العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديات الأدبية :. > ملتقى إبداع النقل الأدبي
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-07-2013, 01:18 PM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

عاشق الجواد
مشرف المنتديات التقنية

إحصائيات العضو







 

الحالة

عاشق الجواد غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي --- يازهراء ---- يازهراء---


 

بسم الله الرحمن الرحيم
سلام على آل ياسين

اللهم صلي على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها بعدد ماأحاط به علمك وأحصاه كتابك


يا زهراء .. يا زهراء ..


عن نهجكِ والله شبراً لا نحيد


فاطمٌ جوهرةٌ في بيتها الزاكي مصانه

فاطمٌ لم يحفظوها و هي من طه أمانه

فاطمٌ لا تجرحوها قال طه في بيانه

فاطمٌ قد شهدت في عصرها أعتى خيانه



حين نستذكر ما كان بطي الزمن .. حين نخطوا في حياة الطهر أم

الحسن

سيهز الصوت من طه قلاع الأذن .. فاطمٌ مني و من آلمها آلمني



هذه احفظوها .. فاطمةٌ وديعه

إنّ في أذاها .. خيانة الشريعه



إنها الطهر .. إنها العفه .. من يؤاذيها .. بشّر الخسفه

ويله يومَ .. ترجف الرجفه .. يُكبب الله .. في اللظى أنفه



هي من فؤادي .. يا أمتي قطيعه

حبها كحبي .. في المحشر ذريعه



قلّي يا صاحي .. هل أطاعوه .. أبما وصى .. لم يراعوه

أو ما بيت .. الوحي جاءوه .. و بأحقادٍ .. هم أحاطوه



و نعيش الأمس غضاًّ و الجوا بركان ..

إذ نرى ما قد خفاه المفلس الخوان

من يديه صبت الأحقاد و الأضغان ..

فوق آل البيت إذ بفاطم تنهان

حدثوا قال سليمٌ قلت يا سلمان ..

دخلوا منزلها و لم يك استئذان

عصروها و هي من دللها الرحمان ..

فهوت حتى تلقّى حملها التربان



فما على أعتاب الهدى .. دمٌ وما تجريه العدا

و قال ما يؤذي الجلمدا .. صبراً يا زهراء لن أجري سدا

و بابها يبكي مجهدا .. تأسفٌ منه قد بدا

وثأرها يبقى في المدا .. يدعو يا زهراء لا لن أبردا



يا يداً مدت .. نحو مولاتي .. كي تؤاذيها ..

بعدما أن صادرت إرث النبوه

لن تجافيكِ .. لعنة الله.. سوف تأتيكِ ..

أنتِ لستِ الآن في موضع قوه

عثت ماعثتِ .. جرتِ ماجرتِ .. جئتِ أو رحتِ ..

أنتِ في خزي و إذلال و هوه



يا زهراء .. يا زهراء ..

عن نهجكِ والله شبراً لا نحيد



عندما تأتين في الحشر بثوبٍ كالدياج

و على كفيكِ رأس السبط يزهو كالسراج

دمه يجري من النحر و للثارات راجي

و على ظلامه تعلين صوت الإحتجاج



و ستأتين بعبد الله و القلب حمي ..

في قماط الدم مذبوحٌ بشر الأسهم

و هو يدعو في ذهول أنا لا زلت ظمي ..

ذبحتني آل حرب جدتاه تعلمي

و على صدر أبي أطبقت للموت فمي ..

فاطلبي يا جدتاه اليوم ثارات دمي



ترفعين كفاًّ .. من أروع الكفوف

نصرت حسيناً .. في عركة الطفوف



ربي يا ربي .. بالدم الهادر .. انتقم لي يا .. أيها القادر

هذه الكفُّ .. لفتىً طاهر .. و لها دورٌ .. كان في العاشر



ربي فانتقم من .. قاطعها الكفور

و اعطها نعيماً .. من فضلك الكبير



خرجت ترجو .. قطرة الماء .. فأحيطت .. بجيش أعداء

ما جنت حتى .. يوم أرزاء .. ترتمي غدراً .. فوق رمضاء



و ينادي قائلٌ بصوته الرنان ..

ادخلي الجنة في أمن و في اطمئنان

و ابشري بالثأر من عصابة الشيطان ..

سيذوقون كؤوس الويل في النيران

قبل ذا لي مطلبٌ من رحمة الرحمن ..

أدخلوا الباكي على المذبوح و العطشان

كل عين بكت الملقى على التربان ..

عارياً مدمى بلا غسل و لا أكفان



عظيمةٌ يا أم الحسين .. وفيةٌ بالعهد الثمين

جديرةٌ بالحب الرصين .. يا غوثاً يأتينا يا حصناً حصين

هديةٌ من رب السما .. نفيسةٌ تفدى بالدما

نصيرةٌ إن رامٍ رمى .. أحلاماً رمناها في مر السنين



عندما تبكي .. إننا نحكي .. قصةً عنها ..

بحروف الحب و الحبر دمانا

عندما تنعى .. ذلك الضلعا .. كلنا نشكوا ..

في تناسي ما بدنيانا عرانا

السما تدري .. والثرى يدري .. أنه يسري ..

دمها فينا و يعطينا الأمانا



يا زهراء .. يا زهراء ..

عن نهجكِ والله شبراً لا نحيد



يا علي لا عذّب الله فؤاداً أنت فيه

يا علي حاشى غداً أن تدنوَ النار إليه



ثبت الله فؤادي في هواك يا علي ..

نعمةٌ أنت من الله علينا يا علي

أنا إن طوقني الهم سأدعو يا علي ..

حين تشتد خطوبي سأنادي يا علي



يا علي ظلّلت بالكف علينا في الهجير

يا علي أجريت في اجدابنا عذب الغدير



حين يغزوني الدجى أنت سراجي يا علي ..

فليغيب النجم و البدر و تبقى يا علي

و إذا ما انبلج الصبح أنادي يا علي ..

إن هذا الصبح من بعض سناك يا علي



كيف لا تحير .. في وصفه العقول

ما تُرى ستحكي .. عنه و ما تقول



أسد الله .. و الفتى الأوحد .. بعد طه لا .. مثله يوجد



عندما يقول .. تحسبه قرآنا

يضرب الترابا .. فينتهي جنانا



قوله صافي .. رده شافي .. فابتعد عنّا .. أيها النافي



يا حناناً فلتداوي جرحنا السيّالا ..

هو جرحٌ فيه جرحٌ فيه جرحٌ سالا

اغرس الكف بقفر تُزهرَ الانحالا ..

و أكيدٌ بك سوف نقطف الآمالا

لا تكن عن قلبي المهموم يوماً قاسي ..

ليس يحصي بعض همي يا امامي حاصي

اعطني قرصك إني اُكلت أقراصي ..

هشمتها يا إمامي أضرس الحصاصي



و إن بنا تجتاز الحقب .. و إن بنا تجتث الكرب

حبيبنا تبقى يا محب .. تجري فينا تجري حتى المحشر

تعيننا في أم الصعاب .. تحثنا في الدرب الصواب

و وعدنا في يوم الحساب .. تنجينا تسقينا كأس الكوثر



لم أيا لائم .. حبنا دائم .. ثابتٌ قائم ..

ليس تثنيه إدعاءات كذوبه

إيه يا واهم .. قلبنا الحالم .. هائمٌ عائم ..

إنّ شيئاً فيه قد فاق العذوبه

لا و لن تقوى .. نزعه منّا .. أيها العازم ..

لو جمعت الرمل أجذاذ الغصوبه



يا زهراء .. يا زهراء ..

عن نهجكِ والله شبراً لاتحيد

 

الموضوع الأصلي : --- يازهراء ---- يازهراء---     -||-     المصدر : شبكة العوالي الثقافية     -||-     الكاتب : عاشق الجواد


 

رد مع اقتباس
 
قديم 03-08-2013, 12:54 PM   رقم المشاركة : 2

معلومات العضو

الحوراء
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

الحوراء غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

حبيبتي يازهراء روحي فداك ياام الحسن والحسين وزينب


رد مع اقتباس
 
قديم 03-08-2013, 11:43 PM   رقم المشاركة : 3

معلومات العضو

شوق المدينة
عضو فعال جدا
 
الصورة الرمزية شوق المدينة
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

شوق المدينة غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
يسلمووووووووووووو


التوقيع


حمد لله

ان كان ذنبي محبة اولاد النبي

مااتوب وانا شيعي

رغم انف الناصبي

رد مع اقتباس
 
قديم 03-09-2013, 01:08 PM   رقم المشاركة : 4

معلومات العضو

غربتي
عضو فعال

إحصائيات العضو







 

الحالة

غربتي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

شكرا لك ياعاشق الجواد كثر الله من امثالك


رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 08:11 PM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol