العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديـــات الإسلامية :. > فضائل ومظلوميات أهل البيت عليهم السلام
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-28-2006, 11:14 AM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي حار بشخصك يا حيدرة البشر هتفت في مديحك مولاي الصور


 


بسم الله الرحمن الرحيم و الحمدلله رب العالمين و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و اله الطاهرين
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

هي ربما انشوده و ربما شعرا و ربما غيره و لكنها ترمز الى عقائد و فيها الكثير من الروايات لذلك انقلها اليكم لربما نتعاون سويا بنقل الروايات و الاحاديث التي ترمز اليها هذه الابيات الشعريه.
تحياتي و احترامي
ابراهيم علي عوالي العاملي



علي علي مولى علي علي علي مولى علي

حب علي فوز الشيعي غدا فامدد لي في يوم حسابي يــــدا
و أنقذني من نار جحيم وهل رمت شفيعا غير إمام الهــــــدى
ان صلاتي ثم صيامي إذا لم يشفع لي حيدر ضاعت سدى
يشهد ربي ان بروحي له حبا دومـــا قلبي فيـــــه شـــــذا
صهر الهادي انت مرادي علي صهر الهادي أنت مرادي علي
علي علي مولى علي علي علي مولى علي


حار بشخصك يا حيدرة البشر هتفت في مديحك مولاي الصور
نورك من أنوار الله انتشـــــر مــلآ الدنيا غطى نور القمــــــــر
نفسك نفس الهادي طه الأغر و بك اكتمل الدين و عم الظفـــر
ذكرك خالد حبك شاهد علي ذكرك خالد حبك شاهد عـــــــلي
علي علي مولى علي علي علي مولى علي


قالوا الرابع قلنا الأول علــي نص عنه في القـــــــــران نــــزل
تمت فيه النعمة من ربــــــنا و الدين بفضل الكرار اكتمــــــــل
فاسال عنه الليل و شو ح الوغي افهل كان مــثل علــي بطــــــــــل
وال قيادي عند جهادي علــــــي وال قيـــادي عــند جهادي علــــي
علي علي مولى علي علي علي مولى علي


تشهد خيبر أنت الأجدر بهـــا لمــا جــبريل نـــادى لا فتــــــــى
غير أبى السبطين علي وهل كان ســواه يذكر في هل أتـــــــى
كيف يقارن أي زعيم بــــها نفس الهــادي حيث زكى منبتـــــه
ساد الدنيا أهـل الظــلم فقـــم يظــهر مـنك إمـام هــاد متــــــــى
خير العباد بعد الهادي علي خـــير العبــاد بعد الهادي علــــــي
علي علي مولى علي علي علي مولى علي


انت النبع و ناس الل ما عرفتك يوم المحشر تسال لو شــــافــــــــــتك
من نورك تتعجب من هيبــــتك خسرت كلها و الل ربحت شيعـــــــتك
يوم حسابي هذا جوابــــي علي يــوم حسابي هذا جوابي علــــــــــــي
علي علي مولى علي علي علي مولى علي


سألوا قلبي أي نبيل به قال حبيب لا يشبهه احد
حفرت في الشريان حروف اسمه فهو قريب مهما عني ابتعد
عين لام ياء ملأت دمي ليوزعها في أنحاء الجسد
فاذا ما اعدائي جرحت يدي سال ولائي فوق دمائي مدد
هو ينجيني يوم الدين علي هو ينجيني يوم الدين علي
علي علي مولى علي علي علي مولى علي

 


 

رد مع اقتباس
 
قديم 12-28-2006, 11:15 AM   رقم المشاركة : 2

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم صل على محمد و ال محمد

و ها انا ابدأ معكم ايها الاعزاء ولو بشكل موجز و ربما تتابعون معي
تحياتي

ابراهيم علي عوالي العاملي


==============1===========

ما معني كلمة ولي

كل من ولي أمر أحد هووليه وهذا هو المقصود من الولي في تلك الاحاديث وهو المتبادر عند سماعهم نظير قول : ولي القاصر أبوه وجدة لأبيه ، ثم وصي أحدهما ، ثم الحاكم الشرعي فإن معناة أن هولاء هم الذين يلون أمره ويتصرفون بشؤنه . والقرائن على إرادة هذا المعنى من الولي لا تخفى على أولي الالباب .
وورد فقال الرسول (ص) ... ماذا تريدون من علي ؟! إن علياً مني وأنا منه ، وهو ولي كل مؤمن من بعدي.


فإن قوله (ص) وهو وليكم بعدي ـ ظاهر في قصر هذة الولاية عليه ، وحصرها فيه ، لا ن قوله وهو وليكم بعدي ، انه هو لا غير ه وليكم بعدي .
لان النصره والمحبة والصداقة ونحوها غير مقصورة على أحد، والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض ، وأي ميزة أو مزية أراد النبي إثباتها في هذةه الاحاديث لأخيه ووليه ،



إذا كان معنى الولي غير الذي قلناه ، واي أمر خفي صدع النبي في هذه الاحاديث ببيانه إذا كان مراده من الولي النصير أو المحب أو نحوها ، وحاشا رسول الله (ص) أن يهتم بتوضيح الواضحات ، وتبين البديهات ، وإن حكمته البالغة ، وعصمته الواجبة ، ونبوته الخاتمة ، لاعظم مما يظنون ، على أن تلك الاحاديث صريحه في إن تلك الولايه إنما تثبت لعلي بعد النبي (ص) إذ لاشك بإتصاف علي بنصرة المسلمين ومحبتهم وصداقتهم منذ ترعرع في حجر النبوة ، واشتد ساعده في حض الرسالة أ، قضى نحبه .
فنصرته وحبته وصداقته للمسلمين غير مقصورة على ما بعد النبي (ص) كما لا يخفى . المراجعات ص 251

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ




انما وليكم الله ورسوله والذين امنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون ) سورة المائدة - سورة 5 - آية 55

كلمة الولي الواردة لا تعني المحب والناصر لان الولاية التي هي بمعنى الحب والنصرة لا تنحصر في من يؤدون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون ، بل تشمل كل المسلمين الذين يجب ان يتحابوا فيما بينهم وينصر بعضهم البعض ، حتى اولئك الذين لا زكاة عليهم ، او لا يمتلكون _ اساسا_ سياً ليؤدوا زكاته ، فكيف يدفعون الزكاة وهم في حالة الركوع ؟ هولاء كلهم يجب ان يكوموا احباء فيما بينهم وينصر بعضهم البعض الآخر .. ومن هنا يتضح كلمة الولي ) في هذة الآية ، هو ولاية الأمر والاشراف وحق التصرف والزعامة المادية والمعنوية خاصة وقد جاءت مقترنة مع ولاية النبي ( ص) وولاية الله حيث جاءت الولايات الثلاث في جملة واحدة . وبهذة الصورة تعتبر نصاً قرآنياً على ولاية وامامة
علي بن ابي طالب ( ع) . تفسير الامثل


رد مع اقتباس
 
قديم 01-02-2007, 09:33 AM   رقم المشاركة : 3

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

حقائق تفرّدَ بها أمير المؤمنين علي (ع)1 - علي هو الوحيد الذي سبقَه إلى الإيمان رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) وكل مَنْ جاء َ بعده فسيبقى علي (عليه الصلاة والسلام) سابقه.

2 - علي هو الوحيد الذي كانَ دائماً (قائد قوات رسول الله الأكرم) صلى الله عليه وآله وسلم في كل غزوة من غزوات النبـي الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلّم).

3 - علي هو الوحيد الذي فدى رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) ليلة الهجرة.

4 - علي هو الوحيد الذي هاجر مع عياله (الفواطم) علانية ً في وضح النهار جهرة ً أمام المشركين.

5 - علي هو الوحيد الذي قامَ بتبليغ سورة التوبة (براء ة).

6 - علي هو الوحيد الذي قتلَ بسيفه قادة المشركين الثلاثة يوم بدر (شيبة وعتبة والوليد).

7 - علي هو الوحيد الذي كان نصف قتلى المشركين في يوم بدر بسيفه حيث كان مجموع القتلى (70قتيل) من المشركين منهم (35 قتيل) بسيف علي (عليه الصلاة والسلام) و (35 قتيل) بسيوف باقي المسلمين ومعهم الملائكة (3000) عليه الصلاة والسلام.

8 - علي هو الوحيد الذي قتلَ قادة المشركين في يوم أُحُدْ الواحد بعد الآخـر وكانوا (تسعة من بنـي عبد الدار).

9 - علي هو الوحيد الذي نادى جبرئيل (عليه الصلاة والسلام) بإسـمه المبارك ((لا فتـى إلاّ عليّْ ولا سيفَ إلاّ ذو الفقار)).

10 - علي هو الوحيد الذي برز من بين كل المسلمين يوم الخندق لعمرو بن عبد ود العامري (فارس يَلْيَلْ) المعروف.

11 - علي هو الوحيد الذي مَثَّلَ الإيمان كله بشهادة رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) في وقت خروجه لعمرو في الخندق.

12 - علي هو الوحيد الذي قاتل وكان لوحده سبب إنكسار جيوش المشركين (وليس جيشاً واحداً) يوم الخندق.

13 - علي هو الوحيد الذي إستطاع فتح خيـبر بعد فشل الشيخين.

14 - علي هو الوحيد الذي إستطاع قلع باب خيـبر.

15 - علي هو الوحيد الذي إستطاع قتل مرحب الخيبري فارس اليهود المعروف وبطلها المعروف.

16 - علي هو الوحيد الذي كانت خِلافَتُهُ موافقة لنظرية الشيعة (النص) ولنظرية السُنَّة (الشورى) حيث أنه إجتمع له النص من رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلّم) وكذلك الشورى من المسلمين جميعاً في تنصيبه خليفة بعد مقتل عثمان بن عفان الأموي.

17 - علي هو الوحيد الذي كانت بيعته نستطيع تسميتها (ديمقراطية) و (إنتخاب) أو (إستفتاء شعبـي حُـر) حيث أنه لم يرضَ (عليه الصلاة والسلام) بغير البيعة العلنية في (مسجد رسول الله الأكرم) صلى الله عليه وآله وسلم.

18 - علي هو الوحيد الذي تَوَلّى تغسيل وتكفين رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلّم).

19 - علي هو الوحيد الذي قَبِلَهُ رسول الله الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) زوجاً لحبيبته الصديقة الكبرى فاطمة الزهراء (عليها الصلاة والسلام) سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين روحي فداء تراب نعليها.

20 - علي هو الوحيد الذي إتَّخَذَهُ رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآله وسلّم) أخاً من دون كل الصحابة في المؤاخاة بين المهاجرين والأنصار.

21 - علي هو الوحيد مِنْ بين كل الصحابة الذي بين أيدينا كتاب من تأليفه وهو كتاب (نهج البلاغة).

22 - علي هو الوحيد الذي سألهُ الصحابة عن أمور الدين ولم يسألْ أحداً.

23 - علي هو الوحيد الذي جاء مدحه في القرآن الكريم بأكثر من ثلاثمائة آية قرآنية (حسب تعبير عبد الله بن عباس) و في زهاء (700 آية قرء انية) بحسب مصادر إخواننا أهل السُّنَّـة.

24 - علي هو الوحيد مِنْ بين الصحابة الذي يُطلق عليه لقب (الإمام).

25 - علي هو الوحيد الذي وُلِدَ في المسجد وأستشهدَ في مسجد.

26 - علي هو الوحيد الذي شاعَ عنه تلقيبه بلقب (كَرَّمَ الله وجهه).

27 - علي هو الوحيد من بين كل الصحابة الذي نادى (سَلونـي قبلَ أنْ تفقدونـي).

28 - علي هو الوحيد الذي كانت رجالات قريش ترى الهزيمة مِنْ أمامه ليستْ عاراً على المهزوم.

29 - علي هو الوحيد الذي إذا ذَكَرَ الرجلُ إسـمهُ وهو واضعٌ يده على جهة اليمين من بطن زوجته الحامل في شهرها الرابع وهما مستقبلين القبلة وقال الرجل ((اللهمَّ إنّي أسـميتهُ علياً _ أو يقول _ محمّداً)) فيكون المولود ذكراً بإذنِ الله تعالى إكرماً له ولإبن عمه (عليهما وآلهما الصلاة والسلام) ولكم التجربة واذكروني.

30 - علي هو الوحيد الذي قال عنه القرآن الكريم بأنَّهُ نفس محمّد (صلّى الله عليهما وآلهما وسلّم).

31 - علي هو الوحيد الذي أولاده سادة شباب أهل الجنّة (عليهم الصلاة والسلام).

32 - علي هو الوحيد الذي بقيَ بابهُ مفتوحاً إلى فِناء ِ المسجد النبوي المطَهّر من بين كل المسلمين.

33 - علي هو الوحيد الذي دُعيَ ليأكل من الطائر المشوي الذي جاء بهِ جبرئيل (عليه الصلاة والسلام) من طعام الجنة إلى رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآله وسلّم).

34 - علي هو الوحيد الذي كان وصيَّ رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآله وسلّم).

35 - علي هو الوحيد الذي أصبح باب مدينة العلم.

36 - علي هو الوحيد الذي أصبح باب مدينة الحكمة.

37 - علي هو الوحيد الذي أعلنَ الله سبحانه وتعالى ولايته وسلطانه على المسلمين.

38 - علي هو الوحيد الذي أصبح حبُّهُ هو الحد الفاصل بين الإيمان والنفاق.

39 - علي هو الوحيد الذي غدا مِنْ رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآلهِ وسلّم) شبيه هارون من موسى (عليهما الصلاة والسلام).

40 - علي هو الوحيد الذي كان يرى رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآله وسلم) في أثناء تَعَبُّدِهِ في غار (حِراء).

41 - علي هو الوحيد الذي رَبّاهُ رسول الله الأكرم (صلّى الله عليه وآله وسلّم).

42 - علي هو الوحيد الذي تَصَدَّقَ ليلاً ونهاراً سِرَّاً وعلانية ً بنص القرآن الكريم.

43 - علي هو الوحيد الذي نزلت سورة قرآنية ٌ كاملة تمدحه هو وأهله وهي سورة ((هل أتى على الإنسان حينٌ من الدهر)).

44 - علي هو الوحيد الذي سَنَّ الفصاحة للعرب ووضعَ قواعِدَ لغة الضاد.

45 - علي هو الوحيد الذي إستطاع أنْ يلقي خطبة ً خالية ً من النقاط.

46 - علي هو الوحيد الذي إستطاع أنْ يلقي خطبة ً خالية ً من حرف الألف.

47 - علي هو الوحيد الذي صار قسيم الجنة والنار.

48 - علي هو الوحيد الذي عُقِدَ قِرانهُ على الزهراء ِ (عليهما الصلاة والسلام) في السماء ِ قبلَ الأرض.

49 - علي هو الوحيد الذي بحبهِ يُعْرَفْ إبن الحَلال مِنْ إبنِ الحرام.

50 - علي هو الوحيد الذي صمدَ لــ ((كبش الكتيبة)) طلحة ابن أبي طلحة العبدري وقتله يوم أحد.

51 - علي هو الوحيد الذي رقى على صدر (عمرو بن عبد ود العامري) بشهادة الأخير.

52 - علي هو الوحيد الذي يعطي جوازات المرور للجنة.

53 - علي هو الوحيد الذي يذود أعداء ه عن حوض الكوثر يوم القيامة ويسقي محبيه.

54 - علي هو الوحيد الذي يحضر مع الرسول الأكرم وفاطمة والحسن والحسين (عليهم الصلاة والسلام) عند قبض أرواح الناس (مؤمنين أو كفرة).
__________________


رد مع اقتباس
 
قديم 01-02-2007, 09:34 AM   رقم المشاركة : 4

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

في القرآن


الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام)




في القرآن





علي (عليه السلام) وعدد الآيات النازلة فيه



روى الخطيب بإسناده عن ابن عباس، قال: ( نزلت في علي ثلاثمائة آية)(1).
روى الحاكم الحسكاني بإسناده عن ابن عباس، قال: (ما نزل في أحد من كتاب الله تعالى ما نزل في علي)(2).
وروى بإسناده عن مجاهد، قال: (نزلت في علي سبعون آية ما شركه فيها أحد)(3).
وروى بإسناده عن يزيد بن رومان، قال: (ما نزل في أحد من القرآن ما نزل في علي بن أبي طالب، وعنه، قال: ما انزل في حق أحد ما أنزل في علي من الفضل في القرآن).
وروى بإسناده عن مجاهد، قال: (ما أنزل الله آية في القرآن إلا علي رأسها).
وروى بإسناده عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال: (لقد نزلت في علي ثمانين آية صفواً من كتاب الله ما يشركه فيها أحد من هذه الأمة).
وروى بإسناده عن ابن عباس قال: (أخذ النبي (صلى الله عليه وآله) يدي ويد علي بن أبي طالب وخلا بنا على بثير، ثم صلى ركعات، ثم رفع يديه إلى السماء فقال: إن موسى بن عمران سألك، وأنا محمد نبيك أسألك أن تشرح لي صدري وتيسر لي أمري وتحلل عقدة من لساني ليفقه به قولي، واجعل لي وزيراً من أهلي علي بن أبي طالب أخي اشدد به ازري، وأشركه في أمري، قال ابن عباس: سمعت منادياً ينادي: يا أحمد قد أوتيت ما سألت، فقال النبي (صلى الله عليه وآله) لعلي: يا أبا الحسن ارفع يدك إلى السماء فادع ربك وسل يعطك، فرفع علي يده إلى السماء وهو يقول: (اللهم اجعل لي عندك عهداً واجعل لي عندك وداً فأنزل الله على نبيه: (إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن وداً) فتلاها النبي (صلى الله عليه وآله) على أصحابه فتعجبوا من ذلك تعجباً شديداً فقال النبي (صلى الله عليه وآله): منها تتعجبون إن القرآن أربعة أرباع فربع فينا أهل البيت خاصة، وربع في أعدائنا، وربع حلال وحرام، وربع فرائض وأحكام، وإن الله أنزل في علي كرائم القرآن)(4).
وروى بإسناده عن حذيفة: أن أناساً تذاكروا فقالوا: ما نزلت آية في القرآن فيها (يا أيها الذين آمنوا) إلا في أصحاب محمد (صلى الله عليه وآله) فقال حذيفة ما نزلت في القرآن (يا أيها الذين آمنوا) إلا كان لعلي لبها ولبابها(5).
روى الكنجي الشافعي بإسناده عن ابن عباس قال: ما نزلت آية فيها: (يا أيها الذين آمنوا) إلا وعلي رأسها وأميرها. وشريفها ولقد عاتب الله عز وجل أصحاب محمد (صلى الله عليه وآله) في غير آي من القرآن وما ذكر علياً إلا بخير(6).
روى الحاكم الحسكاني بإسناده عن مجاهد عن ابن عباس، قال: ما أنزل الله في القرآن (يا أيها الذين آمنوا )إلا كان علي بن أبي طالب أميرها وشريفها لأنه أول المؤمنين إيماناً(7).
روى الخوارزمي بإسناده عن ابن عباس، قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) ما أنزل الله آية فيها (يا أيها الذين آمنوا) ألا علي رأسها وأميرها(8).
روى أحمد بإسناده عن عكرمة عن ابن عباس قال: سمعته يقول: ليس من آية في القرآن (يا أيها الذين آمنوا) إلا وعلي رأسها، وأميرها وشريفها، ولقد عاتب الله أصحاب محمد (صلى الله عليه وآله) في القرآن وما ذكر علياً إلا بخير(9).
روى ابن عساكر بإسناده عن ابن عباس,. قال: ما أنزل الله من آية فيها (يا أيها الذين آمنوا) دعاهم فيها إلا وعلي بن أبي طالب كبيرها وأميرها(10).
وروى بإسناده عن عكرمة مولى ابن عباس، قال: ما في القرآن آية (يا أيها الذين آمنوا) إلا علي رأسها)(11).
وروى بإسناده عن ابن عباس، قال: ما نزل في القرآن (يا أيها الذين آمنوا) إلا علي 7سيدها، وشريفها وأميرها، وما أحد من أصحاب رسول الله (صلى الله عليه وآله) إلا وقد عاتبه الله في القرآن، ما خلا علي بن أبي طالب، فإنه لم يعاتبه في شيء منه.



علي (عليه السلام) وما نزل فيه



1 ـ سورة الفاتحة
(إهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين).
روى الحاكم الحسكاني بإسناده عن ابن عباس قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) لعلي بن أبي طالب: أنت الطريق الواضح، وأنت الصراط المستقيم، وأنت يعسوب المؤمنين(12).

• وروى بإسناده عن مسلم بن حنان عن أبي بريدة في قول الله (إهدنا الصراط المستقيم) قال: (صراط محمد وآله).

• وروى بإسناده عن في قول الله تعالى: (اهدنا الصراط المستقيم) قال: يقول: قولوا معاشر العباد: إهدنا إلى حب النبي وأهل بيته.

• وروى بإسناده عن جابر بن عبد الله قال: (قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) إن الله جعل علياً وزوجته وابناءه حجج الله على خلقه وهم أبواب العلم في أمتي. ومن اهتدى بهم هدي إلى صراط مستقيم.

• قال السيد شهاب الدين أحمد: مما قال أمير المؤمنين، وإمام المتقين علي بن أبي طالب (عليه السلام) على المنبر...أنا النبأ العظيم، أنا الصراط المستقيم(13).

• روى الحاكم الحسكاني بإسناده عن حذيفة قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) أن تولوا علياً ـ ولن تفعلوا ـ تجدوه هادياً مهدياً يسلك بكم الطريق(14).

• وروى بإسناده عن عبد الرحمن بن زيد بن أسلم، عن أبيه في قول الله تعالى: (صراط الذين أنعمت عليهم) قال: النبي ومن معه وعلي بن أبي طالب وشيعته(15).
قال سبط ابن الجوزي: قال ابن عباس: وقد سئل أمير المؤمنين علي (عليه السلام) عن الفاتحة، قال (عليه السلام): نزلت من كنز تحت العرش، ولو ثنيت لي الوسادة لذكرت في فضلها حمل بعير ذكر، وليس في القرآن آية إلا وأنا أعلم متى، وفي أي شيء نزلت)(16).

• وروى علي بن إبراهيم بإسناده عن حماد عن أبي عبد الله (عليه السلام) في قوله الصراط المستقيم قال هو أمير المؤمنين (عليه السلام) ومعرفته والدليل على أنه أمير المؤمنين، قوله: (وإنه في أم الكتاب لدينا لعلي حكيم)، وهو أمير المؤمنين (عليه السلام) في أم الكتاب وفي قوله الصراط المستقيم)(17).

2 ـ سورة البقرة
(ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين). روى الحاكم الحسكاني بإسناده عن عبد الله بن عباس في قول الله عز وجل (ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين) يعني لا شك فيه أنه من عند الله نزل (هدى) يعني بياناً ونوراً. (للمتقين) علي بن أبي طالب الذي لم يشرك بالله طرفة عين، اتقى الشرك وعبادة الأوثان واخلص لله العبادة، يبعث إلى الجنة بغير حساب هو وشيعته(18).

• روى علي بن إبراهيم بإسناده عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: الكتاب علي (عليه السلام) لا شك فيه (هدى للمتقين) قال بيان لشيعتنا قوله: (الذين يؤمنون بالغيب ويقيمون الصلوة ومما رزقناهم ينفقون) قال مما علمناهم ينبئون ومما علمناهم من القرآن يتلون(19).
(أولئك على هدى من ربهم وأولئك هم المفلحون).

• روى الحاكم الحسكاني بإسناده عن علي بن أبي طالب قال: قال لي سلمان: قلما اطلعت على رسول الله (صلى الله عليه وآله) وأبو الحسن وأنا معه، إلا ضرب بين كتفي وقال: يا سلمان هذا وحزبه المفلحون(20).
(وإذا قيل لهم آمنوا كما آمن الناس قالوا أنؤمن كما آمن السفهاء إلا إنهم هم السفهاء ولكن لا
• يعلمون). روى الحاكم الحسكاني بإسناده عن ابن عباس في قوله تعالى: (آمنوا كما آمن الناس) قال: علي بن أبي طالب، وجعفر الطيار، وحمزة، وسلمان وأبو ذر، وعمار، ومقداد، وحذيفة بن اليمان وغيرهم(21).
(وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا، وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزؤون)14.

• روى الخوارزمي بإسناده عن ابن عباس: أن عبد الله بن أبي وأصحابه خرجوا فاستقبلهم نفر من أصحاب رسول الله (صلى الله عليه وآله) فيهم علي، فقال عبد الله بن أبي لأصحابه: انظروا كيف أراد ابن عم رسول الله (صلى الله عليه وآله) وسيد بني هاشم ختن رسول الله (صلى الله عليه وآله) فقال علي (عليه السلام) لابن أبي: يا عبد الله اتق الله، ولا تنافق، فإن المنافقين شر خلق الله، فقال: مهلاً يا أبا الحسن فإن إيماننا كإيمانكم، ثم تفرقوا فقال عبد الله بن أبي لأصحابه، كيف رأيتم ما فعلت فاثنوا عليه خيراً ونزل على رسول الله (صلى الله عليه وآله): (وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزؤون) فدلت الآية على إيمان علي (عليه السلام) ظاهراً وباطناً، وعلى قطعه موالاة المنافقين وإظهاره عداوتهم، والمراد بالشياطين رؤساء الكفار(22).

• روى الحاكم الحسكاني بإسناده عن محمد بن الحنفية قال: (بينما أمير المؤمنين علي بن أبي طالب قد اقبل من خارج المدينة، ومعه سلمان الفارسي وعمار وصهيب والمقداد، وأبو ذر، إذ بصر بهم عبد الله بن أبي بن سلول المنافق ومعه أصحابه، فلما دنا أمير المؤمنين قال عبد الله بن أبي: مرحباً بسيد بني هاشم وصي رسول الله وأخيه وختنه وأبي السبطين الباذل له ماله ونفسه، فقال: ويلك يا بن أبي أنت منافق أشهد عليك بنفاقك، فقال بن أبي: وتقول مثل هذا لي، والله إني لمؤمن مثلك ومثل أصحابك، فقال علي: ثكلتك أمك ما أنت إلا منافق ثم أقبل إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله) فأخبره بما جرى فأنزل الله تعالى: (وإذا لقوا الذين آمنوا) يعني: وإذا لقي ابن سلول أمير المؤمنين المصدق بالتنزيل قالوا آمنا، يعني صدقنا بمحمد والقرآن، (وإذا خلوا إلى شياطينهم) من المنافقين قالوا: أنا معكم في الكفر، والشرك، (إنما نحن مستهزؤون) بعلي بن أبي طالب وأصحابه يقول الله تعالى تبيكتاً لهم: (الله يستهزئ بهم) يعني يجازيهم في الآخرة جزاء استهزائهم بعلي وأصحابه (رضي الله عنهم)(23).
(وبشر الذين آمنوا وعملوا الصالحات أن لهم جنات تجري من تحتها الأنهار كلما رزقوا منها من ثمرة رزقاً قالوا هذا الذي رزقنا من قبل واتوا به متشابهاً ولهم فيها أزواج مطهرة وهم فيها خالدون) 25.

• روى الحيري الكوفي بإسناده عن ابن عباس قال: فيما نزلت من القرآن في خاصة رسول الله وعلي وأهل بيته دون الناس من سورة البقرة: (وبشر الذين آمنوا وعملوا الصالحات) الآية نزلت في علي، وحمزة، وجعفر، وعبيدة بن الحارث بن عبد المطلب(24).
(وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال: إني أعلم ما لا تعلمون).

• روى الحاكم الحسكاني بإسناده عن عبد الله بن مسعود قال: (وقعت الخلافة من الله عز وجل في القرآن لثلاثة نفر: لآدم (عليه السلام) لقول الله عز وجل (وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة) يعني آدم، وقالوا: (اتجعل فيها) يعني اتخلق فيها (من يفسد فيها) يعني يعمل بالمعاصي بعدما صلحت بالطاعة، نظيرها: (ولا تفسدوا في الأرض بعد إصلاحها) يعني لا تعملوا بالمعاصي بعد ما صلحت بالطاعة، نظيرها: (وإذا تولى سعى في الأرض ليفسد فيها) يعني ليعمل فيها بالمعاصي (ونحن نسبح بحمدك) يعني نذكرك. (ونقدس لك) يعني ونطهر لك الأرض، (قال إني أعلم ما لا تعلمون) يعني سبق في علمي أن آدم وذريته سكان الأرض وأنتم سكان السماء.
والخليفة الثاني: داواد (صلوات الله عليه) لقوله تعالى: (يا داود إنا جعلناك خليفة في الأرض) يعني أرض بيت المقدس.
والخليفة الثالث: علي بن أبي طالب لقول الله تعالى:
(وليستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم) يعني آدم وداود)(25).

• وروى بإسناده عن سلمان الفارسي قال: سمعت رسول الله (صلى الله عليه وآله) يقول إن وصيي وخليفتي وخير من أترك بعدي ينجز موعدي ويقضي ديني علي بن أبي طالب(26).
(وعلم آدم الأسماء كلها ثم عرضهم على الملائكة.فقال أنبئوني بأسماء هؤلاء إن كنتم صادقين).

• روى السيوطي بإسناده عن ابن عباس قال: (سألت رسول الله (صلى الله عليه وآله) عن الكلمات التي تلقاها آدم من ربه فتاب عليه. قال: (صلى الله عليه وآله) سأل بحق محمد وعلي وفاطمة والحسن والحسين إلا تبت علي فتاب عليه)(27).

• روى القندوزي بإسناده عن المفضل قال: سألت جعفر الصادق (عليه السلام) عن قوله عز وجل: (وإذ ابتلى إبراهيم ربه بكلمات) الآية، قال: هي الكلمات التي تلقاها آدم من ربه فتاب عليه وهو أنه قال: يا رب اسألك بحق محمد وعلي وفاطمة والحسن والحسين ألا تبت علي فتاب عليه إنه هو التواب الرحيم. فقلت له: يا ابن رسول الله فما يعني بقوله (فأتمهن) قال: يعني اتمهن إلى القائم المهدي، اثنا عشر إماماً تسعة من ولد الحسين (عليهم السلام)(28).

• واستدل العلامة الحلي في (منهاج الكرامة) بهذه الآية والرواية.
فقال: (وهذه فضيلة لم يلحقه أحد من الصحابة فيها، فيكون هو الإمام، لمساواته النبي (صلى الله عليه وآله) في التوسل به إلى الله تعالى)(29).
(وأقيموا الصلوة وآتوا الزكاة واركعوا مع الراكعين).

• روى الخوارزمي بإسناده عن ابن عباس في قوله تعالى (واركعوا مع الراكعين) نزلت في رسول الله (صلى الله عليه وآله) وعلي خاصة، وهو أول من صلى وركع)(30).

• روى الحاكم الحسكاني بإسناده عن ابن عباس في قوله: (واركعوا) قال: مما نزل في القرآن خاصة في رسول الله وعلي بن أبي طالب وأهل بيته من سورة البقرة: (واركعوا مع الراكعين) أنها نزلت في رسول الله (صلى الله عليه وآله) وعلي بن أبي طالب وهما أول من صلى وركع(31).

• وروى بإسناده عن ابن عفيف الكندي عن أبيه عن جده قال: قدمت مكة لأبتاع لأهلي من ثيابها وعطرها فأويت إلى العباس بن عبد المطلب وكان رجلاً تاجراً فأنا جالس عنده انظر إلى الكعبة وقد طلعت الشمس في السماء وارتفعت إذ جاء شاب فرمى ببصره إلى السماء، ثم قام مستقبل الكعبة، فلم ألبث إلا يسيراً حتى جاء غلام فقام عن يمينه، ثم لم ألبث إلا يسيراً حتى جاءت امرأة فقامت خلفهما فركع الشاب وركع الغلام والمرأة، فرفع الشاب فرفع الغلام والمرآة، فسجد الشاب فسجد الغلام والمرأة فقلت: يا عباس أمر عظيم، فقال العباس: نعم أمر عظيم، تدري من هذا الشاب؟ قلت: لا. قال: هذا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب هذا ابن أخي هل تدري من هذا الغلام؟ قلت:لا، قال: هذا علي بن أبي طالب هذا ابن أخي، أتدري من هذه المرأة؟ قلت: لا. قال: هذه خديجة بنت خويلد زوجته، ان ابن أخي هذا أخبر أن ربه رب السموات والأرض أمره بهذا الدين الذي هو عليه، ولا والله ما على ظهر الأرض كلها أحد على هذا الدين غير هؤلاء الثلاثة)(32).

• روى الحيري بإسناده عن ابن عباس، قوله (واركعوا مع الراكعين) أنها نزلت في رسول الله (صلى الله عليه وآله) وعلي بن أبي طالب (عليه السلام) وهما أول من صلى وركع(33).

• وقد رواه الحفاظ بإسناد وألفاظ مختلفة وروى بعضها السيد هاشم البحراني في غاية المرام.
الهوامش
1 ـ تاريخ بغداد 6ص221، ورواه ابن عساكر في ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج2 ص431 رقم / 934، وابن حجر في الصواعق ص76.
2 ـ شواهد التنزيل ج1 ص39 رقم / 49، ابن عساكر في ج2 ص430 رقم / 933.
3 ـ المصدر ص41 رقم 50 و53 و54 و52 وص42 رقم / 55.
4 ـ ص 43
5 ـ ص48
6 ـ كفاية الطالب الباب الحادي والثلاثون ص140
7 ـ شواهد التنزيل ج1 ص53 رقم / 81، ورواه الزرندي في نظم درر السمطين ص89 مع فرق.
8 ـ المناقب، الفصل السابع عشر ص188، ورواه الكنجي في كفاية الطالب ص139.
9 ـ فضائل أحمد ج1 ص188 رقم / 225 مخطوط
10 ـ ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج2 ص428
11 ـ نفس المصدر ص430 رقم 928 – 930 – 931.
12 ـ و2 شواهد التنزيل ج1 ص58 رقم / 88 ص57 رقم / 86 ص58 رقم / 87.
13 ـ توضيح الدلائل في تصحيح الفضائل ص261.
14 ـ شواهد التنزيل ص65 رقم / 102.
15 ـ شواهد التنزيل ص66 رقم / 105.
16 ـ تذكرة الخواص ص168.
17 ـ تفسير القمي ج1 ص28.
18 ـ شواهد التنزيل ج1 ص67 رقم / 106.
19 ـ تفسير القمي ص30.
20 ـ شواهد التنزيل ج1 ص70 رقم / 110.
21 ـ شواهد التنزيل ج1 ص71 رقم / 111.
22 ـ المناقب ص196 الفصل السابع عشر، ورواه الكنجي في كفاية الطالب ص248، وروى البحراني في غاية المرام من طريق العامة والخاصة بهذا المضمون حديثين.
23 ـ شواهد التنزيل ج1 ص72 رقم / 112.
24 ـ ما نزل من القرآن في أهل البيت بتحقيق السيد أحمد الحسيني، ورواه الحاكم الحسكاني في شواهد التنزيل ج1 ص74 رقم / 113.
25 ـ شواهد التنزيل ج1 ص75 رقم / 114.
26 ـ شواهد التنزيل ج1 ص77 رقم / 115.
27 ـ الدر المنثور ج1 ص60، ورواه ابن المغازلي في مناقب علي بن أبي طالب (ع) ص63 رقم / 89.
28 ـ ينابيع المودة الباب الرابع والشعرون ص97.
29 ـ منهاج الكرامة البرهان العاشر ص88 مخطوط.
30 ـ المناقب الفصل السابع عشر ص198.
31 ـ شواهد التنزيل ج1 ص85 وص86 رقم / 134 / 125.
32 ـ نفس المصدر السابق.
33 ـ ما نزل من القرآن في أهل البيت ص46.


رد مع اقتباس
 
قديم 01-02-2007, 09:36 AM   رقم المشاركة : 5

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

حار بشخصك يا حيدرة البشر هتفت في مديحك مولاي الصور
نورك من أنوار الله انتشـــــر مــلآ الدنيا غطى نور القمــــــــر
نفسك نفس الهادي طه الأغر و بك اكتمل الدين و عم الظفـــر
ذكرك خالد حبك شاهد علي ذكرك خالد حبك شاهد عـــــــلي
علي علي مولى علي علي علي مولى علي


----------------------

نص حديث الغدير

.((بسم الله الرحمن الرحيم
:الحمد لله الذي علا في توحده ودنى في تفرده وجل في سلطانه وعظم في اركانه وأحاط بكل شيءعلما ًوهوفي مكانه وقهر جميع الخلق بقدرته وبرهانه مجيداًلم يزل محموداً لايزال باريء المسموكات وداحي المدحوات وجبار الأرضين والسماوات سبوح قدوس رب الملائكة والروح متفضل علىجميع براه متطول علىجميع من انشاه يلحظ كل عين والعيون لاتراه كريم حليم ذوإناة قد وسع كل شيء رحمته ومن عليهم بنعمته لايعجل بانتقامه ولا يبادر اليهم بما استحقوا من عذابه قد فهم السرائروعلم الضمائرولم يخف عليه المكنونات ولااشتبهت عليه الخفيات له الإحاطة بكل شيء والقدرة على كل شيء ليس مثله شيء وهو منشيء الشيء حين لاشيء دائم قائم بالقسط لاإله إلا هو العزيزالحكيم جلّ عن أن تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار وهو اللطيف الخبير لا يلحق أحد وصفه من معانيه ولايجد أحد كيف هو من سر وعلانية إلا بمادل عزوجل على نفسه وأشهد أنه الله الذي ملأ الدهر قدسه والذي يغشى الأبد نوره والذي ينفذ أمره بلا مشاورة مشير ولا معه شريك في تقدير ولا تفاوت في تدبير صور ما أبدع على غير مثال وخلق ماخلق بلا معونة من أحد ولا تكلف ولااحتيال أنشأها فكانت وبرأها فبانت فهو الله الذي لا إله إلا هو المتيقن الصنعة الحسن الصنيعة العدل الذي لايجور والأكرم الذي ترجع اليه الأمور وأشهد أنه الذي تواضع كل شيء لقدرته وخضع كل شيء لهيبته مالك الأملاك ومفلك الأفلاك ومسخر الشمس والقمر كل يجري لأجل مسمى يكور الليل على النهار ويكور النهار على الليل يطلبه حثيثا ًقاصم كل جبار عنيد ومهلك كل شيطان مريد لم يكن معه ضد ولا ند أحد صمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد إله واحد ورب ماجد يشاء فيمضي ويريد فيقضي ويعلم فيحصي ويميت ويحي ويفقر ويغني ويضحك ويبكي ويدني ويقضي ويمنع ويعطي له الملك وله الحمد بيده الخير وهوعلى كل شيء قدير يولج الليل في النهار ويولج النهار في الليل لاإله إلا هو العزيز الغفار مجيب الدعاء ومجزل العطاء محصي الأنفاس ورب الجنة والناس لا يشكل عليه شيء ولا يضجره صراخ المستصرخين ولا يبرمه إلحاح الملحين العاصم للصالحين والموفق للمفلحين ومولى العالمين الذي استحق من كل خلق أن يشكره ويحمده على السراء والضراء والشدة والرخاء واومن به وملائكته وكتبه ورسله أسمع أمره وأطيع وأبادر الى كل ما يرضاه واستسلم لقضائه رغبة في طاعته وخوفاً من عقوبته لأنه الله الذي لايؤمن مكره ولا يخاف جوره أقر له على نفسي بالعبودية وأشهد له بالربوبية واؤدي ما اوحى إليّ حدواً من أن لا أفعل فتحل بي منه قارعة لا يدفعها أحد وإن عظمت حيلته لا إله إلا هو لأنه قد أعلمني أني إن لم إبلغ ماأنزل إليّ فما بلغت رسالته فقد ضمن لي تبارك وتعالى العصمة وهو الله الكافي الكريم فأوحى إليّ (بسم الله الرحمن الرحيم :ياأيها الرسول بلغ ماأنزل اليك من ربك وإن لم تفعل فمابلغت رسالته والله يعصمك من الناس )معاشر الناس ما قصرت في تبليغ ما أنزله إليّ وأنا مبين لكم سبب نزول هذه الآية إن جبرائيل عليه السلام هبط إليّ مراراً ثلاثاً يأمرني عن السلام ربي وهو السلام أن أقوم في هذا المشهد فأعلم كل أبيض وأسود أن علي بن أبي طالب أخي ووصي وخليفتي والإمام من بعدي الذي محله مني محل هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي وهو وليكم بعد الله ورسوله وقد أنزل الله تبارك وتعالى عليّ بذلك آية من كتابه إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون وعلي ابن ابي طالب أقام الصلاة وآتى الزكاة وهوراكع يريد الله عزوجل في كل حال وسألت جبرئيل عليه السلام أن يستعفي لي عن تبليغ ذلك إليكم أيها الناس لعلمي بقلة المتقين وكثرة المنافقين وإدغال الآثمين وحيل المستهزئين بالإسلام الذين وصفهم الله تعالى في كتابه بأنهم يقولون بألسنتهم ماليس في قلوبهم ويحسبونه هيناً وهوعندا لله عظيم وكثرة اذا هم لي غيرمرة حتى سموني أذناً وزعموا أني كذلك لكثرة ملازمته إياي وإقبالي عليه حتى أنزل الله عزوجل في ذلك ومنهم الذين يؤذون النبي ويقولون هو أذن قل أذن خير لكم يؤمن بالله ويؤمن للمؤمنين ولو شئت أن أسمي بأسمائهم لسميت وأن اومي إليهم بأعيانهم لأوميت وأن أدل عليهم لدللت ولكني والله في أمورهم قد تكرمت وكل ذلك لايرضي الله مني إلا أن أبلغ ماأنزل الي يأ أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس ,فاعلموا معاشرالناس إن الله قد نصبه لكم ولياً وإماماً مفترضاً طاعته على المهاجرين والأنصار وعلى التابعين لهم بإحسان وعلى البادي والحاضر وعلى الأعجمي والعربي والحر والمملوك والصغير والكبير وعلى الأبيض والأسود وعلى كل موحد ماض حكمه جايز قوله نافذ أمره ملعون من خالفه مرحوم من تبعه مؤمن من صدقه فقد غفره الله له ولمن سمع منه وأطاع له معاشرالناس إنه آخر مقام أقومه في هذا المشهد فاسمعوا وأطيعوا وانقادوا لأمر ربكم فإن الله عزوجل هوربكم ووليكم وإلهكم ثم من دونه رسوله محمد وليكم القائم المخاطب لكم ثم من بعدي علي وليكم وإمامكم بأمرالله ربكم ثم الإمامةفي ذريتي من ولده الى يوم القيامة يوم تلقون الله ورسوله لا حلال إلا ما أحله الله ولا حرام إلا ماحرمه الله عرفني الحلال والحرام وأناأفضت بما علمني ربي من كتابه وحلاله وحرامه إليه معاشرالناس مامن علم إلا وقد أحصاه الله فيّ وكل علم علمت فقد أحصيته في علي إمام المتقين ومامن علم إلا وقد علمته علياً وهوالإمام المبين معاشرالناس لاتضلواعنه ولاتنفروا منه ولاتستكبروامن ولايته فهو الذي يهدي الى الحق ويعمل به ويزهق الباطل وينهى عنه ولاتأخذه في الله لومة لائم ثم إنه أول من آمن بالله ورسوله وهو الذي فدى رسول الله بنفسه وهوالذي كان مع رسول الله ولاأحد يعبد الله مع رسوله من الرجال غيره معاشرالناس فضلوه فقد فضله الله واقبلوه فقد نصبه الله معاشرالناس إنه إمام من الله ولن يتوب الله على أحد أنكر ولايته ولن يغفر الله له حتماًعلى الله أن يفعل ذلك بمن خالف أمره فيه وأن يعذبه عذاباًنكرا أبدالأباد ودهر الدهور فاحذروا أن تخالفوه فتصلوا ناراًوقودها الناس والحجارة أعدت للكافرين أيها الناس بي والله بشّر الأولون من النبيين والمرسلين وأناخاتم الأنبياء والمرسلين والحجة على جميع المخلوقين من أهل السموات والأرضين فمن شك في ذلك فهو كافر كفرالجاهلية الأولى ومن شك في شيء من قولي هذا فقد شك في الكل منه والشاك فيّ الكل فله النار معاشرالناس حباني الله بهذه الفضيلة مناً منه عليّ وإحساناًمنه إليّ ولاإله إلا هو له الحمدمني أبد الآبدين ودهر الداهرين على كل حال معاشرالناس فضلوا علياً فإنه أفضل الناس بعدي من ذكر وأنثى بنا أنزل الله الرزق وبقي الخلق ملعون ملعون مغضوب مغضوب من ردّقولي هذا ولم يوافقه ألا إن جبرئيل خبرني عن الله تعالى بذلك ويقول من عادى علياً ولم يتوله فعليه لعنتي وغضبي فلتنظر نفس ماقدمت لغد واتقوا الله أن تخالفوه فتزل قدم بعد ثبوتها إن الله خبير بما تعملون معاشرالناس إنه جنب الله الذي ذكر في كتابه ياحسرتي على ما فرطت في جنب الله معاشرالناس تدبروا القرآن وافهموا آياته وانظروا الى محكماته ولاتتبعوا متشابهه فوالله لن يبين لكم زواجره ولايوضح لكم تفسيره إلا الذي أنا آخذ بيده ومصعده اليّ وشآئل بعضده ومعلمكم إن من كنت مولاه فهذا علي مولاه وهو علي ابن ابي طالب أخي ووصي وموالاته من الله عزوجل أنزلها عليّ معاشرالناس إن علياًوالطيبين من ولدي هم الثقل الأصغر والقرآن هو الثقل الأكبرفكل واحد منبىء عن صاحبه وموافق له لن يفترقا حتى يردا عليّ الحوض هم أمناء الله في خلقه وحكامه في أرضه ألا وقد أديّت ألا وقد بلغت ألأ وقد أسمعت ألا وقدأوضحت ألا وإن الله عزوجل قال وأنا قلت عن الله عزوجل ألا إنه ليس أميرالمؤمنين غير أخي هذا ولا تحل إمرةالمؤمنين بعدي لأحد غيره(ثم ضرب بيده الى عضده فرفعه وكان منذأول ماصعدرسول الله صلىالله عليه وآله شال علياًحتى صارت رجلاه مع ركبة رسول الله صلىالله عليه وآله ثم قال)معاشرالناس هذا علي أخي ووصيي وواعي علمي وخليفتي علىأمتي وعلى تفسير كتاب الله عزوجل والداعي إليه والعامل بمايرضاه والمحارب لأعدائه والموالي على طاعته والناهي عن معصيته خليفةرسول الله وأميرالمؤمنين والإمام الهادي وقاتل الناكثين والقاسطين والمارقين بأمرالله أقول مايبدل القول الذي بأمر الله ربي اللهم وال من والاه وعاد من عاداه والعن من أنكره واغضب على من جحد حقه اللهم إنك أنزلت عليّ أن الإمامة بعدي لعلي وليك عند تبياني ذلك ونصبي إياه بماأكملت لعبادك من دينهم وأتممت عليهم نعمتك ورضيت لهم الإسلام ديناًفقلت ومن يبتغ غير الإسلام ديناًفلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين اللهم إني أشهدك وكفى بي شهيداً إني قد بلغت معاشرالناس
إنما أكمل الله عزوجل دينكم بإمامته فمن لم يأتم به وبمن يقوم مقامه من ولدي من صلبه الى يوم القيامة والعرض على الله عزوجل فاولئك الذين
حبطت أعمالهم وفي النار هم خالدون ولايخفف الله عنهم العذاب ولاهم ينظرون معاشرالناس هذاعليّ أنصركم لي وأحقكم بي وأقربكم إليّ وأعزكم علىالله عزوجل واناعنه راضيان ومانزلت آيةرضىً إلا فيه وماخاطب الله الذين آمنواإلابدءبه ولانزلت آيةمدح في القرآن إلافيه ولاشهدبالجنةفي هلأتى علىالإنسان إلا له ولا أنزلها في سواه ولامدح بهاغيره معاشرالناس هو ناصردين الله والمجادل عن رسول الله وهوالتقي النقي الهادي المهدي نبيكم خيرنبي ووصيكم خيروصي وبنوه خيرالأوصياء معاشرالناس ذريةكل نبي من صلبه وذريتي من صلب علي معاشرالناس إن إبليس أخرج آدم من الجنة بالحسدفلاتحسدوه فتحبط أعمالكم وتزل أقدامكم فإن آدم عليه السلام أهبط الىالأرض بخطيئةواحدةوهوصفوةالله عزوجل فكيف بكم وأنتم أنتم ومنكم أعداءاللهألا إنه لايبغض علياًإلاشقي ولايتولى علياًإلاتقي ولايؤمن به إلامؤمن مخلص وفي علي والله نزلت سورةالعصر(بسم الله الرحمن الرحيم والعصرإن الإنسان لفي خسرإلاالذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوابالحق وتواصوا بالصبر )معاشرالناس قداستشهدت الله وبلغتكم رسالتي وماعلى الرسول إلاالبلاغ المبين معاشرالناس اتقواالله حق تقاته ولاتموتن إلاوأنتم مسلمون معاشرالناس آمنوا بالله ورسوله والنور الذي أنزل معه من قبل أن نطمس وجوهاًفنزدهاعلىإدبارهامعاشرالناس النورمن الله عزوجل في مسلوك ثم في علي ثم في النسل منه الى القائم المهدي الذي يأخذبحق الله وبكل حق هولنا لأن الله عزوجل قدجعلناحجةعلى المقصرين
والمعاندين والمخالفين والخائنين والآثمين والظالمين من جميع العالمين معاشرالناس إني أنذرتكم أني رسول الله إليكم قد خلت من قبلي الرسل أفإن متّ أوقتلت انقلبتم على أعقابكم ومن ينقلب على عقبيه فلن
يضرالله شيئاًوسيجزي الله الشاكرين ألاوأن علياًهوالموصوف بالصبروالشكر ثم
من بعده ولدي من صلبه معاشرالناس لاتمنواعلى الله تعالى إسلامكم فيسخط عليكم ويصيبكم بعذاب من عنده إنه لبالمرصادمعاشرالناس سيكون من بعدي أئمةيدعون الىالنار ويوم القيامةلاينصرون معاشرالناس إن الله تعالى وأنابريئان منهم معاشرالناس إنهم وأشياعهم وأتباعهم وأنصارهم
في الدرك الأسفل من النارولبئس مثوى المتكبرين ألاإنهم أصحاب الصحيفة
فلينظرأحدكم في صحيفته فذهب علىالناس إلا شرذمةمنهم أمرالصحيفة
معاشرالناس إني أدعهاإمامةووراثةفي عقبي الى يوم القيامةوقدبلغت ماأمرت بتبليغه حجةعلىكل حاضروغائب وعلىكل أحد ممن شهد أولم يشهد
ولدأم لم يولدفليبلغ الحاضرالغائب والوالدالولدالى يوم القيامة وسيجعلونهاملكاًواغتصابا ألا لعن الله الغاصبين والمغتصبين وعندهاسنفرغ
لكم أيهاالثقلان فيرسل عليكماشواظ من نار ونحاس فلا تنتصران معاشرالناس إن الله عزوجل لم يكن يذركم علىماأنتم عليه حتى يميز الخبيث من الطيب وماكان الله ليطلعكم على الغيب معاشرالناس إنه مامن قريةإلاوالله مهلكهابتكذيبها وكذلك يهلك القرى وهي ظالمة كماذكرالله تعالى وهذا علي إمامكم ووليكم وهومواعيدالله والله يصدق ماوعده معاشرالناس قدضل قبلكم أكثرالأولين والله لقدأهلك الأولين وهومهلك الآخرين قال الله تعالى ألم نهلك الأولين ثم نتبعهم الآخرين كذلك نفعل بالمجرمين ويل يومئذللمكذبين معاشرالناس إن الله قد أمرني ونهاني وقد
أمرت علياًونهيته فعلم الأمروالنهي من ربه عزوجل فاسمعوا لأمره تسلموا
وأطيعوه تهتدوا وانتهوالنهيه ترشدوا وصيروا الى مراده ولايتفرق بكم
السبل عن سبيله معاشرالناس أناصراط الله المستقيم الذي أمركم باتباعه
ثم علي من بعدي ثم ولدي من صلبه أئمة يهدون الى الحق وبه يعدلون(بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين إياك نعبد وإياك نستعين إهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولاالضالين)نزلت فيّ وفيهم ولهم عمّت وإياهم خصت اولئك أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون ألا إن حزب الله هم الغالبون ألاإن أعداء علي هم أهل الشقاق والنفاق والحادون وهم العادون وإخوان الشياطين الذين يوحي بعضهم الى بعض زخرف القول غروراً ألا إن أوليائهم المؤمنون الذين ذكرهم الله في كتابه فقال عزوجل لاتجدقوماًيؤمنون بالله واليوم الآخر يوادون من حادّ الله ورسوله ولوكانوا أبائهم أوأبنائهم أوإخوانهم أوعشيرتهم اولئك كتب في قلوبهم الإيمان
وأيدهم بروح منه ويدخلهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها رضي الله عنهم ورضواعنه اولئك حزب الله ألاإن حزب الله هم المفلحون ألا إن
أولياءهم الذين وصفهم الله عزوجل فقال أمنواولم يلبسوا إيمانهم بظلم
اولئك لهم الأمن وهم مهتدون ألا إن أوليائهم الذين وصفهم الله عزوجل فقال الذين يدخلون الجنة آمنين وتتلقاهم الملائكة بالتسليم إن طبتم فادخلوهاخالدين ألاإن أوليائهم الذين قال الله عزوجل يدخلون الجنة بغيرحساب ألا إن أعدائهم الذين يصلون سعيراًألا إن أعدائهم الذين يسمعون لجهنم شهيقاً وهي تفور ولهازفير كلمادخلت أمةلعنت أختها ألا إن أعدائهم الذين قال الله عزوجل كلماألقي فوج سألهم خزنتها ألم يأتكم نذيرقالوا بلى قدجائنا نذيرفكذبنا وقلنا مانزّل الله من شيء إن أنتم إلا في ضلال مبين ألا إن أوليائهم الذين يخشون ربهم بالغيب لهم مغفرةوأجركبيرمعاشرالناس شتان مابين الجنةوالسعير عدونا من ذمه الله ولعنه وولينا من مدحه الله وأحبه معاشرالناس ألاوإني منذروهادمعاشر
الناس إني نبي وعلي وصيي ألاوإن خاتم الأئمة منا القائم المهدي صلوات الله عليه ألاإنه الظاهر على الدين ألاإنه المنتقم من الظالمين ألا إنه فاتح الحصون وهادمها ألا إنه قاتل كل قبيلة من أهل الشرك ألا إنه مدرك كل ثار لأولياء الله عزوجل ألا إنه ناصر دين الله عزوجل ألا إنه الغراف من بحر عميق ألا إنه يسم كل ذي فضل بفضله وكل ذي جهل بجهله ألا إنه خيرة الله ومختاره ألا إنه وارث كل علم والمحيط به ألأا إنه المخبرعن ربه عزوجل والمنبه بأمر إيمانه ألا إنه الرشيد السديد ألاإنه المفوض إليه ألا إنه قد بشر به من سلف بين يديه ألا إنه الباقي
حجةولاحجةبعده ولاحقّ إلا معه ولانور إلا عنده ألا إنه لاغالب له ولامنصور عليهألا إنه ولي الله في أرضه وحكمه في خلقه وأمينه في سره وعلانيته معاشرالناس قدبينت لكم وأفهمتكم وهذا علي يفهمكم بعدي ألا وإني عند انقضاء خطبتي أدعوكم الى مصافقتي على بيعته والإقرار به ثم مصافقته
من بعدي ألا وإني قد بايعت الله وعلي قدبايعني وأنا آخذكم بالبيعةله عن الله عزوجل فمن نكث فإنما ينكث على نفسه معاشرالناس إن الصفا
والمروة من شعائرالله فمن حج البيت أوأعتمرفلا جناح عليه أن يطّوف بهما ومن تطوع خيراًفإن الله شاكرعليم معاشرالناس حجواالبيت فماورده أهل بيت
إلااستغنواولاتخلفواعنه إلاافتقروامعاشرالناس ماوقف بالموقف مؤمن إلا
غفرالله له ماسلف من ذنبه الى وقته ذلك فإذاانقضت حجته استؤنف عمله
معاشرالناس الحجاج معانون ونفقاتهم مخلفة والله لايضيع أجرالمحسنين
معاشرالناس حجواالبيت بكمال الدين والنفقة ولاتنصرفواعن المشاهد إلا
بتوبة وإقلاع معاشرالناس أقيمواالصلاةواتواالزكاةكماأمركم الله عزوجل لئن طال عليكم الأمد فقصرتم أونسيتم فعلي وليكم ومبين لكم الذي نصبه الله عزوجل من بعدي ومن خلقه الله مني يخبركم بماتسئلون عنه ويبين لكم مالاتعلمون ألاإن الحلال والحرام أكثر من أن أحصيهما وأعرفهما فآمر بالحلال وأنهى عن الحرام في مقام واحد فأمرت أن آخذ البيعة منكم والصفقة لكم بقبول ماجئت به عن الله عزوجل في علي أميرالمؤمنين والأئمةمن بعده الذين هم مني ومنه أئمةقائمهم المهدي الىيوم القيامة
الذي يقضي بالحق معاشرالناس كل حلال دللتكم عليه وكل حرام نهيتكم عنه فإني لم أرجع عن ذلك ولم أبدل ألا فاذكرواذلك واحفظوه وتواصوابه ولاتبدلوه ولاتغيروهألاوإني قد أجددالقول ألا فأقيمواالصلاةوآتواالزكاة
وأمروابالمعروف وانهواعن المنكر ألا وإن رأس الأمربالمعروف أن تنتهوا
الى قولي وتبلغوه من لم يحضره وتأمروه بقبوله وتنهوه عن مخالفته فإنه أمرمن الله عزوجل ومني ولاأمربمعروف ولانهي عن منكر إلامع إمام معصوم معاشرالناس القرآن يعرفكم أن ألأئمةمن بعده ولده وعرفتكم أنهم مني وأنامنهم حيث يقول الله عزوجل في كتابه وجعلهاكلمةباقيةفي عقبه وقلت لن تضلوا ماإن تمسكتم بهما معاشرالناس التقوى التقوىإحذروا
الساعةكماقال الله تعالى إن زلزلةالساعةشيء عظيم أذكرواالممات والحساب والموازين والمحاسبةبين يدي رب العالمين والثواب والعقاب
فمن جاء بالحسنة أثيب عليها ومن جاء بالسيئةفليس له في الجنان نصيب
معاشرالناس إنكم أكثرمن أن تصافقوني بكف واحدة وقدأمرني الله عزوجل
أن آخذمن ألسنتكم الإقراربماعقدت لعلي من إمرةالمؤمنين ومن جاءبعده
من الأئمةمني ومنه علىماأعلمتكم إن ذريتي من صلبه فقولوابأجمعكم إنا
سامعون ومطيعون وراضون منقادون لمابلغت عن ربنا وربك في أمرعلي صلوات الله عليه وأمرولده من صلبه من الأئمةنبايعك على ذلك بقلوبنا
وأنفسناوألسنتناوأيديناعلىذلك نحيىونموت ونبعث ولانغيرولانبدل ولانشك
ولانرتاب ولانرجع من عهدولاننقض الميثاق ونطيع الله ونطيعك وعلياًأمير
المؤمنين وولده الأئمةالذين ذكرتهم من ذريتك من صلبه بعدالحسن والحسين الذين عرفتكم مكانهمامني ومحلهماعندي ومنزلتهمامن ربي عزوجل فقدأديت ذلك إليكم وإنهماسيداشباب أهل الجنةوأنهماالأمان بعد
أبيهماعلي وأناأبوهماقبله وقولواأطعناالله بذلك وإياك وعلياًوالحسن والحسين والأئمةالذين ذكرت عهداًوميثاقاًمأخوذلأميرالمؤمنين من قلوبنا
وأنفسنا و ألسنتن او مصا فقة أيدينا من أدركهما بيده وأقرّ بهما بلسانه ولا نبتغي بذلك بدلاً ولا نرى من أنفسناعنه حولا أبداً أشهدناالله وكفى بالله شهيداً وأنت علينابه شهيدوكل من أطاع ممن ظفر واستتر وملائكة الله وجنوده
وعبيده والله أكبرمن كل شهيد معاشر الناس ما تقولون فإن الله يعلم كل صوت
و خافية كل نفس فمن أهتدى فلنفسه ومن ضلّ فإنما يضل عليها ومن بايع فإنما يبايع الله عز وجل يد الله فوق أيديهم معاشر الناس فاتقوا الله وبايعوا
علياً أمير المؤمنين والحسن والحسين والأئمة كلمة طيبة باقية يهلك الله من غدر ويرحم الله من وفى فمن نكث فإنما ينكث على نفسه معاشر الناس قولوا
الذي قلت لكم وسلموا على علي بإمرة المؤمنين وقولوا سمعنا وأطعنا غفرانك
ربنا وإليك المصير و قولوا الحمد لله هدينا لهذا وماكنا لنهتدي لول اأن هدانا
الله معاشر الناس إن فضائل علي ابن ابي طالب عند الله عزوجل وقد أنزلها في
القرآن أكثرمن أن أحصيها في مقام واحد فمن أنبأكم بها وعرّفها فصدقوه
معاشرالناس من يطع الله ورسوله وعلياً والأئمة الذين ذكرتهم فقد فازفوزاً
عظيما ًمعاش رالناس السابقون الى مبايعته وموالاته والتسليم عليه بإمرة
المؤمنين أولئك هم الفائزون في جنات النعيم معاشرالناس قولوا ما يرضي
الله به عنكم من القول فإن تكفروا أنتم ومن في الأرض جميعاًفلن يضرالله شيئاًاللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات واغضب على الكافرين والحمدلله رب العالمين

==============

المصادر
بسم الله الرحمن الرحيم :الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا ونبينا محمد صلى الله عليه وآله وسلم وبعد أن جماعةمن المؤمنين طلبوا مني أن أكتب وأعد لهم أسماء ورواة الخطبة والحديث وناقليها وهم كثيرون لا يمكنني أن أذكر أسماء جميعهم ولكن من باب مالا يدرك كله لايترك كله أنقل الميسور منهم وفيه الكفاية وهذا هو أسمائهم,أبو هريرة الدوسي المتوفىسنة(57-59)كما نقله تاريخ بغداد(ص290ج8),أبو ليلىالأنصاري المقتول في صفين سنة(37)على نقل مناقب الخوارزمي(ص35),أبوزينب ابن عوف الأنصاري عن أسدالغابة(ص307ج3),أبوفضالةالأنصاري مقتول في صفين أسدالغابة(ص307ج3),أبوقدامةالأنصاري قتيل يوم الحربةعن أسدالغابة(ص276ج3),أبوعمرةابن عمرو بن محصن الأنصاري بنقل أسدالغابة(ص307ج3),أبوالهيثم بن نبهان قتيل صفين سنة(37)نقلاًعن ابن عقدة فيمقتل الخوارزمي(ص67),أبورافع قبطي مولى رسول الله (ص وآله)في حديث الولاية نقلاً عن الخوارزمي الغدير(ص16ج1),أبوزويت خويلدالمتوفى في خلافة عثمان عن الخوارزمي,أبوبكربن أبي قحافةالمتوفى سنة(13)نقلاًعن أبي بكر الجعابي في النجب,أسامةبن زيدبن حارثة الكلبي المتوفىسنة(54)نقلاً عن نخب المناقب,أبي بن كعب الأنصاري الخزرجي رئيس القراء المتوفىسنة(30-32)نقلاً عن نخب المناقب,أسعد بن زرارة الأنصاري نقلاًعن ابن عقدة في سني المطالب ,أسماء بنت عميس الخثعمية نقلاً عن ابن عقدة في كتاب الولاية,أم سلمةطاهرةزوجةرسول الله(ص وآله)نقلاً عن ابن عقدة عن عمرو بن سعيد في ينابيع المودة(ص40),أم هانىء بنت أبي طالب نقلاً عن ينابيع المودةللقندوزي(ص40),أبوحمزة أنس بن مالك الأنصاري الخزرجي خادم رسول الله (ص وآله)المتوفىسنة(93)نقلاًعن خطيب بغداد(ص477ج7),براء بن عازب الأنصاري الأويسي المقيم في الكوفة المتوفى سنة(72)نقلاً عن مسند أحمدبن حنبل(281ج4),يزيدبن خصيب أبو سهل الأسلمي المتوفىسنة(63)نقلاًعن مستدرك الحاكم (ص110ج3),أبوسعيدثابت بن وديعةالأنصاري الخزرجي المدني نقلاًعن ابن عقدة في أسد الغابة(307ج3),جابربن سمرةبن جنادةكوفي الإقامةالمتوفىسنة(74)نقلاًعن ابن عقدة في كنز العمال (ص398ج3),جابر بن عبدالله الأنصاري المتوفى في المدينةسنة(78)وقدعمّرأربع وتسعين سنة نقلاًعن استيعاب ابن عبد البر (ص473ج2),جبلة بن عمروالأنصاري بنقل ابن عقدةفي حديث الولاية,جبيربن مطعم بن عبدقرشي المتوفىسنة(59)نقلاً عن قاضي بهلول بهجت(ص68)في تاريخ آل محمد(ص وآله),جرير بن عبدالله بن جابر البجلي المتوفىسنة(54)نقلاً عن مجمع الزوايدللحافظ الهيثمي(ص106ج9),أبوذرجندب بن جنادة الغفاري المتوفىسنة(31)في حديث الولاية نقلاًعن فرائدالسمطين وأسنى المطالب(ص85),أبوجنيدةجندع بن عمروبن مازن الأنصاري عن أسد الغابة(ص308ج1),حبة بن جوين أبوقدامةعربي بجلي المتوفىسنة(79)نقل عن ابن عقدة في أسدالغابة(ص367ج1),حبشي بن جنادةالسلولي كوفي الإقامةقتل يوم المناشدةبنقل أصبغ بن نباتةفي أسدالغابة(ص307ج3),حبيب بن بديل بن ورقاء خزاعي نقل عن ابن عقدة في الاصابة(ص304ج1),حذيفة بن أسيد أبوسريحة غفاري الذي من أصحاب الشجرةالمتوفىسنة(42)بنقل ينابيع المودة(ص38),حذيفةبن اليمان اليماني المتوفىسنة(36)نقلاًعن ابن عقدةفي أسنى المطالب وابن حجرفي التقريب(ص82),حسان بن ثابت الشاعر الشهيرمادح رسول الله نظماًونثراً,السبط الأكبرالحسن المجتبى نقلاً عن ابن عقدةوالجعابي في النخب والخوارزمي وغيره,السبط الأصغرالحسين الشهيد(ع)نقلاً عن ابن عقدة ومئات الكتب كحليةالأولياء لأبي نعيم(ص64ج9)وغيره,أبوأيوب خالد بن زيد الأنصاري المقتول في حرب الروم سنة(52)نقله محب الدين الطبري في رياض النظرة(ص169ج2),أبوسليمان خالد ابن الوليدبن المغيرةالمخزومي المتوفىسنة(22)نقله الجعابي في النخب,خزيمة بن ثابت الأنصاري ذوالشهادتين مقتول في صفين سنة(37)نقلاًابن عقدة في أسدالغابة(ص307ج3),أبوشريح خويلدبن عمرو الخزاعي مقيم في المدينةالمتوفىسنة(68)شاهد يوم المناشدة في حديث الغدير,رفاعةبن عبد منذر الأنصاري نقلاًعن ابن عقدة والجعابي وكتاب الغدير لمنصور الرازي,زبير بن العوام قرشي مقتول سنة(36)رواه ابن عقدة عن حافظ المغازلي في رواة الغدير .زيدبن أرقم الأنصاري الخزرجي المتوفى سنة(68)بنقل مسند أحمدبن حنبل (ص368ج4)ومئات من الكتب,أبوسعيدزيدبن ثابت المتوفىسنة(48)بنقل ابن عقدةفي أسنى المطالب,زيدبن يزيد بن شراحيل الأنصاري شاهد يوم المناشدة على ما نقله ابن عقدةفي أسد الغابة(ص233ج2),زيدبن عبدالله الأنصاري نقله ابن عقدةفي حديث الولاية,أبواسحاق سعدبن أبي وقاص المتوفىسنة(58)نقله حافظ النسائي في الخصايص (ص3),سعدبن جنادة عوفي وأبوه عطية نقله ابن عقدة ومقتل الخوارزمي,سعدبن عبادة الأنصاري الخزرجي المتوفىسنة(15)نقله ابوبكرالجعابي في نخب المناقب ,ابوسعيد سعدبن مالك الأنصاري الخزرجي الخدري المتوفىسنة(74)مدفون في البقيع نقله ابن عقدة,سعيد بن زيد القرشي العدوي المتوفىسنة(51)نقله ابن المغازلي,سعيدبن سعدبن عبادة الأنصاري نقله ابن عقدةفي كتاب الولاية ,ابوعبدالله سلمان الفارسي المتوفىسنة(37)رواه ابن عقدةوالجعابي والحمويني الشافعي,ابومسلم سلمةبن عمروالأسلمي المتوفىسنة(74)نقله ابن عقدة,ابوسليمان سمرةبن جندب الفزاري المتوفى في البصرةسنة(60)نقله ابن عقدة,سهل بن حنيف الأنصاري الأوسي المتوفىسنة(38)نقله ابن عقدةفي أسدالغابة(ص307ج3),ابوالعباس سهل بن سعد الأنصاري الخزرجي الساعدي المتوفىسنة(91)ذكرفي ينابيع المودة(ص38),ابوأمامةالصدري العجلاني الباحلي كان يسكن الشام المتوفىسنة(86)نقله ابن عقدة,ضميرةالأسدي عن روايةحديث الغديرفي حديث الولاية,طلحة بن عبدالله التميمي قتل يوم الجمل سنة(36)وعمره(63سنة)نقله مروج الذهب للمسعودي(ص11ج2),عامر بن عميرالنميري على مارواه ابن عقدةعن الاصابة لابن حجرالعسقلاني(ص255ج2),عامربن ليلى الغفاري كماروي في الاصابة(ج2),عامربن ليلى بن حمزةكمارواهابن عقدةفي أسدالغابة(ص92ج3),ابوالطفيل عامربن واثلةالمتوفىسنة(110)على مانقله مسند أحمد(ص118ج1),عايشةبنت ابي بكرابن ابي قحافةزوجةرسول الله (ص وآله)كمانقله ابن عقدةفي حديث الولاية,العباس بن عبد المطلب بن هاشم عم رسول الله المتوفي سنة(32)عن طريق ابن عقدةعن الجزري في اسنى المطالب(ص47ج1),عبدالرحمن بن عبدرب الأنصاري من شهوديوم رحبةكمانقله ابن الأثيرفي أسدالغابة(ص307ج2),ابومحمدعبدالرحمن بن عوف القرشي الزهري المتوفىسنة(32)عن كتاب الغديرلمنصورالرازي(ص47),عبدالرحمن بن يعمرالديلي أوالديلمي مقيم الكوفةكما نقله ابن عقدة,عبدالله بن ابي عبدالاسدالمخزومي كمانقله ابن عقدة,عبدالله بن بشيرالمازني كمانقله ابن عقدة,عبدالله بن بديل بن ورقاء شيخ خزاعةقتل في صفين وهومن شهود أميرالمؤمنين (ع)على مانقله ابن عقدة,عبدالله بن ثابت الأنصاري من شهوديوم الغديركمانقله تاريخ آل محمد(ص وآله)(ص67),عبدالله بن جعفربن ابي طالب الهاشمي المتوفىسنة(80)واحتج مع معاويةفي هذا الموضوع على مانقله ابن عقدة ,عبدالله بن حنطب القرشي المخزومي كمانقله السيوطي في احياءالميت للحافظ الطبراني ,عبدالله بن ربيعة كمانقله الخوارزمي في مقتله,عبدالله بن عباس المتوفىسنة(68)كمانقله النسائي في الخصايص (ص7)ومئات من اناس غيره,عبدالله بن أوفى علقمة الأسلمي المتوفىسنة(87)كمانقله الحافظ ابن عقدة,ابوعبدالرحمن عبدالله بن عمر بن الخطاب العدوي المتوفىسنة(73)كمانقله الحافظ الهيثمي في مجمع الزوايد(ص106ج9),ابوعبدالرحمن عبدالله بن مسعود الهذلي المتوفىسنة(33)دفن في البقيع كمانقله الحافظ بن مردويه في الدرالمنثور(ص298ج2),عبدالله بن ياميل كمانقله ابن عقدة في كتاب المفرد في الحديث وأسدالغابة(274ج2)عثمان بن عفان المقتول سنة(35)كمانقله الحافظ ابن عقدةفي رواةالحديث,عبيدبن عازب الأنصاري اخابراءبن عازب من شهوديوم المناشدةالغدير(ص50ج1),ابوطريف عبدي بن حاتم المتوفىسنة(68)وعمره مائةسنةوهومن شهودالمناشدةينابيع المودة(ص38),عطيةبن بسر المازني كمانقله ابن عقدةفي حديث الولاية,عقبةبن عامرالجهني والي مصرالمتوفىسنة(60)نقله تاريخ آل محمد(ص وآله)(ص67),أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب (ع)بنظم ونثرمئات الطرق بنقل أحمد بن حنبل في المسند(ص152ج1),ابواليقظان عماربن ياسرالعنسي قتل بصفين سنة(37)نقله نصربن مزاحم في كتاب صفين(176)وشرح نهج البلاغة(ص273ج2),عمارةالخزرجي الأنصاري قتل يوم اليمامةنقله مجمع الزوايد(ص107ج9),عمربن ابي سلمةبن عبدالأسدالمخزومي ربيب رسول الله(ص وآله)ابن أم سلمةزوجةرسول الله(ص وآله)المتوفىسنة(83)نقله ابن عقدة,عمرابن الخطاب قتل سنة(23)نقله ابن المغازلي في المناقب ومحب الدين الطبري في الرياض النظرة(ص161ج2),ابونجيدعمران بن حصين الخزاعي المتوفىسنة(52)في البصرةنقله الترمذي والخطيب الخوارزمي في اسنى المطالب(ص55ج1),عمربن الحمق الخزاعي الكوفي المتوفىسنة(50)نقله الخوارزمي عن ابن عقدة,عمروبن شراحيل من رواة الخطبةبين الصحابةكمانقله الخوارزمي,عمروبن العاص من شعراء غديرخم كمانقله ابن قتيبة في الإمامةوالسياسة(ص93),عمروبن مرةالجهني نقله ابن حنبل والطبراني في كنزالعمال(ص154ج6),الصديقةالطاهرةفاطمةالزهراءبنت رسول الله (ص وآله)نقله ابن عقدةومئات من طرق الغير في كتاب الغدير,فاطمةبنت حمزة بن عبدالمطلب نقله ابن عقدة ومنصورالرازي (الغدير)قيس بن ثابت بن شماس الأنصاري من شهودحديث الغديركمانقله ابن حجرفي الاصابة (ص205ج1)قيس بن سعد بن عبادة الأنصاري الخزرجي من رواة الحديث في الإصابةفي معرفةالصحابة,ابومحمد كعب بن عجرةالأنصاري المدني المتوفىسنة(51)من رواةالحديث كمانقله ابن عقدة(ص56),ابوسليمان مالك بن حويرث الليثي المتوفىسنة(74)كمارواه أحمدبن حنبل في المناقب,مقدادبن عمروالكندي الزهيري المتوفىسنة(23)عمرسبعين سنة كمانقله ابن عقدة,ناجيةبن عمروالخزاعي من شهوديوم المناشدةكمانقله ابن عقدةوابن حجرفي الاصابة(ص542ج3),ابوبرمزةفضيلةبن عتبةالأسلمي المتوفىسنة(65)بطريق ابن عقدة,نعمان بن عجلان الأنصاري من شهوديوم المناشدةعن طريق أصبغ بن نباتةفي تاريخ آل محمد(ص وآله)(ص67),هاشم بن عتبةالمرقال ابن ابي وقاص الزهري المدني قتل بصفين سنة(37)بنقل ابن عقدة,ابووسمةوحشي بن حرب الحبشي الحمصي نقله ابن عقدةعن مقتل الخوارزمي وعدّه من رواةحديث الغدير(ص57),وهب بن حمزةكمانقله الخوارزمي من رواةحديث الغديروالصحابة,ابوجحيفةوهب بن عبدالله الشوائي المتوفىسنة(74)نقله ابن عقدة,ابومرازم يعلى بن مرةبن وهب الثقفي كمانقله أسدالغابة(ص223ج2)..كتبه أحمدالنجفي الزنجاني سنة(1392من الهجرة
.


رد مع اقتباس
 
قديم 01-02-2007, 09:37 AM   رقم المشاركة : 6

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

آيات بيعة الغدير
الآية الأولى: قوله تعالى (يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس إن الله لا يهدي القوم الكافرين) سورة المائدة - آية 67.
نزلت هذه الآية في تبليغ ولاية علي (عليه السلام)، وقد روى ذلك إخواننا السنة في مصادرهم، وأورد صاحب (الغدير) ج 1 ص 214 - 223 روايتها من (ثلاثين) كتابا من كتبهم.
الآية الثانية: قوله تعالى (اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا) المائدة - 3.
أورد روايتها في (الغدير) ج 1 ص 230 - عن (ستة عشر) كتابا من كتب السنة.
الآية الثالثة: قوله تعالى (سأل سائل بعذاب واقع، للكافرين ليس له دافع، من الله ذي المعارج) سورة المعارج، آية - 1 نزلت هذه الآية في رجل بلغه قول رسول الله (صلى الله عليه وآله) (من كنت مولاه فعلي مولاه) فقال: اللهم إن كان ما يقول محمد حقا فأمطر علينا حجارة من السماء) فما لبث حتى رماه الله بحجر فوقع على رأسه فقتله، وأنزل الله تعالى الآية. أورده في (الغدير) ج 1 ص 239 - 246 عن (ثلاثين) كتابا من كتب السنة.
بيعة الصحابة عليا وتهنئته قال المؤرخ الطبري (فعند ذلك بادر الناس بقولهم نعم سمعنا أطعنا على أمر الله ورسوله بقلوبنا، وكان أول من صافق النبي (صلى الله عليه وآله) وعليا، أبو بكر وعمر وعثمان وطلحة والزبير
وباقي المهاجرين والأنصار وباقي الناس، إلى أن صلى الظهرين في وقت واحد، وامتد ذلك إلى أن صلى العشائين في وقت واحد وأوصلوا البيعة والمصافقة ثلاثا).
وقد أورد في الغدير ج 1 ص 272 تهنئة عمر بن الخطاب عن (ستين) كتابا من كتب السنة. معنى كلمة المولى في اللغة المولى والولي صفتان من الولاية، وحقيقتها في جميع مشتقاتها (تقلد أمر والقيام به).
قال في الصحاح (ولي الوالي البلد، وولى الرجل البيع، ولاية، وأوليته معروفا، ويقال في التعجب ما أولاه للمعروف، وتقول: فلان وليه، وولي عليه. وولاه الأمير عمل كذا، وولاه بيع الشئ، وتولى العمل: تقلده).
وقال في النهاية (والولاية تشعر بالتدبير والقدرة والفعل، إلى أن قال: وكل من ولي أمرا فهو مولاه ووليه، إلى أن قال: وقول عمر لعلي: أصبحت مولى كل مؤمن، أي ولي كل مؤمن). وقال في القاموس (ولي الشئ وعليه ولاية، أو هي المصدر، وبالكسر الخطة والإمارة والسلطان، وأوليته الأمر وليته إياه، إلى أن قال: تولى الأمر تقلده، وأولى على اليتيم أوصى، واستولى على الأمر أي بلغ الغاية).
وقال في لسان العرب (قال سيبويه: الولاية بالكسر الاسم مثل الإمارة والنقابة لأنه اسم لما توليته وقمت به، وإذا أرادوا المصدر فتحوا. إلى أن قال: والولي ولي اليتيم الذي يلي أمره ويقوم بكفايته، وولي المرأة الذي يلي عقد النكاح عليها ولاية عنها لا يستبد بعقد النكاح دونه، وفي الحديث (أيما المرأة نكحت بغير إذن موليها فنكاحها باطل، وفي رواية وليها أي متولي أمرها.
فحقيقة كلمة المولى، من يلي أمرا ويقوم به ويتقلده، وما عدوه من المعاني له فإنما هي مصاديق أطلقت عليها من باب إطلاق اللفظ الموضوع لحقيقة على مصاديقها، كإطلاق كلمة الرجل على زيد وعمرو وبكر، فيطلق لفظ المولى على الرب، لأنه القائم بأمر المربوبين، وعلى السيد لأنه القائم بأمر العبد، وعلى العبد لأنه يقوم بحاجة السيد، وعلى الجار وابن العم والحليف والصهر، لأنهم يقومون بنصرة صاحبهم فيما يحتاج إلى نصرتهم. فاللفظ مشترك معنوي) فمعنى قوله (صلى الله عليه وآله) (من كنت مولاه فعلي مولاه) من كنت متقلدا أمره وقائما به فعلي متقلد أمره وقائم به، وهذا صريح في قيادة الأمة وإمامتها وولايتها، فإن رسول الله (صلى الله عليه وآله) قيادة الأمة ووليها وسلطانها والقائم بأمرها، فثبت لعلي (عليه السلام) ما ثبت له من الولاية العامة والقيادة التامة.
هذا ما يقضي به التأمل في كلام أئمة اللغة، وإن أبيت إلا عن تعدد معاني المولى وأنه مشترك لفظي وقد وضع لكل واحد من معانيه بوضع مستقل، فلا شك أن معناه الذي يناسب الحديث هو الأول. وقد تعرض لذكره جماعة من الأقدمين.
قال أبو عبيدة في كتاب غريب القرآن (المولى بمعنى الأولى، واستشهد بقول الأخطل في عبد الملك بن مروان: فأصبحت مولاها من الناس كلهم وأحرى قريش أن تهاب وتحمدا وقال الأنباري في كتابه تفسير المشكل في القرآن ما لفظه (الولي والمولى الأولى بالشئ).
وقال الزجاج والفراء كما في تفسير الفخر الرازي - ج 29 ص 227 طبع مصر (المولى يجئ بمعنى الأولى). وقد حكى عن أبي العباس المبرد: أنه قال الولي الذي هو الأولى والأحق).
وقال الزمخشري في تفسيره - ج 4 ص 66 طبع مصر (وحقيقة مولاكم محراكم ومقمنكم، أي مكانكم الذي يقال فيه هو أولى بكم).
وقال الحلبي في التقريب (المولى حقيقة في الأولى، لاستقلالها بنفسها ورجوع سائر الأقسام في الاشتقاق إليها، لان المالك إنما كان مولى لكونه أولى بتدبير رقيقه وتحمل جريرته، والمملوك مولى لكونه أولى بطاعة مالكه، والمعتق كذلك، والناصر لكونه أولى بنصرة من نصره، والحليف لكونه أولى بنصرة حليفه، والجار لكونه أولى بنصرة جاره والذب عنه، والصهر لكونه أولى بمصاهره، والإمام لكونه أولى بمن يليه، وابن العم لكونه أولى بنصرة محبه) وإذا كانت لفظة مولى حقيقة في الأولى وجب حملها عليها دون سائر معانيها، لافتقارها إلى القرينة الصارفة عن المعنى الموضوع له كما لا يخفى.
شواهد إضافية على دلالة حديث الغدير
الشاهد الأول: مخاطبة رسول الله (صلى الله عليه وآله) لجماهير الناس قبل إيراد هذا المقال بقوله (ألست أولى بكم من أنفسكم) ثم فرع عليه بقوله (من كنت مولاه فعلي مولاه) فإن أخذ الإقرار منهم بكونه أولى بهم من أنفسهم قبل قوله من كنت مولاه فعلي مولاه، لا يكون إلا لأجل أحد أمرين، إما لأجل تحقيق شرط القضية وإقرارهم بتحققه ليترتب عليه تاليها فيتعين إرادة معنى الأولى من لفظ المولى دون غيره من معانيه، فالمعنى ألست أولى بكم من أنفسكم فمن كنت أولى به من نفسه فعلي أولى به من نفسه، وإما لأجل إلزامهم بأن لا يأبوا ما يريد أن يعقبه بجعله الزعيم عليهم والمتصرف في شؤونهم. فليس مفاده حينئذ إلا توليه علي عليه السلام عليهم، فتتعين إرادة ما هو متضمن لمعنى التسلط من معاني كلمة المولى كالسيد والمتصرف دون غيره من معانيه.
وعلى كلا التقديرين فالحديث يدل على كون علي (عليه السلام) نافذ التصرف فيهم، يجب عليهم الانقياد له، ولا يجوز منعه عن التصرف في شؤونهم.
أقول: وقد روى قوله (صلى الله عليه وآله) (من كنت مولاه فعلي مولاه) بعد قوله (صلى الله عليه وآله) (ألست أولى بكم من أنفسكم) بألفاظ متقاربة، الكثيرون من علماء الفريقين، منهم:
1- أحمد بن حنبل.
2- ابن ماجة.
3- النسائي.
4- الشيباني.
5- أبو يعلى.
6- الطبري.
7- الترمذي.
8- الطحاوي.
9- ابن عقدة.
10- العنبري.
11- أبو حاتم.
12- الطبراني.
13- القطيعي.
14- ابن بطة.
15- الدار قطني.
16- الذهبي.
17- الحاكم.
18- الثعلبي.
19- أبو نعيم.
20- ابن السمان.
21- البيهقي.
22- الخطيب.
23- السجستاني.
24- ابن المغازلي.
25- الحسكاني.
26- العاصمي.
27- الخلعي.
28- السمعاني.
29- الخوارزمي.
30- البيضاوي.
31- الملا.
32- ابن عساكر.
3 - أبو موسى.
34- أبو الفرج.
35- ابن الأثير.
36- ضياء الدين.
37- قز أوغلي.
38- الكنجي.
39- التفتازاني.
40- محب الدين.
41- الوصابي.
42- الحمويني.
43- الإيجي.
44- ولي الدين.
45- الزرندي.
46- ابن كثير.
47- الشريف.
48- شهاب الدين.
49- الجزري.
50- المقريزي.
51- ابن الصباغ.
52- الهيثمي.
53- الميبدي.
54- ابن حجر.
55- أصيل الدين.
56- السمهودي.
57- كمال الدين.
58- البدخشي.
59- الشيخاني.
60- السيوطي.
61- الحلبي.
62- ابن كثير.
63- السهارنيوري.
64- ابن حجر المكي.
الشاهد الثاني: دعاؤه (صلى الله عليه وآله) بعد إلقاء هذا المقال في حق علي (عليه السلام) بقوله (اللهم وآل من والاه، وعاد من عاداه، وانصر من نصره، واخذل من خذله) المروي بطرق كثيرة في آخر الحديث فإنه يدل على أن الأمر الذي بلغه في حق علي يحتاج إلى النصرة والموالاة له، وأنه سيكون له أعداء وخاذلون، ويدل أيضا على عصمته، وأنه لا يقدم على أمر إلا في رضا الله تعالى.
الشاهد الثالث: الإخبار الواردة بطرق كثيرة، الدالة على نزول قوله تعالى (اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي) في تلك المناسبة، فإن ما يكون سببا لكمال الدين وتمام النعمة على المسلمين ليس إلا ما كان من أصول الدين، التي بها يتم نظام الدنيا والدين وتقبل الأعمال، ويؤيد هذه الأخبار ما في بعض طرق الحديث من أنه (صلى الله عليه وآله) قال عقيب لفظ الحديث (الله أكبر على إكمال الدين وإتمام النعمة، ورضى الرب برسالتي والولاية لعلي بن أبي طالب) وفي بعض الطرق (وتمام دين الله بولاية علي بعدي).
الشاهد الرابع: الأخبار الدالة على نزول قوله تعالى (يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك فإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس) الآية في قضية غدير خم فهي تدل دالة على أهمية ما أمر بتبليغه فيها بحيث كان تركه مساوقا لترك الرسالة، وأنه من أصول الإسلام، ولكنه ليس التوحيد والنبوة والمعاد، فإن النبي (صلى الله عليه وآله) قد بلغها من بدء رسالته، فلا يبقى إلا إمامة علي (عليه السلام) التي كان النبي (صلى الله عليه وآله) يحذر في تبليغها عن مخالفة الناس، ولذلك قال له الله تعالى (والله يعصمك من الناس).
الشاهد الخامس: الأخبار الواردة في نزول قوله تعالى (اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي) في واقعة الغدير بعد تبليغ ولاية علي (عليه السلام)، فهي تدل على أن إكمال الدين وإتمام نعمة الإسلام كان بتبليغ ولاية علي (عليه السلام) وإمامته.
الشاهد السادس: قوله (صلى الله عليه وآله) في بعض طرق الحديث (إن الله أرسلني برسالة ضاق بها صدري وظننت أن الناس مكذبي فأوعدني لأبلغها أو ليعذبني).
الشاهد السابع: إلقاء هذا المقال الشريف عقيب أخذ الشهادة منهم بالوحدانية والشهادة بالنبوة، كما هو المذكور في كثير من طرق الحديث، مما يدل على أن ما أفاده بهذا المقال أمر مهم يبتني عليه الإسلام.
الشاهد الثامن: أنه (صلى الله عليه وآله) قال قبله (أنه يوشك أن أدعى فأجيب) وهذا يدل على مخافته من ترك أمر مهم يجب عليه تبليغه قبل ارتحاله، وهل هو إلا ولاية علي.
الشاهد التاسع: أنه (صلى الله عليه وآله) قال بعد تبليغ الولاية لجماهير المسلمين (فليبلغ الحاضر الغائب) فيدل هذا اهتمامه الشديد في إيصال هذا الموضوع إلى جميع المسلمين، لم يكن معلوما لهم جميعا.
الشاهد العاشر: أنه قال (صلى الله عليه وآله) بعد تبليغ الولاية (اللهم أنت شهيد عليهم أني قد بلغت ونصحت) فدل على أنه قد بلغ أمرا جليلا عظيما خطيرا وأداه إلى الناس، وأتم الحجة عليهم، وأفرغ ذمته بأدائه.
الشاهد الحادي عشر: القرائن الحالية، وهي كثيرة واضحة الدلالة على المقصود، كنزوله (صلى الله عليه وآله) في حر الهجير، وقد ذكر حفاظ الحديث وأئمة التاريخ أن شدة الحر كانت إلى حد أن بعض الناس وضع ثوبه على رأسه، وبعضهم كان يلفه برجله، وبعضهم استظل بنافته ودابته، وبعضهم استظل بالصخور. ثم ترتيب النبي (صلى الله عليه وآله) منبرا مرتفعا من الأقتاب أو الأحجار، حتى يشرف على المسلمين، الذين قدرهم بعض من المؤرخين بسبعين ألفا (70000) وبعضهم بثمانين ألفا (80000) وبعضهم بمأة ألف (100000). ثم أمره (صلى الله عليه وآله) برجوع من تقدم، وتوقف من تأخر. ثم ما رواه الجمهور من أنه (صلى الله عليه وآله) أخذ عليا معه على المنبر وأمسك بيده ورفعها حتى بان بياض إبطيه بمجمع من الناظرين.
الشاهد الثاني عشر: بيعة الناس لعلي ومصافقتهم بيده، وتهنئتهم النبي (صلى الله عليه وآله) وعليا ورووا أن أول من قام بالتهنئة والبخبخة عمر بن الخطاب، وقد ورد حديث تهنئته لعلي (عليه السلام) بطرق كثيرة تربو على الستين، فقد روى الحافظ أبو سعيد النيسابوري المتوفى سنة 407 في كتابه شرف المصطفى على ما في الغدير، بإسناده عن البراء بن عازب بلفظ أحمد بن حنبل، وبإسناد آخر عن أبي سعيد الخدري ولفظه (ثم قال النبي هنئوني هنئوني أن خصني الله بالنبوة، وخص أهل بيتي بالإمامة) فلقي عمر بن الخطاب أمير المؤمنين فقال: طوبى لك يا أبا الحسن أصبحت مولاي ومولى كل مؤمن ومؤمنة.
وروى المؤرخ الطبري في كتاب الولاية بإسناده عن زيد ابن أرقم أن النبي (صلى الله عليه وآله) قال (قولوا أعطيناك على ذلك عهدا من أنفسنا وميثاقا بألسنتا وصفقة بأيدينا، نؤديه إلى أولادنا وأهالينا، لا نبغي بذلك بدلا) إلخ.
وروى صاحب كتاب روضة الصفا - ج 1 ص 173، أن رسول الله (صلى الله عليه وآله) جلس في خيمة وأجلس أمير المؤمنين عليا (عليه السلام) في خيمة أخرى، وأمر الناس بأن يهنئوا عليا في خيمته، ولما ختم تهنئة الرجال أمر رسول الله (صلى الله عليه وآله) أمهات المؤمنين بأن يسرن إليه ويهنئنه.
وقال الغزالي في كتاب سر العالمين في المقالة الرابعة ما لفظه (ولكن أسفرت الحجة وجهها وأجمع الجماهير على متن الحديث من خطبته (عليه السلام) في يوم غدير خم باتفاق الجميع وهو يقول (من كنت مولاه فعلي مولاه) فقال عمر: بخ بخ لك يا أبا الحسن، لقد أصبحت مولاي ومولى كل مؤمن ومؤمنة، فهذا تسليم ورضى وتحكيم، ثم بعد هذا غلب الهوى بحب الرياسة، وحمل عمود الخلافة، وعقود البنود، وخفقان الهواء في قعقعة الرايات، واشتباك ازدحام الخيول، وفتح الأمصار، سقاهم كأس الهوى فعادوا إلى الخلاف الأول، فنبذوا الحق وراء ظهورهم، واشتروا به ثمنا قليلا فبئس ما يشترون) انتهى.
الشاهد الثالث عشر: واقعة الحارث بن النعمان الفهري، وقد رواها جم كثير منهم الثعلبي في تفسيره، أنه لما كان رسول الله بغدير خم نادى الناس فاجتمعوا، فأخذ بيد علي. وقال (من كنت مولاه فعلي مولاه) فشاع ذلك في كل بلد، فبلغ ذلك الحارث بن النعمان الفهري، فأتى رسول الله (صلى الله عليه وآله) على ناقة له حتى أتى الأبطح، فنزل عن ناقته وأناخها وعقلها، ثم أتى النبي وهو في ثلة من الصحابة فقال (يا محمد أمرتنا عن الله أن نشهد أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله فقبلناه، وأمرتنا أن نصلي خمسا فقبلناه، وأمرتنا بالحج فقبلناه. ثم لم ترض بذلك حتى رفعت بضبعي ابن عمك ففضلته علينا فقلت (من كنت مولاه فعلي مولاه) فهذا شيئ منك أم من الله؟ فقال (صلى الله عليه وآله) (والله الذي لا إله إلا هو، أن هذا إلا من الله) فولى الحارث يريد راحلته وهو يقول: اللهم إن كان ما يقول محمد حقا فأمطر علينا حجارة من السماء أو ائتنا بعذاب أليم. فما وصل إليها حتى رماه الله بحجر فسقط على هامته وخرج من دبره فقتله. انتهى. وقد روي بعدة طرق كثيرة أن قوله تعالى (سأل سائل بعذاب واقع) نزل في هذه الحادثة.
الشاهد الرابع عشر: استئذان حسان بن الثابت من النبي (صلى الله عليه وآله) في أن ينظم الواقعة، وشعره متواتر نقلته كتب الفريقين، قال:
يناديهم يــــوم الغديــــر نبيهــــم***نجـــم وأسمـــع بالرسـول مناديا
فقــال فمــــن مــــولاكم ونبيكم؟***فقالـــوا ولـم يبدوا هناك التعاميا
إلهلـك مولانــــا وأنــــت نبينــــا***ولم تلق منا في الولاية عاصيــا
فقال له: قم يا علــــــي فإننــــــي***رضيتك من بعدي إماما وهاديا
فمن كنت مولاه فهـــــذا وليــــــه***فكونوا له أتباع صــدق مواليــا
هنـاك دعا اللهـــــم وال وليــــــه***وكن للذي عــادى عليــا معاديا
قال ابن الجوزي وأبو عبد الله الكنجي الشافعي: فقال له النبي (صلى الله عليه (وآله) وسلم): (يا حسان لا تزال مؤيدا بروح القدس ما كافحت عنا بلسانك). وقال قيس بن عبادة الأنصاري وأنشدها بين يدي أمير المؤمنين (عليه السلام) يوم صفين. قلت
لما بغــــــى العـــــدو علينـــا***حسبنا ربنـــــا ونعــم الوكيل
وعلى إمامنا وإمـــــام لـــوانا***أتــى بـــــه التنزيــــــــــــــل
يوم قال النبي من كنت مولاه***فهـــــذا مـــولاه خطب جليـل
الشاهد الرابع عشر: أن أمير المؤمنين عليا (عليه السلام) جاء إلى رحبة الكوفة بمجتمع الناس واستنشدهم على هذا الحديث ردا على مخالفيه في أمر الخلافة، فقال (أنشد الله رجلا سمع النبي يوم غدير خم يقول: (من كنت مولاه فعلي مولاه) فقام جماعة وشهدوا بالحديث، وقد كثر نقل هذه المناشدة بحيث كاد أن يبلغ حد التواتر أو بلغ.
فمنها ما رواه الحمويني في فرائد السمطين: فقام زيد بن أرقم، والبراء بن عازب، وسلمان، وأبو ذر فقالوا: نشهد لقد حفظنا قول رسول الله (صلى الله عليه وآله) وهو قائم على المنبر وهو يقول (أيها الناس إن الله عز وجل أمرني أن أنصب لكم إمامكم والقائم فيكم بعدي ووصيي وخليفتي، والذي فرض الله عز وجل على المؤمنين في كتابه طاعته، فقرن بطاعته طاعتي، وأمركم بولايته) إلخ.
الشاهد الخامس عشر: وقوع التعبير عن هذه الواقعة في بعض الأحاديث بالنصب وإن رسول الله (صلى الله عليه وآله) لم نصب عليا (عليه السلام) لمقام الولاية. ومن الواضح أنه لا يعبر عن مجرد إثبات المحبة بالنصب.


رد مع اقتباس
 
قديم 01-09-2007, 09:46 PM   رقم المشاركة : 7

معلومات العضو

sahm5437
عضو متميز

إحصائيات العضو








 

الحالة

sahm5437 غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم
بارك الله فيك اخي وجزاك الله
الف خير على هذا المجهود وفقك
الله وننتضر جديدكم
وتقبلو منا الدعاء
اخوك السيد ابو محمد الموسوي


التوقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 01-10-2007, 07:35 PM   رقم المشاركة : 8

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

قالوا الرابع قلنا الأول علــي نص عنه في القـــــــــران نــــزل
تمت فيه النعمة من ربــــــنا و الدين بفضل الكرار اكتمــــــــل
فاسال عنه الليل و شو ح الوغي افهل كان مــثل علــي بطــــــــــل
وال قيادي عند جهادي علــــــي وال قيـــادي عــند جهادي علــــي
علي علي مولى علي علي علي مولى علي


تشهد خيبر أنت الأجدر بهـــا لمــا جــبريل نـــادى لا فتــــــــى
غير أبى السبطين علي وهل كان ســواه يذكر في هل أتـــــــى
كيف يقارن أي زعيم بــــها نفس الهــادي حيث زكى منبتـــــه
ساد الدنيا أهـل الظــلم فقـــم يظــهر مـنك إمـام هــاد متــــــــى
خير العباد بعد الهادي علي خـــير العبــاد بعد الهادي علــــــي
علي علي مولى علي علي علي مولى علي


-----------------------



أول من أسلم هو الامام علي بن ابي طالب عليه السلام

ذكر الصحابة الذين قالوا بأن عليا هو أول من أسلم
أ- سعد بن أبي وقاص
المستدرك على الصحيحين : (ج/ص: 3/572)
6121/1719- فحدثنا بشرح هذا الحديث الشيخ أبو بكر بن إسحاق، أنا الحسن بن علي بن زياد السري، حدثنا حامد بن يحيى البلخي بمكة، حدثنا سفيان، عن إسماعيل بن أبي خالد، عن قيس بن أبي حازم قال:
كنت بالمدينة فبينا أنا أطوف في السوق إذ بلغت أحجار الزيت، فرأيت قوما مجتمعين على فارس قد ركب دابة، وهو يشتم علي بن أبي طالب، والناس وقوف حواليه إذ أقبل سعد بن أبي وقاص، فوقف عليهم، فقال:
ما هذا؟
فقالوا: رجل يشتم علي بن أبي طالب.
فتقدم سعد، فأفرجوا له حتى وقف عليه فقال:
يا هذا، علام تشتم علي بن أبي طالب؟ ألم يكن أول من أسلم؟ ألم يكن أول من صلى مع رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-؟ ألم يكن أزهد الناس؟ ألم يكن أعلم الناس؟
وذكر حتى قال: ألم يكن ختن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- على ابنته؟ ألم يكن صاحب راية رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في غزواته؟
ثم استقبل القبلة، ورفع يديه، وقال:
اللهم إن هذا يشتم وليا من أوليائك، فلا تفرق هذا الجمع حتى تريهم قدرتك.
قال قيس: فوالله ما تفرقنا حتى ساخت به دابته، فرمته على هامته في تلك الأحجار، فانفلق دماغه، ومات.
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين، ولم يخرجاه. (ج/ص: 3/572)‏

ب- زيد بن أرقم
المستدرك على الصحيحين : المجلد الثالث. 4
663/261- أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي، حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل، حدثني أبي، حدثنا محمد بن جعفر، حدثنا شعبة، عن عمرو بن مرة، عن أبي حمزة، عن زيد بن أرقم -رضي الله تعالى عنه- قال:
إن أول من أسلم مع رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- علي بن أبي طالب -رضي الله تعالى عنه-.
هذا حديث صحيح الإسناد، وإنما الخلاف في هذا الحرف، أن أبا بكر الصديق -رضي الله تعالى عنه- كان أول الرجال البالغين إسلاما، وعلي بن أبي طالب تقدم إسلامه قبل البلوغ.‏

-- جزء أبي الطاهر ج: 1 ص: 51
153 حدثنا القاسم بن زكريا بن يحيى قال حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد الصيرفي قال حدثنا أبو الجواب قال حدثنا عمرو بن أبي المقدام عن أبيه عن إبراهيم القرظي قال كنا جلوسا في دار المختار ليالي مصعب معنا زيد بن أرقم فذكروا عليا عليه السلام فأخذوا يتناولونه فوثب زيد وقال أف أف والله إنكم لتناولون رجلا قد صلى قبل الناس سبع سنين


ج- أبو موسى الأشعري
المستدرك على الصحيحين
5963/1561- حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب، حدثنا الحسن بن علي بن عفان العامري، حدثنا حسين بن عطية، حدثنا يحيى بن سلمة بن كهيل، عن أبيه، عن محمد بن علي، عن ابن عباس قال:
قال أبو موسى الأشعري:
إن عليا أول من أسلم مع رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-.
هذا حديث صحيح الإسناد، ولم يخرجاه.
والغرض من إخراجه: براءة ساحة أبي موسى من نقص علي، ثم رواية ابن عباس عنه.‏

د- إبن عباس
الآحاد والمثاني ج: 1 ص: 151
185 حدثنا أحمد بن الفرات نا عبد الرزاق عن معمر عن بن طاوس عن أبيه عن بن عباس رضي الله عنه قال ثم أول من أسلم علي رضي الله عنه


ه- سلمان الفارسي
الآحاد والمثاني ج: 1 ص: 149
181 حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة نا معاوية بن هشام نا قيس عن سلمة بن كهيل عن أبي صادق عن عكيم عن سلمان رضي الله عنه قال ثم أول هذه الأمة ورودا على نبيها صلى الله عليه وسلم أولها إسلاما علي بن أبي طالب رضي الله عنه

مجمع الزوائد ج: 9 ص: 102
وعن سلمان قال أول هذه الأمة ورودا على نبيها صلى الله عليه وسلم أولها إسلاما علي بن أبي طالب رضي الله عنه رواه الطبراني ورجاله ثقات

و- علي بن أبي طالب
الآحاد والمثاني ج: 1 ص: 151
186 حدثنا أبو موسى نا نوح بن قيس عن رجل قد سماه ذهب عن أبي موسى اسمه عن معاذ العدوية قالت سمعت عليا رضي الله عنه يخطب على المنبر وهو يقول ثم أنا آمنت قبل أن يؤمن أبو بكر رضي الله عنه وأسلمت قبل أن يسلم

الآحاد والمثاني ج: 1 ص: 148
178 حدثنا أبو بكر نا بن نمير عن العلاء بن صالح عن المنهال بن عمرو عن عباد بن عبد الله قال سمعت عليا رضي الله عنه يقول ثم أنا عبد الله وأخو رسوله وأنا لا يقولها بعدي إلا كذاب مفتري ولقد صليت قبل الناس بسبع سنين


-- سنن إبن ماجة حديث 117
حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ إِسْمَعِيلَ الرَّازِيُّ حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُوسَى أَنْبَأَنَا الْعَلَاءُ بْنُ صَالِحٍ عَنْ الْمِنْهَالِ عَنْ عَبَّادِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ قَالَ عَلِيٌّ أَنَا عَبْدُ اللَّهِ وَأَخُو رَسُولِهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَنَا الصِّدِّيقُ الْأَكْبَرُ لَا يَقُولُهَا بَعْدِي إِلَّا كَذَّابٌ صَلَّيْتُ قَبْلَ النَّاسِ بِسَبْعِ سِنِينَ


-- شرح ابن ماجة للسندي حديث 117
قَوْله ( أَنَا عَبْد اللَّه ) أَيْ مِنْ الَّذِينَ أَخْلِصُوا عِبَادَته وَوُفِّقُوا لَهَا وَهَذَا مِنْ جُمْلَة الْمَدْح وَمَدْح النَّفْس لِإِظْهَارِ مِنَّته تَعَالَى وَإِذَا دَعَا إِلَيْهِ دَاعٍ آخَر شَرْعِيّ جَازَ قَوْله ( وَأَنَا الصِّدِّيق ) هُوَ لِلْمُبَالَغَةِ مِنْ الصِّدْق وَتَصْدِيق الْحَقّ بِلَا تَوَقُّف مِنْ بَاب الصِّدْق وَلَا يَكُون عَادَة إِلَّا مَنْ غَلَبَ عَلَيْهِ الصِّدْق قِيلَ فَلِذَلِكَ سُمِّيَ أَبُو بَكْر صِدِّيقًا لِمُبَادَرَتِهِ إِلَى التَّصْدِيق قَالَ كَأَنَّهُ أَرَادَ بِقَوْلِهِ الصِّدِّيق الْأَكْبَر أَنَّهُ أَسْبَق إِيمَانًا مِنْ أَبِي بَكْر أَيْضًا وَفِي الْإِصَابَة فِي تَرْجَمَة عَلِيّ هُوَ أَوَّل النَّاس إِسْلَامًا فِي قَوْل الْكَثِير مِنْ أَهْل الْعِلْم قَوْله ( صَلَّيْت قَبْل النَّاس بِسَبْعِ سِنِينَ ) وَلَعَلَّهُ أَرَادَ بِهِ أَنَّهُ أَسْلَمَ صَغِيرًا وَصَلَّى فِي سِنّ الصِّغَر وَكُلّ مَنْ أَسْلَمَ مِنْ مُعَاصِرِيهِ مَا أَسْلَمَ فِي سِنّه بَلْ أَقَلّ مَا تَأَخَّرَ مَعَاصِره عَنْ سِنّه سَبْع سِنِينَ فَصَارَ كَأَنَّهُ صَلَّى قَبْلهمْ سَبْع سِنِينَ وَهُمْ تَأَخَّرُوا عَنْهُ بِهَذَا الْقَدْر وَلَمْ يُرِدْ أَنَّهُ كَانَ سَبْع سِنِينَ مُؤْمِنًا مُصَلِّيًا وَلَمْ يَكُنْ غَيْره فِي هَذِهِ الْمُدَّة مُؤْمِنًا أَوْ مُصَلِّيًا ثُمَّ آمَنُوا وَصَلَّوْا وَيَحْتَمِل أَنَّهُ قَالَ لِأَنَّهُ مَا اِطَّلَعَ عَلَيْهِ وَفِيهِ بُعْدٌ لَا يَخْفَى وَقَالَ اِبْن رَجَب رَوَاهُ النَّسَائِيُّ فِي خَصَائِص عَلِيّ وَقَالَ الذَّهَبِيّ فِي الْمِيزَان هَذَا كَأَنَّهُ كَذِب عَلَى عَلِيّ وَفِي الزَّوَائِد قُلْت هَذَا إِسْنَاد صَحِيح رِجَاله ثِقَات رَوَاهُ الْحَاكِم فِي الْمُسْتَدْرَك عَنْ الْمِنْهَال وَقَالَ صَحِيح عَلَى شَرْط الشَّيْخَيْنِ وَالْجُمْلَة الْأُولَى فِي جَامِع التِّرْمِذِيّ مِنْ حَدِيث اِبْن عُمَر مَرْفُوعًا أَنْتَ أَخِي فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَة وَقَالَ حَدِيث حَسَن غَرِيب اِنْتَهَى قُلْت فَكَأَنَّ مِنْ حَكَمَ بِالْوَضْعِ حَكَمَ عَلَيْهِ لِعَدَمِ ظُهُور مَعْنَاهُ لَا لِأَجْلِ خَلَل فِي إِسْنَاده وَقَدْ ظَهَرَ مَعْنَاهُ بِمَا ذَكَرْنَا .


مسند ابن الجعد ج: 1 ص: 87
491 حدثنا علي أنا شعبة عن سلمة بن كهيل قال سمعت حبة العرني يقول سمعت عليا يقول ثم أنا أول من أسلم أو صلى مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

ز- بريدة الأسلمي
الآحاد والمثاني ج: 5 ص: 384
2998 حدثنا محمد بن مرزوق نا عبد العزيز بن الخطاب نا علي بن غراب نا يوسف بن صهيب عن بن بريدة عن أبيه قال خديجة رضي الله عنها ثم أول من أسلم مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلي بن أبي طالب رضي الله عنه

المعجم الكبير ج: 22 ص: 452
1102 حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي قال ثنا عبد العزيز بن الخطاب ثنا علي بن غراب عن يوسف بن صهيب عن بن بريدة عن أبيه قال خديجة ثم أول من أسلم مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلي بن أبي طالب

ح- مالك بن الحويرث
المعجم الكبير ج: 19 ص: 291
648 حدثنا عبيد العجلي ثنا الحسن بن علي الحلواني ثنا عمران بن أبان ثنا مالك بن الحسن بن مالك بن الحويرث عن أبيه قال قال مالك بن الحويرث ثم كان أول من أسلم من الرجال عليا ومن النساء خديجة

ط- أبو أيوب الأنصاري
مناقب الامام علي بن ابي طالب علي السلام للمغازلي صفحة 64:
"17- أخبرنا أبو طالب محمد بن أحمد بن عثمان بن الفرج بن الازهر البغدادي – رحمه الله - قدم علينا واسطا قال: أخبرنا أبو الحسن علي بن محمد بن عرفة بن لؤلؤ قال: حدثنا عمر بن أحمد الباقلاني قال: حدثنا محمد أبن خلف الحدادي قال: حدثنا عبد الرحمن بن قيس أبو معاوية قال: حدثنا عمر بن ثابت عن يزيد بن أبي زياد , عن عبد الرحمن بن سعيد مولى أبي أيوب, عن أبي أيوب الانصاري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "صلت الملاكة علي وعلى علي سبع سنين, وذلك أنه لم يصل معي أحد غيره."

ي- أنس بن مالك
مناقب الامام علي بن ابي طالب علي السلام للمغازلي صفحة 65:
"19- أخبرنا أبو القاسم عبد الواحد بن علي بن العباس البزار قال: حدثنا أبو القاسم عبيج الله بن محمد بن أحمد بن أسد البزار, إملاء, قال: حدثنا محمد أبو مقاتل, حدثنا الحسن بن أحمد بن منصور قال: حدثنا سهل بن صالح المروزي قال: سمعت أبا معمر عباد بن عبد الصمد يقول: سمعت أنس بن مالك يقول: قال رسول الله صلى الله عليه وعلى اله :"صلت الملائكة علي وعلى علي سبعا, وذلك أنه لم يرفع إلى السماء شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله إلا مني ومنه.".



ك- بن مسعود
معجم الطبراني الكبير، للإمام الطبراني (ج10-184)
باب الظاء. عبد الله بن مسعود الهذلي.
حدثنا عبدان بن أحمد ثنا يحيى بن حاتم العسكري ثنا بشر بن مهران ثنا شريك عن عثمان بن المغيرة عن زيد بن وهب عن بن مسعود قال أول شيء علمت من أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم قدمت مكة في عمومة لي فأرشدنا على العباس بن عبد المطلب فانتهينا إليه وهو جالس إلى زمزم فجلسنا إليه فبينا نحن عنده إذ أقبل رجل من باب الصفا أبيض تعلوه حمرة له وفرة جعد إلى أنصاف أذنيه أشم أقنى أذلف براق الثنايا أدعج العينين كث اللحية دقيق المسربة شثن الكفين والقدمين عليه ثوبان أبيضان كأنه القمر ليلة البدر يمشي على يمينه غلام أمرد حسن الوجه مراهق أو محتلم تقفوهم امرأة قد سترت محاسنها حتى قصد نحو الحجر فاستلمه ثم استلم الغلام ثم استلمت المرأة ثم طاف بالبيت سبعا والغلام والمرأة يطوفان معه ثم استلم الركن ورفع يديه وكبر وقام الغلام عن يمينه ورفع يديه وقامت المرأة خلفهما فرفعت يديها وكبرت وأطال القنوت ثم ركع فأطال الركوع ثم رفع رأسه من الركوع فقنت وهو قائم ثم سجد وسجد الغلام والمرأة معه يصنعان مثل ما يصنع ويتبعانه قال فرأينا شيئا لم يكن نعرفه بمكة فأنكرنا فأقلبنا على العباس فقلنا يا أبا الفضل إن هذا الدين لم نكن نعرفه فيكم أشئ حدث قال أجل والله أما تعرفون هذا قلنا لا قال هذا بن أخي محمد بن عبد الله والغلام علي بن أبي طالب والمرأة خديجة بنت خويلد أم والله ما على ظهر الأرض أحد يعبد الله على هذا الدين إلا هؤلاء الثلاثة (10/ 184)‏


2- ثاني من اسلم هو زيد بن حارثة الدليل:
‏معجم الطبراني الكبير - للإمام الطبراني-
باب الزاي. زيد بن حارثة بن شراحيل بن كعب بن عبد العزى بن يزيد بن امرئ القيس الكلبي. استشهد يوم مؤتة في سنة ثمان.
حدثنا أحمد بن عبد الله بن عبد الرحيم البرقي ثنا عبد الملك بن هشام ثنا زياد بن عبد الله عن محمد بن إسحاق قال أسلم زيد بن حارثة بعد علي رضي الله تعالى عنه فكان أول من أسلم بعده‏

مجمع الزوائد - للحافظ الهيثمي ج 9- ص 447
- 37 كتاب المناقب.
69 باب فضل زيد بن حارثة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ورضي عنه.
15508- وبسنده عن ابن عباس قال: أسلم زيد بن حارثة بعد علي، فكان أول من أسلم بعده.
ص.447‏

3- ثالث من أسلم هو سعد بن ابي وقاص
‏صحيح البخاري، للإمام البخاري الجزء 2.
66 - كتاب فضائل الصحابة.
15 - باب: مناقب سعد بن أبي وقاص، الزهري، وبنو زهرة أخوال.
3520/3521 - حدثنا مكي بن إبراهيم: حدثنا هاشم بن هاشم، عن عامر ابن سعد، عن أبيه قال:
لقد رأيتني وأنا ثلث الإسلام.
[ش (ثلث الإسلام) ثالث من أسلم أولا من الرجال الأحرار].
(3521) - حدثني إبراهيم بن موسى: أخبرنا ابن زائدة: حدثنا هاشم بن هاشم بن عتبة بن أبي وقاص قال: سمعت سعيد بن المسيب يقول:
سمعت سعد بن أبي وقاص يقول: ما أسلم أحد إلا في اليوم الذي أسلمت فيه، ولقد مكثت سبعة أيام، وإني لثلث الإسلام. تابعه أبوأسامة: حدثنا هاشم.
[3645]‏

4 و 5 - رابع وخامس من اسلم هو ابو ذر الغفاري أو عمرو بن عبسة (أو العكس):

‏المستدرك على الصحيحين - للإمام محمد بن عبد الله الحاكم النيسابوري المجلد الثالث.
-31- كتاب معرفة الصحابة رضي الله تعالى عنهم.
ذكر مناقب: أبي ذر الغفاري -رضي الله تعالى عنه-.
5459/1057- حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ، حدثنا الحسين بن محمد بن زياد، حدثنا عبد الله بن الرومي، حدثنا النضر بن محمد، حدثنا عكرمة بن عمار، عن أبي زميل سماك بن الوليد، عن مالك بن مرثد، عن أبيه، عن أبي ذر قال:
كنت ربع الإسلام، أسلم قبلي ثلاثة نفر وأنا الرابع.
أتيت النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- فقلت: السلام عليكم يا رسول الله، أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله.
فرأيت الاستبشار في وجه رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-.‏

‏المستدرك على الصحيحين - للإمام محمد بن عبد الله الحاكم النيسابوري. (ج/ص: 3/69)‏
-31- كتاب معرفة الصحابة رضي الله تعالى عنهم.
4418/16- حدثنا الحاكم الفاضل أبو عبد الله محمد بن عبد الله الحافظ إملاء، أخبرني عبد الله بن جعفر بن درستويه الفارسي، حدثنا يعقوب بن سفيان، حدثنا أبو توبة الربيع بن نافع الحلبي، حدثنا محمد بن مهاجر، عن العباس بن سالم، عن أبي سلام، عن أبي أمامة، عن عمرو بن عبسة -رضي الله تعالى عنه- قال:
أتيت رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في أول ما بعث وهو بمكة، وهو حينئذ مستخف، فقلت:
ما أنت؟
قال: (أنا نبي).
قلت: وما النبي؟
قال: (رسول الله).
قلت: آلله أرسلك؟
قال: (نعم).
قلت: فيما أرسلك؟
قال: (أن تعبد الله، وتكسر الأصنام، وأن تصل الأرحام).
قلت: نِعم ما أرسلك به، فمن تبعك على هذا؟
قال: (عبد وحر) -يعني: أبا بكر وبلالا-.
وكان عمرو يقول: لقد رأيتني وأنا ربع الإسلام، قال:
فأسلمت، وقلت:
اتبعك يا رسول الله، قال:
(لا، ولكن الحق بقومك، فإذا أخبرت أني قد خرجت، فاتبعني).
هذا حديث صحيح الإسناد، ولم يخرجاه.
وقد تابع أبا سلام على روايته، ضمرة بن حبيب، وأبو طلحة الراسبي، وشداد بن عبد الله أبو عمار.
أما حديث ضمرة وأبي طلحة: (ج/ص: 3/69)‏

(تعليق صغير على من قال بان المقصود بالحر والعبد هو ابو بكر وبلال )
أقول: تفسير معنى عبد وحر بابو بكر وبلال باطل محض فلماذا لا تفسر تلك الكلمة بزيد بن حارثة وعلي بن ابي طالب؟
ولكن نترك تفسير معنى كلمة عبد وحر لإبن كثير
قال ابن كثير في كتابة البداية والنهاية (ج/ص: 3/ 43). ما يليى:
ويقال: إن معنى قوله عليه السلام ((حر وعبد)) اسم جنس، وتفسير ذلك: بأبي بكر، وبلال فقط فيه نظر، فإنه قد كان جماعة قد أسلموا قبل عمرو بن عبسة، وقد كان زيد بن حارثة أسلم قبل بلال أيضاً، فلعله أخبر أنه ربع الإسلام بحسب علمه، فإن المؤمنين كانوا إذ ذاك يستسرون بإسلامهم، لا يطلع على أمرهم كثير أحد من قراباتهم، دع الأجانب، دع أهل البادية من الأعراب والله أعلم. (ج/ص: 3/ 43).

البداية والنهاية:الجزء الثالث.
فصل أول من أسلم من متقدمي الإسلام والصحابة وغيرهم.
ذكر إسلام أبي ذر رضي الله عنه.
ال الحافظ البيهقي: أخبرنا أبو عبد الله الحافظ قال: حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ، قال: حدثنا الحسين بن محمد بن زياد قال: حدثنا عبد الله بن الرومي، حدثنا النضر بن محمد، حدثنا عكرمة بن عمار، عن أبي زُميل سماك بن الوليد، عن مالك بن مرثد، عن أبيه، عن أبي ذر قال:
كنت ربع الإسلام، أسلم قبلي ثلاثة نفر وأنا الرابع، أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت: السلام عليك يا رسول الله أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، فرأيت الاستبشار في وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم.
هذا سياق مختصر. (ج/ص: 3/ 46).
وقال البخاري: إسلام أبي ذر: حدثنا عمرو بن عباس، حدثنا عبد الرحمن بن مهدي، عن المثنى عن أبي حمزة، عن ابن عباس.
قال: لما بلغ أبا ذر مبعث رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لأخيه: اركب إلى هذا الوادي فاعلم لي علم هذا الرجل الذي يزعم أنه نبي يأتيه الخبر من السماء.
فاسمع من قوله، ثم ائتني، فانطلق الآخر حتى قدمه، وسمع من كلامه، ثم رجع إلى أبي ذر فقال له: رأيته يأمر بمكارم الأخلاق وكلاماً ما هو بالشعر.
فقال: ما شفيتني مما أردت.
فتزود وحمل شنة فيها ماء حتى قدم مكة فأتى المسجد فالتمس رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا يعرفه، وكره أن يسأل عنه، حتى أدركه بعض الليل، اضطجع فرآه علي، فعرف أنه غريب، فلما رآه تبعه، ولم يسأل واحد منهما صاحبه عن شيء حتى أصبح.
ثم احتمل قربته وزاده إلى المسجد وظل ذلك اليوم ولا يراه النبي صلى الله عليه وسلم حتى أمسى، فعاد إلى مضجعه فمرَّ به علي، فقال: أما آن للرجل يعلم منزله، فأقامه فذهب به معه، لا يسأل واحد منهما صاحبه عن شيء حتى إذا كان يوم الثالث فعاد علي مثل ذلك، فأقام معه فقال: ألا تحدثني بالذي أقدمك؟
قال: إن أعطيتني عهداً وميثاقاً لترشدني فعلت.
ففعل فأخبره.
قال: فإنه حق وإنه رسول الله صلى الله عليه وسلم، فإذا أصبحت فاتبعني فإني إن رأيت شيئاً أخاف عليك قمت كأني أريق الماء، وإن مضيت فاتبعني حتى تدخل مدخلي، ففعل فانطلق يقفوه، حتى دخل على النبي صلى الله عليه وسلم ودخل معه، فسمع من قوله وأسلم مكانه، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: ((ارجع إلى قومك فأخبرهم حتى يأتيك أمري)).
فقال: والذي بعثك بالحق لأصرخن بها بين ظهرانيهم فخرج حتى أتى المسجد، فنادى بأعلا صوته: أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، ثم قام فضربوه حتى أضجعوه، فأتى العباس فأكب عليه فقال: ويلكم ألستم تعلمون أنه من غفار، وأن طريق تجارتكم إلى الشام.
فأنقذه منهم.
ثم عاد من الغد بمثلها فضربوه وثاروا إليه فأكب العباس عليه هذا لفظ البخاري.


6- سادس من اسلم هو الخباب بن الارت
‏المستدرك على الصحيحين: للإمام محمد بن عبد الله الحاكم النيسابوري:المجلد الثالث.
-31- كتاب معرفة الصحابة رضي الله تعالى عنهم.
ذكر مناقب: خباب بن الأرت.
5636/1234- أخبرنا الشيخ أبو بكر بن إسحاق، أنا إسماعيل بن عتبة، حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، حدثنا محمد بن فضيل بن غزوان، عن أبيه قال:
سمعت كردوسا يقول:
إن خباب بن الأرت أسلم سادس ستة، فكان سدس الإسلام.‏

معجم الطبراني الكبير، للإمام الطبراني
باب الخاء.
خباب بن الأرت.
حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا محمد بن فضيل بن غزوان عن أبيه قال سمعت كردوسا يقول إن خبابا أسلم سادس ستة كان سدس الإسلام‏

7- كل قريش علمت بان محمدا صلى الله عليه وعلى اله وسلم كان رسولا ولكن ابو بكر لم يكن يعلم بذلك. واليك الدليل
البداية والنهاية ج3- ص 38
فصل: أول من أسلم من متقدمي الإسلام والصحابة وغيرهم.
قال يونس عن ابن إسحاق: ثم إن أبا بكر الصديق لقي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: أحق ما تقول قريش يا محمد؟ من تركك آلهتنا، وتسفيهك عقولنا، وتكفيرك آبائنا؟
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((بلى إني رسول الله ونبيه، بعثني لأبلغ رسالته وأدعوك إلى الله بالحق، فوالله إنه للحق، أدعوك يا أبا بكر إلى الله وحده لا شريك له، ولا تعبد غيره، والموالاة على طاعته)).
وقرأ عليه القرآن، فلم يقر ولم ينكر.
فأسلم وكفر بالأصنام، وخلع الأنداد وأقر بحق الإسلام، ورجع أبو بكر وهو مؤمن مصدق.

اقول: ونستفيد من هذا الحديث ان الكثير من قريش علموا ببعثة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم قبل ابو بكر . ونحن نستفسر مَن الذي أخبر أبو بكر ان رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم كان يسب الهتهم وان هناك رسولا قد ظهر؟ فرسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم قطعا لم يخبره بذلك قبل هذا اللقاء؟ ولماذا لم يبتدء رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم بأبو بكر قبل سؤال واستفسار ابو بكر؟
ثانيا: نعلم من هذا الحديث ان ابو بكر لم يكن بهذا القرب من رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم – كما يزعم البعض- والا لكان اول من علم بخروج رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم.
ثالثا: نعلم من هذا الحديث ان ابو بكر كان عابدا للاصنام.
 رابعا: لا ادري من اين جاء ابو بكر بكلماته هذه "تركك الهتنا" أكان ابو بكر يظن ان رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم والعياذ بالله يعبد او يؤمن بألهته حتى يقول تركك ألهتنا؟

وخامسا وهو الاهم: أبو بكر لم يقر ولم ينكر. (فسرها على كيفك)


8- طلحة بن عبيد الله أحد الثمانية الذين سبقوا إلى الإسلام
سبب إسلام طلحة بن عبيد الله.
الطبقات الكبرى ج: 3 ص: 215
قال أخبرنا محمد بن عمر قال حدثني الضحاك بن عثمان عن مخرمة بن سليمان الوالبي عن إبراهيم بن محمد بن طلحة قال قال طلحة بن عبيد الله عملا سوق بصرى فإذا راهب في صومعته يقول سلوا أهل هذا الموسم أفيهم أحد من أهل الحرم قال طلحة فقلت نعم أنا فقال هل ظهر أحمد بعد قال قلت ومن أحمد قال بن عبد الله بن عبد المطلب هذا شهره الذي يخرج فيه وهو آخر الأنبياء ومخرجه من الحرم ومهاجره إلى نخل وحرة وسباخ فإياك أن تسبق إليه قال طلحة فوقع في قلبي ما قال فخرجت سريعا حتى قدمت مكة فقلت هل كان من حدث قالوا نعم محمد بن عبد الله الأمين تنبأ وقد تبعه بن أبي قحافة قال فخرجت حتى دخلت على أبي بكر فقلت أتبعت هذا الرجل قال نعم فانطلق إليه فادخل عليه فاتبعه فإنه يدعو إلى الحق فأخبره طلحة بما قال الراهب فخرج أبو بكر بطلحة فدخل به على رسول الله صلى الله عليه وسلم الراوي طلحة وأخبر رسول الله بما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم بذلك فلما أسلم أبو بكر وطلحة بن عبيد الله أخذهما نوفل بن خويلد بن العدوية فشدهما في حبل واحد ولم يمنعهما بنو تيم وكان نوفل بن خويلد يدعى أسد قريش فلذلك سمي أبو بكر وطلحة القرينين

لننظر في حديث إسلام طلحة عن طريق أبو بكر ونعلق عليه.
سنبين أن سن طلحة عندما سمع كلام الرجل كان على أكثر الترجيحات 14 سنة أو أقل من ذلك
هناك حديث أخر في إسلام طلحة بن عبيد الله لا يذكر فيه أن لأبو بكر دخلا في إسلامه ولكن يذكر الحديث أن عثمان كان مع طلحة في رحلة تجارية. ومع هذا فإن سن طلحة بن عبيد الله لا يؤهله لمثل تلك الرحلات.


1- طلحة قتل يوم الجمل سنة 36 هجرية عن عمر يناهز 63 سنة.
2- فلو طرحنا 36 من 63 لوجدنا أن سن طلحة يوم بدء السنة الهجرية كان 27 سنة
3- ولو حسبنا أن الدعوة الاسلامية بدأت في مكة قبل 13 سنة لكان سن طلحة 14 سنة.

أيعقل أن طلحة كان يقوم بالتجارة لوحده في هذا السن؟
أيعقل أن يكون طلحة بن عبيد الله من أصحاب أبو بكر المقربين؟

أما لو فرضنا أن طلحة مات وله من العمر 58 سنة كما يذكر (واختلفوا في سنه عند وفاته فمنهم من قال 58 إلى 64 سنة) فتلك مصيبة. إذا يكون الحساب كالتالي:

1- طلحة قتل يوم الجمل سنة 36 هجرية عن عمر يناهز 58 سنة
2- فلو طرحنا 36 من 58 لوجدنا أن سن طلحة يوم بدء السنة الهجرية كان 22 سنة
3- ولو حسبنا أن الدعوة الاسلامية بدأت في مكة قبل 13 سنة لكان سنة طلحة 9 سنوات.
أيعقل أن يقوم طلحة بالتجارة لوحده في تلك السن المبكرة؟
أيعقل أن يكون طلحة من أقران واصحاب أبو بكر - 38 سنة- وطلحة غلام لم يبلغ الحلم؟

9- اسلم قبل ابو بكر اكثر من خمسين رجلا
تاريخ الطبري ج: 1 ص: 540
حدثنا ابن حميد قال حدثنا كنانة بن جبلة عن إبراهيم بن طهمان عن الحجاج بن الحجاج عن قتادة عن سالم بن أبي الجعد عن محمد بن سعد قال قلت لأبي أكان أبو بكر أولكم إسلاما فقال لا ولقد أسلم قبله أكثر من خمسين ولكن كان أفضلنا إسلاما

تاريخ دمشق لابن عساكر الجزء : 30 الصفحة : 45
أخبرنا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم بن جعفر ثنا أحمد بن عبد المنعم بن أحمد ثنا أبو الحسن العتيقي ثنا أبو الحسن الدارقطني نا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا محمد بن عبد الملك الدقيقي نا يزيد بن هارون ثنا أبو مالك الأشجعي نا سالم بن أبي الجعد
أنه كان مع محمد (ابن الحنفية) بن علي بالشعب قال فقلت له يوما يا أبا عبد الله أكان أبو بكر أول القوم إسلاما قال لا فقلت بأي شيء علا وليس كان لا يذكر أحدا غيره قال لأنه كان خيرهم إسلاما يوم أسلم ثم لم يزل كذلك حتى قبضه الله على ذلك

كيف أسلم أبو بكر عبدالله بن أبي قحافة كما في هذه الرواية.
تاريخ دمشق لابن عساكر الجزء : 30 الصفحة : 30
قال وثنا أبو سعيد أنا أبو بكر أحمد بن عبيد الله البران بنهر الدير نا محمد بن يعقوب بن إسحاق بالأهواز نا علي بن عبد الحميد القرشي نا موسى بن شيبة نا خالد بن القاسم المدائني عن محمد بن عبد الرحمن البياضي عن أبيه عن جده قال
قيل لأبي بكر أخبرنا عن نفسك هل رأيت شيئا قط قبل الإسلام من دلائل نبوة محمد فقال أبو بكر نعم وهل بقي أحد من قريش أو غير قريش لم يجعل الله لمحمد في نبوته حجة وفي غيرها قال الله هدى به من شاء وأضل به من شاء بينما أنا قاعد في فيء شجرة في الجاهلية إذ تدلى علي غصن من أغصانها حتى صار على رأسي فجعلت أنظر إليه وأقول ما هذا فسمعت صوتا من الشجرة هذا النبي يخرج في وق ة أ وه أتكن أنت من أسعد الناس به قلت بينه ما اسم هذا النبي قال محمد بن عبد الله بن عبد المطلب الهاشمي فقال أبو بكر فقلت صاحبي وأليفي وحبيبي فتعاهدت الشجرة مني تبشرني بخروج النبي فلما أتاه الوحي سمعت صوتا من الشجرة جد وشمر يا ابن أبي قحافة فقد جاء الوحي ورب موسى لا يسبقك إلى الإسلام أحد قال أبو بكر فلما أصبحت غدوت إلى النبي فلما رآني قال لي يا أبا بكر إني أدعوك إلى الله ورسوله قلت أشهد أنك رسول الله بعثك بالحق سراجا منيرا فآمنت به وصدقته



10- أحاديث أبو بكر أول من أسلم هي أحاديث ضعيفة:
أ- السنة للخلال ج: 2 ص: 377
522 أخبرنا الحسين بن عرفة بن يزيد العبدي قال ثنا جرير عن مغيرة عن إبراهيم قال أول من أسلم أبو بكر الصديق إسناده ضعيف

ب- السنة للخلال ج: 2 ص: 377
523 وأخبرنا احمد بن الفرج أبو عتبة الحمصي قال ثنا ضمرة قال ثنا ابن عطاء عن أبيه قال أول من أسلم من الرجال أبو بكرالصديق رضي الله عنه إسناده ضعيف


ت- مجمع الزوائد ج: 9 ص: 43
باب في إسلامه
عن الشعبي قال سألت ابن عباس من أول من أسلم قال ابن عباس أما سمعت قول حسان بن ثابت
إذا تذكرت شجوا من أخ ثقة --- فاذكر أخاك أبا بكر بما فعلا
خير البرية أتقاها وأعدلها --- إلا النبي وأوفاها لما حملا
والثاني التالي المحمود مشهده --- وأول الناس منهم صدق الرسلا رواه الطبراني وفيه الهيثم بن عدي وهو متروك

ث- مجمع الزوائد ج: 9 ص: 43
وعن ابن عمر قال أول من أسلم أبو بكر رواه الطبراني في الأوسط واحد ضعيف

ج- مجمع الزوائد ج: 9 ص: 43
وعن زيد بن أرقم قال أول من صلى مع النبي صلى الله عليه وسلم أبو بكر رواه الطبراني في الأوسط وفيه غالب بن عبدالله بن غالب السعدي ولم أعرفه

أقول: قد أوردنا من الادلة بما فيه الكفاية على ان ابو بكر لم يكن باول من علم بظهور رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم. وبرهنا ايضا ان الكثير من الصحابة اسلموا قبله.

والان نلقي نظرة سريعة على منزلة أبو بكر في قريش:
السيرة النبويه لابن كثير المجلد 2 صفحة 164 - 166
وأغرب من ذلك وأطول ما رواه أبونعيم والحاكم والبيهقى ، والسياق لابى نعيم رحمهم الله ، من حديث أبان بن عبدالله البجلى ، عن أبان بن تغلب ، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، حدثنى على بن أبى طالب ، قال : لما أمر الله رسوله أن يعرض نفسه على قبائل العرب ، خرج وأنا معه وأبوبكر إلى منى ، حتى دفعنا إلى مجلس من مجالس العرب .
فتقدم أبوبكر رضى الله عنه فسلم ، وكان أبوبكر مقدما في كل خير ، وكان رجلا نسابة ، فقال : ممن القوم ؟ قالوا : من ربيعة .
قال : وأى ربيعة أنتم أمن هامها أم لهازمها ؟ قالوا : بل من هامها العظمى .
قال أبوبكر : فمن أى هامتها العظمى ؟ فقال : ذهل الاكبر .
قال لهم أبوبكر : منكم عوف الذى كان يقال : لا حر بوادى عوف ؟ قالوا : لا .
قال : فمنكم بسطام بن قيس أبواللواء ( 1 ) ومنتهى الاحياء ؟ قالوا: لا . قال : فمنكم الحوفزان بن شريك قاتل الملوك وسالبها أنفسها ؟ قالوا : لا .
قال : فمنكم جساس بن مرة بن ذهل ، حامى الذمار ومانع الجار ؟ قالوا : لا .
قال : فمنكم المزدلف صاحب العمامة الفردة ؟ قالوا : لا .
قال : فأنتم أخوال الملوك من كندة ؟ قالوا : لا .
قال : فأنتم أصهار الملوك من لخم ؟ قالوا : لا .
قال لهم أبوبكر رضى الله عنه : فلستم بذهل الاكبر ، بل أنتم ذهل الاصغر .
قال: فوثب إليه منهم غلام يدعى دغفل بن حنظلة الذهلى ، حين بقل وجهه ، فأخذ بزمام ناقة أبى بكر وهو يقول : إن على سائلنا أن نسأله * والعبء لا نعرفه أو نحمله يا هذا إنك سألتنا فأخبرناك ولم نكتمك شيئا ، ونحن نريد أن نسألك ، فمن أنت ؟
قال : رجل من قريش .
فقال الغلام : بخ بخ : أهل السؤدد والرئاسة، قادمة العرب وهاديها ( 1 ) فمن أنت من قريش ؟ فقال له: رجل من بنى تيم بن مرة . فقال له الغلام : أمكنت والله الرامى من سواء الثغرة ! أفمنكم قصى بن كلاب الذى قتل بمكة المتغلبين عليها ، وأجلى بقيتهم وجمع قومه من كل أوب حتى أوطنهم مكة ، ثم استولى على الدار وأنزل قريشا منازلها ، فسمته العرب بذلك مجمعا ، وفيه يقول الشاعر:
أليس أبوكم كان يدعى مجمعا * به جمع الله القبائل من فهر .
فقال أبوبكر : لا
قال : فمنكم عبد مناف الذى انتهت إليه الوصايا وأبو الغطاريف السادة ؟
فقال أبوبكر : لا .
قال : فمنكم عمرو بن عبد مناف هاشم ، الذى هشم الثريد لقومه ولاهل مكة ، ففيه يقول الشاعر :
عمرو العلا هشم الثريد لقومه * ورجال مكة مسنتون عجاف
سنوا إليه الرحلتين كليهما * عند الشتاء ورحلة الاصياف
كانت قريش بيضة فتفلقت * فالمح خالصة لعبد مناف
الرائشين وليس يعرف رائش * والقائلين هلم للاضياف
والضاربين الكبش يبرق بيضه * والمانعين البيض بالاسياف
لله درك لو نزلت بدارهم * منعوك من أزل ومن إقراف ( 1 )
فقال أبوبكر : لا .
قال : فمنكم عبد المطلب شيبة الحمد ، وصاحب عير مكة ، مطعم طير السماء والوحوش والسباع في الفلا ، الذى كأن وجهه قمر يتلالا في الليلة الظلماء ؟ قال : لا .
قال : أفمن أهل الافاضة أنت ؟ قال : لا .
قال : أفمن أهل الحجابة أنت ؟ قال : لا .
قال : أفمن أهل أهل الندوة أنت ؟ قال : لا .
قال : أفمن أهل السقاية أنت ؟ قال : لا .
قال : أفمن أهل الرفادة أنت ؟ قال : لا .
قال : فمن المفيضين أنت ؟ قال : لا .
ثم جذب أبوبكر رضى الله عنه زمام ناقته من يده ، فقال له الغلام :
صادف در السيل در يدفعه * يهيضه حينا وحينا يرفعه ( 3 )
ثم قال : أما والله يا أخا قريش لو ثبت لخبرتك أنك من زمعات قريش ولست من الذوائب .
قال : فأقبل إلينا رسول الله صلى الله عليه وسلم يتبسم ، قال على : فقلت له : يا أبا بكر لقد وقعت من الاعرابى على باقعة ( 3 ) : فقال : أجل يا أبا الحسن ، إنه ليس من طامة إلا وفوقها طامة ، والبلاء موكل بالقول . (انتهى)

الثاني: إدعاؤهم إسلام الكثير من الصحابة بسبب أبو بكر بن أبي قحافة.
كيف يقال بانه أسلم بدعوته أناس كثيرون منهم عثمان بن عفان وطلحة, والزبير, و سعد بن أبي وقاص, وعبدالرحمن بن عوف , مع ان هناك احاديث تقول بان عثمان بن عفان وطلحة بن عبيد الله اسلما دون تدخل من ابي بكر. ولقد اوردنا الكثير من الاحاديث المؤيدة لما نقول. وسنورد اسلام عثمان بن عفان وطلحة من كتاب تاريخ المدينة المنورة:
( ذكر إسلام عثمان بن عفان رضي الله عنه صفحة 954-955 ) ( 3 ) :
قال : أخبرنا محمد بن عمر ، قال حدثني محمد بن صالح عن يزيد بن رومان قال : خرج عثمان بن عفان وطلحة بن عبيد الله على أثر الزبير بن العوام ، فدخلا على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فعرض عليهما الاسلام وقرأ عليهما القرآن ، وأنبأهما بحقوق الاسلام ، ووعدهما الكرامة من الله ، فآمنا وصدقا ، فقال عثمان : يا رسول الله قدمت حديثا من الشام ، فلما كنا بين معان ( 1 ) والزرقاء ( 2 ) فنحن كالنيام إذا مناد ينادينا : أيها النيام هبوا فإن أحمد قد خرج بمكة فقدمنا فسمعنا بك.

الطبقات الكبرى لإبن سعد: (ت: 230 هجرية) ج: 3 ص: 55
ذكر إسلام عثمان بن عفان رضي الله عنه
قال أخبرنا محمد بن عمر قال حدثني محمد بن صالح عن يزيد بن رومان قال خرج عثمان بن عفان وطلحة بن عبيد الله على أثر الزبير بن العوام فدخلا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فعرض عليهما الإسلام وقرأ عليهما القرآن وأنبأهما بحقوق الإسلام ووعدهما الكرامة من الله فآمنا وصدقا فقال عثمان يا رسول الله قدمت حديثا من الشام فلما كنا بين معان والزرقاء فنحن كالنيام إذا مناد ينادينا أيها النيام هبوا فإن أحمد قد خرج بمكة فقدمنا فسمعنا بك وكان إسلام عثمان قديما قبل دخول رسول الله صلى الله عليه وسلم دار الأرقم

وفي كتاب عثمان بن عفان ذو النورين لمحمد رضا
" الفصل الاول: حياة عثمان بن عفان رضي الله عنه
وفي طبقات ابن سعد: قال عثمان : يا رسول اللَّه قدمت حديثاً من الشام، فلما كنا بين معان والزرقاء فنحن كالنيام إذا منادٍ ينادينا: أيها النيام هبّوا فإن أحمد قد خرج بمكة فقدمنا فسمعنا بك."


وذكر إبن ابي شيبة في مصنفه ان عثمان بن عفان كان رابع من اسلم ولم يذكر ان ابو بكر كان له دخل في إسلامه

مصنف ابن أبي شيبة ج: 7 ص: 338
10 إسلام عثمان بن عفان
36596 حدثنا أبو بكر قال حدثنا زيد بن حباب عن أبي لهيعة قال أخبرني يزيد بن عمرو المعافري قال سمعت أبا ثور الفهمي يقول قدم علينا عبد الرحمن بن عديس البلوي وكان ممن بايع تحت الشجرة فصعد المنبر فحمد الله وأثنى عليه ثم ذكر عثمان فقال أبو ثور فدخلت على عثمان وهو محصور فقال إني لرابع الإسلام

وقد ذكرنا سابقا ان سعد كان ثلث الاسلام. ولم يذكر في حديث اسلامه ان ابو بكر كان السبب في ذلك.
وذكرنا أيضا إسلام طلحة وليس لأبو بكر دخل فيه.

أما بالنسبة لإسلام : الزبير بن العوام فنذكر من:
مصنف ابن أبي شيبة ج: 4 ص: 222
حدثنا أبو أسامة عن هشام بن عروة قال أسلم الزبير وهو ابن ستة عشر سنة ولم يتخلف عن غزوة غزاها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو ابن بضع وستين

وهناك رواية تقول بأنه أسلم وهو أبن ثمان سنين.
سنن البيهقي الكبرى ج: 6 ص: 208
11951 أخبرنا أبو الحسين بن الفضل القطان أنبأ عبد الله بن جعفر بن درستويه ثنا يعقوب بن سفيان ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير ثنا الليث بن سعد حدثني أبو الأسود عن عروة قال ثم أسلم الزبير وهو بن ثمان سنين

المشكلة في إسلام الزبير عن طريق أبو بكر تكمن هنا.
أبو بكر عندما أسلم كان عمره أربعين سنة (هذا على فرض أنه كان أول من أسلم)
الزبير بن العوام أسلم وهو في السادسة عشرة من عمره.
فارق السن بين أبو بكر والزبير يجعلنا نفكر في هذه الصداقة المزعومة؟
أما لو أسلم أبو بكر بعد السنة الخامسة من البعثة لكان عمره أنذاك بين 45-47, ولو سلمنا أن الزبير أسلم بعد إسلام أبو بكر مباشرة لكان الفرق بين سن أبو بكر وبين الزبير حوالي 30 سنة.
فلا أفكار أبو بكر تتطابق مع أفكار الزبير ولا احتياجات الزبير تتطابق مع احتياجات أبو بكر. فكيف مع هذا التفاوت في السن يكون الزبير من أصحاب أبو بكر؟ ولماذا لم يذهب أبو بكر لهداية من هو في مثل سنه؟ بل لماذا لم يأتي أبو بكر بعمر بن الخطاب ليهديه إلى الإسلام؟
أما لو لكان سن الزبير عندما أسلم حوالي 8 السنوات فتلك مصيبة عظمى.

ولم أقع على حديث من هؤلاء الصحابة الذين أسلموا على يد أبو بكر – كما تزعم الاحاديث - يؤكدون فيه إسلامهم على يد ابو بكر؟
فكيف نوفق بين الاحاديث التي ذكرناها في إسلام هؤلاء الصحابة وبين حديث إسلامهم على يد أبو بكر مع فارق السن الكبير بين بعضهم وبين أبو بكر؟


وعلينا أن نسأل أنفسنا هذا السؤال: كيف يكون أبو بكر أكثر حرصا على الدعوة إلى الله من رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم وهو الذي أُمر بالانذار؟
كيف كان أسلوب أبو بكر بالدعوة إلى الله عز وجل والحديث في إسلامه يقول بأنه لم يقر ولم ينكر؟


الثالث: تأخر إسلام أبو بكر والادلة على ذلك
وهذه الادلة أوردناها سابقا ولكن نلخصها هنا:
الاول: ما ذكره الطبري ومحمد بن الحنفية من أن أبو بكر لم يكن أول من أسلم وأسلم قبله خمسون رجلا
الثاني: شهادة إم المؤمنين عائشة بأن قريش كلها علمت بظهور رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم وأن عائشة حيث أنها لم تنسب الحديث إلى أحد فلا بد أنها كانت شاهدة لتلك الوقائع.
وعائشة عندما تزوجت كان عمرها 9 سنوات فلو طرحنا 5 سنوات من تلك 9 سنوات لكان عمرها 4 سنوات وقت إسلام أبو بكر أي أن إسلام أبو بكر كان بعد السنة السادسة من البعثة النبوية الشريفة أي حوالي السنة السابعة أو الثامنة من البعثة.


رد مع اقتباس
 
قديم 01-10-2007, 07:55 PM   رقم المشاركة : 9

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

وقعة خيبر :
غزا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، خيبر في جمادى الأولى سنة سبع من مهاجره ، وهي على ثمانية بُرُد من المدينة (1) ، أي أربعة ليال ـ على التقريب ـ (2) ، وأمر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أصحابه بالتهيُّؤ لغزوة خيبر ، وخرج معه ألف واربعمائة رجل ، معهم مائتا فارس ، وأعطى لواءه لعليِّ بن أبي طالب عليه السلام (3) .
ومضى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، يجدُّ السير باتِّجاه خيبر ، ونزل عليها ليلاً ، ولم يعلم أهلها ، فخرجوا عند الصباح إلى عملهم بمساحيهم ، فلمَّا رأوه عادوا ، وقالوا : محمَّد والخميس ، يعنون الجيش ، فقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم : « الله أكبر خربت خيبر ، إنَّا إذا نزلنا بساحة قوم ( فساءَ صباح المنذرين )! » (4) .
وقد كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قد سلَّم أبابكر رايةالجيش ، ولكنَّ أبابكر عاد بالراية دون أن يصنع شيئاً فرجع ، ثُمَّ جعل القيادة لعمربن الخطَّاب بعده ، قال الطبري والحاكم : فعاد يجبّن أصحابه ويجبنونه (5) ، فأخبر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقال : « والله لأعطينَّها غداً رجلاً يحبُّ الله ورسوله ، ويحبُّه الله ورسوله (6) ،
____________
1) طبقات ابن سعد 2 : 81.
2) فضائل الإمام علي : 116.
3) الطبقات الكبرى 2 : 81.
4) انظر الكامل في التاريخ 2 : 100 ، طبقات ابن سعد 2 : 81.
5) تاريخ الطبري 3 : 93 ، المستدرك وتلخيصه للذهبي 3 : 37.
6) طبقات ابن سعد 2 : 85 ، وزاد على ذلك الذهبي في سير أعلام النبلاء (الخلفاء الراشدون) : 228 : =


--------------------------------------------------------------------------------

( 89 )

يأخذها عنوةً » (1) . وفي رواية أخرى : « لأُعطينَّ الرآية غداً رجلاً يحب الله ورسوله ، يفتح الله على يديه ليس بفرّار » (2) .
فتطاولت لذلك الأعناق ورجا كلُّ واحد أن يكون المقصود بهذا القول.
وفيها جاء عن عمر بن الخطَّاب انَّه قال : فما أحببت الإمارة قبل يومئذٍ ، فتطاولت لها واستشرفت رجاء أن يدفعها إليَّ ، فلمَّا كان الغد دعا عليَّاً فدفعها إليه ، فقال : « قاتل ولا تلتفت ، حتى يفتح الله عليك » (3) .
وفي تفصيل الخبر أن علياً عليه السلام كان قد أُصيب بالرمد ، فبصق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في عينيه ، ثم أعطاه الراية (4) ، فما شكا وجعاً حتَّى مضى لسبيله ، فنهض بالراية وعليه حلَّة حمراء (5) ، إنطلق مهرولاً ، فركز رايته بين حجرين أمام الحصن ، فأشرف عليه رجل من يهود يخطر بسيفه ، فقال له : مَن أنت ؟ قال : « أنا عليُّ بن أبي طالب » ، فقال اليهودي : غُلبتم يا معشر يهود ، وخرج مرحب اليهودي ، صاحب الحصن ، وعليه مغفر يماني ، قد نقبه مثل البيضة على رأسه ، وكان مزهوّاً بشجاعته وبطولاته ، خرج يتبختر في
____________
=
« ويفتح الله على يديه » ، صحيح البخاري ـ كتاب الفضائل 5 : 87|197 و198 ، صحيح مسلم ـ كتاب الفضائل 4 : 1871|32 ـ 34 ، سنن الترمذي 5 : 638|3724 ، سنن ابن ماجة 1 : 43|117 ، مسند أحمد 1 : 185 ، 5 : 358 ، المستدرك 3 : 109 ، الخصائص للنسائي : 4 ـ 8 ، تاريخ الاسلام للذهبي ـ المغازي : 407 ، الاستيعاب 3 : 36.
1) الكامل في التاريخ 2 : 101.
2) ابن هشام | السيرة البوية 3 : 267 (ذكر المسير إلى خيبر).
3) الطبقات الكبرى 2 : 84.
4) الطبقات الكبرى 2 : 85 ، سير أعلام النبلاء (الخلفاء الراشدون) : 228.
5) ابن الأثير في تاريخه : 101.

--------------------------------------------------------------------------------

( 90 )

مشيته ، وهو يقول :


قد علمت خيبرُ أنِّي مرحبُ * شاكي السلاح بطلٌ مجرَّبُ
اذا الحروبُ أقبلتْ تلهَّبُ

فقال عليٌّ صلوات الله عليه وبركاته :


« أنا الذي سمَّتني أُمِّي حيدرة * أكيلكم بالسيف كيل السندرة
ليثُ بغاباتٍ شديدٌ قسورة » (1)

فاختلفا ضربتين ، فبدره عليٌّ عليه السلام فضربه فقدَّ الجحفة والمغفر ورأسه ، وشقَّه نصفين حتى وصل السيف إلى أضراسه ، فوقع على الأرض ، وكان لضربته عليه السلام دويٌّ كدوي الصاعقة ، فلمَّا رأى اليهود صنيع عليٍّ عليه السلام بفارسهم مرحب ولَّوا هاربين ، وكان الفتح على يديه عليه السلام.
قال أبو رافع مولى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : « خرجنا مع عليٍّ عليه السلام حين بعثه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، برايته إلى خيبر ، فلمَّا دنا من الحصن خرج إليه أهله ، فقاتلهم ، فضربه يهوديٌّ فطرح ترسه من يده ، فتناول عليٌّ عليه السلام باباً كان عند الحصن فتترَّس به عن نفسه ، فلم يزل في يده وهو يقاتل ، حتى فتح الله عليه ، ثُمَّ ألقاه من يده ، فلقد رأيتني في نفر سبعة ، أنا ثامنهم ، نجهد على أن نقلب ذلك الباب فما نقلبه » (2) .
وقيل : « إنَّ الباب كان حجارة طوله أربع أذرع في عرض ذراعين في سمك ذراع ، فرمى به عليُّ بن أبي طالب عليه السلام خلفه ودخل الحصن ودخله
____________
1) انظر : ابن الأثير في تاريخه 2 : 101 ، وابن سعد في طبقاته 2 : 85 ، مع اختلاف يسير.
2) ابن الأثير في تاريخه 2 : 102.

--------------------------------------------------------------------------------

( 91 )

المسلمون » (1).
ومهما يكن الحال فإن دلَّت هذه الروايات على شيءٍ ، فإنَّما تدلُّ على شجاعة الإمام وقدرته الخارقة العجيبة في بدنه ، مع قوة إلهيّة معنوية عالية ، وعليٌّ عليه السلام نفسه يقول عن هذا الحادث : « والله ما قلعت باب الحصن بقوَّة جسدية ، ولكن بقوَّة ربَّانية » (2) .
وعن جابر بن عبدالله الأنصاري قال : « لمَّا قدم عليٌّ عليه السلام على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بفتح خيبر قال له رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : « لولا أن يقول فيك طوائف من أُمَّتي ما قالت النصارى في عيسى بن مريم ، لقلت فيك اليوم قولاً لا تمرُّ بملأ الا أخذوا من تراب رجليك ومن فضل طهورك فيستشفون به ، ولكن حسبك أن تكون منِّي وأنا منك ، ترثني وأرثك ، وأنَّك منِّي بمنزلة هارون من موسى الا أنَّه لا نبيَّ بعدي ، وأنَّك تؤدِّي ذمَّتي ، وتقاتل على سُنَّتي ، وأنَّك في الآخرة غداً أقرب الناس منِّي ، وأنَّك غداً على الحوض خليفتي... إلى آخره ».
فخرَّ عليٌّ عليه السلام ساجداً ، ثُمَّ قال : « الحمد لله الذي منَّ عليَّ بالإسلام ، وعلَّمني القرآن ، وحبَّبني إلى خير البريَّة ، خاتم النبيِّين وسيِّد المرسلين ، إحساناً منه إليَّ ، وفضلاً منه عليَّ ».
فقال له النبي صلى الله عليه وآله وسلم عند ذلك : « لولا أنت يا عليُّ لم يُعرف المؤمنون بعدي » » (3) .
____________
1) تاريخ اليعقوبي 2 : 56 ، وانظر : سير أعلام النبلاء ( الخلفاء الراشدين ) : 229.
2) ارشاد القلوب 2 : 219.
3) إعلام الورى 1 : 366 ـ 367 ، ابن المغازلي | المناقب : 227|285 وقطعة منه في مجمع الزوائد 9 : =


رد مع اقتباس
 
قديم 01-11-2007, 08:09 AM   رقم المشاركة : 10

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

إمامته
واختلفت الأمة في إمامته بعد وفاة رسول الله (ص) وقالت شيعته وهم: بنوهاشم كافة وسلمان وعمار وأبوذر والمقداد وخزيمة بن ثابت ذوالشهادتين وأبو أيوب الأنصاري وجابر بن عبد الله وأبوسعيد الخدري في أمثالهم من أجلة المهاجرين والأنصار: أنه كان الخليفة بعد رسول الله (ص) لما إجتمع له من صفات الفضل والكمال والخصائص التي لم تكن في غيره من سبقه إلى الإسلام ومعرفته بالأحكام وحسن بلائه في الجهاد و بلوغه الغاية القصوى في الزهد والورع والصلاح وما كان له حق القربى ثم للنص الوارد في القرآن وهو قوله تعالى: ( إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلوة ويؤتون الزكاة وهم راكعون )، والولاية كانت ثابته له عليه السلام بنص القرآن وبقول النبي (ص) يوم الدار وقوله في غديرخم، فكانت إمامته عليه السلام بعد النبي ثلاثين سنة منها أربع وعشرون سنة وأشهر ممنوعاً من التصرف آخذاً بالتقية والمداراة محلاً عن مورد الخلافة قليل الأنصار كما قال فطفقت أرتأى بين أن أصول بيد جذاء أو أصبر على طخية عمياء ) ومنها خمس سنين وأشهر ممتحناً بجهاد المنافقين من الناكثين والقاسطين والمارقين مضطهداً بفتن الضالين واجداً من العناء ما وجده رسول الله (ص) ثلاث عشرة سنة من نبوته ممنوعاً من أحكامها حائفاً ومحبوساً وهارباً ومطروداً لا يتمكن من جهاد الكافرين ولا يستطيع الدفاع عن المؤمنين.


رد مع اقتباس
 
قديم 01-11-2007, 08:10 AM   رقم المشاركة : 11

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

سُئل أمير المؤمنين "عليه السلام" كيف أصبحت ؟

فقال:" أصبحت وأنا الصديق الأول (الأكبر) , والفاروق الأعظم , وأنا وصي خير البشر , وأنا الأول وأنا

الآخر , وأنا الباطن وأنا الظاهر , وأنا بكل شيء عليم , وأنا عين الله , وأنا جنب الله , وأنا أمين الله على

المرسلين , بنا عبد الله , ونحن خزان الله في أرضه وسمائه , وأنا أحيي , وأنا أميت

وأنا حي لا أموت .. "

فتعجب الإعرابي من قوله ,

فقال "عليه السلام":" أنا الأول ؛ أول من آمن برسول الله "صلى الله عليه وآله وسلّم" , وأنا الآخر ؛ آخر

من نظر فيه لمّا كان في لحده , وأنا الظاهر ؛ ظاهر الإسلام , وأنا الباطن ؛ بطين من العلم , وأنا بكل

شيء عليم ؛ فإني عليم بكل شيء أخبر الله به نبيّه فأخبرني به , فأما عين الله ؛ فأنا عينه على المؤمنين

والكفرة , وأما جنب الله ؛ فأن تقول نفس:يا حسرتي على ما فرطت في جنب الله .. ومن فرّط فيّ فقد فرّط

في الله , ولم يجز لنبي نبوة حتى يأخذ خاتماً من محمّد "صلى الله عليه وآله وسلّم" فلذلك سمّي خاتم النبيين

سيد النبيين وأنا سيد الوصيين , وأما خزان الله في أرضه ؛ فقد علمنا ما علمّنا رسول الله "صلى الله عليه

وآله وسلّم" بقول صادق . وأنا أحيي ؛ أحيي سنة رسول الله . وأنا أميت ؛ أميت البدعة . وأنا حي لا

أموت .. لقوله تعالى : (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتاً بل أحياء عند ربهم يرزقون ..

السلام على الذي ذابت في عشقه القلوب..

وصلى الله على محمد وآل محمد


رد مع اقتباس
 
قديم 01-11-2007, 08:11 AM   رقم المشاركة : 12

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

خيبر: السقوط اليهودي

يهود خيبر في الواجهة

أزاح المسلمون من خلال هدنة الحديبية عقبة كأداء من أمامهم أجّلوا بموجبها الصراع مع قريش لفترة، وتوجهت الأنظار إلى القوى التي كانت لا تزال تشكل خطراً على الإسلام، متمثّلة بيهود خيبر وباقي مناطق الحجاز، والقبائل الضاربة حولهم كبني غطفان، ولكنَّ هذه القبائل أصبحت أياديها مغلولة بعد الإمساك برأس الوثنية قريش، وهذا ما كشفت عنه بوضوح ألوان النشاط العسكري والسياسي التي مارسها الرسول (ص) بعد الحديبية، والذي غابت فيه قريش عن مسرح المواجهة.

والجدير ذكره في هذا المجال، هو أنَّ المدينة لـم تكن قد خلت تماماً من اليهود، ولكنَّ هؤلاء وحدهم لـم يعودوا يشكلون خطراً على الإسلام، لذلك توجهوا إلى حصن خيبر خارج المدينة الذي كان مشهوراً بحصانته ومنعته وكثرة المدافعين عنه، وما يزيد من أهميته وحصانته تلك العلاقة الوثيقة التي كانت تربط ذويه بالقبائل خاصة بني غطفان، ولذلك فإنَّ سقوطه كان يعني إزالة كلّ المخاطر المتأتية من اليهود، لأنه كان يشكل صمام الأمان للقبائل الضاربة حوله التي يبدو أنَّها ستكون عاجزة عن الوقوف في وجه المسلمين في حال تحقّق إخضاعه.

خطة محكمة: الفصل بين خيبر وحلفائها

ولذلك عمد الرسول (ص) كخطوة أولى للفصل بين يهود خيبر وبين مشركي غطفان وسائر القوى التي تدور في فلكهما، وبين خيبر وأهالي الشام، لكي يمنع من وصول الإمدادات إلى ذلك الحصن، وهذا ما عبّر عنه الرسول (ص) بقوله لأحد أتباعه: "امضِ أمامنا حتّى تأخذوا صدور الأودية حتّى نأتي خيبر من بينها وبين الشام فأحول بينهم وبين الشام وبين حلفائهم من غطفان".

ويبقى إحكام الخطّة والأسلوب المعتمد لتحقيق هذا الهدف، وهذا ما لفت إليه ابن إسحاق بقوله: "بلغني أنَّ غطفان لما سمعت بمنـزل رسول اللّه (ص) من خيبر جمعت له، ثُمَّ خرجوا ليظاهروا يهود عليه، حتّى إذا ساروا مرحلة سمعوا خلفهم في أهليهم وأموالهم حساً، فظنوا أنَّ القوم خالفوهم إليهم فرجعوا على أعقابهم، وأقاموا في أهليهم وأموالهم، وخلوا بين رسول اللّه وبين خيبر".

حملة نفسية على اليهود

ومن جانب آخر، يبدو أنَّ اليهود ظنوا لأول وهلة أنَّ زحف المسلمين كان صوب غطفان، فلم يعيروا الأمر اهتماماً، وغدوا إلى حقولهم بمساحيهم ومكائلهم، ولكن ظنهم هذا كان في غير محله، حيث فوجئوا بالمسلمين يسيرون نحوهم، فارتدوا إلى حصونهم فزعين، وهم يقولون محمَّد والخميس! فلمّا رآهم النبيّ (ص) يهرعون إلى حصونهم، شنّ عليهم حملة نفسية أراد من خلالها أن يقذف في قلوبهم الرعب، فصاح "اللّه أكبر، هلكت خيبر، إنّا إذا نزلنا بساحة قوم فساء صباح المنذرين".

البعد الرسالي حاضر في ساحة الصراع

وهاجم المسلمون الحصون المشيدة التي بدأت تتداعى تحت وطأتهم حصناً تلو الآخر، ودافع اليهود عنها دفاع المستميت، خاصة خيبر التي تعتبر أمنع البقاع وأخصب الأراضي، ولما لـم تتمكن بعض القيادات الإسلامية آنذاك أن تفتح هذا الحصن، وكان الرسول (ص) يدرك أهمية ما عليه، قال (ص): "لأعطينّ الراية غداً رجلاً يحبّ اللّه ورسوله ويحبّه اللّه ورسوله"، فبات النّاس يترقبون لمن يعطي الراية، ولما كان الصباح نادى الإمام عليّ (ع) وأعطاه إياها، وطلب منه أن يدعوهم إلى الإسلام والتنعم بهداية الإيمان، راسماً في الوقت نفسه أطر التعامل معهم، حيث قال له: "أنفذ عليّ رسلك حتّى تنـزل بساحتهم، ثُمَّ ادعهم إلى الإسلام، وأخبرهم بما يجب عليهم من حقّ اللّه، فواللّه لئن يهدي اللّه بك رجلاً واحداً خيرٌ من أن يكون لك حمر النعم". ويبدو أنَّ الهمّ الرسالي لـم يغب عن ساحة الصراع مع اليهود حتّى في أشدّ اللحظات حراجة، فأرسل الرسول (ص) جملة من المناشدات للعودة إلى التوراة والتأمّل بوصاياها لعلّ ذلك يثنيهم عن موقفهم المعاند والمتجبر، كما جاء في كتاب السيرة لابن هشام نقلاً عن ابن إسحاق، ليبين أنَّ مجاهدة الكفّار والمشركين لا يتعين إلاَّ بعد رفض الآخر للحوار: "وإنّي أنشدكم اللّه، وأنشدكم بما أنزل عليكم، وأنشدكم بالذي أطعم من كان من أسباطكم المنّ والسلوى، وأنشدكم بالذي أيبس البحر لآبائكم حتّى أنجاهم من فرعون وعمله، إلاَّ أخبرتموني هل تجدون فيما أنزل اللّه عليكم أن تؤمنوا بمحمَّد، فإن كنتم تجدون ذلك في كتابكم فلا كره عليكم، قد تبيّن الرشد من الغي فأدعوكم إلى اللّه وإلى نبيّه".

وهذا ما يدل على أصالة البُعد الرسالي والإنساني في حركة الرسول (ص) في علاقته مع الآخر، وبأنَّ الحوار والإقناع هو المنطق الأساس في ذلك.

وعمل الإمام بتوجيهات الرسول (ص)، ولكن اليهود أبوا ذلك، وشدّد المسلمون الحصار على الحصن حتّى سقط، وخرج اليهود وعلى رأسهم مرحب الفارس المعروف، فنادى المسلمين إلى المبارزة، وتلقاه الإمام (ع) وتمكن من قتله، ما شكل ضربة قاصمة لليهود جعلتهم يقاتلون من حصونهم قتال البائسين، وشدّد المسلمون الحصار على ما تبقى من حصون، لأنَّهم كانوا يريدون إنهاء القتال، فقد أرهقهم الجوع وضاق بهم المقام، ولكنَّ اليهود كانوا غير مبالين بالحصار لاعتمادهم على المشارب الخفية التي يخرجون إليها، وعلم النبيّ (ص) بذلك فأمر بقطع هذه المشارب ليكرههم على القتال أو التسليم فخرجوا واشتبكوا مع المسلمين فاستشهد عدد من المسلمين بعد أن جهدوا لسقوط حصن الزبير.. وهكذا بقي المسلمون مشددين الحصار، حتّى تهاوت كلّ الحصون وآخرها حصن البزاة، ونصب المسلمون المنجنيقات لتهديـم ما تبقى من الحصن على من اعتصم فيه، فأيقن اليهود الهلكة ولـم يروا بدّاً من الاستسلام، فنـزل ابن أبي الحقيق، وعرض الصلح على النبيّ (ص) على أن "يجلوا من أرض خيبر وللمسلمين سائر ما بقي، فقبل الصلح وشرط عليهم أن لا يكتموا ولا يغيِّبوا شيئاً، فإن فعلوا فلا ذمة لهم ولا عهداً"، وقتل المسلمون من ثبتت عليه تهمة الغدر كما تمت عليه شروط الصلح.

تداعيات سقوط خيبر

شكل سقوط خيبر صدمة قوية لليهود في باقي الحصون التي تهاوت تحت ضربات المسلمين، وامتدت بتداعياتها إلى خارج خيبر، حيث جاءت يهود فدك تعرض على رسول اللّه (ص) أن يعاملهم بالنصف في زراعة الأرض، فقبل، ولـم يجعل ذلك إلى الأبد مخافة أن تسوِّل لهم أنفسهم التمرّد على المسلمين، وقال لهم: "إن شئنا أن نخرجكم أخرجناكم"، ولعلّ الذي دفع الرسول (ص) لاتخاذ هذا الموقف (مع يهود خيبر وفدك)، إنَّما يعود إلى معرفة اليهود بجغرافية المنطقة وبوسائل استثمارها، ولعدم تمكن المسلمين من القيام بمثل هذا العمل، لانصرافهم إلى الأعمال العسكرية وتطويع القوى المناهضة للإسلام بهدف نشر الرسالة.

ويبدو هنا أنَّ الاختلاف يظهر جليّاً في التملك في ما تـمّ الاستيلاء عليه بالقوّة كخيبر وما شابهها من الحصون، وبين ما تـمّ الحصول عليه عن طريق الصلح كفدك، "فكانت خيبر فيئاً بين المسلمين، وكانت فدك خالصة لرسول اللّه، لأنَّهم لـم يجلبوا عليهم بخيل ولا ركاب".

ويبقى أن نشير إلى غطفان التي تأرجح موقفها بحسب النصوص التاريخية بين الرغبة في دعم اليهود وبين تجسيدهم الدعم فعلياً.

ولـم تقتصر تداعيات خيبر على ما سلف، بل بدأت مواقع اليهود الأخرى تتساقط تحت وطأة ضربات المسلمين الواحدة تلو الأخرى، ومنها يهود وادي القرى الذين دعاهم الرسول (ص) إلى الإسلام للحفاظ على أموالهم وحقن دمائهم، ولكنَّهم رفضوا، فنشبت بين الطرفين معركة محدودة انتهت بسقوط وادي القرى عنوة، ولـم يلبث أن استسلم يهود تيماء، وانتهى بذلك أمر اليهود كقوّة اقتصادية وسياسية بأبعاد عقائدية في بلاد الحجاز، ما مهَّد السبيل إلى الرسول لمتابعة دعوته، والتفرّغ لتأديب الأعراب المناهضين للمسلمين ومحاولة الإجهاز على مواقع الشرك في شبه الجزيرة العربية وما جاورها وخاصة مكة.

دلالات عودة مهاجري الحبشة

جاء توقيت قدوم مهاجري الحبشة مع فتح خيبر، بعد أن زال الخطر اليهودي نهائياً من الحجاز ونجد، وبعد أن تداعت قوّة المشركين، حيث أرسل الرسول (ص) إلى النجاشي عمرو بن أمية الضمري، لكي يأتي بهم من الحبشة، فحملهم في سفينتين، وقدم بهم إلى الرسول (ص) يوم فتح خيبر، وعلى رأسهم جعفر بن أبي طالب، حيث مكثوا عدّة أعوام نزل خلالها قرآن كثير، ودارت معارك متعدّدة مع الكفّار، وتقلّب المسلمون بأطوار شتّى حتّى ظنّ البعض أنَّ مهاجري الحبشة ـ وقد فاتهم هذا كلّه ـ أقل قدراً من غيرهم، ولكنَّ الرسول (ص) دحض هذه المزاعم وأظهر أنَّهم أصحاب فضل في الإسلام ولهم مكانتهم الرفيعة، ما جعله يعتبر أنَّ قدومهم يوازي في أهميته فتح خيبر، كما أشركهم مع أهل الحديبية في مغانـم خيبر، ولـم يقسم لأحد غيرهم معهم، فإنَّ اللّه جعل خيبر مكافأة سخية لمن ساروا إلى مكة وبايعوا على الموت تحت شجرة الرضوان.

وهذا ما يفتح باب التساؤل عن سبب قدومهم في هذه الفترة بالذات، خاصة بعد ضرب التواجد اليهودي في الحجاز ونجد وتواري المشركين عن مسرح الأحداث، ما يدل على انبعاث مرحلة جديدة من الصراع قد تشمل ما يحاذي الحدود البيزنطية وباقي أنحاء شبه الجزيرة العربية.

استئناف العمليات الجهادية

أمّا الأعراب الذين كانوا يشكَّلون الامتداد الوثني لقريش، فقد شرع المسلمون يتعقبونهم بعد الإجهاز على اليهود وتراجع قريش، حيث أمكن للمسلمين أن ينفردوا بهم قبيلة تلو الأخرى، عبر نظام السرايا والغزوات التي حقّقت نجاحات سياسية وعسكرية هامة، فضلاً عن تلك الاقتصادية التي انعكست إيجاباً على الوضع الاجتماعي في المدينة على نحو تجاوزت فيه الأخيرة متاعبها وأزماتها الداخلية، وقد استطاع الرسول (ص) أن يستفيد من الواقع المستجدّ على نطاق واسع من خلال رسائله إلى الملوك والأمراء.

ولذلك نجد أنَّ الرسول (ص) قد أرسل بعد خيبر مباشرة سرية بقيادة عمر بن الخطاب في ثلاثين رجلاً إلى بني نصر وبني هيثم من هوازن بالقرب من الطائف على طريق صنعاء ونجران في اليمن، وهي السرية الأولى التي تبلغ هذا الحدّ، ولـم تلقَ كيداً، حيث لـم تشأ هوازن المواجهة، فتركت مواقعها لحظة وصول خبر تحرّك المسلمين إليها، وهذا ما يدل على انهيار معنويات معظم القبائل.

وقد أتبع الرسول (ص) هذه السرية، كما جاء في رواية الواقدي، بسرية أخرى بقيادة أبي بكر إلى القبيلة نفسها، ولكن هذه المرة إلى معقلها الأساس في نجد وليس في تهامة، وقد وفّق فيها المسلمون لأنَّهم هاجموا هذه المواقع بغتة وقتلوا جماعة منهم.

وتوالت السرايا حتّى أنفذ الرسول (ص) سرية ثالثة بقيادة بشير بن سعد إلى بني مرة بفدك، وهذه السرية اختلفت عن سابقتيها، حيث انتهت بمواجهات عنيفة اعتنق الإسلام على أثرها بعض أفراد بني مرة، ثُمَّ كانت سرية بني عبد بن ثعلبة عليها غالب بن عبد اللّه، في شهر رمضان سنة سبع، فسرية بشر بن سعد إلى الخباب من أرض غطفان وقيل من بلاد فزارة وكلاهما في نجد، وقيمة سرية بشير أنَّها جاءت لضرب عيينة بن حصن الذي مرّ ذكره في غزوة خيبر، والذي كان يستعد لغزو المدينة، انطلاقاً من الخباب، وقد أسفرت هذه السرية عن مقتل عين لعيينة من غطفان وأسر اثنين.

والخطوة الأهمّ في سنة سبع كانت عمرة القضاء التي أدّاها كلّ من حضر الحديبية، إلاَّ رجالاً استشهدوا بخيبر ورجالاً ماتوا، وقيمة هذه الخطوة تتجلّى بانكسار الحاجز المعنوي والنفسي بين المسلمين والمشركين وما تبقى من معنويات بدأت بالتناقص وهو ما أنذر بسقوط مكة.

ولـم يتوقف الرسول (ص) بعد عودته من عمرة القضاء في سنة سبع، بل استأنف العمليات الجهادية، وخاصة في نجد، فأرسل سرية ابن أبي العوجاء في ذي الحجة إلى بني سليم بمساعدة أحد أبناء بني سليم الذي كان عيناً مع ابن أبي العوجاء، غير أنَّ المواجهة معهم كانت قاسية ومؤلمة.


رد مع اقتباس
 
قديم 01-11-2007, 08:12 AM   رقم المشاركة : 13

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

ياقالع الباب الذي عن هزّهـا ( لابن ابي الحديد المعتزلي )

قد قلت للبرق الذي شـقَّ الدجـى فـكأن زنجيـا هنـاك يجــدَّعُ
يا برق إن جئتَ الغـريَّ فقل لـه أتراك تعلم من بأرضـك مـودعُ
فيك ابن عمران الكليـم وبعــدهُ عيسى يُقـفِّيـهِ وأحـمد يتبـعُ
بل فيك جبـريلٌ وميكالٌ وإسـرا فيـل والمـلأُ المقـدَّس أجـمع
بل فيك نـورُ الله جـلَّ جـلالُـه لذوي البصائر يُستشـفُّ ويلمـعُ
فيك الإمام المرتضى فيك الوصي المجـتبى فيك البطـين الأنـزعُ
الضَّارب الهام المقنع في الوغـى بالخـوف للبـهم الكمـاة يُقنّـعُ
حتى إذا اسـتعر الوغـى متلظياً شـرب الدمـاء بغـلةٍ لا تنقـعُ
هـذي الأمـانة لا يقـوم بحملها خـلقاءُ هابطـة وأطـلس أرفـعُ
تأبى الجبال الشـمُّ عن تقليـدها وتضـجُّ تيـهاءٌ وتشفق برقـعُ
هـذا هو النـور الذي عـذباتـه كـانـت بجـبهـة آدم تـتطـلّعُ
وشهابُ موسى حيث أظـلم ليـله رُفـعـت لـه لألاؤه تتشـعشـعُ
يا مـن ردت له ذكـاءُ ولمْ يفـزْ لنظـيرها من قبـل إلا يـوشـعُ
يا هـازم الأحزاب لا يثنيه عـن خوض الحـمام مـدجج ومـدرَّع
يا قـالع الباب الذي عن هـزّها عجـزت أكـفٌّ أربعون وأربـع
ما العـالم العـلـويِّ إلا تربـةٌ فيـه لجـثَّتك الشـريفة مضجـعُ
ُما الد هر إلا عبدُك القـنُّ الـذي بنفوذ أمرك في البريـة مولـعُ
بل أنت في يوم القـيامة حـاكمٌ في العـالمين وشـافعٌ ومشـفِّعُ
والله لولا حـيـدرٌ ما كـانـتِ الدنيا ولا جمـع البريـة مجمـعُ
عـلم الغيوب إليه غيـر مدافـع والصبح أبيض مسـفر لا يدفـعُ
وإليه في يوم المـعاد حسـابنـا وهـو المـلاذ لنا غـداً والمفزعُ
يا مـن له في أرض قلبي منـزلٌ نعـم المـراد الرحب والمستربعُ
أهواكَ حتى في حشاشة مهجـتي نار تشـبُّ على هـواك وتلـذعُ
وتكاد نفسي أن تـذوب صبابـةً خُـلقاً وطـبعاً لا كمـن يتطـبعُ
ولقـد عـلمت بأنه لا بُـد مـن مهـدِّيـكم وليـومـه أتـوقَّـعُ
يحـميه من جنـد الإله كتـائـبٌ كاليـمّ أقـبـل زاخـراً يتـدفـعُ


رد مع اقتباس
 
قديم 01-11-2007, 08:14 AM   رقم المشاركة : 14

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

انت النبع و ناس الل ما عرفتك يوم المحشر تسال لو شــــافــــــــــتك
من نورك تتعجب من هيبــــتك خسرت كلها و الل ربحت شيعـــــــتك
يوم حسابي هذا جوابــــي علي يــوم حسابي هذا جوابي علــــــــــــي
علي علي مولى علي علي علي مولى علي


سألوا قلبي أي نبيل به قال حبيب لا يشبهه احد
حفرت في الشريان حروف اسمه فهو قريب مهما عني ابتعد
عين لام ياء ملأت دمي ليوزعها في أنحاء الجسد
فاذا ما اعدائي جرحت يدي سال ولائي فوق دمائي مدد
هو ينجيني يوم الدين علي هو ينجيني يوم الدين علي
علي علي مولى علي علي علي مولى علي


--------------------------

البعض من فضائل آل محمد عليهم السلام
من كتب أهل السنة


________________________________________
________________________________________
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على محمد و آله الطيبين الطاهرين
البعض من فضائل و منزلة أهل البيت و الأئمة الاثني عشر عليهم السلام
من كتب أهل السنة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بعض الأحاديث عن فضائل أهل البيت عليهم السلام
1- لما نزلت هذه الآية : { قل لا أسألكم عليه أجرا إلا المودة في القربى } سورة الشورى((23))قالوا : يا رسول الله من هؤلاء الذين أمرنا الله بمودتهم ؟ قال :" علي و فاطمة و ولداهما ."
المصادر : السيوطي : الدر المنثور ج ,2,.الحاكم النيسابوري: شواهد التنزيل ج 2 الصواعق المحرقة: باب وصية النبي بأهل البيت.

2- لما نزلت هذه الآية: { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } . الأحزاب "33" أدار النبي (ص)كساءه علي وفاطمة والحسن والحسين ،فقال : " اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا " .
المصادر : صحيح مسلم ج 7 .ابن تيميه حقوق آل البيت (ع) 10 الجيزة طبعه 1981 *ابن الهيثمي الصواعق المحرقة الفصل الأول باب-11 .

3- لما نزلت هذه الآية : { فمن حاجك فيه من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا و نساءكم و أنفسنا و أنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنت الله على الكاذبين } - دعا رسول الله (ص) علياً و فاطمة و حسناً و حسينا فقال : " اللهم هؤلاء أهلي " ، و ذلك عندما باهل فيهم الرسول (ص) نصارى نجران و أتى محتضنا الحسين و آخذا بيد الحسن و فاطمة تمشي خلفه و علي خلفها.
فقال أسقف نجران :يا نصارى نجران إني لأرى و جوها لو سألوا الله أن يزيل جبلا لأزاله فلا تباهلوا فتهلكوا ولا يبقى على وجه الأرض نصراني إلى يوم القيامه .
المصادر : *صحيح مسلم ج 7 * الأمام أحمد- المسند ج1 ص 185– طبعه 1983 *التفسير الكبير للفخر الرازي "سورة آل عمران- 61 "

4- قوله (ص) : " إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي ، أحد هما أعظم من الآخر كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض و عترتي أهل بيتي و لن يفترقا حتى يردا علي الحوض ،فانظروا كيف تخلفوني فيهما " .
المصادر : *النسائى: الخصائص *مسند احمد ج 3 صحيح مسلم ج 7 *السيوطي الدرالمنثور ج –2 .

5- قوله (ص) : " إنما مثل أهل بيتي مثل سفينة نوح من ركب فيها نجا ، و من تخلف عنها غرق " .
المصادر : السيوطى تاريخ الخلفاء * ابن تيميه المعارف *ابن حجر في الصواعق باب 11 –الفصل 2 .

6- قوله (ص) : " النجوم أمان لأهل الأرض من الغرق و أهل بيتي أمان لأمتي من الاختلاف " .
المصادر : ابن حجر في الصواعق –باب الأمان ببتمائهم .

7- قوله (ص) : " لا يحل هذا المسجد لجنب و لا حائض إلا لرسول الله (ص) و علي و فاطمة و الحسن و الحسين ألا قد بينت لكم الأسماء لئلا تضلوا " .
المصادر : *ابن عساكر ترجمه الأمام الحسين ص 119 ط-بيروت 1978 .

8- قوله (ص) : " مكتوب على باب الجنة لا إله إلا الله محمد رسول الله ،علي حبيب الله الحسن و الحسين صفوة الله فاطمة أمة الله على باغضهم لعنت الله " .
المصادر : ابن عساكر ترجمة الأمام الحسين ص 130 ط بيروت 1978 .

9- قوله (ص) : " حب آل محمد يوماً خير من عبادة سنة " .
المصادر : *نيابيع المودة ج 3 باب 56 –المناقب السبعون لا هل البيت .

10- قوله (ص) : " معرفة آل محمد براءة من النار و حب آل محمد جواز على الصراط و الولاية لآل محمد أمان من العذاب " .
المصادر : *ينابيع المودة ج2 باب 56 – المناقب السبعون لأهل البيت .
الفهرس
________________________________________
بعض الأحاديث النبوية في منزلة و فضائل أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام من كتب أهل السنة
1- قوله (ص) : " عنوان صحيفة المؤمن حب علي بن أبي طالب " .
المصادر : المناقب لابن المغازلي ، تاريخ بغداد للخطيب البغدادي 4 ، الجامع للسيوطي 2، ينابيع المودة .

2- قوله (ص) : " لا سيف إلا ذو الفقار و لافتى إلا علي " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 2، سنن البيهقي3 ، ابن المغازلي ، الطبري2 ، الرياض النضرة 2 .

3- قوله (ص) : " حامل لوائي في الدنيا و الآخرة علي " .
المصادر : كنز العمال 6 ، الطبري 2، الخوارزمي ، الفضائل لأحمد ابن المغازلي .

4- قوله (ص) : " أمر ربي بسد الأبواب إلا باب علي " .
المصادر : الخصائص للنسائي 13 ، مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3، الترمذي 13، البيهقي 7 ، ينابيع المودة ، مسند أحمد 4، ابن المغازلي ، كنزالعمال .

5- قوله (ص) : " الصديقون ثلاثة مؤمن آل ياسين و مؤمن فرعون و أفضلهم علي " .
المصادر : المناقب لأحمد ، كنز العمال 5 ، الجامع للسيوطي 2، ابن المغازلي ، ينابيع المودة .

6- قوله (ص) : " من سره أن يحيا حياتي و يموت مماتي فليتول من بعدي علي " .
المصادر : مسند أحمد 5 ، مستدرك الصحيحين ، للحاكم النيسابوري 3 ، كنز العمال 6، الطبراني .

7- قوله (ص) : " نادى المنادي يوم القيامة يا محمد ، نِعم الأب أبـوك إبراهيم و نِعم الأخ علي " .
المصادر : الفضائل لأحمد ، ابن المغازلي ، الخوارزمي ، الرياض النضرة 2 .

8- قوله (ص) : " لكل نبي وصي و وارث ، و وصي و وارثي علي " .
المصادر : كنز العمال 6، تاريخ بغداد للخطيب البغدادي ، شواهد التنزيل 2 ، ينابيع المودة ، مناقب الإمام علي بن أبي طالب (ع) لابن المغازلي الشافعي (بزيادة : بن أبي طالب ) و أخرجه العلامة العيني في عمدة القارئ 16 / 215.

9- قوله (ص) : " اللهم لا تمتني حتى تريني وجه علي " .
المصادر : الرياض النضرة 2 ، الفضائل لأحمد ، ، ابن المغازلي ، أخطب خوارزم .

10 - قوله (ص) : " خُلقتُ من شجرة واحدة أنا و علي " .
المصادر : الترمذي ، ابن المغازلي ، أسد الغابة 4 ، الرياض النضرة 2 .

11- قوله (ص) : " أنا مدينة العلم و علي بابها ، فمن أراد العلم فليأت الباب " .
المصادر : مناقب الإمام علي بن أبي طالب (ع) لابن المغازلي الشافعي و أخرجه الحافظ البغدادي في تاريخه 11 / 48 .

12- قوله (ص) : " زينوا مجالسكم بذكر علي " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3 ، مسند أحمد (4،5)، الخصائص للنسائي ، ابن المغازلي ، المناقب لأخطب خوارزم ، تاريخ بغداد للخطيب البغدادي ، كنز العمال 6 ، ينابيع المودة .

13 - قوله (ص) : " أقــضى أمـــتي علـــي " .
المصادر : ابن المغازلي ، ارجح المطالب .

14 - قوله (ص) : " أنا المنذر و الهادي من بعدي علي " .
المصادر : مسند أحمد (1،3)، الترمذي 2 ، الخصائص للنسائي ، كنز العمال 1، ابن المغازلي .

15- قوله (ص) : " براءة من النار حب علي " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 2، تاريخ بغداد للخطيب البغدادي 6، أخطب خوارزم ، ابن المغازلي .

16- قوله (ص) : " من كنتُ مَولاه فمَولاه علي " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3، كنز العمال 6، الديلمي .

17- قوله (ص) : " لم يكن لفاطمة كفؤ لو لم يخلق الله علي " .
المصادر : حلية الأولياء 1 ، الرياض النضرة 2 ، ابن المغازلي ، الخوارزمي ، ينابيع المودة .

18- قوله (ص) : " أوصي من آمن بي و صدقني بولاية علي " .
المصادر : الجامع للسيوطي 1 ، الرياض النضرة 2 ، تاريخ بغداد للخطيب البغدادي 1 ، ابن المغازلي ، ينابيع المودة .

19- قوله (ص) : " أولكم وروداً على الحوض أولكم إسلاماً و هو علي " .
المصادر : كنز العمال 6 ، الطبراني 5 ، الرياض النضرة 1، ذخائر العقبى ، ابن المغازلي .

20- قوله (ص) : " لا يُبَلغ عني إلا علي " .
المصادر : ابن المغازلي ، الرياض النضرة 2، ينابيع المودة ، الخوارزمي .

21- قوله (ص) : " أشقى الأولين و الآخرين قاتل علي " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3، مسند أحمد 4، الخصائص للنسائي ، الطبري 2، كنز العمال 5 .

22- قوله (ص) : " لا يجوز أحد على الصراط إلا بجواز من علي " .
المصادر : ينابيع المودة 2 .

23- قوله (ص) : " وليكُم من بعدي علي "
المصادر : ينابيع المودة 2 ب 56 .

24- قوله (ص) : " الفاروق بين الحق و الباطل علي " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3 ، مسند أحمد ، ينابيع المودة .

25- قوله (ص) : " علي الصديق الأكبر " .
المصادر : البيهقي 4 ، كنز العمال 7 ، الجامع للسيوطي 2 ، ابن المغازلي .

26- قوله (ص) : " علي كفه و كفي في العَدل سَواء " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3، الطبري 2، الترمذي 2 ، ابن المغازلي ، ينابيع المودة .

27- قوله (ص) : " علي أخي في الدنيا و الآخرة " .
المصادر : الخصائص للنسائي5 ، الترمذي ، ينابيع المودة ، ابن المغازلي .

28- قوله (ص) : " علي خير البشر فمن أبى فقَد كفر " .
المصادر : ابن المغازلي ، ينابيع المودة ، تاريخ بغداد للخطيب البغدادي 5، الخوارزمي .

29- قوله (ص) : " علي باب حطة من دخله كان مؤمناً " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3، كنز العمال 6، الديلمي .

30- قوله (ص) : " علي إمام البررة و قاتل الفجرة منصور من نصره " .
المصادر : كنز العمال 6 / 153 ، الدار القطني .

31- قوله (ص) : " علي إمام المتقين و أمير المؤمنين و قائد الغُر المحجّلين " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3، كنز العمال 6.

32- قوله (ص) : " علي مني بمنزلة هارون من موسى " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3، ابن المغازلي ، الطبراني ، حلية الأولياء 1، أخطب خوارزم .

33- قوله (ص) : " علي حقه على الأمة كحق الوالد على ولده " .
المصادر : مسلم 2 ، الترمذي 2 ، الحاكم 3 ، مسند أحمد 3 ، النسائي 7 ، أسد الغابة 3 .

34- قوله (ص) : " علي مع القرآن و القرآن مع علي " .
المصادر : البخاري 5 ، مسلم 2 ، الترمذي 5 ، مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3 ، ابن ماجه 1 ، مسند أحمد 3 .

35- قوله (ص) : " علي و شيعته هُم الفائزون " .
المصادر : ابن المغازلي ، ميزان الإعتدال 2 .

36- قوله (ص) : " علي باب علمي و مبَيّن لأُمتي ما أُرسلت به " .
المصادر : الطبري (تفسير) 3 ، شواهد التنزيل 2 ، الدر المنثور 6 ، ينابيع المودة .

37- قوله (ص) : " علي حبه إيمان و بغضُه نفاق " .
المصادر : ابن المغازلي ، الخوارزمي ، فرائد السمطين ، ينابيع المودة .

38- قوله (ص) : " علي قسيم الجنة و النار " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3 ، كنز العمال 5 ، الجامع للسيوطي 1 ،الترمذي ، ابن المغازلي .

39- قوله (ص) : " علي مثله في الناس كمثل قل هو الله أحد في القرآن " .
المصادر : مسلم 1 ، الترمذي 2 ، النسائي 8 ، الخصائص للنسائي ، مسند أحمد 6 ، ابن المغازلي .

40- قوله (ص) : " علي حبيب بين خليلين بيني و بين إبراهيم " .
المصادر : ينابيع المودة ، فرائد السمطين ، ربيع الأبرار موفق بن أحمد الخوارزمي .

41- قوله (ص) : " علي من فارقه فقد فارقني ، و من فارقني فقد فارق الله " .
المصادر : ابن المغازلي ، ينابيع المودة .

42- قوله (ص) : " علي مني و أنا منه و هُو ولي كُل مؤمن بعدي " .
المصادر : ابن المغازلي ، ينابيع المودة .

43- قوله (ص) : " علي أحب خلق الله إلى الله و رسوله " .
المصادر : كنز العمال ، الرياض النضرة 2، ابن المغازلي ، البيهقي .

44- قوله (ص) : " علي ذكره عبادة و النظر إلى وجهِه عبادة " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3 ، كنز العمال 6 ، الطبراني ، ابن المغازلي ، الخوارزمي .

45- قوله (ص) : " علي حبه حسنة لا تضر معها سيئة " .
المصادر : الطبراني ، ينابيع المودة 2 / 3 .

46- قوله (ص) : " علي بمنزلة الكعبة " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3 ، مسند أحمد 3 ، الطبراني 6 ، كنز العمال ، البيهقي .

47- قوله (ص) : " علي مني مثل رأسي من بدني " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3 ، الجامع للسيوطي 1 ، تاريخ بغداد للخطيب البغدادي 2 ، حلية الأولياء 2 ، الرياض النضرة 2 .
الفهرس
________________________________________
من أحاديث منزلة و فضائل سيدتنا و مولاتنا الصديقة فاطمة الزهراء عليها السلام
1- قوله (ص) : " الله تبارك وتعالى زوج علي بفاطمة " .
المصادر : ينابيع المودة ج 1 باب 55 ، الصواعق المحرقه باب 11 الفصل الأول مقصد2 .

2- قوله (ص) : " حضور حواء و آسية و كلثوم و مريم عند ولادة فاطمة " .
المصادر : ذخائر العقبى ص 44 ط مكتبة القدسي بمصر .

3ـ قوله (ص) : " أول أهل بيتي لحاقاً بي فاطمة " .
المصادر : الصواعق المحرقة باب 11 الفصل الثالث .

4 ـ قوله (ص) : " سيدات أهل الجنة أربع منهن فاطمة " .
المصادر : البداية و النهاية ج 2 ص 61 ط مصر .

5 ـ قوله (ص) : " سيدات نساء العالمين أربع منهن فاطمة " .
المصادر : كنز العمال ج 13 ص 128 ط حيدر اباد .

6 ـ قوله (ص) : " سبعون قصراً في السماء الرابعة لفاطمة " .
المصادر : الفصول المهمة لابن صباغ المالكي ص 129 ط الغري .

7 ـ قوله (ص):" مناد من قبل الله يوم القيامة ينادي غضوا أبصاركم حتى تمر فاطمة " .
المصادر : لسان الميزان للعسقلاني ج 3 ص 237 , 395 ط حيدر اباد الدكن .

8 ـ قوله (ص) : " جبرائيل يبلغ سلام الله عز و جل للنبي و لمولودته فاطمة " .
المصادر : ميزان الاعتدال للذهبي ج 2 ص 26 ط القاهرة .

9 ـ قوله ( ص) : " الله يرضى لرضا فاطمة " .
المصادر : المستدرك للحاكم النيسابوري ج 3 ص 153 ط حيدر اباد .

10 ـ قوله (ص) : " أول من يدخل الجنة فاطمة " .
المصادر : الخصائص الكبرى للسيوطي ج 2 ص 225 ط حيدر اباد الدكن .

11 ـ قوله (ص) : " المهدي من ولد فاطمة " .
المصادر : الصواعق المحرقة لأحمد بن حجر الهيثمي ص 235 ط عبد اللطيف بمصر .

12 ـ قوله (ص) : " أنا عصبة و أنا أبو ولد فاطمة " .
المصادر : الصواعق المحرقة باب 11 الفصل الثاني .

13 ـ قوله (ص) : " فاطمة خير بنات رسول الله " .
المصادر : ارشاد الساري ج 6 ص 80 ط العامرة بمصر .

14 ـ قوله (ص) : " أشم رائحة الجنة من نحر فاطمة " .
المصادر : ينابيع المودة ج 1 باب 55 .

15 ـ قوله (ص) : " فاطمة فداك أبي و أمي " .
المصادر : مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري الشافعي ج 3 .

16 ـ قوله (ص) : " فاطمة أول من يزورها النبي بعد العودة من سفره " .
المصادر : مستدرك الصحيح ج 3 , الاستيعاب للاندلسي ج 2 .

17 ـ قوله (ص) : " فاطمة وجبت مودتها على المسلمين " .
المصادر : ابن حجر في الصواعق المحرقة , السيوطي في الدار المنثور .

18 ـ قوله (ص) : " فاطمة انعقاد نطفتها من ثمار الجنة " .
المصادر : تاريخ بغداد لأبو بكر البغدادي ج 5 ص 87 ط السعادة بمصر .

19 ـ قوله (ص) : " فاطمة ، الله أمر النبي بمباهلة النصارى بها و بعلي و الحسن و الحسين و هم أفضل الخلق " .
المصادر : ينابيع المودة ص 244 ط اسلامبول .

20 ـ قوله (ص) : " فاطمة تبعث أمامي " .
المصادر : المستدرك على الصحيحين للنيسابوري ج 3 .

21 ـ قوله (ص) : " فاطمة فداك أبوك " .
المصادر : المستدرك للنيسابوري ج 3 ص 156 ط حيدر اباد الدكن .

22 ـ قوله (ص) : " فاطمة أشبه الناس برسول الله (ص) ".
المصادر : صحيح الترمذي ج 13 ص 249 ط الصاوي بمصر .

23 ـ قوله (ص) : " فاطمة بضعة مني يريبني ما أرابها و يؤذيني ما آذاها " .
المصادر : صحيح مسلم بن الحاج ج 7 ص 140 ط محمد صبيح بمصر .

24 ـ قوله (ص) : " فاطمة بضعة مني يسرني ما يسرها " .
المصادر : الصواعق المحرقة للعلامة أحمد بن حجر الهيثمي ص230 ط عبد اللطيف بمصر.

25 ـ قوله (ص) : " فاطمة شجنة مني يبسطني ما يبسطها و يقبضني ما يقبضها " .
المصادر : تاريخ الإسلام للعلامة الذهبي ج 2 ص 96 ط دار المعارف بمصر .

26 ـ قوله (ص) : " فاطمة بضعة مني من أغضبها أغضبني " .
المصادر : صحيح البخاري ج 5 ص 21 , 29 طالمنيرية بمصر .

27 ـ قوله (ص) : " فاطمة بضعة مني يؤذيني ما آذاها " .
المصادر : السنن الكبرى للعلامة البيهقي ج 10 ص 201 ط حيدر اباد .

28 ـ قوله (ص) : " فاطمة في الجنة هي الفضلى " .
المصادر : المسند لأحمد بن حنبل ج1 ص 293 ط مصر .

29 ـ قوله (ص) : " فاطمة روحي التي بين جنبي من آذاها فقد آذاني و من آذاني فقد آذى الله " .
المصادر : منتخب كنز العمال للمولى علي متقي الهندي (المطبوع بهامش المسند ج5 ص96 الميمنية بمصر ) .

30 ـ قوله (ص) : " فاطمة سيدة نساء العالمين " .
المصادر : الخصائص للعلامة النسائي ص 34 ط التقدم بمصر.

31 ـ قوله (ص) : " فاطمة صداقها شفاعتها لأمة أبيها " .
المصادر : نزهة المجالس للشيخ عبد الرحمن الصفوري الشافعي البغدادي , متوفي 884 ج2 ص 225 ط مصر .

32 ـ قوله (ص) : " فاطمة لما زفت كان النبي أمامها و جبرائيل عن يمينها و ميكائيل عن يسارها " .
المصادر : الخطيب البغدادي في تاريخ بغداد ج 5 , و القندوزي في ينابيع المودة .

33 ـ قوله (ص) : " فاطمة تحشر متعلقة بقائمة العرش و تطلب بثار ولدها " .
المصادر : ينابيع المودة للقندوزي ص 260 ط اسلامبول .

34 ـ قوله (ص) : " فاطمة سميت بهذا الاسم لأن الله قد فطمها و محبيها و ذريتها من النار " .
المصادر : منتخب كنز العمال بهامش المسند ج 5 ص 97 ط الميمنية بمصر .

35 ـ قوله (ص) : " فاطمة خير نساء الأمة " .
المصادر : راموز الأحاديث للكمشخانوي ص 281 ط الاستانة .

36 ـ قوله (ص) : " فاطمة تكسى من حلل الجنة " .
المصادر : ينابيع المودة للقندوزي ص 199 ط اسلامبول .

37 ـ قوله (ص) : " فاطمة لا يعذبها الله ولا ولدها " .
المصادر : منتخب كنز العمال المطبوع بهامش المسند ج 5 ص 97 الميمنية بمصر .

38 ـ قوله (ص) : " فاطمة اختارها الله على نساء العالمين " .
المصادر : ينابيع المودة للعلامة القندوزي ص 247 ط اسلامبول .

39 ـ قوله (ص) : " فاطمة تبعث يوم القيامة على الناقة العضباء " .
المصادر : ميزان الاعتدال للعلامة الذهبي ج 2 ص 144 ط السعادة بمصر .

40 ـ قوله (ص) : " فاطمة حبها ينفع في مائة من المواطن " .
المصادر : مودة القرى للعلامة السيد علي الهمداني ص 116 ط لاهور .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
41 ـ قوله (ص) : " فاطمة منوط لحمها بدمي و لحمي " .
المصادر : لسان العرب للعلامة ابن منظور المصري ج 7 ص 326 ط مصر .
الفهرس
________________________________________
البعض من أحاديث أن الأئمة الإثني عشر عليهم السلام بعددهم و أسمائهم
1- صحيح البخاري : في الجزء الرابع في كتاب الأحكام في باب جعله قبل باب إخراج الخصوم ، و أهل الريب من البيوت بعد المعرفة (صفحة 175 طبعة مصر سنة 1355 هجرية ) ، حدَّثني محمد بن المثنى حدثنا غندر حدثنا شعبة عن عبد الملك سمعت جابر بن سمرة قال : سمعت النبي (ص) يقول : " يكون اثنا عشر أميراً فقال كلمة لم أسمعها فقال أبى : انه يقول :" كلهم من قريش ".

2-صحيح مسلم : في كتاب الإمارة في باب الناس تبع لقريش و الخلافة في قريش ( صفحة 191 الجزء 2 ق 1 طبعة مصر سنة 1348 هجري ) حدثنا قتيبة بن سعيد حدثنا جرير عن حسين عن جابر بن سمرة قال : قال : سمعت النبي يقول :- ح و حدثنا رفاعة بن الهيثم الواسطي ، و اللفظ له حدثنا خالد يعني ابن عبد الله الطحان عن حصين عن جابر بن سمرة قال : دخلت مع النبي فسمعته يقول : " ان هذا الأمر لا ينقضي حتى يمضى فيهم اثنا عشر خليفة ثم تكلم بكلام خفي عليَّ فقلت لأبي : ما قال ؟ قال : كلهم من قريش .

3- قوله (ص) : " بعدي إثنا عشر خليفه كلهم من بني هاشم "( و في رواية كلهم من قريش ) .
المصادر : ينابيع المودة ج3 باب 77 .

4- قوله (ص) : للحسين بن علي بن أبي طالب : " هذا إمام أخو إمام أبو أئمة تسعة تاسعهم قائمهم " .
المصادر : مسند أحمد بن حنبل ، ينابيع المودة ج1 باب 54 .

5- قوله (ص) : " وصيي علي بن أبي طالب ، و بعده سبطاي الحسن و الحسين ، تتلوه تسعة أئمة من صُلب الحسين ، إذا مضى الحسين فإبنه علي ، فإذا مضى علي فإبنه محمد ، فإذا مضى محمد فإبنه جعفر ، فإذا مضى جعفر فإبنه موسى ، فإذا مضى موسى فإبنه علي ، فإذا مضى علي فإبنه محمد ، فإذا مضى محمد فإبنه علي ، فإذا مضى علي فإبنه الحسن ، فإذا مضى الحسن فإبنه الحجة محمد المهدي فهؤلاء اثنى عشر " .
المصادر : ينابيع الموده باب 76 - ج3 باب 94 .

6- قوله (ص) : " أنا و علي و الحسن و الحسين و تسعة من ولد الحسين مطهرون معصومون " .
المصادر : ينابيع الموده - ج2 - باب 56 - و ج 3 - باب 77 .

7- قوله (ص ) : " أنا سيد النبيين و علي سيد الوصيين و إن أوصيائي بعدي إثنى عشر أولهم علي و آخرهم المهدي " .
المصادر : ينابيع الموده ج3 ، باب 78 .

8- قوله (ص) : " بعدي إثنا عشر خليفة بعدد نقباء بني إسرائيل " .
المصادر : ينابيع الموده ج3 - باب 77 .

9- قوله (ص) : " من أحب أن يركب سفينة النجاة و يستمسك بالعروة الوثقى ، و يعتصم بحبل الله المتين فليوال علياً و ليعاد عدوّه و ليأتم بالأئمة الهداة من ولده فإنهم خلفائي و أوصيائي و حجج الله على خلقه من بعدي و سادات أمتي و قوّاد الأتقياء إلى الجنة حزبهم حزبي ، و حزبي حزب الله " .
المصادر : ينابيع المودة ج3 - باب 77 .

10- قوله (ص) : " يا علي مثلك و مثل الأئمة من ولدك مثل سفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها هلك و مثلكم مثل النجوم كلما غاب نجم طلع نجم إلى يوم القيامه " .
المصادر : ينابيع الموده ج1 - باب 44 .
الفهرس
________________________________________
البعض من الأحاديث عن الإمامين الحسن و الحسين عليهما السلام
1- قوله (ص) : " الحسن و الحسين سيدا شباب أهل الجنة " .
المصادر : أخرجه أحمد و الترمذي و البخاري ، ينابيع الموده ج1 - باب 54 ، الصواعق المحرقه باب 11 الفصل 3 .

2- قوله (ص) : " ابناي هذان الحسن و الحسين سيدا أهل الجنة و أبوهما خير منهما "
المصادر : أخرجه ابن عساكر و ابن ماجه ، الطبراي ، الحاكم ، الصواعق المحرقه باب 11 الفصل 3 ، ينابيع الموده ج1 باب 54 .

3- قوله (ص) : " أما حَسن فله هيبتي و سُؤددي و أما حسين فإن له جرءتي و جودي " .
المصادر: أخرجه الطبراني ، الصواعق المحرقه باب 11 - الفصل 3 .

4- قوله (ص) : " هذان إبناي و إبنا ابنتي ، اللهم إني أحبهما فأحبهما و أحب من يحبهما " .
المصادر : الصواعق المحرقه باب 11 - الفصل 3 .

5- قوله (ص) : " حسين مني و أنا منه أحب الله من أحب حسينا ، الحسن و الحسين سبطان من الأسباط " .
المصادر : أخرجه البخاري - الترمذي - ابن ماجه ، ابن عساكر ص 82 ، ترجمة الإمام الحسين ط بيروت 1978 ، الصواعق المحرقه باب 11 الفصل 3 .

6- قوله (ص) : " من أحب الحسن و الحسين فقد أحبني و من أبغضهما فقد أبغضني"
المصادر : أخرجه أحمد ، ابن ماجه ، الحاكم ، الصواعق المحرقه باب 11 الفصل 3 ، ينابيع الموده ج1 باب 54 .

7- بعد أن نزلت الدموع من عينيه قال : " أتاني جبرئيل فأخبرني أن أمتي ستقتل إبني هذا ( الحسين ) و أتاني بتربة حمراء " .
المصادر : ينابيع المودة ج2 باب 60 .

8- إذا سجد وثب الحسن و الحسين على ظهره فإذا أرادوا أن يمنعوهما أشار إليهم أن دعوهما فإذا قضى الصلاة وضعهما فيحجره و قال : " من أحبني فليحب هذين " .
المصادر : ينابيع المودة ج 1 باب 54 .

9- كان الحسن و الحسين يصطرعان بين يدي رسول الله (ص) فجعل يقول : " هي حسن فقالت فاطمة : إن حسينا اضعف ركناً قال : إن جبرائيل يقول هي حسين " .
المصادر : ينابيع المودة ج 1 ، باب 54 .
الفهرس
________________________________________
بعض الأحاديث النبوية في منزلة و فضائل الإمام الثاني عشر المهدي المنتظر عليه السلام من كتب أهل السنة
1- قوله (ص) : " إن علياً وصيي ومن ولده المهدي القائم المنتظر " .
المصادر : ينابيع المودة ج3 باب 78 .

2- قوله (ص) : " لو لم يبق من الدنيا إلا يوم واحد لطول الله ذلك اليوم حتى يخرج فيه ولدي المهدي " .
المصادر : ينابيع المودة ج3 باب 72 ، الصواعق المحرقة باب 11 الفصل الأول .

3- قوله (ص) : " أنا سيد النبيين و علي سيد الوصيين و ان أوصيائي بعدي اثني عشر أولهم علي و آخرهم المهدي " .
المصادر : فرائد السمطين للجويني الشافعي ج2 ص 313 لبنان 1400 هـ و ينابيع المودة ج 3 باب 94 .

4- قوله (ص) : " فينزل روح الله عيسى بن مريم فيصلي خلف المهدي " .
المصادر : ينابيع المودة ج 3 باب 78 الصواعق المحرقة باب 11 الفصل الأول .

5- قوله (ص) : " يخرجُ في آخر الزمان رجل من ولدي يملأ الأرض عدلاً كما ملئت جوراً ، فذلك هو المهدي " .
المصادر : تذكرة الخواص لسبط ابن الجوزي عن ابن عمر .

6- قوله (ص) : " نحن سبعة بنو عبد المطلب سادات أهل الجنة : أنا و أخي علي و عمي حمزة و جعفر و الحسن و الحسين و المهدي " .
المصادر : الصواعق المحرقة باب 11 الفصل الأول و الفصل الثاني .

7- قوله (ص) : " إن الله فتح هذا الدين بعلي و إذا قتل فسد الدين و لا يصلحه إلا المهدي " .
المصادر : ينابيع المودة ج2 باب 56 المودة العاشرة و ج3 باب 77 .

8- قوله (ص) : " المهدي حق و هو من بني فاطمة " .
المصادر : المستدرك على الصحيحين للحاكم ، ينابيع المودة ج3 باب 72 .

9- قوله (ص) : " المهدي طاووس أهل الجنة " .
المصادر : نور الأبصار و عقد الدرر ، ينابيع المودة ج3 باب 73 .

10- قوله (ص) : " المهدي مني ... يملأ الأرض قسطاً و عدلاً كما ملئت جوراً و ظلماً " .
المصادر : سنن أبو داود ج4 ، عقد الدرر .

11- قوله (ص) : " المهدي من عترتي من ولد فاطمة " .
المصادر : الصواعق المحرقه باب 11 الفصل الأول - ابن ماجة في سننه ج2 - الحاوي ج2 .

12- قوله (ص) : " المهدي منا ... يختم الدين بنا ، كما فتح بنا " .
المصادر : الصواعق المحرقة باب 11 الفصل الأول ، ينابيع ج3 باب 73 .

13- قوله (ص) : " المهدي رجل من ولدي وجهه كالكوكب الدُّري " .
المصادر : السيوطي من الحاوي ج2 ، الصواعق المحرقة باب 11 الفصل الأول .

14- قوله (ص) : " المهدي منا أهل البيت يملأ الأرض قسطاً و عدلا كما ملئت جورا " .
المصادر : ينابيع المودة ج3 باب 94 ، الصواعق المحرقه باب 11 الفصل الأول .

15- قوله (ص) : " المهدي من ولدي تكون له غيبة إذا ظهر يملأ الأرض قسطاً و عدلاً " .
المصادر : ينابيع المودة ج3 باب 78 .

16- قوله (ص) : " المهدي من هذه الأمة و هُو الذي يؤم عيسى " .
المصادر : كتاب الفتن ج5 ، عقد الدرر ، ينابيع المودة ج3 باب 94 .

17- قوله (ص) : " المهدي يبعث في أمتي على اختلاف من الناس " .
المصادر : مسند أحمد عن سعيد الخدري ، ينابيع المودة ج3 باب 94 .

18- قوله (ص) : " المهدي رجل من عترتي يقاتل على سنتي كما قاتلت أنا على الوحي " .
المصادر : ينابيع المودة ج3 باب 73 ، الصواعق المحرقة باب 11 الفصل الأول .

19- قوله (ص) : " المهدي من ولدي ، اسمه إسمي ، و كنيته كنيتي و هو أشبه الناس بي خلقاً و خُلقاً " .
المصادر : ينابيع المودة ج 3 باب 94 .

20- قوله (ص) : " المهدي يخرج على رأسه غمامه فيها مناد ينادي هذا المهدي فأتبعوه " .
المصادر : البيان للكنجي الشافعي عن ابن عمر ، ينابيع ج3 باب 78 .

21-قوله (ص):" المهدي إذا قام لا يبقى أرض إلا نودي فيها شهادة لا إله إلا الله "
المصادر : ينابيع المودة .

22- قوله (ص) : " إذا نادى مناد من السماء أن الحق في آل محمد فعند ذلك يظهر المهدي " .
المصادر : عقد الدرر ، كتاب الفتن ج5 باب 78 .
الفهرس
________________________________________
أحاديث في فضائل شيعة آل محمد
1- لما نزلت هذه الآية : { إن الذين آمنوا و عملوا الصالحات أولئك هم خير البرية } .
قال رسول الله (ص) للإمام علي بن أبي طالب : هذا أنت و شيعتك ، تأتي أنت و شيعتك يوم القيامة راضين مرضيين و يأتي عدوك غضاباً مقمحين " .
المصادر : أخرجه الحافظ جمال الدين الذرندي ، الصواعق المحرقه باب 11 الفصل الأول ، ينابيع المودة ج2 باب 58 .

2- قوله (ص) : " يا علي أنت و أصحابك في الجنة ، أنت و شيعتك في الجنة " .
المصادر : الصواعق المحرقه ، باب 11 ، الفصل الأول .

3- قوله (ص) : " أما ترضى أنك معي في الجنة ، و الحسن و الحسين و ذريتنا خلف ظهورنا و شيعتنا عن أيماننا و شمائلنا " .
المصادر : أخرجه أحمد ، الصواعق المحرقة باب 11 ، الفصل الأول ، ينابيع الموده ج2 باب 58 .

4- قوله (ص) : " يا علي إن الله قد غفر لك و لذريتك و لولدك و لأهلك و لشيعتك و لمحبي شيعتك فأبشر " .
المصادر : ينابيع المودة ج2 ، باب 58 ، الصواعق المحرقه باب 11 الفصل الأول .

5- قوله (ص) : " علي و شيعته هم الفائزون " .
المصادر : ينابيع المودة ج2 باب 56 ، ابن المغازلي ، ميزان الإعتدال 2 .

6- قوله (ص) : " يا علي أنت و شيعتك تَرِدُون عليّ الحوض رواء مرويين ، مبيضة وجوههم ، و إن أعدائك يؤدون على الحوض ضماء مقمحين " .
المصادر : أخرجه الطبراني في الكبير ، ينابيع المودة ج2 باب 58 .

7- قوله (ص) : " إن الملائكة تستغفر لعلي و تشفق عليه و على شيعته أشفق من الوالد على ولده " .
المصادر : ينابيع المودة ج2 - باب 56 .

8- قوله (ص) : " توضع يوم القيامة منابر حول العرش لشيعتي و شيعة أهل بيتي المخلصين في ولايتنا و يقول الله تعالى : هلمو يا عبادي لأنثر عليكم كرامتي فقد أوذيتم في الدنيا " .
المصادر : ينابيع المودة ج2 - باب 56 .

http://www.amal-movement.com/akida/fadael/index.htm#a


رد مع اقتباس
 
قديم 01-11-2007, 09:08 AM   رقم المشاركة : 15

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي الإمام علي عليه السلام سيرة و تاريخ


 

الإمام علي عليه السلام

سيرة وتاريخ


الإمام علي (ع)
سيرةٌ وتاريخٌ

تحظى إصدارات المركز
بالمتابعة والتقويم والاشراف العلمي

مركز الرسالة



--------------------------------------------------------------------------------

( 5 )


بسم الله الرحمن الرحيم
مقدِّمة المركز
الحمد لله رب العالمين.. وصلى الله على سيدنا محمَّد وآله الهداة الميامين الطاهرين..
وبعد :
إن دراسة سيرة أئمة أهل البيت عليهم السلام تعدّ إحدى الركائز الأساسية في البناء العقائدي والفكري والسلوكي لديننا القويم ، ذلك لأنهم عدل القرآن الكريم والامتداد الرسالي لمنهج النبوة ، والحارس الأمين للقيم والمفاهيم الإسلامية في وجه التشويه والتحريف والضلال.
إنها سيرة معصومة تكشف عن سلوك القدوة الحسنة بكل تجلياتها ، وتربط المرء بالمفاهيم الإسلامية في أصالتها ، وتفتح له آفاقاً جديدة في مجالات العلم والعمل والفكر والتربية والسلوك.
ومن هنا فإن الكتابة عنها لا تنتهي ، مهما تعددت الدراسات وتنوعت أساليبها ، ذلك مما يجده الباحثون من حالة التواصل مع دلالاتها التي تتسع بسعة الحياة وتستغرق كل مفرداتها ، وتسير بها باتجاه حركة التكامل المطلوب على صعيد الفرد والاُمّة.
وعلى هذه الصفحات نسير في رحلة جميلة مع سيرة وصي النبي وابن عمه وباب مدينة علمه ، أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام ، منذ مولده الشريف في الكعبة المعظمة ، حتى لقي الله مخضباً بدمه في محراب العبادة بمسجد الكوفة ، شهيداً وشاهداً على الاُمّة بعد سنواتٍ من المحنة والجهاد.
إن سيرته عليه السلام صفحة خالدة من صفحات المجد والسمو ، نقرأ فيها عالم المثل العادلة ومبادئ العظمة والاستقامة والخصائص الفريدة ، نقرأ سيرة رجل عاش لله ، وليس فيه شيء لغيره ، يغضب لغضبه ، ويرضى لرضاه ، ويحب فيه ، ويبغض فيه ،


--------------------------------------------------------------------------------

( 6 )

أعظم الناس جهاداً في سبيله وأكثرهم معرفة بشريعته وعملاً باحكامها وإحياءً لمعالمها.. فجاءت سيرته تجسيداً لرسالة الإسلام ، بل كانت إسلاماً يتحرك على الأرض.. انه الكتاب الناطق والسنة الحية.
لقد كان علي عليه السلام قمةً في كلّ شيء ، ينحدر عنه السيل ، ولا يرقى إليه الطير ، استغنى عن الكل ، واحتاج الكل إليه ، لكنه عاش في مجتمعٍ عزّ وجود من يفهمه فيه ، فكان يقودهم إلى مبادئ الحق ومعارج الكمال ، وكانوا يريدونه لدنياهم وشهواتهم ولذاتهم ، قال عليه السلام : « ليس أمري وأمركم واحداً ، انني اُريدكم لله ، وتريدونني لأنفسكم » وكان يتفجّر علماً لم يجد له حملة ، قال عليه السلام : « إن ها هنا لعلماً جماً لو أصبت له حملة ».
ورغم هذا وذاك ، فقد أضحى عليٌ عليه السلام مناراً أبدياً وراية خالدة ترفعها البشرية على اختلاف ألوانها وأديانها ، لأنه إمام الإنسانية الذي يقول : « الناس صنفان : أخ لك في الدين ، ونظير لك في الخلق ».
إن مسؤولية الانتماء إلى علي عليه السلام تدعونا إلى الاجتهاد في طاعة الله والتواصل على خط العفة والورع والسداد ، والاقتداء ببعض جوانب سيرته ، ذلك لأن تجسيد شخصيته الموسوعية الهائلة بكل أبعادها أمرٌ دونه خرط القتاد ، فهو القائل عليه السلام : « ألا وان لكل مأموم إماماً ، يقتدي به ، ويستضيء بنور علمه ، ألا وان امامكم قد اكتفى من دنياه بطمريه ، ومن طُعمه بقرصيه ، ألا وأنكم لا تقدرون على ذلك ، ولكن أعينوني بورع واجتهاد وعفة وسداد ».
ومن هنا فإن اصدارنا هذا تكفل بتغطية بعض مفردات تلك السيرة العطرة ، باسلوب واضح يتبع المنهج العلمي الدقيق ، موثقاً بالمصادر المعتبرة.
ندعو من الله العزيز أن ينفع به الأخوة المؤمنين ، وهو تعالى الهادي إلى سواء السبيل.
مركز الرسالة

--------------------------------------------------------------------------------

( 7 )


المقدمة
إنه قد لا يخفى على قارئ ما يعانيه كاتب وهو يحاول الاقتراب من مقامٍ عليٍّ ، كَمَقام عليّ.. ذلك المقام الذي طالما أدهش العقول ، وأذهل البصائر ، وحيّر الألباب.. فليس لأحد بعد النبي الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم من مقام يشبه مقام رجل اقترنت حياته كلها بحياة ذلك النبي العظيم ، منذ ولادته وعلى امتداد أيام نشأته ، ومنذ فجر الإسلام ومبعث النبي وعلى امتداد ايام دعوته وفصول جهاده وحتى لحظاته الأخيرة بل حتى توديع جثمانه الطاهر ، بل بعد ذلك إلى يوم الدين إذ به قد امتد نسل النبي من ابنته الوحيدة فاطمة الزهراء عليها السلام ، بل حتى في يوم الدين وبعده في مقام الخلود تقترن الشخصيتان في أعظم مقام عند الله تعالى ، فلواء الحمد لخاتم النبيين محمد ، وحامله علي ، وحوض الكوثر تحفة الله لنبيه محمد ، والساقي عليه عليّ ، والمقام المحمود في الجنان لسيد الخلق محمد ، وصاحبه فيه عليّ.. فمهما أفاض القلم بالمداد ، ومهما أبدع الكاتب وأجاد ، فإن الذي بينه وبين حقيقة مقام علي مسافات شاسعة ودنيا واسعة.. ويبقى جهد المقل في صفحات معدودات أن يستعيد العناوين الرئيسية التي تستوعبها الكتابات التقليدية عن رجل له هذا المقام الكبير.
وغاية هذا الكتاب هي الوقوف عند مثل هذه العناوين ، إسهاماً في تأكيد الحق العلوي الذي لا يحجب اشراقه كل ما وضعه جبابرة التاريخ من حُجب ، ولا يعلو عليه كل ما راكموه من باطل...

--------------------------------------------------------------------------------

( 8 )

تناولنا ذلك معتمدين التركيز والاختصار ، مع التوثيق المناسب.
وقد جاء هذا الكتاب في ثلاثة أبواب :
تناول الباب الأول : حياة علي عليه السلام مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في فصلين
الفصل الأول : علي عليه السلام مع الرسول قبل البعثة.
الفصل الثاني علي عليه السلام مع الرسول بعد البعثة والذي يقسم إلى مبحثين :
المبحث الأول : في مكة.
المبحث الثاني : في المدينة.
وتناول الباب الثاني : علي عليه السلام قبل تولي الخلافة ، على النحو الاتي :
مدخل في خصائصه والادلة على امامته.
الفصل الأول : قصة السقيفة.
الفصل الثاني : مع أبي بكر وعمر وعثمان.
والباب الثالث : خلافة أمير المؤمنين عليه السلام وهو في فصلين :
الأول : تولي الخلافة وسياسته عليه السلام في الإصلاح
الثاني : علي عليه السلام في العراق.
راجين أن نكون قد وفينا بهذا الجهد المتواضع بعض الحق الذي في أعناقنا لهذا الامام الكبير ، آملين الفوز بشفاعته.. والله من وراء القصد.



--------------------------------------------------------------------------------

( 9 )


الباب الأول
عليٌّ عليه السلام مع رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)

الفصل الأول : علي عليه السلام مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قبل البعثة
وهو فصل تمهيدي نتناول فيه شخصية أمير المؤمنين عليه السلام من حيث نسبه وصفته وأسمائه وألقابه ومولده ونشأته في بيت النبي صلى الله عليه وآله وسلم .

نسبه :
هو سيِّد العرب ، يعسوب المؤمنين ، مولى الموحّدين ، أسد الله الغالب عليُّ بن أبي طالب بن عبد المطَّلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرَّة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن نضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان (1)
القرشي ، الهاشمي ، المكِّي ، المدني.
قيل : « هو أول هاشمي ولد من أبوين قرشيين هاشميين » (2) وفي عبارة الكليني : « وهو أول هاشمي ولده هاشم مرَّتين » (3) .
ولا يصحُّ ذلك ، لأنَّ اُمَّه ولدت قبله طالباً وعقيلاً وجعفراً من أبوين هاشميين!!
____________
1) أسد الغابة | ابن الأثير 4 : 100 ، البداية والنهاية | ابن كثير 7 : 223.
2) أسد الغابة 4 : 100 ، إعلام الورى | الطبرسي 1 : 306 ، تحقيق مؤسسة آل البيت عليهم السلام لإحياء التراث ط1 | 1417هـ ، الإرشاد| الشيخ المفيد 1 : 6 ، تحقيق مؤسسة آل البيت لإحياء التراث ـ قم.
3) الكافي | الكليني 1 : 452 باب : مولد أمير المؤمنين صلوات الله عليه.
--------------------------------------------------------------------------------

( 10 )

والصحيح أن يقال : « وأمُّه أول هاشمية ولدت هاشمياً » (1) ..
وهو والد ابنين هاشميين ، لأبوين وجدَّين كلِّهم من بني هاشم.
كنيته : أبو الحسن.
ابن عم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وأخوه ، آخاه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم مرَّتين؛ فإنَّ رسول الله آخى بين المهاجرين ، ثُم آخى بين المهاجرين والأنصار بعد الهجرة ، وقال لعليٍّ في كلِّ واحدة منها : « أنت أخي في الدنيا والآخرة » (2) .
وهو وزير رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ووصيُّه وخليفته في أُمَّته ، وجامع فضائله وشمائله ، ووارث علمه وحكمه ، وختنه على ابنته فاطمة الزهراء عليها السلام.
وأول خليفة من بني هاشم ، هاجر الهجرتين ، ماشياً حافياً ، وشهد بدراً وأُحداً والخندق وبيعة الرضوان والمشاهد كلَّها ، الا معركة تبوك ، فقد خلَّفه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم على المدينة ، كان ذلك أحد مواضع قوله له : « أنت منِّي بمنزلة هارون من موسى إلاّ أنه لا نبي بعدي » (3) وأبلى في جميع المعارك بلاءً عظيماً ، وكان اللواء في أكثر المواضع بيده.
جدُّه وأبوه :
جدّه عبدالمطَّلب ، الملقَّب بشيبة الحمد؛ لشيبة كانت في رأسه (4) ، وقيل : « اسمه شيبة » (5) ، وكنيته : أبو البطحاء ، لأنَّهم استسقوا به سقياً فكنَّوه
____________
1) البداية والنهاية 7 : 223.
2) أسد الغابة 4 : 91 ، تهذيب الكمال في أسماء الرجال 13 : 103.
3) مسند أحمد بن حنبل 5 : 64.
4) تذكرة الخواص : 14.
5) البداية والنهاية 7 : 223.

--------------------------------------------------------------------------------

( 11 )

به (1) .. وقد بلغ من الشرف في قومه ما لم يبلغه أحد من قبل.
وكان عبدالمطَّلب جدُّ رسول الله يكفله ، وعبدالمطَّلب يومئذٍ سيِّد قريش غير مدافَع ، قد أعطاه الله من الشرف ما لم يعطِ أحداً ، وسقاه زمزم وذا الهُدُم ، وحكَّمته قريش في أموالها ، وأطعم في الُمحل حتى أطعم الطير والوحوش في الجبال.
قال أبو طالب :


ونُطعمُ حتى تأكُلَ الطيرُ فضلَنا * إذا جَعَلَتْ أيدي المُفيضينَ تَرْعَدُ

وكان على ملَّة إبراهيم الخليل؛ فرفض عبادة الأصنام ووحَّد الله عزَّوجلَّ ، وسنَّ سنناً نزل القرآن بأكثرها ، وجاءت السُنَّة من رسول الله بها وهي : الوفاء بالنذور ، ومائة من الإبل في الديّة ، والا تنكح ذات محرم ، ولاتؤتى البيوت من ظهورها ، وقطع يد السارق ، والنهي عن قتل الموؤدة ، والمباهلة ، وتحريم الخمر ، وتحريم الزنا ، والحدُّ عليه ، والقرعة ، والا يطوف أحدٌ بالبيت عرياناً ، وإضافة الضيف ، والا ينفقوا إذا حجَّوا الا من طيِّب أموالهم ، وتعظيم الأشهر الحُرم ، ونفي ذوات الرايات (2) .
هكذا كان مجاهراً بدينه ، داعياً إلى الخلق الكريم والمبادئ السامية التي جاءت بها الاديان ، وكان له في هذه الخصال دور لا يشاركه فيه أحد ، حتى أنَّ قريشاً كانت تسميه إبراهيم الثاني.
____________
1) انظر تفاصيل ذكره في تذكرة الخواص : 14.
2) تاريخ اليعقوبي | أحمد بن أبي يعقوب 2 : 10 ـ 11 دار صادر.

--------------------------------------------------------------------------------

( 12 )

وكان يفرش له بفناء الكعبة والناس من حوله يهابونه ، فلا يقرب فراشه أحد ، الا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قد كان يتخطَّى رقاب عمومته ، ويجلس على فراش جدِّه ، ولما حاولوا منعه قال لهم : دعوا ابني ، إنَّ لابني هذا شأناً..
وتوفِّي عبدالمطَّلب ولرسول الله ثماني سنين ، وكانت قد أتت على عبدالمطَّلب مائة وعشرون سنة ، وقيل : مائة وأربعون سنة (1) .
وعن أمِّ أيمن قالت : أنا رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يمشي تحت سريره وهو يبكي ، وقيل : كان لعبدالمطَّلب يوم مات ثمانون سنة (2) .
وأعظمت قريش موته ، وغُسل بالماء والسدر ودُفن بالحجون ، وقيل : إنَّه حُمل على أيدي الرجال عدَّة أيَّام إعظاماً وإكراماً وإكباراً لتغييبه في التراب.
وروي عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أنَّه قال : « إنَّ الله يبعث جدِّي عبدالمطَّلب أُمَّة واحدة في هيئة الأنبياء وزيِّ الملوك » (3) .
وورث أبو طالب ـ والد عليٍّ أمير المؤمنين عليه السلام ـ زعامة أبيه عبدالمطَّلب ، وكفالته رسول الله ، فكان خير كافل ومعين ، وقد كان كأبيه سيِّداً شريفاً مهيباً.
قال عليُّ بن أبي طالب : « أبي ساد فقيراً ، وما ساد فقيرٌ قبله » (4) ،
____________
1) انظر تاريخ اليعقوبي 2 : 13.
2) انظر تذكرة الخواص : 18.
3) و 4) تاريخ اليعقوبي 2 : 14.
--------------------------------------------------------------------------------

( 13 )

وخرج برسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إلى بُصرى من أرض الشام وهو ابن تسع سنين ، وقال : « والله لا أكِلك إلى غيري » (1) .
وتولَّى العناية برسول الله والقيام بشؤونه من سنة ثمان من مولده الشريف ، وحتى العاشرة من النبوَّة ، وذلك اثنان وأربعون سنة ، وظل يدافع عن النبي ورسالته حتى آخر نفس من حياته ، وقد انعكست هذه الحقيقة وتجلَّى موقفه هذا في كثير من أشعاره ، منها قوله :


ليعلــم خيار الناس أنَّ محمداً * نبيٌّ كموسى والمسيح ابن مريم

وقوله :


ألم تعلمــوا أنَّا وجدنــا محمدا * رسولاً كموسى خطَّ في أوَّل الكتبِ

وقوله في لاميَّته الشهيرة :


لقد علمـوا أنَّ ابننا لا مكذَّبٌ * لدينا ولا يُعنَى بقولِ الأباطلِ
فأصبـح فينا أحمد في اُرومة * تُقصِّـر عنه سَورَة المتطاوِلِ
حَدِبْتُ بنفسـي دونه وحميتُه * ودافعت عنه بالذُّرا والكلاكلِ
فأيَّده ربُّ العبـاد بنصــره * وأظهرَ ديناً حَقُّهُ غيرُ باطلِ (2)

وتوفِّي أبو طالب بعد وفاة خديجة بثلاثة أيَّام ـ أي قبل هجرة الرسول من مكَّة إلى المدينة بثلاث سنين ـ في شوال أو في ذي القعدة ، وله ست وثمانون سنة ، وقيل بل تسعون (3) ، وسمَّى النبيُّ صلى الله عليه وآله وسلم هذا العام بعام
____________
1) أنظر تاريخ اليعقوبي 2 : 14.
2) أنظر : السيرة النبوية | ابن هشام 1 : 229 ـ 235 ، دار الفكر ، 1415هـ.
3) تاريخ اليعقوبي 2 : 35.

--------------------------------------------------------------------------------

( 14 )

الحزن ، وقال صلى الله عليه وآله وسلم : « ما نالت قريش شيئاً أكرهه حتى مات أبو طالب » (1) .
وقال السدي : مات أبو طالب وهو ابن بضع وثمانين سنة ، ودُفن بالحجون عند عبدالمطَّلب.
ولمَّا قيل لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : إنَّ أبا طالب قد مات ، عظُم ذلك في قلبه ، واشتدَّ له جزعه ، ثُمَّ دخل فمسح جبينه الأيمن أربع مرَّات ، وجبينه الأيسر ثلاث مرَّات ، ثُمَّ قال : « يا عم ربيّت صغيراً ، وكفلت يتيماً ، ونصرت كبيراً ، فجزاك الله عنِّي خيراً » ومشى بين يدي سريره وجعل يعرضه ويقول : « وصلتك رحم وجُزيتَ خيراً » ، وقال : « اجتمعت على هذه الأُمَّة في هذه الأيَّام مصيبتان لا أدري بأيِّهما أنا أشدُّ جزعاً » يعني : مصيبة خديجة وأبي طالب رضي الله عنهما (2) .
وسُئل الإمام السجَّاد عليه السلام عن إيمان أبي طالب ، فقال : « واعجباً ، إنَّ الله نهى رسوله أن يقرَّ مسلمة على نكاح كافر؛ وقد كانت فاطمة بنت أسد من السابقات إلى الإسلام ، ولم تزل تحت أبي طالب حتَّى مات » (3) .
وهو من أوضح البراهين على إيمان أبي طالب رضي الله عنه.
أُمُّه :
فهي فاطمة بنت أسد بن هاشم ـ جدُّ النبيِّ صلى الله عليه وآله وسلم ـ بن عبد مناف بن قصي الهاشمية القرشية ، وأُمُّها فاطمة بنت قيس بن هرم بن رواحة بن
____________
1) البداية والنهاية 3 : 13.
2) تاريخ اليعقوبي 2 : 35.
3) الصحيح من سيرة النبيِّ الأعظم 3 : 238.
--------------------------------------------------------------------------------

( 15 )

حجر بن عبد بن بغيض بن عامر بن لؤي (1) بنت عم أبي طالب.
وقال أهل السير : « هي أول هاشمية تزوّجت هاشمياً وولدت خليفة هاشمياً » (2) وهي من سابقات المؤمنات إلى الإيمان ، وكانت قبل ذلك على ملَّة إبراهيم الخليل عليه السلام ، هاجرت مع رسول الله في جملة المهاجرين إلى المدينة المنوَّرة ـ على ساكنها السلام ـ ماشية ، حافية ، و هي أوَّل امرأةٍ بايعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بمكَّة بعد خديجة زوج الرسول..
وكان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يعاملها كما يعامل ابنٌ برَ أمَّه حتى يوم وفاتها. حيث توفِّيت في المدينة المنوَّرة سنة أربع من الهجرة ، وأنَّه صلى الله عليه وآله وسلم قال : « اليوم ماتت أمِّي » (3) ، وشهد جنازتها فصلَّى عليها وكفَّنها قميصه ليدرأ عنها هوامَّ القبر ، ونزل في قبرها لتأمن ضغطته (4) .
وروي أنها سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول : « يُحشر الناس يوم القيامة عراة » فقالت : واسوأتاه ، فقال لها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : « فإنِّي أسأل الله أن يبعثك كاسية » (5).
وسمعته يذكر عذاب القبر فقالت : واضعفاه ، فقال : « إنِّي أسأل الله أن يكفيك ذلك » (6) ..
وكان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قبل ذلك يزورها ويقيل عندها في بيتها ، وقال ابن عبَّاس : « وفيها نزلت ( يا أيُّها النبيُّ إذا جاءك المؤمنات
____________
1) الطبقات الكبرى لابن سعد 8 : 178.
2) تذكرة الخواص : 10.
3) و 4) تاريخ اليعقوبي 2 : 14.
5) و 6) تذكرة الخواص : 10.
--------------------------------------------------------------------------------

( 16 )

يبايعنك...) (1) » (2) وإنَّها كانت من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بمنزلة الام ، تفضله على أبنائها وتغدقه من حنانها وكان شاكراً لبرِّها.. وقال صلى الله عليه وآله وسلم : « إنَّها كانت أمِّي ، إنها كانت لتجيع صبيانها وتُشبعني ، وتشعثهم وتدهنني ، وكانت أمِّي » (3) .
إخوته :
وله عليه السلام خمس إخوة كلُّهم من أمِّه فاطمة بنت أسد : ثلاثة ذكور وبنتان ، فالذكور : طالب ، وعقيل ، وجعفر ، وبين كلِّ واحد وآخر عشر سنين والبنتان : أم هاني ، وجمانة. وفي ما يلي نذكر موجزاً عن أحوالهم :
1 ـ طالب : وهو أكبر ولد أبي طالب ، وبه كان يكنَّى ، أخرجه المشركون يوم بدر لقتال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كرهاً؛ فقال :


اللَّهمّ إمّا يغــزون طـــالب * في منقــبٍ من هــذه المناقب
وليكن المغلــوب غير غالـب * وليكن المسلــوب غيـر السالب


فلمَّا انهزم المشركون يوم بدر لم يوجد في القتلى ، ولا في الأسرى ، ولارجع إلى مكَّة ، ولا يُدرى ما حاله ، وليس له عقب (4) .
2 ـ عقيل (5) : وهو أكبر من جعفر بعشر سنين كذلك ، ويكنَّى أبا يزيد.
____________
1) سورة الممتحنة : 60.
2) تذكرة الخواص : 10.
3) تاريخ اليعقوبي : 14.
4) أنظر تذكرة الخواص : 11.
5) أنظر ترجمته في : أسد الغابة 4 : 70 ـ 73 ، الطبقات الكبرى 4 : 31 ، سير اعلام النبلاء 1 : 218 ، تهذيب التهذيب 7 : 226 ، تذكرة الخواص : 11.
--------------------------------------------------------------------------------

( 17 )

قال له النبيُّ صلى الله عليه وآله وسلم : « إنِّي أحبُّك حبَّين ، حبَّاً لقرابتك ، وحبَّاً لما كنتُ أعلم من حبِّ عمِّي إيَّاك » (1) .
وكان عقيل ممَّن خرج مع المشركين إلى بدر مكرهاً ، فأُسر يومئذٍ ولم يكن له مال؛ ففداه عمُّه العبَّاس. ثمَّ أتى مسلماً يوم الحديبية ، وهاجر إلى النبيِّ صلى الله عليه وآله وسلم سنة ثمانٍ ، وشهد غزوة مؤتة.
قال الواقدي : « أصاب عقيل يوم مؤتة خاتماً عليه تماثيل ، فنفله إيَّاه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فكان في يده » (2) .
وكان سريع الجواب المسكت للخصم ، وله فيه أشياء حسنة يطول ذكرها ، وكان أعلم قريش بالنسب ، وأعلمهم بأيَّامها ، ولكنَّه كان مبغَّضاً إليهم ، لأنَّه كان يَعدُّ مساوئهم.
وكان على رأس ثلاثة اعتمدهم عمر بن الخطَّاب في تثبيت أسماء العرب وأنسابهم في الديوان الذي أقامه ، ويعدُّ هذا الديوان أوَّل كتاب في الأنساب يكتبه المسلمون ، وقد كان عقيل رأساً فيه.
وكانت له طنفسة ـ بساط ـ تطرح له في مسجد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، ويجتمع الناس إليه في علم النسب وأيَّام العرب ، وكان يكثر ذكر مثالب قريش ، فعادوه لذلك ، وقالوا فيه بالباطل ، ونسبوه إلى الحمق ، واختلقوا عليه أحاديث مزوَّرة.
وكان ممَّا أعانهم عليه مفارقته أخاه عليَّاً عليه السلام ، ومسيره إلى معاوية
____________
1) تذكرة الخواص : 12.
2) تذكرة الخواص : 11.
--------------------------------------------------------------------------------

( 18 )

بالشام ، فقيل : « إنَّ معاوية قال له يوماً : هذا أبو يزيد ، لولا علمه بأنِّي خير له من أخيه ، لما أقام عندنا ، فقال عقيل : أخي خير لي في ديني ، وأنت خير لي في دنياي ، وقد آثرت دُنياي ، وأسأل الله خاتمة خيرٍ بمنِّه » (1) .
وكانت زوجته فاطمة بنت عُتبة بن ربيعة خالة معاوية ، وعاش عقيل إلى سنة خمسين من الهجرة وتوفِّي بعدما ذهب بصره.
ومن أولاده : يزيد ، وبه كان يكنَّى ، وسعيد ، وأمُّهما أمُّ سعيد بنت عمرو من بني صعصعة.
وجعفر الأكبر وأبو سعيد ـ وهو اسمه ـ وأمُّهما أمُّ البنين كلابية.
ومسلم وهو الذي بعثه الحسين عليه السلام إلى الكوفة وبها استشهد وقبره هناك يزار.
وعبدالرحمن وعلي وجعفر وحمزة ومحمد ورملة وأم هاني وفاطمة وأم القاسم وزينب وأم النعمان وجعفر الأصغر ، أولاد لأمَّهات شتَّى.
3 ـ جعفر (2) : وهو المعروف بـ ( جعفر الطيَّار ) فقد كان أشبه الناس برسول الله صلى الله عليه وآله وسلم خلقاً وخُلُقاً (3) ، أسلم بعد إسلام أخيه عليٍّ بقليل.
وكان لجعفر من الولد عبدالله ، وبه كان يُكنَّى ، وله العقب من ولد جعفر ، ومحمَّد وعون لا عقب لهما ، وُلدوا جميعاً لجعفر بأرض الحبشة في المهاجرة إليها ، وأمُّهم أسماء بنت عُميس بن معبد بن تيم.
____________
1) أنظر أُسد الغابة 4 : 71.
2) أنظر في ترجمته : الطبقات الكبرى 4 : 25 ، أسد الغابة 1 : 421.
3) قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لجعفر : « أشبه خَلقُك خلقي وأشبه خُلُقك خُلقي فأنت منِّي ومن شجرتي » ذكرها ابن سعد في الطبقات الكبرى 4 : 26.
--------------------------------------------------------------------------------

( 19 )

وقد كان من السابقين الأوَّلين إلى الإسلام.. فقد روي أنَّ أبا طالب رأى النبيَّ صلى الله عليه وآله وسلم وعليَّاً عليه السلام يصلِّيان ، وعليٌّ عن يمينه ، فقال لجعفر رضي الله عنه : « صِلْ جناح ابن عمِّك ، وصَلِّ عن يساره » (1) .
وقيل : أسلم بعد واحد وثلاثين إنساناً ، وكان هو الثاني والثلاثين ، قاله ابن إسحاق ، وله هجرتان : هجرة إلى الحبشة ، وهجرة إلى المدينة..
وكان رسول الله يسمِّيه : أبا المساكين... ولمَّا هاجر إلى الحبشة أقام بها عند النجاشي ، إلى أن قدم على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حين فتح خيبر ، فتلقَّاه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم واعتنقه ، وقبَّل بين عينيه ، وقال : « ما أدري بأيِّها أنا أشدُّ فرحاً؛ بقدوم جعفر ، أم بفتح خيبر » ؟ وأنزله رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إلى جنب المسجد (2) .
4 ـ أمُّ هاني : قال ابن سعد : « اسمها جعدة ، وقيل : فاخته ، وقيل : هند ، وهي التي أجارت زوجها وقوماً من المشركين يوم فتح مكة ، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : « قد أجرنا من أجرت ».. وهاجرت إلى المدينة » (3) .
5 ـ جُمانة : تزوَّجها أبو سفيان بن الحارث بن عبدالمطَّلب ، وهاجرت إلى المدينة ، وتوفِّيت في حياة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم..
وذكر ابن سعد لأبي طالب ابنة أُخرى وقال : اسمها ريطة وقيل : أسماء ، وذكر أيضاً لأبي طالب أبناً آخر ، وقال : اسمه : طليق ، واسم أمِّه وعلة ، والله أعلم بالصواب (4) .
____________
1) و 2) أُسد الغابة 1 : 421.
3) أنظر : تذكرة الخواص 12 ، بتصرف.
4) أنظر تذكرة الخواص : 13 ، بتصرف.


رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 01:33 AM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol