العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديـــات الإسلامية :. > فضائل ومظلوميات أهل البيت عليهم السلام
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-09-2008, 06:51 PM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

الألماسه
عضو متميز
 
الصورة الرمزية الألماسه
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

الألماسه غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي معجزة العباس بن الامام علي (ع)


 

السلام عليك يا باب الحوائج يا أبا الفضل العباس


التقيت في بأحد العراقيين أثناء زيارتي للعتبات المقدسة في العراق رزقنا الله واياكم الوصول
واخبرني عن معجزة لأبي الفضل العباس عليه السلام.
بقول انه لاحظ يوما احد زملائه في العمل وكان من اخواننا أهل السنة لا حظ الحزن على وجهه فسأله عن سبب حزنه فأخبره بأن ذلك بسبب مرض ابنته الصغيرة
فسأله ان كان عرضها على الطبيب فأجاب العديد منهم وقد أكدوا انها تعاني من المرض الخبيث وأكدوا أن لا علاج لها وهو يتمنى لو يموت ولا يرى ابنته في أنين دائم ولا تغادر الفراش.
فأشرت عليه أن يتوجه الى كربلاء ويعالجها بماء قبر ابي الفضل ع لأنه مجرب.
قصد الأب مع ابنته وزوجته الى كربلاء ومن حسن حظه ان يتصادف يوم وصوله بفتح الباب المؤدي الى قبر ابي الفضل ع اسفل الضريح.
فلما دخل مع الطفلة وراي الماء حول قبر ابي الفضل سأله خادم الحرم عن حاجته فأخبره بذلك.
عرض عليه الخادم ان يعطيه الطفلة ليقوم هو بالواجب .
قام الخادم بغسل جسم الطفلة وأسقاها بشيء من الماء المحيط بقبر العباس ع وأرجعها الى أبيها.
اعتقد الأب أن ابنته فارقت الحياة لأنها كانت هادئة بدون أنين من غير المعتاد.
ذهب الأب الى أم الطفلة وقا لها خذي ابنتك أنها على ما أظن فارقت الحياة.
أخذت الأم الطفلة ولكنها ما لبثت أن صرخت وقالت انها ليست ميته انها نائمة بهدوء لآول مرة منذ مرضها.
وضعت الأم اتنها على فراش و بعد فترة من الوقت أفاقت الطفلة بهدوء وطلبت شيء لتأكل ففرح ابوها وكان لا يدري ما يحضر له لأنها كانت ترفض الأكل من قبل.
وزادت سعادتهما حينما طلبت البنت الخروج واللعب مع الأطفال بعد ان كانت طريحة الفراش .
أكتملت فرحة الوالدين بعدما عرضوا ابنتهم على الاطباء من جديد وقد أكدوا لهما أن عاملا غيبيا وراء هذا الشفاء

اللهم صل على محمد وال محمد


منقول

 

الموضوع الأصلي : معجزة العباس بن الامام علي (ع)     -||-     المصدر : شبكة العوالي الثقافية     -||-     الكاتب : الألماسه


 

التوقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 02-09-2008, 07:41 PM   رقم المشاركة : 2

معلومات العضو

بنـ الحسين ـت
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية بنـ الحسين ـت
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

بنـ الحسين ـت غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد

السلام عليك ياسيدي يابا الفضل العباس ورحمة الله وبركاته رزقنا الله زيارتكم في الدنيا وشفاعتكم في الاخره

جزاكم الله خير الجزاء على النقل

تحياتي


التوقيع

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم كن لوليك الحجه بن الحسن صلواتك عليه وعلى ابائه في هذه الساعه وفي كل ساعه
وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه ارضك طوعا وتمتعه فيها طويلا....برحمتك يا ارحم الراحمين

اللهم احفظ سماحة السيد حسن نصرالله وطول بعمره

رد مع اقتباس
 
قديم 02-10-2008, 01:52 PM   رقم المشاركة : 3

معلومات العضو

عاشق الانتظار
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية عاشق الانتظار
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

عاشق الانتظار غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

السلام عليكم اختي موفقه انشاء الله
وكثيرا ماتحصل مثل هاذه الامور في العراق
بل يوميا . .وجزاك الله عن ال البيت خيرا


رد مع اقتباس
 
قديم 02-11-2008, 12:38 PM   رقم المشاركة : 4

معلومات العضو

الساقي
عضو فعال
 
الصورة الرمزية الساقي
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

الساقي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

السلام عليك يا باب الحوائج يا أبا الفضل العباس


التوقيع

السلام عليك ياباقر علوم الأولين والآخرين

رد مع اقتباس
 
قديم 02-11-2008, 12:39 PM   رقم المشاركة : 5

معلومات العضو

العقيد
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية العقيد
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

العقيد غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

معجزة ابو الفضل العباس(ع)
:-:-:-:-::-:-:-:-::-:-:-:-::-:-:-:-::-:-:-:-::-:-:-:-::-:-:-:-:
السلام عليكم
بسم الله الرحمن الرحيم

احبتي الاعضاء .. اليكم هذه القصة اللتي تبين و تؤكد على أن من طلب الحبيب و هم محمد واله الطاهرين يراه حتى و لو كان جاهلا أي قليل العلم و التعلم.. فالمهم هو ما نحمله من حب لهم سلام الله عليهم..

في إحدى قرى إيران البعيدة و في أحد القبائل الرعوية شيخ القبيلة كانت له بنت وحيدة أصيبت بمرض خطير فنذروها للعباس قمر بني هاشم عليه السلام فتشافت ببركة العباس عليه السلام و كانوا دائما يخبروها بما حصل و أنها منذورة للعباس و إن لولا العباس لما تشافت ..

فظلت تلك الفتاة متشوقة للعباس و متلهفة لرؤيته فكانت تردد دوما سأكون زوجة العباس و لن اختار أحد غير العباس .. و مضت الأيام فأتاها والدها يوما عندما بلغت من العمر 14 سنة و اخبرها بأنها ستتزوج من ابن عمها و يجب عليها أن تستعد لذلك ..

فأجابته رأسا والدي أنا لا أتزوج إلا العباس بن علي عليهما السلام

قال لها بنيه كفي عن هذا فأنت الآن لست صغيرة و جاهلة كي ترددي هذا القول فالعباس قد استشهد منذ اكثر من ألف سنة في كربلا

فقاطعته قائلة والدي لكنه أتاني و شافاني ..

أشفق عليها والدها عندما رآها في شدة المحبة للعباس ..
فقال لها: بنية انظري إلى هذا الجبل الأسود الذي أمامك إذا أخبرتك أن العباس داخل هذا الجبل فهل تستطيعي أن تصلي إليه

فقالت : والدي الجبل قريب من قبيلتنا

قال لها: ليس هذا ما قصدت ..و لكن القصد أن تصلي إليه يجب أن ينشق هذا الجبل و هذا لا يكون ..أراد الوالد بذلك أن يقرب لها الصورة أن ما تطلبه محال كما أن انشقاق الجبل محال ..

ظلت تفكر هذه الفتاة فقررت بان تخرج في الليل حال نومهم و تذهب للعباس ..تقول في نفسها أن العباس في الجبل سأذهب إليه و اطلب منه ..فحملت ثيابها التي أعدت لزفافها و دنت من الحبل و وضعت يدها على الجبل و قالت يا أبا الفضل العباس يريدون أن يزوجوني غيرك و أنا قد أتيتك لأني لا احب زوجا غيرك فافتح لي الجبل يا سيدي و مولاي ...

وإذا بالجبل ينشق و ترى نورا يخرج من هذا الشق فتوجهت إلى داخل الجبل و إذا بالعباس سلام الله عليه جالس على صخرة داخل الجبل و بيده شاب وسيم نوراني المنظر فقال لها العباس أنا اخترت لك هذا الشاب زوجا و هو عطية العباس لك فعقد عليهما و كتب العقد بيديه الشريفتين وأعطاها العقد و قال لها بأن تخرج إلى قبيلتها و تضع هذا العقد بيد والدها ..

و عند الصباح رأت أن القبيلة كلها خرجت تبحث عنها ..واجهت الفتاة أبيها و وضعت العقد بيده قال لها ما هذا ..فقالت أن العباس امرني أن أعطيك اياه عندما أراك ..فأسالها و أين رأيت العباس قالت في المكان الذي أنت أخبرتني به في الجبل ..

فذهبوا جميعا إلى الجبل و رأوا آثار الشق العظيم في الجبل فسألوا أحد الرعاة هل كان هذا الشق موجودا من قبل قال لا أنا لأول مرة أرى هذا الشق في الجبل فأنا اعتد أن اجلس هنا لأستظل بظل الشجرة و لم يسبق لي أن رأيت هذا الشق من قبل..

هنا تنبه الوالد ففتح العقد و اذا مكتوب به عقد العباس بن علي بن أبى طالب عليهما السلام على فلان وفلانة و كان قد ختم العقد بخاتمه الشريف ...

فأخذ الكل يتبارك بالعقد حتى انه كان بينهم الأعمى فمسح بالعقد و بختم العباس على عينيه فبرأ و رد له بصره و كان معهم مرضى فتعافوا بشفاعة ختم العباس سلام الله عليه..

و هذا دليل واضح على أن المحب إذا احبهم يقينا بقلبه و لسانه ظهروا له و أعطوه كل ما يطلب و فوق ما يطلب أعطوه خير الدنيا و الاخره..

تحياتي


التوقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 02-11-2008, 12:41 PM   رقم المشاركة : 6

معلومات العضو

العقيد
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية العقيد
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

العقيد غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

مشكور أخي الساقي على المرور


التوقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 02-11-2008, 12:42 PM   رقم المشاركة : 7

معلومات العضو

العقيد
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية العقيد
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

العقيد غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم صلى على محمد وآل محمد


التوقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 11-17-2008, 12:06 PM   رقم المشاركة : 8

معلومات العضو

ترجمان القرأن
عضو فعال جدا
 
الصورة الرمزية ترجمان القرأن
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

ترجمان القرأن غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم صل على محمد وال محمد

السلام عليك ياسيدي يابا الفضل العباس ورحمة الله وبركاته رزقنا الله زيارتكم في الدنيا وشفاعتكم في الاخره

جزاكم الله خير الجزاء على النقل


التوقيع

اللهـــــــــــــــــــــم صلي على محمد وال محمــــــــــــد وعجل فرجهم

اللهـــــــــــــــــــــم صلي على محمد وال محمــــــــــــد وعجل فرجهم

اللهـــــــــــــــــــــم صلي على محمد وال محمــــــــــــد وعجل فرجهم

رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 06:03 AM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol