العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديـــات الإسلامية :. > الإسلامي العام
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-11-2009, 11:33 PM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

جلال الحسيني
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية جلال الحسيني
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

جلال الحسيني غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي يا اهل لا اله الا الله


 

من كنت مولاه فهذا علي مولاه


بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن اعدائهم الموضوع
الموضوع 40


زيارة القبور


بسم الله الرحمن الرحيم


اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم


عَنِ الْمُفِيدِ رَحِمَهُ اللَّهُ


دُعَاءَ عَلِيٍّ عليه السلام :


لِأَهْلِ الْقُبُورِ :


بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ


السَّلَامُ عَلَى أَهْلِ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ مِنْ أَهْلِ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ يَا أَهْلَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ بِحَقِّ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ كَيْفَ وَجَدْتُمْ قَوْلَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ مِنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ يَا لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ بِحَقِّ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ اغْفِرْ لِمَنْ قَالَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَ احْشُرْنَا فِي زُمْرَةِ مَنْ قَالَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ عَلِيٌّ وَلِيُّ اللَّهِ


فَقَالَ عَلِيٌّ عليه السلام :


إِنِّي سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه واله يَقُولُ :


مَنْ قَرَأَ هَذَا الدُّعَاءَ أَعْطَاهُ اللَّهُ سُبْحَانَهُ وَ تَعَالَى ثَوَابَ خَمْسِينَ سَنَةً وَ كَفَّرَ عَنْهُ سَيِّئَاتِ خَمْسِينَ سَنَةً وَ لِأَبَوَيْهِ أَيْضاً


تامل وتدبر


1- من هذا الدعاء نفهم ان اهل القبور يسمعون ويفهمون ما نقول لهم ؛ ويجيبون سؤالنا بعد ان يردوا سلامنا ؛ وقد يكون المانع من جوابهم لنا خجلهم من الحقيقة التي توصلوا لها ولذلك نقسم عليهم بان يجيبوا الحقيقة لتكون لنا عبرة وموعظة لكي لا نقع فيما وقعوا هم فيه واصبحوا سجناء بين قضبان التراب والحجر والمدر .


2- انهم الان في القبر اصبحوا اهل لا اله الا الله ؛ وقد كانوا من قبل في الحياة اهل لا اله الا الله لكنهم لم يلتفتوا ولا كان يحبوا ان يقروا عملا وان اقروا بلسانهم لان من يقر بان لا اله الا الله لا يجعل هوى نفسه اله ولا زوجته واهل وماله ومقامه اله يطيع كل امر يسبب بقاء كل تلك الملاذ الدنيوية له وان اضرت بدينه .


والان لما دخلوا القبر انتبهوا من نومة الغفلة وعرفوا ان لا حاكم الا الله تعالى واقروا الى درجة بحيث اصبحوا اهل لا اله الا الله .


3- الان نسالهم هل تيقنتم ان لا اله ولا حاكم الا الله ؛ في حين كل نداء القران الكريم والانبياء والاوصياء عليهم السلام كان ان نقر عملا بان لا اله ولا مؤثر الا الله لكننا لم نقر عملا :


وَ لِلَّهِ غَيْبُ السَّماواتِ وَ الْأَرْضِ وَ إِلَيْهِ يُرْجَعُ الْأَمْرُ كُلُّهُ فَاعْبُدْهُ وَ تَوَكَّلْ عَلَيْهِ وَ ما رَبُّكَ بِغافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُون‏



ما أَصابَ مِنْ مُصيبَةٍ فِي الْأَرْضِ وَ لا في‏ أَنْفُسِكُمْ إِلاَّ في‏ كِتابٍ مِنْ قَبْلِ أَنْ نَبْرَأَها إِنَّ ذلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسيرٌ


ولما نموت نفهم متيقنين ان الحاكم هو الله وليس اي مؤثر سواه والمفروض ان نتوكل عليه في كل امورنا


ونحن في الحياة الدنيا


وَ اتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ نُوحٍ إِذْ قالَ لِقَوْمِهِ يا قَوْمِ إِنْ كانَ كَبُرَ عَلَيْكُمْ مَقامي‏ وَ تَذْكيري بِآياتِ اللَّهِ فَعَلَى اللَّهِ تَوَكَّلْتُ فَأَجْمِعُوا أَمْرَكُمْ وَ شُرَكاءَكُمْ ثُمَّ لا يَكُنْ أَمْرُكُمْ عَلَيْكُمْ غُمَّةً ثُمَّ اقْضُوا إِلَيَّ وَ لا تُنْظِرُون‏


اللهم نسالك اليقين بان لا اله الا انت ونبرمج كل حياتنا وعملنا واعتقادنا على هذا اليقين بن ليس اي اله في الدنيا له اثر علينا الا الله تعالى واول اثرهذا اليقين بان لا اله الا الله التوكل الصحيح على الله تعالى :



وَ عَلَى اللَّهِ فَتَوَكَّلُوا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنينَ


فان اقررنا في الحياة الدنيا بان لا اله الا الله فسوف لا نندم ان متنا لاننا كنا مقرين عملا بان لا اله الا الله


كما اقررنا بها بلساننا

 

الموضوع الأصلي : يا اهل لا اله الا الله     -||-     المصدر : شبكة العوالي الثقافية     -||-     الكاتب : جلال الحسيني


 

رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 12:49 PM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol