العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديـــات الإسلامية :. > الإسلامي العام
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-05-2009, 05:20 AM   رقم المشاركة : 31

معلومات العضو

جلال الحسيني
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية جلال الحسيني
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

جلال الحسيني غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 


المناقب ج : 3 ص : 22
المرتضى
قيل له بلغ فإن لم يكن
مبلغا عن ربه ما وفى‏
الزاهي :
من قال أحمد في يوم الغدير له
بالنقل في خبر بالصدق مأثور
قم يا علي فكن بعدي لهم علما
و اسعد بمنقلب في البعث محبور
مولاهم أنت و الموفي بأمرهم
نص بوحي على الأفهام مسطور
و ذاك أن إله العرش قال له
بلغ و كن عند أمري خير مأمور
فإن عصيت و لم تفعل فإنك ما
بلغت أمري و لم تصدع بتذكيري‏
المحبرة
قال النبي له بشرح ولاية
نزل الكتاب بها من الديان‏
إذ قال بلغ ما أمرت به و ثق
منهم بعصمة كالئ حنان‏
فدعا الصلاة جماعة و أقامه
علما بفضل مقالة و بيان‏
نادى أ لست وليكم قالوا بلى
حقا فقال فذا الولي الثاني‏
فدعا له و لمن أجاب بنصره
و دعا الإله على ذوي الخذلان‏
ابن حماد
و قيل له بلغ من الله عزمة
فقام عشاء و الضحى قد تصعدا
بكف علي رافعا آخذا بها
يدل لهم أكرم بها من يد يدا
فنادى بما نادى به من ولائه
على كل من صلى و صام و وحدا
و له
و قال لأحمد بلغ قريشا
أكن لك عاصما أن تستكينا
فإن لم تبلغ الأنباء عني
فما أنت المبلغ و الأمينا
فأبرز كفه للناس حتى
تبينها جميع الحاضرينا
فأكرم بالذي رفعت يداه
و أكرم بالذي رفع اليمينا
فقال لهم و كل القوم مصغ
لمنطقه و كل يسمعونا
إلا هذا أخي و وصيي حقا
و موفي العهد و القاضي الديونا
ألا من كنت مولاه فهذا
له مولى فكونوا قابلينا
تولى الله من والى عليا
و عادى مبغضيه الشانئينا
فإن لم تحفظوا الميثاق بعدي
و تدعوه رجعتم كافرينا
بقلم
سيد جلال الحسيني.


التوقيع

[IMG]D0c2[/IMG]

رد مع اقتباس
 
قديم 12-05-2009, 06:00 AM   رقم المشاركة : 32

معلومات العضو

جلال الحسيني
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية جلال الحسيني
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

جلال الحسيني غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 


المناقب ج : 3 ص : 23

الباقر و الصادق عليه السلام في قوله تعالى:
أَلَمْ نَشرَح لَكَ صَدرَكَ ؛
أ لم نعلمك من وصيك فجعلناه ناصرك و مذل عدوك؛ الَّذِي أَنقَضَ ظَهرَكَ ؛
و أخرج منه سلالة الأنبياء الذين يهتدون؛
وَ رَفَعنا لَكَ ذِكْرَكَ ؛
فلا أذكر إلا ذكرت معي ؛
فَإِذا فَرَغْتَ ؛
من دنياك
فَانْصَبْ ؛
عليا
للولاية تهتدي به الفرقة
عبد السلام بن صالح عن الرضا عليه السلام :
أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ
يا محمد أ لم نجعل عليا وصيك
وَ وَضَعْنا عَنْكَ وِزْرَكَ
بقتل مقاتلة الكفار و أهل التأويل
بعلي
وَ رَفَعْنا لَكَ بذلك ذِكْرَكَ
أي رفعنا مع ذكرك يا محمد له
زينة أبي حاتم الرازي:
إن جعفر بن محمد قرأ:
فَإِذا فَرَغْتَ فَانْصَبْ قال :
فإذا فرغت من إكمال الشريعة فانصب لهم
عليا إماما
الحمد لله الذي كون الأشياء فخص من بينها تكوينكم الرحمن الذي أنزل عليه السكينة فضمن فيها تسكينكم
لين قلوبكم بقبول معرفته فألطف تليينكم
و لقنكم كلمة توحيده فأحسن تلقينكم
و علم أذان الشهادة فأذن بلطفه تأذينكم
و ملككم في دار الدين على سر الإسلام فأتم دينكم.
أبو سعيد الخدري و جابر الأنصاري قالا
: لما نزلت:
الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ
قال النبي صلى الله عليه واله:
الله أكبر على إكمال الدين و إتمام النعمة و رضى الرب برسالتي و ولاية علي بن أبي طالب عليه السلام بعدي
رواه النطنزي في الخصائص‏.
بقلم
سيد جلال الحسيني


التوقيع

[IMG]D0c2[/IMG]

رد مع اقتباس
 
قديم 12-05-2009, 07:51 AM   رقم المشاركة : 33

معلومات العضو

جلال الحسيني
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية جلال الحسيني
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

جلال الحسيني غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

المناقب ج : 3 ص : 24


العياشي عن الصادق عليه السلام :
اليَومَ أَكمَلتُ لَكُم دِينَكُم
بإقامة حافظه
وَ أَتمَمْتُ عَلَيكُمْ نِعمَتِي
بولايتنا
وَ رَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِيناً
أي تسليم النفس لأمرنا
الباقر و الصادق عليه السلام :نزلت هذه الآية يوم الغدير
و قال يهودي لعمر:
لو كان هذا اليوم فينا لاتخذناه عيدا فقال ابن عباس:
و أي يوم أكمل من هذا العيد
ابن عباس إن النبي صلى الله عليه واله توفي بعد هذه الآية بإحدى و ثمانين يوما
السدي‏
لم ينزل الله بعد هذه الآية حلالا و لا حراما و حج
رسول الله صلى الله عليه واله في ذي الحجة و محرم
و قبض
و روي أنه لما نزل:
إِنَّما وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَ رَسُولُهُ
أمر الله تعالى أن ينادي بولاية علي فضاق النبي بذلك ذرعا لمعرفته بفساد قلوبهم فأنزل :
يا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ ما أُنْزِلَ إِلَيْكَ
ثم أنزل:
اذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ
ثم نزل
الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ‏
و في هذه الآية خمس بشارات
إكمال الدين
و إتمام النعمة
و رضى الرحمن
و إهانة الشيطان
و بأس الجاحدين قوله تعالى:
اليَومَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ دِينِكُمْ
و عيد المؤمنين
في الخبر
الغدير عيد الله الأكبر
العودي
أما قال إن اليوم أكملت دينكم
و أتممت بالنعماء مني عليكم‏


و قال
أطيعوا الله ثم رسوله
تفوزوا و لا تعصوا أولي الأمر منكم‏


الطاهر
عيد في يوم الغدير المسلم
و أنكر العيد عليه المجرم‏
يا جاحدي الموضع و اليوم و ما
فاه به المختار تبا لكم‏
فأنزل الله تعالى جده
اليوم أكملت لكم دينكم‏
و اليوم أتممت عليكم نعمتي
و إن من نصب الأنام المنعم‏


الحميري
و من أكملتم الإيمان فارضوا
عباد الله في الإسلام دينا
و قال و لا و ربك لا يفيئوا
إليك و لا يكونوا مؤمنينا


و له
بعد ما قام خطيبا معلنا
يوم خم باجتماع المحفل‏
قال إن الله قد أخبرني
في معاريض الكتاب المنزل‏



أنه أكمل دينا قيما
بعلي بعد أن لم يكمل‏
و هو مولاكم فويل للذي
يتولى غير مولاه الولي‏
و هو سيفي و لساني و يدي
و نصيري أبدا لم يزل‏
و وصيي و صفيي و الذي
حبه في الحشر خير العمل‏
نوره نوري و نوري نوره
و هو بي متصل لم يفصل‏
و هو فيكم من مقامي بدل
ويل لمن بدل عهد البدل‏


قائل
أي عذر لأناس سمعوا
من رسول الله ما قال بخم‏
قال قال الله في تنزيله
إن دين الله في ذي اليوم تم‏
بقلم
سيد جلال الحسيني


التوقيع

[IMG]D0c2[/IMG]

رد مع اقتباس
 
قديم 12-05-2009, 11:00 AM   رقم المشاركة : 34

معلومات العضو

جلال الحسيني
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية جلال الحسيني
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

جلال الحسيني غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

المناقب ج : 3 ص :26
العلماء مطبقون على قبول هذا الخبر.......
ذكره محمد بن إسحاق
و أحمد البلاذري و مسلم بن الحجاج و أبو نعيم الأصفهاني و أبو الحسن الدار قطني و أبو بكر بن مردويه و ابن شاهين و أبو بكر الباقلاني و أبو المعالي الجويني و أبو إسحاق الثعلبي و أبو سعيد الخركوشي و أبو المظفر السمعاني و أبو بكر بن شيبة و علي بن الجعد و شعبة و الأعمش و ابن عباس و ابن الثلاج و الشعبي و الزهري و الأقليشي و ابن البيع و ابن ماجة و ابن عبد ربه و الألكاني و أبو يعلى الموصلي من عدة طرق و أحمد بن حنبل من أربعين طريقا و ابن بطة من ثلاث و عشرين طريقا و ابن جرير الطبري من نيف و سبعين طريقا في كتاب الولاية و أبو العباس بن عقدة من مائة و خمس طرق و أبو بكر الجعاني من مائة و خمس و عشرين طريقا و قد صنف علي بن هلال المهلبي كتاب الغدير و أحمد بن محمد بن سعد
كتاب من روى غدير خم
و مسعود الشجري كتابا فيه رواه هذا الخبر و طرقها و و استخرج منصور اللاتي الرازي في كتابه
أسماء رواتها على حروف المعجم.
و ذكر عن الصاحب الكافي أنه قال روى لنا قصة غدير خم القاضي أبو بكر الجعاني عن
أبي بكر و عمر و عثمان وعلي و طلحة و الزبير و الحسن و الحسين و عبد الله بن جعفر و عباس بن عبد المطلب و عبد الله بن عباس و أبو ذر وسلمان و عبد الله بن عباس و عبد الرحمن و أبو قتادة و زيد بن أرقم و جرير بن حميد و عدي بن حاتم و عبد الله بن أنيس و البراء بن عازب و أبو أيوب و أبو برزة الأسلمي و سهل بن حنيف و سمرة بن جندب و أبو الهيثم و عبد الله بن ثابت الأنصاري و سلمة بن الأكوع و الخدري و عقبة بن عامر و أبو رافع و كعب بن عجرة و حذيفة بن اليمان و أبو مسعود البدري و حذيفة بن أسيد و زيد بن ثابت و سعد بن عبادة و خزيمة بن ثابت و حباب بن عتبة و جندب بن سفيان و عمر بن أبي سلمة و قيس بن سعد و عبادة بن الصامت و أبو زينب و أبو ليلى و عبد الله بن ربيعة و أسامة بن زيد و سعد بن جنادة و خباب بن سمرة و يعلى بن مرة و ابن قدامة الأنصاري و ناجية بن عميرة و أبو كأهل و خالد بن الوليد و حسان بن ثابت و النعمان بن عجلان و أبو رفاعة و عمرو بن الحمق و عبد الله بن يعمر و مالك بن الحويرث و أبو الحمراء و ضمرة بن الحبيب و وحشي بن حرب و عروة بن أبي الجعد و عامر بن النميري و بشير بن عبد المنذر و رفاعة بن عبد المنذر و ثابت بن وديعة و عمرو بن حريث و قيس بن عاصم و عبد الأعلى بن عدي و عثمان بن حنيف و أبي بن كعب.
و من
النساء


فاطمة الزهراء عليه السلام
و عائشة و أم سلمة و أم هاني و فاطمة بنت حمزة و قال صاحب الجمهرة في الخاء و الميم خم موضع نص النبي صلى الله عليه واله فيه على

علي عليه السلام
و ذكره عمرو بن أبي ربيعة في مفاخرته و ذكره حسان في شعره
و في رواية عن الباقر عليه السلام قال لما قال النبي صلى الله عليه واله

يوم غدير خم
بين ألف و ثلاثمائة رجل: من

كنت مولاه فعلي مولاه
الخبر
الصادق:
نعطي حقوق الناس بشهادة شاهدين
و ما أعطي أمير المؤمنين حقه بشهادة
عشرة آلاف نفس
يعني الغدير
بقلم
سيد جلال الحسيني


التوقيع

[IMG]D0c2[/IMG]

رد مع اقتباس
 
قديم 12-06-2009, 06:35 AM   رقم المشاركة : 35

معلومات العضو

جلال الحسيني
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية جلال الحسيني
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

جلال الحسيني غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 


المناقب ج : 3 ص : 31
الأمير أبو فراس
تبا لقوم بايعوا أهواءهم
فيما يسوؤهم في غد عقباه‏
أ تراهم لم يسمعوا ما خصه
منه النبي من المقال أتاه‏
إذ قال في يوم الغدير معالنا
من كنت مولاه فذا مولاه‏

دعبل
فقال ألا من كنت مولاه منكم
فهذا له مولى ببعد وفاتي‏
أخي و وصيي و ابن عمي و وارثي
و قاضي ديوني من جميع عداتي‏

الملك الصالح
و يوم خم و قد قال النبي له
بين الحضور و شالت عضده يده‏
من كنت مولى له هذا يكون له
مولى أتاني به أمر يؤكده‏
من كان يخذله فالله يخذله
أو كان يعضده فالله يعضده‏

بقراط النصراني
أ ليس بخم قد أقام محمد
عليا بإحضار الملأ و المواسم‏
فقال لهم من كنت مولاه منكم
فمولاكم بعدي علي بن فاطم‏
فقال إلهي كن ولي وليه
و عاد أعاديه على رغم راغم‏

الجوهري
أما أخذت عليكم إذ نزلت بكم
غدير خم عقودا بعد أيمان‏
و قد جذبت بضبعي خير من وطئ
البطحا من مضر العليا و عدنان‏
و قلت و الله يأبى أن أقصر أو
أعف الرسالة عن شرح و تبيان‏
هذا علي لمولى من بعثت له
مولى و طابق سري فيه إعلاني‏
هذا ابن عمي و والي منبري و أخي
و وارثي دون أصحابي و إخواني‏
هذا يحل إذا قايست من بدني
محل هارون من موسى بن عمران‏

العوني
إمامي له يوم الغدير أقامه
نبي الهدى ما بين من أنكر أمرا
و قام خطيبا فيهم إذ أقامه
و من بعد حمد الله قال لهم جهرا
ألا إن هذا المرتضى بعل فاطم
علي الرضي صهري فأكرم به صهرا
و وارث علمي و الخليفة فيكم
إلى الله من أعدائه كلهم أبرأ
سمعتم أطعتم هل وعيتم مقالتي
فقالوا جميعا ليس نعدو له أمرا
سمعنا أطعنا أيها المرتضى فكن
على ثقة منا و قد حاولوا عذرا

و له
من قال أحمد في يوم الغدير له
من كنت مولاه من عجم و من عرب‏
فإن هذا له مولى و منذرها
يا حبذا هو من مولى و يا بأبي‏
فضائل أحمد: و أحاديث أبي بكر بن مالك و إبانة ابن بطة و كشف الثعلبي عن البراء قال:
لما أقبلنا مع رسول الله صلى الله عليه واله في حجة الوداع كنا بغدير خم
فنادى إن الصلاة جامعة و كسح النبي صلى الله عليه واله تحت شجرتين فأخذ بيد
علي
فقال:
أ لست أولى بالمؤمنين من أنفسهم؟
قالوا: بلى يا رسول الله فقال :
أو لست أولى من كل مؤمن بنفسه؟
قالوا : بلى قال:
هذا مولى من أنا مولاه
اللهم وال من والاه و عاد من عاداه
فقال:
فلقيه عمر بن الخطاب فقال: هنيئا لك يا ابن أبي طالب أصبحت مولى كل مؤمن و مؤمنة
أبو سعيد الخدري في خبر ثم قال النبي صلى الله عليه واله :
يا قوم هنئوني هنئوني إن الله خصني بالنبوة و خص أهل بيتي بالإمامة فلقي عمر بن الخطاب أمير المؤمنين عليه السلام فقال : طوبى لك يا أبا الحسن أصبحت مولاي و مولى كل مؤمن و مؤمنة
الخركوشي في شرف‏ المصطفى عن البراء بن عازب في خبر قال النبي صلى الله عليه واله :
اللهم وال من والاه و عاد من عاداه فلقيه عمر بعد ذلك فقال: هنيئا لك يا ابن أبي طالب أصبحت و أمسيت مولى كل مؤمن و مؤمنة ذكر أبو بكر الباقلاني في التمهيد متأولا له‏
بقلم
سيد جلال الحسيني


التوقيع

[IMG]D0c2[/IMG]

رد مع اقتباس
 
قديم 12-06-2009, 06:09 PM   رقم المشاركة : 36

معلومات العضو

طالب المدينة
عضو متميز
 
الصورة الرمزية طالب المدينة
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

طالب المدينة غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم صلى على محمد وال محمد وعجل فرجهم واللعن أعدائهم ومنكري فضائلهم


التوقيع



خــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادم الحسين عليه السلام
تحياتي




رد مع اقتباس
 
قديم 12-16-2009, 10:41 PM   رقم المشاركة : 37

معلومات العضو

جلال الحسيني
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية جلال الحسيني
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

جلال الحسيني غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جلال الحسيني مشاهدة المشاركة
ألا إن أعداء علي هم أهل الشقاق و النفاق و الحادون و هم العادون و إخوان الشياطين الذين يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا
ألا إن أولياءهم الذين ذكرهم الله في كتابه فقال عز و جل: لا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَ الْيَوْمِ الْآخِرِ يُوادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَ رَسُولَهُ إلى آخر الآية
ألا إن أولياءهم الذين وصفهم الله عز و جل فقال: الذِينَ آمَنُوا وَ لَمْ يَلْبِسُوا إِيمانَهُمْ بِظُلْمٍ أُولئِكَ لَهُمُ الأَمْنُ وَ هُمْ مُهْتَدُونَ
ألا إن أولياءهم الذين وصفهم الله عز و جل فقال: الذين يدخلون الجنة ءامنين تتلقاهم الملائكة بالتسليم أن طبتم فادخلوها خالدين
ألا إن أولياءهم الذين قال لهم الله عز و جل: يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ... بِغَيْرِ حِسابٍ
ألا إن أعداءهم يصلون سعيرا
ألا إن أعداءهم الذين يسمعون لجهنم شهيقا و هي تفور و لها زفير
ألا إن أعداءهم الذين قال فيهم كُلَّما دَخَلَتْ أُمَّةٌ لَعَنَتْ أُخْتَها الآية ألا إن أعداءهم الذين قال الله عز و جل كُلَّما أُلْقِيَ فِيها فَوْجٌ سَأَلَهُمْ خَزَنَتُها أَ لَمْ يَأْتِكُمْ نَذِيرٌ قالُوا بَلى‏ قَدْ جاءَنا نَذِيرٌ فَكَذَّبْنا وَ قُلْنا ما نَزَّلَ اللَّهُ مِنْ شَيْ‏ءٍ إِنْ أَنْتُمْ إِلَّا فِي ضَلالٍ كَبِيرٍ
ألا إن أعداءهم الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَ أَجْرٌ كَبِيرٌ
معاشر الناس شتان ما بين السعير و الجنة عدونا من ذمه الله و لعنه و ولينا من مدحه الله و أحبه
معاشر الناس ألا و إني منذر و علي هاد
معاشر الناس إني نبي و علي وصيي ألا إن خاتم الأئمة منا القائم المهدي
ألا إنه الظاهر على الدين‏ ألا إنه المنتقم من الظالمين
ألا إنه فاتح الحصون و هادمها
ألا إنه قاتل كل قبيلة من أهل الشرك
ألا إنه مدرك بكل ثار لأولياء الله
ألا إنه الناصر لدين الله
ألا إنه الغراف في بحر عميق
ألا إنه يسم كل ذي فضل بفضله و كل ذي جهل بجهله
ألا إنه خيرة الله و مختاره
ألا إنه وارث كل علم و المحيط به
ألا إنه المخبر عن ربه عز و جل و المنبه بأمر إيمانه
ألا إنه الرشيد السديد
ألا إنه المفوض إليه
ألا إنه قد بشر به من سلف بين يديه
ألا إنه الباقي حجة و لا حجة بعده و لا حق إلا معه و لا نور إلا عنده
ألا إنه لا غالب له و لا منصور عليه
ألا و إنه ولي الله في أرضه و حكمه في خلقه و أمينه في سره و علانيته
معاشر الناس قد بينت لكم و أفهمتكم و هذا علي يفهمكم بعدي ألا و إني عند انقضاء خطبتي أدعوكم إلى مصافقتي على بيعته و الإقرار به ثم مصافقته بعدي ألا و إني قد بايعت الله و علي قد بايعني و أنا آخذكم بالبيعة له عن الله عز و جل فَمَنْ نَكَثَ فَإِنَّما يَنْكُثُ عَلى‏ نَفْسِهِ الآية
معاشر الناس إن الحج و الصفا و المروة و العمرة من شعائر الله فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلا جُناحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِما الآية معاشر الناس حجوا البيت فما ورده أهل بيت إلا استغنوا و لا تخلفوا عنه إلا افتقروا
معاشر الناس ما وقف بالموقف مؤمن إلا غفر الله له ما سلف من ذنبه إلى وقته ذلك فإذا انقضت حجته استؤنف عمله
معاشر الناس الحجاج معاونون و نفقاتهم مخلفة و الله لا يضيع أجر المحسنين
معاشر الناس ذحجوا البيت بكمال الدين و التفقه و لا تنصرفوا عن المشاهد إلا بتوبة و إقلاع
معاشر الناس أقيموا الصلاة و آتوا الزكاة كما أمركم الله عز و جل لئن طال عليكم الأمد فقصرتم أو نسيتم فعلي وليكم و مبين لكم الذي نصبه الله عز و جل بعدي و من خلفه الله مني و منه يخبركم بما تسألون عنه و يبين لكم ما لا تعلمون ألا إن الحلال و الحرام أكثر من أن أحصيهما و أعرفهما فآمر بالحلال و أنهى عن الحرام في مقام واحد فأمرت أن آخذ البيعة منكم و الصفقة لكم بقبول ما جئت به عن الله عز و جل في

علي أمير المؤمنين و الأئمة

من بعده الذين هم مني و منه أئمة قائمة منهم المهدي إلى يوم القيامة الذي يقضي بالحق
معاشر الناس و كل حلال دللتكم عليه أو حرام نهيتكم عنه فإني لم أرجع عن ذلك و لم أبدل ألا فاذكروا ذلك و احفظوه و تواصوا به و لا تبدلوه و لا تغيروه ألا و إني أجدد القول ألا فأقيموا الصلاة و آتوا الزكاة و أمروا بالمعروف و انهوا عن المنكر ألا و إن رأس الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر أن تنتهوا إلى قولي و تبلغوه من لم يحضر و تأمروه بقبوله و تنهوه عن مخالفته
معاشر الناس القرآن يعرفكم أن الأئمة من بعده ولده و عرفتكم أنه مني و أنا منه حيث يقول الله في كتابه وَ جَعَلَها كَلِمَةً باقِيَةً فِي عَقِبِهِ و قلت لن تضلوا ما إن تمسكتم بهما
معاشر الناس التقوى التقوى احذروا الساعة كما قال الله عز و جل إِنَّ زَلزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْ‏ءٌ عَظِيمٌ اذكروا الممات و الحساب و الموازين و المحاسبة بين يدي رب العالمين و الثواب و العقاب فمن جاء بالحسنة أثيب عليها و من جاء بالسيئة فليس له في الجنان نصيب
معاشر الناس إنكم أكثر من أن تصافقوني بكف واحدة و قد أمرني الله عز و جل أن آخذ من ألسنتكم الإقرار بما عقدت
لعلي
من إمرة المؤمنين و من جاء بعده من
الأئمة
مني و منه على ما أعلمتكم أن ذريتي من صلبه فقولوا بأجمعكم إنا سامعون مطيعون راضون منقادون لما بلغت عن ربنا و ربك في أمر علي و أمر ولده من صلبه من الأئمة نبايعك على ذلك بقلوبنا و أنفسنا و ألسنتنا و أيدينا على ذلك نحيا و نموت و نبعث و لا نغير و لا نبدل و لا نشك و لا نرتاب و لا نرجع عن عهد و لا ننقض الميثاق نطيع الله و نطيعك و
عليا أمير المؤمنين و ولده الأئمة
الذين ذكرتهم من ذريتك من صلبه بعد
الحسن و الحسين
اللذين قد عرفتكم مكانهما مني و محلهما عندي و منزلتهما من ربي عز و جل فقد أديت ذلك إليكم و إنهما سيدا شباب أهل الجنة و إنهما الإمامان بعد أبيهما علي و أنا أبوهما قبله و قولوا أطعنا الله بذلك و إياك و عليا و الحسن و الحسين و الأئمة الذين ذكرت عهدا و ميثاقا مأخوذا لأمير المؤمنين من قلوبنا و أنفسنا و ألسنتنا و مصافقة أيدينا من أدركهما بيده و أقر بهما بلسانه و لا نبغي بذلك بدلا و لا نرى من أنفسنا عنه حولا أبدا أشهدنا الله و كفى بالله شهيدا و أنت علينا به شهيد و كل من أطاع ممن ظهر و استتر و ملائكة الله و جنوده و عبيده و الله أكبر من كل شهيد
هنا وقع اشتباه
(((ألا إن أعداءهم الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَ أَجْرٌ كَبِيرٌ)))اشتباه
((ارجو من المشرف تصحيحها وشكرا ))...........
والصحيح
ألا إن أولياءهمالَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَ أَجْرٌ كَبِيرٌ


التوقيع

[IMG]D0c2[/IMG]

رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 12:22 AM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol