العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديات الأدبية :. > ملتقى إبداع النقل الأدبي > القصص والروايات
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-21-2009, 12:24 PM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

abusaleh
عضو فعال جدا

إحصائيات العضو







 

الحالة

abusaleh غير متواجد حالياً

 


 

Thumbs up رسالة أم لأبنها


 

بني .. إياك أن تتكلم في الأشياء وفي الناس

إلا بعد أن تتأكد من صحة المصدر

وإذا جاءك أحد بنبأ فتبين .. قبل أن تتهور

وإياك والشائعة

لا تصدق كل ما يقال

ولا نصف ما تبصر

وإذا ابتلاك الله بعدو .. قاومه بالإحسان إليه

ادفع بالتي هي أحسن ...

أقسم بالله. .. أن العداوة تنقلب حباً ...

تصورإذا أردت أن تكتشف صديقاً

سافر معه

ففي السفر .. ينكشف الإنسان

يذوب المظهر .. وينكشف المخبر

ولماذا سمي السفر سفراً

إلا لأنه عن الأخلاق والطبائع يسفر......


وإذا هاجمك الناس وأنت على حق أو قذعوك بالنقد ...

ففرح إنهم يقولون لك: أنت ناجح ومؤثر

فالكلب الميت... لا يُركل

ولا يُرمى ... إلا الشجر المثمر

بني :

عندما تنتقد أحداً

فبعين النحل تعود أن تبصر

ولا تنظر للناس بعين ذباب

فتقع على ماهو مستقذر

وسأحكي لك قصه المعزة والذئب

حتى لا تأمن من يمكر

وحينما يثق بك أحد

فإياك ثم إياك أن تغدر

سأذهب بك لعرين الأسد

وسأعلمك أن الأسد لم يصبح ملكاً للغابة

لأنه يزأر

ولكن لأنه ...عزيز النفس ..لا يقع على فريسة غيره

مهما كان جائعاً.... يتضور

لا تسرق جهد غيرك... فتتجور

سأذهب بك للحرباء

حتى تشاهد بنفسك حيلتها

فهي تلون جلدها بلون المكان

لتعلم أن في البشر مثلها نسخ .. تتكرر

وأن هناك منافقين وهناك أناس بكل لباس تتدثر وبدعوى الخير ...تتستر ...
تعود يا بني ... أن تشكر

اشكر الله

فيكفي أنك مسلم

ويكفي أنك تمشي...وتسمع ...وتبصر

أشكر الله وأشكر الناس

فالله يزيد الشاكرين

والناس تحب

الشخص الذي عندما تبذل له ... يقدر

اكتشفت يا بني

أن أعظم فضيلة في الحياة.. الصدق

وأن الكذب وإن نجى

فالصدق أخلق... بمن كان مثلك يا نائف

بني

وفر لنفسك بديلاً لكل شيء

استعد لأي أمر

حتى لا تتوسل لنذل ..يذل ويحقر

واستفد من كل الفرص ..

لأن الفرص التي تأتي الآن

قد لا تتكرر

لا تتشكى ولا تتذمر

أريدك متفائلاً ...مقبلاً على الحياة

اهرب من اليائسين والمتشائمين

وإياك أن تجلس مع رجل يتطير

لا تتشمت ولا تفرح بمصيبة غيرك

و إياك أن تسخر من شكل أحد ..

فالمرء لم يخلق نفسه

ففي سخريتك ... أنت في الحقيقة تسخر

من صنع الذي أبدع وخلق وصور

لا تفضح عيوب الناس .

فيفضحك الله في دارك ...

فالله الستير ...يحب من يستر

لا تظلم أحداً

وإذا دعتك قدرتك على ظلم الناس

فتذكر أن الله هو الأقدر

وإذا شعرت بالقسوة يوماً

فامسح على رأس يتيم

ولسوف تدهش

كيف للمسح

أن يمسح القسوة من القلب فيتفطر


لا تجادل ...

في الجدل ...كلا الطرفين يخسر

فإذا انهزمنا فقد خسرنا كبرياءنا نحن

وإذا فزنا

فلقد خسرنا . الشخص الآخر ...

لقد انهزمنا كلنا

الذي انتصر ..والذي ظن أنه لم يُنصر

لا تكن أحادي الرأي

فمن الجميل أن تؤثر وتتاثر

لكن إياك أن تذوب في رأي الآخرين

وإذا شعرت بأن رأيك

..مع الحق فاثبت عليه ولا تتأثر

تستطيع يابني أن تغير قناعات الناس

وأن تستحوذ على قلوب الناس وهي لا تشعر

ليس بالسحر ولا بالشعوذة

فبابتسامتك .. وعذوبة لفظك

تستطيع بهما أن تسحر

ابتسم

فسبحان من جعل الابتسامة في ديننا.... ( عبادة )

وعليها نؤجر

في الصين ..

إن لم تبتسم لن يسمحوا لك أن تفتح متجر

إن لم تجد من يبتسم لك ..ابتسم له أنت

فإذا كان ثغرك بالبسمة يفتر ...

بسرعة ...تتفتح لك القلوب لتعبر

وحينما يقع في قلب الناس نحوك شك

دافع عن نفسك ....وضح ....برر ..

لا تكن فضولياً تدس أنفك في كل أمر

...تقف مع من وقف إذا الجمهور تجمهر

بني ...ترفع .عن هذا ..فإنه يسوءني هذا المنظر

لا تحزن يابني على مافي الحياة

فما خلقنا فيها إلا لنمتحن

ونبتلى ..حتى يرانا الله .هل نصبر

لذلك ...هون عليك ..ولا تتكدر

وتأكد بأن الفرج قريب

فإذا اشتد سواد السحب ..فعما قريب ستمطر

لا تبك على الماضي .فيكفي أنه مضى ...

فمن العبث أن نمسك نشارة الخشب .. وننشر

أنظر للغد استعد .....شمر

كن عزيزاً ...وبنفسك افخر

فكما ترى نفسك سيراك الآخرون ..

فإياك لنفسك يوماً أن تحقر

فأنت تكبر حينما تريد أن تكبر ..

.وأنت فقط من يقرر أن يصغر

وإذا أردت إصلاح الكون برمته

سأقول لك ...لا... أرجوك

لا نريد أن نفقد الشر

تخيل أن الكون من غير غشاشين

ومن غير كذابين

كيف سيعيش الشرفاء

ومن أين سنقتات ؟؟

وكيف سنكون نحن ....الأميز والأشهر ........


قررت أن أربيك وأنت في بطني ...

لتكون أعظم شخصية

ولو قلت ياأمي لماذا بدأت باكراً

ستكتشف

أن الإنسان لو كبر ....

لن ينفع معه إلا معجزه

مالم هو بنفسه يتغير


وارجوكم سامحوني على مساحة الموضوع

اخوكم

Abusaleh

 

الموضوع الأصلي : رسالة أم لأبنها     -||-     المصدر : شبكة العوالي الثقافية     -||-     الكاتب : abusaleh


 

التوقيع

تحياتي

abusaleh

رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 07:23 AM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol