العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديـــات الإسلامية :. > فضائل ومظلوميات أهل البيت عليهم السلام
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-28-2006, 10:04 AM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

حيدريه
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية حيدريه
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

حيدريه غير متواجد حالياً

 


 

Post " فاطمة بضعة مني يسرها ما يسرني "


 


سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين والتي ضاهت بمنزلتها منزلة مريم بنت عمران التي اصطفاها ربها وطهرها واصطفاها على نساء العالمين، وأنارت الكون بميلادها إذ أن نورها مشتق من نوره سبحانه الذي مثل نوره كمشكاة فيها مصباح وهي الزجاجة التي كأنها كوكب دُري يوقد من شجرة مباركة زيتونة لا شرقية ولا غربية يكاد زيتها يضيء ولو لم تمسسه نار نور على نور يهدي الله لنوره من يشاء ويضرب الله الأمثال للناس والله بكل شيء عليم.

ومما ورد عن الرسول الأكرم (صلى الله عليه واله وسلم) أنه قال " فاطمة بضعة مني يسرها ما يسرني وفي رواية من سرها فقد سرني ومن آذاها فقد آذاني"، " فاطمة يغضب لغضبها ويرضى الله لرضاها" فإذا سعى الإنسان لمحبوبه الذي هو الله سبحانه وتعالى فإن الله يلقي عليه محبة منه ويجعل كل من رأى هذا الإنسان أو عاشره أو اقترب منه يحبه " إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن ودا" والمؤمن لا يخلو من أُلفة ومحبة ولكن المقصود ليست هذه الدرجة بل الدرجة التي نقصدها هي درجة أعلى. حديثنا عن الإنسان حين يصبح مظهراً لاسم الله المحبوب فيكون هو محبوباً من المؤمنين محبوباً لأولياء الله لكل خلق الله في بداية الطريق يجعل الله الملائكة تضع أجنحتها تحت أقدام طلبة العلم؛ أو يجعل الملائكة في خدمة المؤمنين؛ لكن في مرحلة ثانية يجعل الملائكة عشاق للمؤمنين ويجعل المؤمنين عشاقاً لذلك الإنسان.

في هذا الطريق إذا سارت المرأة وتكاملت وأصبحت مظهراً لأسماء الله. وهذا هو السبب من محبة الرجل للمرأة، وانجذاب قلوب الأنبياء والأولياء للمرأة الكاملة. إن ذات الله سبحانه لا يمكن التعرف عليها ولكنه عز وجل جعل علامات وآيات تدل عليه وتدل إلى ذاته, فمن شاهد كمال رسول الله يتعرف من خلاله على الكمال الإلهي ومن هنا يكون الرسول الأكرم مظهراً لأسماء الله وحينما ننظر إلى الرحمة التي كان يتحلى بها الحسين (عليه السلام) والتي تعبر عن اسم من الأسماء الإلهية تتضح لنا رحمة الله وبإمكان المرأة أن تكون علامة شاهدة على عطف الله ولطفه ومحبته وحنانه، وهذا يتجلى بدرجات، فمنها درجات الأكمل منهن كفاطمة الزهراء عليها السلام ومنها دون ذلك. نعم ربما في بعض المراتب العليا يجمع الإنسان أسماء الله الجمالية والجلالية فيكون مظهر جمال الله وجلاله كما في أمير المؤمنين وآل البيت (عليهم السلام) ففي الوقت الذي كان أهل البيت هم أقوى الناس في مواجهة أعتى الناس كانوا ألطف الناس بالناس وأرأف الناس بالناس، نحن حينما نتألم لأهل البيت وللمصائب التي مرت عليهم نعرف أننا لا نتألم على أجساد أناس عاديين، نحن نتألم على أسماء الله تعالى على هذه الأجسام التي ما خضعت إلا لله هذه الأبدان التي لم تمر عليها لحظة إلا وكانت في حال سير لله تعالى.

نفس الروح تهب الجسم هذا الكمال. الروح تجعل الجسم مقدس، فروح الحسين تجعل جسمه مقدس لأن الذي يريد أن يحب الله؛ فالأهم عنده من يحب الله ومن يجذبه لله ومن يعرفه بالله، عندما لا نتنازل عنهم لأننا لا نتنازل عن التوحيد، التنازل عن آل البيت أو على الأقل ضعف محبتهم ضعف التوحيد، وكلما كان الإنسان موحدا أكثر كلما رأى في آل البيت تجلى لله أكثر، لذا الإمام الحسين (عليه السلام) عندما خرج برّر سبب خرجه ( نريد أن نرد المعالم من دينك) دينك له معالم والناس لا تنجذب لله إلا بالمعالم عندما نضع المعالم نحن بذلك نجذب الناس لله تعالى عندما لا يؤخذ حق أهل البيت من أعدائهم فالنتيجة لا تكون خطأ يمكن إصلاحه، عندما يؤخذ الحق من أمير المؤمنين نراه يقول: " صبرت وفي العين قذى وفي الحلق شجى أرى تراثي نهبا" لأن هذا التراث هو فتح أبواب الجنان أمام عباد الله، فليس المهم بيت أو مال وليست فدك أرض أخذت من الزهراء الأمر ليس كذلك أخذ حقهم يعني إغلاق أبواب الجنان أمام عباد الله. فلذلك نجدها تقف ذلك الموقف التي تدك به عروش الظالمين معبرة عن رأيها ومستشهدة بآيات كتاب الله في إثبات أحقيتها وظلامتها.


وحينما ننتقل من مقام أهل البيت إلى المقامات التي هي دون ذلك فإن المرأة بالشكل العام سواء كانت بنتاً أو أماً أو أختاً تعبّر عن مظهر من مظاهر الأسماء الإلهية وحينما يجعل القرآن الكريم سكناً للرجل فهو لا قصد بذلك السكن من الناحية الغريزية فقوله: "هو الذي خلقكم من نفس واحدة وجعل منها زوجها ليسكن إليها" حينما قصدت الآية الكريمة أن الله خلق الخلق من نفس واحدة وحقيقة واحدة هي آدم عليه السلام لم يقصد هنا بأن آدم يسكن لزوجه من الناحية الغريزية. الإمام الصادق يقول: "إن هذا الأُنس وهذه السكينة محبة إلهية والمحبة الإلهية لا تطلق على الغريزة الجنسية، المحبة الإلهية دليل على أن هناك آية مودعة خفية في حواء يسكن إليها آدم وحينما يقول الرسول (صلى الله عليه واله وسلم): "[COLOR="Red"] حبب إلي من دنياكم الطيب والنساء[/COLOR]". فإنه لا يقصد الجانب الغريزي لأنه منهي عنه " ولا تمدن عينيك إلى ما متعنا به أزواجاً منهم" وإنما يقصد أن هناك شيء يجذبني إلى الله فحينما تنفق المرأة ما أعطاها الله من هذه السمات في خدمة دينها وطبقاً لأوامر الله فإنها تعبر عن هذا المقام وهذا المظهر من المحبة الإلهية. ومن الجميل أن نكرم في هذه الذكرى أمهاتنا وأخواتنا ونقترب منهن أكثر فأكثر، فبإمكان المرأة أن تصنع انتصاراً مثلما يصنع الرجل كما أسلفنا في ذكر الزهراء (عليها السلام). وأختم الحديث برواية: " سأل أمير المؤمنين وفاطمة (عليهما السلام) رسول الله أيهما أحب إليه فقال: فاطمة أحب إلي، وأما أنت يا علي فعلي أعز".

 

الموضوع الأصلي : " فاطمة بضعة مني يسرها ما يسرني "     -||-     المصدر : شبكة العوالي الثقافية     -||-     الكاتب : حيدريه


 

التوقيع



لـــبيك ياحـــــــسين

حيدرية النهج فاطمية الخُطى

برنامج قضاء الصلوات مافي ذمتكم
http://www.alawale.com/vb/showthread...299#post268299

رد مع اقتباس
 
قديم 11-28-2006, 10:42 AM   رقم المشاركة : 2

معلومات العضو

ibrahim aly awaly
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

ibrahim aly awaly غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة



علمتني الزهراء

أصنع من جرحي باقة أزهار ،
من دمي نصراً وظفراً............

علمتني

أن أحمل دمعي فوق الوجنات ،
وعيوني تدرف آهات ،
فأناجي الله بلاكلمات..........
وأقرأ حزني دعاء سحر.........

علمتني

كيف ألقن جلادي درساً في الصدق ،
وأرسم فوق جبيني رسالة حق
وأجعل من وجعي تسبيحة ........... وصلاة الليل......

علمتني

أن ألملم آهاتي المنسية ،
أن اتوجه كل صباح ،
بفؤاد محترق لاهب ،
وبوجهي المكتئب الشاحب ،
فأناجي وأدعوا " يا رب ".........

علمتني الزهراء

حين فرشت ضلعها المكسور لعشاق الله درب عبور ،
أن الجسد سجن الروح ،
أن اجعل دمي زيتاً لقنديل ،
يضيئ درب المهاجرين الى بلاد النور...........
علمتني عيون الزهراء ،
كيف احيا أبية ، فاجعل من موتي قضية.............
وان العيش رغم الجراح منتهى الحرية..........


علمتني أم الائمة

كيف أنتصر بدمي ودموعي بلا بندقية..........
علمتني ، ان الغنى هو ان أملك ثوباً واحداً ،
وأن اسكن في بيت الاحزان فاكون أميرة حزني .......
لا أسيرة هده الدنيا الدنية ..........
علمتني ان لا اسجد للظالم ..........
وأقول حسبي أني فتاة ، بل ان أصبر واقاوم......

من خدر الزهراء

تعلمت معنى الطهر ........ ومعنى النقاء .......
معها تعلمت سر الصمت... وسر الصلاة ... وسر الدعاء

وتعلمت كيف أكون كزينب

فأجعل أيامي كربلاء ..............
في بحر عينيها ، استمديت طوق النجاة ،
وأدركت كنه الحياة .........
وعرفت أن الدنيا مطار صقيع ،
وأن العمر جواز سفر .........

علمتني أن أراها قدوة لا ضحية

أن أحبها كما لم احب احداً قط..........
علمتني ، أن الغربة هي ألا ترضى عني دموعها ،
وان الوحشة هي ألا يغمرني دفء عينيها النوراني ........
وأن الحزن هو ألا أتالم لحزنها الرسالي ،
وأن قمة الجهل ،
هو ألا يعلمني ضلعها المكسور ،
كيف أحب الله ................


رد مع اقتباس
 
قديم 11-29-2006, 09:02 AM   رقم المشاركة : 3

معلومات العضو

حيدريه
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية حيدريه
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

حيدريه غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم صـَلْ عَلـىَ مُحَمــَدٍ وََ آَلِ مُحَمــَد ٍوَعَجـِلْ فَرَجَهـُمْ

السلام عليكِ يافاطمة الزهراء ولعن الله من ظلمك من الأولين والآخرين..

ibrahim aly awaly

تعقيب رائع في حق مولاتي فاطمة الزهراء. بارك الله فيكم ولكم

خادمة أهل البيت
حيدريه


التوقيع



لـــبيك ياحـــــــسين

حيدرية النهج فاطمية الخُطى

برنامج قضاء الصلوات مافي ذمتكم
http://www.alawale.com/vb/showthread...299#post268299

رد مع اقتباس
 
قديم 12-06-2006, 12:07 PM   رقم المشاركة : 4

معلومات العضو

ولد الزيلعي
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية ولد الزيلعي
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

ولد الزيلعي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

موضوع رائع يا حيدرية وجعله الله في ميزان حسناتك
وموضوعك يا علي أبراهيم أفضل من رائع
نسألكم الدعاء جميعاً


رد مع اقتباس
 
قديم 12-09-2006, 11:43 AM   رقم المشاركة : 5

معلومات العضو

حيدريه
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية حيدريه
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

حيدريه غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهُـمَ صـَلْ عَلـىَ مُحَمــَدٍ وََ آَلِ مُحَمــَد ٍوَعَجـِلْ فَرَجَهـُمْ

ولد الزيلعي

الرائع هو ملفاكم هنا ولاعدمنا حظوركم ودمتم بخير أنشاءالله

أوصيناكم الدعاء
خادمة أهل البيت
حيدريه


التوقيع



لـــبيك ياحـــــــسين

حيدرية النهج فاطمية الخُطى

برنامج قضاء الصلوات مافي ذمتكم
http://www.alawale.com/vb/showthread...299#post268299

رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 01:29 AM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol