العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديـــات الإسلامية :. > الـحــوار الإســـــلامي
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-28-2006, 06:28 PM   رقم المشاركة : 16

معلومات العضو

مفجرالثوره
عضو متميز
 
الصورة الرمزية مفجرالثوره
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

مفجرالثوره غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمدٍ وآل محمد

كلما عقب النواصب، أضحك اللهُ عليهم الناس لجهالتهم!

اقتباس:
إذا كان كافر لماذا لم يقول له ابن عباس أنت كافر وهو مؤمن،لماذا قال كنت كافر؟!أما قوله لعلي بكون كان مؤمن فه لملازمة الحال وهذا لا خلاف فيه ،
الأمر سيان، أيها الناصبي!

وسؤال كي يحج نفسه مرة أخرى!

معاوية لعنه الله طليق بن طليق، فهل تغير ذلك بعد قول ابن عباس لمعاوية:
وكنت طليقا..؟؟! أم ظل على ذلك ولم يتغير!


فقولك:
اقتباس:
فإذا اردت أن تفاضل بين اثنيين في زمن غابر تقول للأول مثلا كنت مؤمن وكان كافر فالإيمان يستمر
لا يؤخذ به أبداً، لعدم مصداقيته على واقع الأمر!

لأنه من كان مؤمناً، يمكن أن يكون فيما بعد كافراً ، والعكس صحيح!

أولم تعلم ما يقوله الرسول صلوات الله عليه وآله في عاقبة الناس؟

جاء في صحيح البخاري ج: 3 ص: 1212/ ح3154 حدثنا عمر بن حفص حدثنا أبي حدثنا الأعمش حدثنا زيد بن وهب حدثنا عبد الله حدثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو الصادق المصدوق ثم إن أحدكم يجمع في بطن أمه أربعين يوما ثم يكون علقة مثل ذلك ثم يكون مضغة مثل ذلك ثم يبعث الله إليه ملكا بأربع كلمات فيكتب عمله وأجله ورزقه وشقي أو سعيد ثم ينفخ فيه الروح فإن الرجل ليعمل بعمل أهل النار حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل الجنة فيدخل الجنة وإن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل النار فيدخل النار!

فباء ( كنت ) تجر في كلا الحالتين!

فهل أصبح أمير المؤمنين صلوات الله عليه غير مؤمناً بعد قوله (كنت)!

فقول الذي حججت به نفسك:
اقتباس:
أما قوله لعلي بكون كان مؤمن فه لملازمة الحال
يمكن أن نطبقه على معاوية أيضاً، ونقول:
فهي لملازمة الحال أيضاً!

تعال للقرآن الكريم حكماً (إن كان القرآن حجة عليك) : قال تعالى في سورة الأعراف الآية 70:
قَالُواْ أَجِئْتَنَا لِنَعْبُدَ اللّهَ وَحْدَهُ وَنَذَرَ مَا كَانَ يَعْبُدُ آبَاؤُنَا فَأْتِنَا بِمَا تَعِدُنَا إِن كُنتَ مِنَ الصَّادِقِينَ !

( كنت ) من الصادقين!

فهل يمكن أن نقول هناك فرقٌ في كون صادقاُ في السابق واللاحق؟ أم ( كنت ) تعني الزمنين معاً؟

وتعال لقصة فرعون عليه لعائن الله، قال تعالى في سورة يونس الآية 90-91: وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ بَغْيًا وَعَدْوًا حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنْتُ أَنَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنْ الْمُسْلِمِينَ، أَالآنَ وَقَدْ عَصَيْتَ قَبْلُ وَكُنْتَ مِنْ الْمُفْسِدِينَ!

فهل آمن فرعون وأصبح من المصلحين بعد قول الآية الكريمة (كنت)..؟؟!!

قال تعالى في سورة ص آية 75: قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَن تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ أَسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنتَ مِنَ الْعَالِين!

فلو كان من العالين ( وحاشا مثله أن يكون منهم ) فهل يمكن أن نقول بأن ذلك في الماضي والآن هو ليس منهم؟

إذاً هي في مقام المقارنة، ليس هي كما تقول، وتصدق على قولٍ دون قول!

لعن الله النواصب قاطبة أبد الآبدين!

مفجرالثورة


رد مع اقتباس
 
قديم 03-02-2006, 12:47 PM   رقم المشاركة : 17

معلومات العضو

سيف علي1
عضو موقوف من الإدارة

إحصائيات العضو







 

الحالة

سيف علي1 غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

ولا زال السؤال قائم والرافضي يصر على الهروب
لماذا لم يقول ما زلت كافر، أو وأنت كافر؟!!!!!!!!!


رد مع اقتباس
 
قديم 03-02-2006, 01:03 PM   رقم المشاركة : 18

معلومات العضو

مفجرالثوره
عضو متميز
 
الصورة الرمزية مفجرالثوره
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

مفجرالثوره غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمدٍ وآل محمد
واللعن على النواصبة قاطبة

أعتقد بأنه لازال عقلك فارغاً، والجواب قائماً، والموضوع مرتفع عالياً، وأنت في الجحيم هاوياً..!!

مفجرالثورة


رد مع اقتباس
 
قديم 03-02-2006, 01:22 PM   رقم المشاركة : 19

معلومات العضو

سيف علي1
عضو موقوف من الإدارة

إحصائيات العضو







 

الحالة

سيف علي1 غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

لا ارى مانع من ذكره !


رد مع اقتباس
 
قديم 03-02-2006, 06:07 PM   رقم المشاركة : 20

معلومات العضو

ابو سليمان
عضو فعال جدا

إحصائيات العضو







 

الحالة

ابو سليمان غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

يقول الإمام علي عليه السلام لأهل حربه: (إنا لم نقاتلهم على التكفير لهم، ولم نقاتلهم على التكفير لنا، ولكنا رأينا أنّا على الحق ورأوا أنهم على الحق).
( قرب الإسناد: (ص:45)، بحار الأنوار: (32/324).


قال تعالى
{ وَإِن طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا

فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا

فَإِن بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَى

فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِ اللَّهِ

فَإِن فَاءتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ (9)

إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ
}



قال تعالى
(ان الذين فرقو دينهم وكانو شيعا لست منهم في شئ )


رد مع اقتباس
 
قديم 03-03-2006, 04:15 PM   رقم المشاركة : 21

معلومات العضو

قدسي
عضو متميز

إحصائيات العضو







 

الحالة

قدسي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

لااحد يتبع شيخ الكفار معاوية الا كفر ومنزلته في النار اعظم من ابو لهب لأن معاوية بكفره وشقاقه ونصبه واستهزاءه بصحابة رسول الله وقتله لهم زاد على تعذب اصحاب الشرك انسابه للمؤمنين ايام الدعوة ، يعني معاوية اكفر من العاص بن وائل وامية بن خلف ونوفل بن خويلد وعتبة وغيرهم


اللهم العن معاوية الفاجر الكافر الطليق بن الطلقاء من المؤلفة قلوبهم عليه اللعنة الى يوم الدين



سنرى ياوهابية واوباش ونواصب وغيركم اين موقع معاوية من الاعراب يوم القيامة


رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 04:12 PM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol