ويحرق ويُصلب لأنه يتخص بعُمر ، والآخر أمره إلي الله إن شآء عذب وإن شآء عفا ورحم لأختصاصه بعلي فالسكوت عنه أولى ....!!!



وفاطمة بنت الرسول كعائشة زوجة الرسول
، فهم حبيبات الرسول ومن احب النساء في الكون لديه ، ألا أن الأولى قد تسرق وتقطع يدها ، أو تشهد فترد شهادتها ، أو تغضب لدى أبيها معطلا شرع الله لأجلها ومحرما ما أحله الله تعالى للمسلمين كافة دونها وزوجها -إن صح- وتشتكي لديه ، بينما الزوجة نصف الدين من فتاويها وإن أبتدعت فهي أم المؤمنين ، وقد تتظاهر على زوجها وإن يكن فهي ام المؤمنين ، وقد تشك في رسالته وترفع صوتها أمام ذلك الزوج ولا ريب فستطل ام المؤمنين ، وإن سارت بجيش جرار تقاتل أبن عم زوجها وربيبه وتُحل سفك دم أبنائها فما تزال اما للمؤمنين ، وإن خرجت من البيت الذي مامورة بالإقرار فيه فلن يطالها العتب أبدا فأمومة المؤمنين حصانة لا تُجرح والكل بعد عدول وصحابة فما بالك بمن تكون زوجة وحبيبة واحب خلق الله على قلب رسوله .....!!





أليـــست هذه المساواة تشكل استهتارا بالعقل البشري ومظهرا من مظاهر العبودية المخجلة للتقليد ....!!!









التقابل بالحماية :


من آذى أهل البيت فقد آذى النبي


ويقابلها >>>


من آذى صحابيا فقد آذى النبي




ومن أبغض أهل بيت محمد فهو في النار


ويقابلها >>>


ومن أبغض صحابيا على الاطلاق فهو في النار .




وزيادة على الحماية المخصصة لأهل البيت فإن من انتقص صحابيا فهو زنديق ، ويجب أن يعزل فلا يواكل ولا يشارب ولا يصلى عليه ، إنما ينبذ كجيفة ميتة . ...




بينما لم يتم التاكيد أو التصديق بأن أحدا ما آذى أحدا من عترة رسول الله أو أهل بيته من الأولين والاخرين ، وكل ما جاء في سير التاريخ ما هو ألا غث تاريخي سمين فقط أو مما لم يثبت بسند صحيح أو رواية معتبرة ....!!!





فنظرية عدالة الصحابة
أعطت الصحابة الأوائل الهالة الحصينة والمنيعة في الدين والدنيا لكل من أحب العرش والملك ، وهو قانون غابة أُريـــد منه تسيير الأمة على الهوى ونزوحا عن الحق وأهله فقد كان يكفيهم عهد صاحب هذا الدين وزمانه صبرا منهم وأحتسابا ، وما إزاحة تلكم الآل ألا بداية الشرارة فقط وتمت فجيء بهذه النظرية (عدالة الصحابة) من قبل ثلة ما بعد الأولين وثلة من الآخرين لتتم التغطية الشرعية لكل باطل مبين من احد تلكم المنتمين إلي هذه القائمة القدسية (الصحابة) أيا كانوا أو فعلوا أو قرروا حتى لو كان على حساب هذا الدين وصاحبه وأهل بيته ، وأتبعهم الاخرين أن سدوا كل باب وأجتنبوا كل صواب وكفروا كل منتقد وأعاب ، أو نقل ما ليس يُستـــطاب في حق تلكم الأصحاب ، فهو طافر ومشرك ونجس ومُستحل الدم والمال وينفى من الأرض أن هو عاب أحد الأصحاب .........!!!!




- نصوص للتدبر :


أ - قال ( ص ) :
" يا علي من فارقني فقد فارق الله ، ومن فارقك فقد فارقني " .
وقال : " من آذى عليا فقد آذاني " .
وقال : " من أحب عليا فقد أحبني ، ومن أبغض عليا فقد أبغضني " .
وقال لعلي مرة : " حبيبك حبيبي وحبيبي حبيب الله ، وعدوك عدوي وعدوي عدو الله والويل لمن أبغضك بعدي " .
وقال لعلي مرة : " طوبى لمن أحبك وصدق فيك ، وويل لمن أبغضك وكذب فيك "
وقال : " أوصي من آمن بي وصدقني بولاية علي بن أبي طالب ، فمن تولاه فقد تولاني ، ومن تولاني فقد تولى الله ، ومن أحبه أحبني ومن أحبني فقد أحب الله ، ومن أبغضه أبغضني ، ومن أبغضني فقد أبغض الله " .


ب - قال ( ص ) :
" النجوم أمان لأهل الأرض من الغرق ، وأهل بيتي أمان لأمتي من الاختلاف ، فإذا خالفتها قبيلة من قبائل العرب ، واختلفوا فصاروا حزب إبليس " .
وقوله ( ص ) :
" النجوم أمان لاهل السماء وأهل بيتي أمان لأمتي " .



وتساؤلاتنا لذوي العقول :


- ماذا يكون الموقف لو أن صحابيا أبغض عليا أو آذاه ، أو أن عليا أبغض صحابيا أو آذاه فمن نتبع ؟
- ومن هو المحق ومن هو المبطل ؟
- ماذا يكون الموقف لو أن قريشا قالت : نحن أمان لهذه الأمة ، وقال أهل البيت : نحن أمان لهذه الأمة ؟ فمن نصدق ؟
- ماذا يكون الموقف لو أن قسما من الأمة اتبعوا قريشا ، وقسما آخر اتبعوا أهل البيت ؟
- وكل فريق زعم أنه على الحق ، فمن هو الذي على الحق في الحق والحقيقة ؟



هل عرفت الآن إن نظرية عدالة الصحابة أعطت بعض الصحابة ما جعل ويلاتهم باقية إلي قيام يوم الدين......!!!








فبالله عليكم يا ذوي العقول أليـــست هذا استهتارا بالعقل البشري ومظهرا من مظاهر العبودية المخجلة للتقليد ....!!!








( بحث خاص )





((الحيـــــــــدري)
)

 


 

التوقيع

{ لا أبقَانِي الله لمُعضِلةٍ لَيس لَهَا أبوالحَسَن }

رد مع اقتباس
 
قديم 04-20-2008, 06:54 PM   رقم المشاركة : 2

معلومات العضو

المجاهد

إحصائيات العضو







 

الحالة

المجاهد غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

أولاً أبدأك بتحية الإسلام ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

ثانياً ::

أعتقد أنك ترمي في موضوعك هذا أن أهل السنة والجماعه يبغضون علياً وأهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم ، ويفضلون باقي الصحابة عليهم ..

أقول لك ..

أنت مخطئ ، نحن أخي الكريم لا نوالي أحداً ولا نبغض من قال (( أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله )) ..

وموالاتنا هي فقط لله وفي الله ، وليس لدينا ولي غير رسول الله ، وموالاتنا له لا تصل أبداً إلى مستوى العبوديه ، فهو من أمرنا بذلك ..

أما أمر مساواة الصحابة ببعضهم ، ومن في الجنة ومن في النار فلا أعتقد أنها تعنينا في شي أبداً ، فمن صلح منهم فلنفسه ومن ضل وإرتد فعليها ، ولا تزر وازرة وزره أخرى ..

أما أن أسب وأشتم رجلاً قال (( لا إله إلا الله محمد رسول الله )) فهذه ليست من صفات المسلمين أبداً ، فرسولنا عليه الصلاة والسلام لم يشتم رجلاً قط ، فهذه هي صفات نبينا صلى الله عليه وسلم ونحن مأمورون بإتباعها ..

أخي عذراً ،، كنت أريد أن أكتب الكثير ولكن الوقت لا يسعفني ..

أرجوا أن يكون في ردي ما يشفي جروح تساؤلاتك ..

دمت بود ..


رد مع اقتباس
 
قديم 04-20-2008, 07:53 PM   رقم المشاركة : 3

معلومات العضو

رياض العراقي
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية رياض العراقي
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

رياض العراقي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المجاهد مشاهدة المشاركة
أولاً أبدأك بتحية الإسلام ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

ثانياً ::

أعتقد أنك ترمي في موضوعك هذا أن أهل السنة والجماعه يبغضون علياً وأهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم ، ويفضلون باقي الصحابة عليهم ..

أقول لك ..

أنت مخطئ ، نحن أخي الكريم لا نوالي أحداً ولا نبغض من قال (( أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله )) ..

وموالاتنا هي فقط لله وفي الله ، وليس لدينا ولي غير رسول الله ، وموالاتنا له لا تصل أبداً إلى مستوى العبوديه ، فهو من أمرنا بذلك ..

أما أمر مساواة الصحابة ببعضهم ، ومن في الجنة ومن في النار فلا أعتقد أنها تعنينا في شي أبداً ، فمن صلح منهم فلنفسه ومن ضل وإرتد فعليها ، ولا تزر وازرة وزره أخرى ..

أما أن أسب وأشتم رجلاً قال (( لا إله إلا الله محمد رسول الله )) فهذه ليست من صفات المسلمين أبداً ، فرسولنا عليه الصلاة والسلام لم يشتم رجلاً قط ، فهذه هي صفات نبينا صلى الله عليه وسلم ونحن مأمورون بإتباعها ..

أخي عذراً ،، كنت أريد أن أكتب الكثير ولكن الوقت لا يسعفني ..

أرجوا أن يكون في ردي ما يشفي جروح تساؤلاتك ..

دمت بود ..
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اخي الكريم المجاهد بارك الله فيك
ولك لو يسمح لي الاخ الحيدري جزاه الله خيرا با ن اقول لك وعن لسان الاخ الكريم
الحيدري ولم يقصد بان السنة والجماعة يبغضون اهل البيت (ع) معاذ الله ان يبغضو اهل البيت ولكن كان قصد اخي الكريم الحيدري يقول ان بعض الصحابة الذي انتم تقولون بعدالتهم وانا اقصد اهل السنة والجماعة
يقول اخي الحيدري كيف تقولون بعدالتهم وخاصة معاوية بن ابي سفيان وكان معاوية يسب الامام علي (ع) على المنابر والروايات من كتب السنة تثبت على ذلك

اذن فكيف يكون هذا عادلا ويعد من الصحابة العدول وهو يسب ابن عم النبي (ص) ووصيه

وانت في كلامك اخي العزيز المجاهد اخرجت معاوية من صفات الاسلام وهذا هو صريح كلامك


أما أن أسب وأشتم رجلاً قال (( لا إله إلا الله محمد رسول الله )) فهذه ليست من صفات المسلمين أبداً ، فرسولنا عليه الصلاة والسلام لم يشتم رجلاً قط ، فهذه هي صفات نبينا صلى الله عليه وسلم ونحن مأمورون بإتباعها ..

فتحياتي لك اخي العزيز المجاهد وبارك الله فيك

واعتذر من الاخ الحيدري جزاه الله خيرا لانه هو اولى بالرد
وتحياتي للجميع وارجو من الاخوان ان يكون الحوار خالي من التعصب


رد مع اقتباس
 
قديم 04-21-2008, 11:54 PM   رقم المشاركة : 4

معلومات العضو

المجاهد

إحصائيات العضو







 

الحالة

المجاهد غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أهلاً بك يا ( رياض العراقي )) ..

إليك أخي هذه المقولة من سيد البشر ..
(( سباب المسلم فسوق وقتاله كفر )) .. أو كما قال عليه الصلاة والسلام ..

فإذا كان كما قلت أن معاوية ابن أبي سفيان رضي الله عنه قد شتم علياً كرم الله وجهه على المنابر ، فحسابه على خالقه ، أما أنا وأنت فليس لنا الحق أن نحاسب أو نتهم بدون أن نرى (( تلك أمة قد خلت لها ماكسبت ولكم ما كسبتم )) ، هذا كلام رب العباد خاقي وخالقك ، فكيف يجوز لي أو لك أن نحاسب أمة قد إنتهت وأنتهى عصرها الزاهر المبهر ؟؟؟؟

مع أنني لا أعلم في أي كتاب تاريخي ورد أن معاوية ابن أبي سفيان رضي الله عنه قد سب أبي السبطين كرم الله وجهه ، وأعتقد أن في هذا الكلام إتهام لأبي سفيان فلا أظن أن صحابي قد أكرم رسول الله صلى الله عليه وسلم والده وقال فيه (( من دخل دار أبو سفيان فهو آمن )) يتهكم ويسب إبن عمه ومن أحب الناس على قلبه وعلى رؤوس الأشهاد أيضاً ، أعتقد أنها لا تدخل العقل أبداً ..

وعموماً في كل الأحوال ليس لنا أي حق أن نقول لماذا فعل فلان كذا ولماذا لم يفعل كذا ، فهذا علمه عند الله في كتاب لا يضل ربي ولا يشقى ، وما نحن إلا عبيد مأمورون مثل ما هم مأمورون ، ونصيب ونخطئ مثلهم تماماً ، فمن الممكن أن يكون هناك من أخطأ ولكن لست أنا من يحاسبه ..

أما أساليب اللعن والقذف المتبعه من بعض الجهلة في مذهبكم (( وأنا لا أقصدك طبعاً ولا أقصد غيرك بالتحديد )) ولكن هناك جهلة ديدنهم السب واللعن والقذف ، فهذه ليست الصفات التي أمرنا الله ورسوله باتباعها ..

وشكراً


رد مع اقتباس
 
قديم 04-22-2008, 01:40 AM   رقم المشاركة : 5

معلومات العضو

الحـــــيدري
عضو متميز

إحصائيات العضو







 

الحالة

الحـــــيدري غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رياض العراقي مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اخي الكريم المجاهد بارك الله فيك
ولك لو يسمح لي الاخ الحيدري جزاه الله خيرا با ن اقول لك وعن لسان الاخ الكريم
الحيدري ولم يقصد بان السنة والجماعة يبغضون اهل البيت (ع) معاذ الله ان يبغضو اهل البيت ولكن كان قصد اخي الكريم الحيدري يقول ان بعض الصحابة الذي انتم تقولون بعدالتهم وانا اقصد اهل السنة والجماعة
يقول اخي الحيدري كيف تقولون بعدالتهم وخاصة معاوية بن ابي سفيان وكان معاوية يسب الامام علي (ع) على المنابر والروايات من كتب السنة تثبت على ذلك

اذن فكيف يكون هذا عادلا ويعد من الصحابة العدول وهو يسب ابن عم النبي (ص) ووصيه

وانت في كلامك اخي العزيز المجاهد اخرجت معاوية من صفات الاسلام وهذا هو صريح كلامك


أما أن أسب وأشتم رجلاً قال (( لا إله إلا الله محمد رسول الله )) فهذه ليست من صفات المسلمين أبداً ، فرسولنا عليه الصلاة والسلام لم يشتم رجلاً قط ، فهذه هي صفات نبينا صلى الله عليه وسلم ونحن مأمورون بإتباعها ..

فتحياتي لك اخي العزيز المجاهد وبارك الله فيك

واعتذر من الاخ الحيدري جزاه الله خيرا لانه هو اولى بالرد
وتحياتي للجميع وارجو من الاخوان ان يكون الحوار خالي من التعصب



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أهلا بك أخي الكريم الفاضل (رياض العراقي) ...

وان في حل أخي الكريم

ولك الحق في الرد والحوار هنا معنا فالموضوع للجميع انت لها أخي الفاضل


وتقبل أحترامي وللجميع


لا حرمنا الله تعالى منكم جميعا



أخوك
(الحيــــــــــــدري)


التوقيع

{ لا أبقَانِي الله لمُعضِلةٍ لَيس لَهَا أبوالحَسَن }

رد مع اقتباس
 
قديم 04-22-2008, 03:01 AM   رقم المشاركة : 6

معلومات العضو

الحـــــيدري
عضو متميز

إحصائيات العضو







 

الحالة

الحـــــيدري غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المجاهد مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أهلاً بك يا ( رياض العراقي )) ..

إليك أخي هذه المقولة من سيد البشر ..
(( سباب المسلم فسوق وقتاله كفر )) .. أو كما قال عليه الصلاة والسلام ..


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

ومرحبا بك أخي الكريم الفاضل (المجاهد) ...

ولك ودي وأحترامي وتقديري




أما بالنسبة لموضوعنا الرئيسي أعلاه وردك عليه بداية أقول والله المستعان واتمنى من الله العلي العظيم ان يتسع صدرك لأخيك في الله (الحيــــــــــدري) للجميع هنا ممن يحاوروك ويتشاركون معك في أغلبهم هنا او في غيرها والقصد منا ومنكم أن شاء لله تعالى توضيح وبيان وإعلاء الحق وأهله وإزهاق الباطل وأهله أن الباطل كان زهوقا


أخي الكريم ...

بالنسبة لحديثك أعلاه بخصوص السباب وتعليقك الكريم عليه فأنا نؤمن بهذه الحقيقة والحق فيه كله ولسنا دعاة سباب وشتم أبدا أخي الفاضل ولا هذا أمر نتعبد به إلي الله أبدا ونحن نوالي أهل بيت عصمة وشرف ومروؤة وذوو خلق لم ومنهم أصله ومعدنه ومنتهاه ونحن لهم متأسون متبعون ولنا فيهم أسوة حــــــــسنة ...، وان كان صدر من بعضنا بعض منه لأي شخصية إسلامية فهذا مما لا يؤخذ على أهل طائفة كلها أخي الكريم ولا تزروا وازرة وزر اخرى ....





ثم اخي الفاضل

لاحـــــظت أنك أن تركز على قضية السب والشتم ، وأنا في موضوعي كله أخي الكريم لا يوجد فيه أي سباب أو شتم لأي شخص بعينه أو بشكل عام وأليك أصل الموضوع أعلاه فراجع اخي الكريم ولا تقولني بما لم أحدث فيه او أقوله والله لنا ولكم الهادي .... والله المستعان .





اقتباس:
فإذا كان كما قلت أن معاوية ابن أبي سفيان رضي الله عنه قد شتم علياً كرم الله وجهه على المنابر ، فحسابه على خالقه ، أما أنا وأنت فليس لنا الحق أن نحاسب أو نتهم بدون أن نرى (( تلك أمة قد خلت لها ماكسبت ولكم ما كسبتم )) ، هذا كلام رب العباد خاقي وخالقك ، فكيف يجوز لي أو لك أن نحاسب أمة قد إنتهت وأنتهى عصرها الزاهر المبهر ؟؟؟؟


عجبا لكم أخوة الإسلام ...
ومنك أنت بالذات اي الفاضل ، وكيف يصدر منك هذا القول وبأي حكم او عقل حكمت بهذا القول ....!!!



كيف تكون هذه الأمة وأفرادها (أمة قد خلت) ... ... ...!


فمن نقل لنا الدين ....!

ومن روى لنا سنة سيد الكونين ....!

وممن نأخذ الدين والسنة إن كان تلك الأمة (أمة قد خلت) .... ...!؟؟


أليس من المفروض علينا بل الواجب أن نمحص الأشخاص والشخصيات والأفراد والجماعات تماما كما نمحص وندقق ي النصوص والمرويات والسنن والأحاديث ...!!

فمن أين لنا ان نأخذ هذا كله ، أليس تماما من تلكم الأشخاص الذين تصفهم (أمة قد خلت) ......!!

أم تريد منا أخي الكريم فقط إغماض العيون وصم الآذان وإقفال القلوب عن كل ما صدر منهم تلكم الأصحاب والأتباع وكأننا على وانتم على غير ملة معهم ولا نتصل بهم بأي صلة ...!!!


أخي الكريم حتى في البحث عن مدرس لأبنائك فأنت ومن العقل والمنطق أن تبحث لهم عمن كانت له سيرة طيبة وعلى خلق وذو تحصيل علمي مفيد لأبنائك ...، فما بالك بمن يريد أن يتعلم عن دينه فممن يأخذه ولمن يتبع .....!



ثم أخي الكريم ...

أعلم أن القرآن واكثر من نصفه -والله تعالى أعلم- فيه قصص وسير الأمم السابقة غير امة رسولنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وآله ، فهل بإمكاننا أن نقول لا تهتموا بتلك الآيات ولا تقرأوها فهي تخص (أمم قد خلت) ولا فائدة منها وحسابهم على ربهم ...



نعم انا معك اخي الكريم في عدم الحكم على الشخصيات ، ولكن لا يمكنك أن تسلب مني حق أنتقادهم وبيان أعمالهم أن حقا فحق وأن باطلا فأجتنب .... ، فهذا هو العقل والمنطق والنقل يريد منا التدبر في كل شيء ....

(كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُوْلُوا الأَلْبَابِ) ...


وموضوعنا كله وفي جمله وتفصيله أخي الفاضل يسلك مسلكا بعيد عن انتقادك لنا في السب والشتم - مع عدم وجود أي سب فيه - ولكن يستعرض منطق من يقول بنظرية عدول الصحابة وكيف كانت هذه النظرية من مصائب الأختلاف بين امة محمد وإلي قيام يوم الدين .....


وأتمنى نك التدبر جيدا بالقصد من الموضوع وتتبع كلماته وتفصيلاته لتقف على ما نؤمن به وفيه وله والله الهادي ...








اقتباس:
مع أنني لا أعلم في أي كتاب تاريخي ورد أن معاوية ابن أبي سفيان رضي الله عنه قد سب أبي السبطين كرم الله وجهه ، وأعتقد أن في هذا الكلام إتهام لأبي سفيان فلا أظن أن صحابي قد أكرم رسول الله صلى الله عليه وسلم والده وقال فيه (( من دخل دار أبو سفيان فهو آمن )) يتهكم ويسب إبن عمه ومن أحب الناس على قلبه وعلى رؤوس الأشهاد أيضاً ، أعتقد أنها لا تدخل العقل أبداً ..

وهذه أخي الكريم أم المصائب إن كنت لم تقرأ تاريخ تلكم الأمم وذلكم البيت الأموي وأحوالهم وسيرتهم وما عملوا في دين الله وخلقه ...

وأتركك مع ضميرك للبحث والتدقيق عن هذه الحقائق ألا أن نت طالبا لها من اخيك نا لجلب لك ما لم تمر عليه يوما بالقرآءة وتفحص أحوال بني امية من أول رجل مهم (ابي سفيان) .... وحتى آخر رجالات دولتهم وملكهم ...




وهل برأيك أخي الكريم

أن يكون تعجبك وأستنكارك هنا مع - عدم إطلاعكم على التاريخ - على قولكم أن لا يمكن ان يكون معاوية سابا وشاتما لأبي السبطين علي عليه السلام ، ولم تتعــــجب أو تنكر عليه -معاوية - محاربته له وعداوته وبغضه لعلي عليه السلام .....!!!

أم أن السب أشد من القتل والقتال أخي الكريم الفاضل ...!؟؟؟





هل عرفت الآن إن نظرية عدالة الصحابة أعطت بعض الصحابة ما جعل ويلاتهم باقية إلي قيام يوم الدين......!!!





وهـــــــــذا أصل موضـــــــــــــوعنا أخي الفاضل فأقرأ وتدبـــــــــــر مشكورا .















اقتباس:
وعموماً في كل الأحوال ليس لنا أي حق أن نقول لماذا فعل فلان كذا ولماذا لم يفعل كذا ، فهذا علمه عند الله في كتاب لا يضل ربي ولا يشقى ، وما نحن إلا عبيد مأمورون مثل ما هم مأمورون ، ونصيب ونخطئ مثلهم تماماً ، فمن الممكن أن يكون هناك من أخطأ ولكن لست أنا من يحاسبه ..


وهذه عليك أخي الكريم لا لك ...

فكيف تريد مني ومن كل عاقل أخي الكريم أن أسكت عمن ظلم وأخطأ وأجتهد مقابل نصوص الله ورسوله الصريحة والصحيحة والمثبتة لدينا ولديكم .....!!

وماذا يضمن لك اخي الكريم أن لا يكون خطأ هذا الرجل الصحابي هو مخرجا عن الأتباع الحق لرسول الله صلى الله عليه وآله ، وانت ممتنع حتى عن التحقق عن خطأه ولماذا صدر منه ذلك وعلى أي دليل أستند بفعله هذا الفعل ....!!

وانت هنا في الأصل ممتنع حتى عن الحديث عن الخطأ أو الصحة في الأقوال والأفعال التي تصدر منهم ....!!!

فبالله عليك هل أنت مؤمن عن يقين بهذه الحقيقة وهي السكوت عنهم جميعا ولا انتقاد ولا تدقيق ولا تلكم فيهم ولا ... ولا ... ولا .....!!!




وإن كان هذا منك أخي الكريم ...

فقل لي كيف تعرف المؤمن منهم والمنافق لتاخذ من الأول دين الله وسنة رسوله ، وتجـــتنب بالأخر عن النفاق والمنافقين ، إن كان ميزانك فيهم معطـــــــــــلا في الأصل ...!؟؟؟



ولا أعترض عليك أو أختلاف معك في ان حسابهم على الله فإن شآء غفر وإن شآء عذب من أخطأ منهم وهم كُــــــثر ، ولكننا لا نقول بما تقوله علينا هنا من الحكم عليهم وحسابهم أخي الفاضل / فهناك فرق كبير بين الأنتقاد لهم وبين محاسبتهم ....، فهم في الخير بشر مثلنا ولكن لهم فضل الصحبة فقـــــــــــط وهو أمر مسلوب القدسية منه ان صدر ما يخالفه شرعا ودينا كالنقلاب على الأعقاب مثلا ....، ألست معي هنا في هذه ....!؟؟؟








اقتباس:
أما أساليب اللعن والقذف المتبعه من بعض الجهلة في مذهبكم (( وأنا لا أقصدك طبعاً ولا أقصد غيرك بالتحديد )) ولكن هناك جهلة ديدنهم السب واللعن والقذف ، فهذه ليست الصفات التي أمرنا الله ورسوله باتباعها ..


أخي اللبيب الفاضل ...


الجهلة في كل دين وفي كل مذهب وطائفة بل وفي كل جماعة صغيرة او كبيرة ...


وليس عليها معول في أن أخرج اهل ملة كاملة أو طائفة بكاملها من الدين بسبب فعال جهلة كما تقول وتتفق معي في هذا الأمر أي الكريم ...


ولكن ما رأيك ان يصدر التكفير والتحريض بالقتل من قبل شخصيات لا نفوذها ولها موقعها القيادي في امة من لأمم ولها أتباع ولها مناصرون وهم -تلكم الشخصيات- حق موقع الفتوى وأخذ الدين واحكامه منهم ومن قبلهم ....
فما رأيك أن صدر منهم ذلك التكفير والتحريض على القتل لجماعة ما أومذهب ما -دون تحـــــــــديد- فهل تقبل بأن أقول فيهم كما تقول أنت أنهم جهلة وليس لهم أي موقع أو أحترام أو .............






ووفي النهاية وأعتذر على الإطالة اخي الفاضل ..


أرجـــــــــو منك التمعن في الموضوع جيدا

وتتبع سير التاريخ ورجالاته والبحث عن الحق فيه بحثا عن الحق لتعرف أهله ورجاله ، لا بحثا عن غيره فما كل ما يلمع ذهــــــــــــبا .



والعذر منك أخي الكريم على الإطالة



التوقيع

{ لا أبقَانِي الله لمُعضِلةٍ لَيس لَهَا أبوالحَسَن }

رد مع اقتباس
 
قديم 04-22-2008, 03:11 AM   رقم المشاركة : 7

معلومات العضو

الحـــــيدري
عضو متميز

إحصائيات العضو







 

الحالة

الحـــــيدري غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

يقول أبن تيمية ... في منهاجه :


(( ... لا سيما أبو بكر و عمر فان عأمةالصحابة و التابعين كانوا يودونهما و كانوا خير القرون و لم يكن كذلك علي فان كثيرا من الصحابة و التابعين كانوا يبغضونه و يسبونه و يقاتلونه و أبو بكر و عمر رضي الله عنهما قد ابغضهما و سبهما الرافضة و النصيرية و الغالية و الإسماعيلية .... )) الي آخر قوله .


"المصدر : كتاب منهاج السنة النبوية، الجزء 7، صفحة 138"
الرابط :
http://arabic.islamicweb.com/books/t...ok=365&id=3442




والله المستعان




{الحيـــــــــــــدري}


التوقيع

{ لا أبقَانِي الله لمُعضِلةٍ لَيس لَهَا أبوالحَسَن }

رد مع اقتباس
 
قديم 08-23-2009, 10:27 PM   رقم المشاركة : 8

معلومات العضو

الحـــــيدري
عضو متميز

إحصائيات العضو







 

الحالة

الحـــــيدري غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

فبالله عليكم يا ذوي العقول أليـــست هذا استهتارا بالعقل البشري ومظهرا من مظاهر العبودية المخجلة للتقليد ....!!!


التوقيع

{ لا أبقَانِي الله لمُعضِلةٍ لَيس لَهَا أبوالحَسَن }

رد مع اقتباس
 
قديم 08-23-2009, 10:48 PM   رقم المشاركة : 9

معلومات العضو

ابو موسى الحلي
عضو متميز جدا

إحصائيات العضو







 

الحالة

ابو موسى الحلي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم صل على محمد وال محمد

سعيد جداً برؤيتكم تشاركون مجدداً اخي الفاضل الحيدري.

يقول الزميل المجاهد سباب المسلم فسوق وقتاله كفر فكيف بقتال امير المؤمنين عليه السلام؟؟؟
ماذا سيقولون عن صفين والجمل؟؟؟

اذا كان تلك امة قد خلت لماذا لا نطبق هذا الامر على كل من سبقنا وليس على الصحابة فحسب؟؟ لماذا تذكرون الصفويين بسوء اليس تلك امة قد خلت؟ لماذا تسيون ابن العقلمي اليس تلك امة قد خلت؟ لماذا لماذا لماذا سوف لن تنتهي يجب ان لا نكون كيفيين وانتقائيين في تعاملنا مع الاشياء فلا تستهتروا وتستهزؤا بعقولنا ان قبلتم ان يستهتر ويستهزأ بعقولكم يا اخوتي ابناء المذاهب الاخرى

اللهم صل على محمد وال محمد


رد مع اقتباس
 
قديم 08-25-2009, 06:29 AM   رقم المشاركة : 10

معلومات العضو

Abo_aryam
عضو موقوف من الإدارة

إحصائيات العضو







 

الحالة

Abo_aryam غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

زميلنا الحيدي

هل ممكن ان تذكر لنا من مصادر اهل السنه و الجماعه الصحيحه ان معاويه كان يسب علي رضي الله عنهما جميعا؟

بأنتظار المصدر و شكرا لك


رد مع اقتباس
 
قديم 08-25-2009, 05:11 PM   رقم المشاركة : 11

معلومات العضو

ابو موسى الحلي
عضو متميز جدا

إحصائيات العضو







 

الحالة

ابو موسى الحلي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Abo_aryam مشاهدة المشاركة
زميلنا الحيدي

هل ممكن ان تذكر لنا من مصادر اهل السنه و الجماعه الصحيحه ان معاويه كان يسب علي رضي الله عنهما جميعا؟

بأنتظار المصدر و شكرا لك
اللهم صل على محمد وال محمد

اخي الفاضل ابو اريام تقبل الله صيامك
ننتظر صاحب الموضوع ان كانت لديه مصادر اخرى ولكني وجدت هذه الرواية في صحيح مسلم فماذا تقول عنها؟ http://hadith.al-islam.com/Display/D...num=4420&doc=1

اقتباس:
‏حدثنا ‏ ‏قتيبة بن سعيد ‏ ‏ومحمد بن عباد ‏ ‏وتقاربا في اللفظ ‏ ‏قالا حدثنا ‏ ‏حاتم وهو ابن إسمعيل ‏ ‏عن ‏ ‏بكير بن مسمار ‏ ‏عن ‏ ‏عامر بن سعد بن أبي وقاص ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏قال ‏ ‏أمر ‏ ‏معاوية بن أبي سفيان ‏ ‏سعدا ‏ ‏فقال ما منعك أن تسب ‏ ‏أبا التراب ‏ ‏فقال أما ما ذكرت ثلاثا قالهن له رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فلن أسبه لأن تكون لي واحدة منهن أحب إلي من ‏ ‏حمر النعم ‏
‏سمعت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول له ‏ ‏خلفه ‏ ‏في بعض مغازيه فقال له ‏ ‏علي ‏ ‏يا رسول الله ‏ ‏خلفتني ‏ ‏مع النساء والصبيان فقال له رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أما ‏ ‏ترضى أن تكون مني بمنزلة ‏ ‏هارون ‏ ‏من ‏ ‏موسى ‏ ‏إلا أنه لا نبوة بعدي وسمعته يقول يوم ‏ ‏خيبر ‏ ‏لأعطين الراية رجلا يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله قال فتطاولنا لها فقال ادعوا لي ‏ ‏عليا ‏ ‏فأتي به ‏ ‏أرمد ‏ ‏فبصق في عينه ودفع الراية إليه ففتح الله عليه ولما نزلت هذه الآية ‏
‏فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ‏
‏دعا رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عليا ‏ ‏وفاطمة ‏ ‏وحسنا ‏ ‏وحسينا ‏ ‏فقال اللهم هؤلاء أهلي ‏
اللهم صل على محمد وال محمد


رد مع اقتباس
 
قديم 08-26-2009, 01:29 AM   رقم المشاركة : 12

معلومات العضو

إنقضاض النمر
عضو متميز

إحصائيات العضو







 

الحالة

إنقضاض النمر غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اقبلوني متابعا


رد مع اقتباس
 
قديم 08-26-2009, 05:04 AM   رقم المشاركة : 13

معلومات العضو

Abo_aryam
عضو موقوف من الإدارة

إحصائيات العضو







 

الحالة

Abo_aryam غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله و حده
و الصلاة و السلام على من لا نبي بعده
نبينا محمد و على اله و صحبه
اما بعد

استاذي الفاضل ابو موسى حفظك الله

نعم الرواية صحيحه و موجوده في صحيح مسلم و بهذا اللفظ
و لكن الأفضليه ان لا ننسى وضع الحاشيه .. فاليك حاشية الحديث.

قوله : ( إن معاوية قال لسعد بن أبي وقاص : ما منعك أن تسب أبا تراب ؟ ) قال العلماء : الأحاديث الواردة التي في ظاهرها دخل على صحابي يجب تأويلها . قالوا : ولا يقع في روايات الثقات إلا ما يمكن تأويله .

فقول معاوية هذا ليس فيه تصريح بأنه أمر سعدا بسبه ، وإنما سأله عن السبب المانع له من السب ، كأنه يقول : هل امتنعت تورعا ، أو خوفا ، أو غير ذلك . فإن كان تورعا وإجلالا له عن السب فأنت مصيب محسن ، وإن كان غير ذلك فله جواب آخر ، ولعل سعدا قد كان في طائفة يسبون فلم يسب معهم ، وعجز عن الإنكار ، وأنكر عليهم ، فسأله هذا السؤال . قالوا : ويحتمل تأويلا آخر أن معناه ما منعك أن تخطئه في رأيه واجتهاده ، وتظهر للناس حسن رأينا واجتهادنا ، وأنه أخطأ ؟ ... (انتهت الحاشيه)

اذا .. نتثبت من ثلاث أشياء هنا ... اولها ان ليس هناك تصريح لمعاويه رضي الله عنه لسعد بأن يسب علي رضي الله عنه .
ثانيها .. التورع عن السب لمقام سيدنا علي و أجلاله يعتبر أمر مصيب و مستحب عند سيدنا معاويه كما هو مذكور بالحاشيه.
ثالثها.. ان السب هنا يعني التخطئه في الرأي و الأجتهاد و ليس معناه الشتم ..

فلو سلمنا نحن كأهل السنه و الجماعه بعدم معصومية سيدنا علي رضي الله عنه و هذا هو الواقع في عقيدتنا لتوقعنا الخطأ من اي شخص بأجتهاد او ما شابه.. ثم سبق و ذكرت لك في موضوع أخر ان الخليفتين علي و معاويه رضي الله عنهما قد وقع بينهما فنته عظيمه على أثر مقتل سيدنا عثمان .. و كل واحد منهم اتخذ موقفا .. و لذلك وجد من الطرفين تخطئة الجهه الأخرى لأجتهادها و رائيها.

فان أذنت لي فموضوع الخلاف بين الصحابه قد بينته لكم من ذي قبل و ذكرت لك باننا لا يحق لنا ابداء رائينا و التدخل بتلك الفتن .. فحسيبهم ربهم وحده .. و الله من ورا القصد

و صلي اللهم على سيدنا محمد و على اله و صحبه أجمعين


رد مع اقتباس
 
قديم 08-26-2009, 11:56 AM   رقم المشاركة : 14

معلومات العضو

ابو موسى الحلي
عضو متميز جدا

إحصائيات العضو







 

الحالة

ابو موسى الحلي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Abo_aryam مشاهدة المشاركة
بسم الله و حده
و الصلاة و السلام على من لا نبي بعده
نبينا محمد و على اله و صحبه
اما بعد

استاذي الفاضل ابو موسى حفظك الله

نعم الرواية صحيحه و موجوده في صحيح مسلم و بهذا اللفظ
و لكن الأفضليه ان لا ننسى وضع الحاشيه .. فاليك حاشية الحديث.

قوله : ( إن معاوية قال لسعد بن أبي وقاص : ما منعك أن تسب أبا تراب ؟ ) قال العلماء : الأحاديث الواردة التي في ظاهرها دخل على صحابي يجب تأويلها . قالوا : ولا يقع في روايات الثقات إلا ما يمكن تأويله .

فقول معاوية هذا ليس فيه تصريح بأنه أمر سعدا بسبه ، وإنما سأله عن السبب المانع له من السب ، كأنه يقول : هل امتنعت تورعا ، أو خوفا ، أو غير ذلك . فإن كان تورعا وإجلالا له عن السب فأنت مصيب محسن ، وإن كان غير ذلك فله جواب آخر ، ولعل سعدا قد كان في طائفة يسبون فلم يسب معهم ، وعجز عن الإنكار ، وأنكر عليهم ، فسأله هذا السؤال . قالوا : ويحتمل تأويلا آخر أن معناه ما منعك أن تخطئه في رأيه واجتهاده ، وتظهر للناس حسن رأينا واجتهادنا ، وأنه أخطأ ؟ ... (انتهت الحاشيه)

اذا .. نتثبت من ثلاث أشياء هنا ... اولها ان ليس هناك تصريح لمعاويه رضي الله عنه لسعد بأن يسب علي رضي الله عنه .
ثانيها .. التورع عن السب لمقام سيدنا علي و أجلاله يعتبر أمر مصيب و مستحب عند سيدنا معاويه كما هو مذكور بالحاشيه.
ثالثها.. ان السب هنا يعني التخطئه في الرأي و الأجتهاد و ليس معناه الشتم ..

فلو سلمنا نحن كأهل السنه و الجماعه بعدم معصومية سيدنا علي رضي الله عنه و هذا هو الواقع في عقيدتنا لتوقعنا الخطأ من اي شخص بأجتهاد او ما شابه.. ثم سبق و ذكرت لك في موضوع أخر ان الخليفتين علي و معاويه رضي الله عنهما قد وقع بينهما فنته عظيمه على أثر مقتل سيدنا عثمان .. و كل واحد منهم اتخذ موقفا .. و لذلك وجد من الطرفين تخطئة الجهه الأخرى لأجتهادها و رائيها.

فان أذنت لي فموضوع الخلاف بين الصحابه قد بينته لكم من ذي قبل و ذكرت لك باننا لا يحق لنا ابداء رائينا و التدخل بتلك الفتن .. فحسيبهم ربهم وحده .. و الله من ورا القصد

و صلي اللهم على سيدنا محمد و على اله و صحبه أجمعين
اللهم صل على محمد وال محمد

الفاضل ابو اريام غفر الله لك
توضيحك كله مرفوض لان معاوية لم يقل لسعد بل امر سعد فعليك بقراءة الرواية مجدداً.

وسأتيك بمصادر اخرى تضاف الى هذه تثبت مالحق الامام علي عليه السلام من سب من طرف بني امية وخاصة معاوية الذي تترضى عنه وعلى منابر المسلمين.

وسوف ابحث عن سبب تسمية المسلمين باهل السنة ومن اين جاءت هذه التسمية وما علاقتها بسب الامام علي عليه السلام فانتظرني ان شاء الله

اللهم صل على محمد وال محمد


رد مع اقتباس
 
قديم 08-26-2009, 12:21 PM   رقم المشاركة : 15

معلومات العضو

نور الاسلام
عضو موقوف من الإدارة

إحصائيات العضو







 

الحالة

نور الاسلام غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

مذهب يبنى على عقيدة للعن والسب والتقرب الى الله بهذا العمل كارثه وعار امام الله ورسوله
مذهب يورد احاديث موضوعه وروايات واوهام ويحرف الكلام عن موضعه
يرضي الله ورسوله عن الصحابه ونحن نترضا عليه جميع
وبعض من الشيعه لعن ابو بكر وعمر ومعاويه ويزيد واهل السنه قرباء عند الله

واكبر واعظم ايه لا تليق وتجن جنون الشيعه اذا ذكرت قول الله تعالى
(( تلك أمة قد خلت لها ماكسبت ولكم ما كسبتم ))
الله يقول هذا القول والمغالين من الشيعه يقولو ن لا والف لا
عقيدتنا تامرناء على اللعن والسب حسبي الله ونعم الوكيل


رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 04:14 PM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol