عرض مشاركة واحدة
قديم 09-16-2014, 03:55 AM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

الصحيفةالسجادية
عضو نشيط

إحصائيات العضو







 

الحالة

الصحيفةالسجادية غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي كتاب الله و سنة النبي صلى الله عليه واله


 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد

قال الله عز وجل في كتابه الكريم


وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ

وقال ايضاً


لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِأُولِي الْأَلْبَابِ مَا كَانَ حَدِيثًا يُفْتَرَى

وَلَكِنْ تَصْدِيقَ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ كُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ

وقال ايضاً


مَا فَرَّطْنَا فِي الْكِتَابِ مِنْ شَيْءٍ


كما ان الله عز وجل اكمل الدين قال في محكم كتابه المجيد

الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا


فكل شي في كتاب الله عز وجل و سنة نبيه صلى الله عليه واله ولسنا بحاجة الى الرأي والقياس

يقول الله عز وجل في كتابه الكريم


ثُمَّ جَعَلْنَاكَ عَلَى شَرِيعَةٍ مِنَ الْأَمْرِ فَاتَّبِعْهَا وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَ الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ

وقال ايضاً


وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا

وقال ايضاً

قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ

الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ

عندنا اتباع مدرسة اهل البيت عليهم الصلاة والسلام

علي بن إبراهيم عن محمد بن عيسى بن عبيد عن يونس بن عبدالرحمن عن عبدالرحمن بن الحجاج قال:

قال لي أبوعبدالله عليه السلام

إياك وخصلتين ففيهما هلك من هلك: إياك أن تفتي الناس برأيك أو تدين بما لا تعلم


( حديث صحيح قاله العلامة المجلسي في مرآة العقول )


محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد بن عيسى عن الحسن بن محبوب عن علي ابن رئاب عن أبي عبيدة الحذاء عن أبي جعفر عليه السلام

قال:

من أفتى الناس بغير علم ولا هدى لعنته ملائكة الرحمة، وملائكة العذاب، ولحقه وزر من عمل بفتياه


( حديث صحيح قاله العلامة المجلسي في مرآة العقول )


علي بن إبراهيم عن أبيه عن ابن أبي عمير عن يونس بن عبدالرحمن عن أبي يعقوب إسحاق بن عبدالله عن أبي عبدالله عليه السلام

قال:

إن الله خص عباده بآيتين من كتابه: أن لا يقولوا حتى يعلموا ولا يردوا ما لم يعلموا وقال عزوجل:

" ألم يؤخذ عليهم ميثاق الكتاب أن لا يقولوا على الله إلا الحق "(1)

وقال:: " بل كذبوا بما لم يحيطوا بعلمه ولما يأتهم تأويله "(2)


( حديث حسن على الظاهر قاله العلامة المجلسي في مرآة العقول )

المصدر الكافي الشريف الجزء الاول باب النهي عن القول بغير علم


الرابط

http://www.alseraj.net/maktaba/kotob...kafi-1/13.html


اما عند الباقين فعندهم الرأي والقياس ويفتون للناس برأيهم وهذه مخالفة صريحة لكتاب الله عز وجل وانا لله وانا اليه راجعون ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

______________________________________
(1) الاعراف 169 ( 2 ) يونس 40

 

الموضوع الأصلي : كتاب الله و سنة النبي صلى الله عليه واله     -||-     المصدر : شبكة العوالي الثقافية     -||-     الكاتب : الصحيفةالسجادية


 

رد مع اقتباس