عرض مشاركة واحدة
قديم 11-11-2010, 02:20 AM   رقم المشاركة : 15

معلومات العضو

قمر الولاية
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية قمر الولاية
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

قمر الولاية غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فداك يا أماهـ مشاهدة المشاركة
/

وقفـــــــــــــــــــــــــــــة....




امير المؤمنين رضى الله عنه فى كتبكم قد تلفظ بهذه الالفاظ الا تعلم ..؟؟؟

امثلة لذلك

روى أبومخنف قال ( وبعث علي ( عليه السلام ) من الربذة بعد وصول المحل بن خليفة عبدالله بن عباس ومحمد بن أبي بكر إلى أبي موسى وكتب معهما : من عبدالله علي أمير المؤمنين إلى عبدالله بن قيس أما بعد يا ابن الحائك يا عاض أير أبيه…) بحار الانوار / باب1 باب بيعة امير المؤمنين ع


وفى شرح نهج البلاغة عن على رضى الله عنه قال " من يطل أير أبيه يتمنطق به"

وعن الخرايج للقطب الراوندي روى ان الاشعث استأذن على علي فرده قنبر فأدمى انفه فخرج علي وقال: ما ذاك يا اشعث ؟ أما والله لو بعبد ثقيف مررت لاقشعرت شعيرات استك ...أهـ الكنى والالقاب الشيخ عباس القمي ج 2 / ص 35




وفى الاختصاص للمفيد (413 هـ) صفحة303
أحمد بن محمد بن عيسى عن عمر بن عبد العزيز عن رجل عن غير واحد من أصحابنا منهم بكار بن كردم وعيسى بن سليمان عن أبي عبد الله ع قالوا: سمعناه وهو يقول: جاءت امرأة شنيعة وأمير المؤمنين ع على المنبر وقد قتل أخاها وأباها فقالت: هذا قاتل الأحبة فنظر إليها أمير المؤمنين ع فقال: يا سلفع يا جريئة يا بذية يا منكرة يا التي لا تحيض كما تحيض النساء يا التي على هنها شيء بين مدلى فمضت وتبعها عمرو بن حريث وكان عثمانيا" فقال: يا أيتها المرأة إنا لا نزال يسمعنا العجائب ما ندري حقها من باطلها وهذه داري فادخلي فإن لي أمهات أولاد حتى ينظرن حقا ما قال أم باطلا؟ وأهب لك شيئا" فدخلت فأمر أمهات أولاده فنظرن إليها فإذا شيء على ركبها مدلى فقالت: يا ويلها اطلع منها علي بن أبي طالب على شيء لم يطلع إلا أمي أو قابلتي قال: و وهب لها عمرو بن حريث شيئا "



وفى مدينة المعاجز لهاشم البحراني (1107 هـ) الجزء2 صفحة208
512 محمد بن الحسن الصفار: عن أحمد بن محمد عن عمر بن عبد العزيز عن غير واحد منهم: بكار بن كردم وعيسى بن سليمان عن أبي عبد الله ع قالا: سمعناه وهو يقول: جاءت امرأة شنيعة إلى أمير المؤمنين ع متنقبة وهو على المنبر وقد قتل أباها وأخاها فقالت: هذا قاتل الأحبة فنظر إليها فقال لها: يا سلفع يا جرية يا بذية يا مذكرة يا التي لا تحيض كما تحيض النساء يا التي على هنها شيء بين مدلى قال: فمضت وتبعها عمرو بن حريث لعنه الله وكان عثمانيا فقال لها: أيتها المرأة لا يزال يسمعنا علي بن أبي طالب العجائب فما ندري حقها من باطلها وهذه داري فادخلي فإن لي أمهات أولادي حتى ينظرون حقا أم باطلا وأهب لك شيئا . قال: فدخلت وأمر أمهات أولاده فنظرن فإذا على ركبها شئ مدلى فقالت: يا ويلها اطلع مني علي بن أبي طالب على شئ لم يطلع عليه إلا أمي وقابلتي قال: فوهب لها عمرو بن حريث شيئا .



وفى بحار الأنوار للمجلسي (1111 هـ) الجزء41 صفحة293 باب 114 معجزات كلامه من إخباره بالغائبات16 - الاختصاص بصائر الدرجات: أحمد بن محمد عن عمر بن عبد العزيز عن غير واحد منهم بكار بن كردم ( 3 ) وعيسى بن سليمان عن أبي عبد الله ع قال: سمعناه وهو يقول: جاءت امرأة شنيعة إلى أمير المؤمنين ع وهو على المنبر وقد قتل أباها وأخاها فقالت: هذا قاتل الأحبة فنظر إليها فقال لها: يا سلفع يا جريئة يا بذية يا مذكرة يا التي لا تحيض كما تحيض النساء يا التي على هنها شيء بين مدلى قال: فمضت وتبعها عمرو بن حريث لعنه الله - وكان عثمانيا - فقال لها: أيتها المرأة ما يزال يسمعنا ابن أبي طالب العجائب فما ندري حقها من باطلها وهذه داري فأدخلي فإن لي أمهات أولاد حتى ينظرن حقا أم باطلا وأهب لك شيئا قال: فدخلت فأمر أمهات أولاده فنظرن فإذا شيء على ركبها مدلى فقالت: يا ويلها اطلع منها علي بن أبي طالب ع على شيء لم يطلع عليه إلا أمي أو قابلتي قال: فوهب لها عمرو بن حريث لعنه الله شيئا




الرواية الأولى تقول روى و لا ندري روى عن من فأرجو وضع الرابط لكي يبان النص جيداً



الرواية الأخرى من شرح نهج البلاغة للمعتزلي و هو ليس كتاب شيعي


الرواية الثالثة تقول روى أن الأشعث و لا ندري ممن روى

الرواية الرابعة هذا سندها
اقتباس:
أحمد بن محمد بن عيسى عن عمر بن عبد العزيز عن رجل عن غير واحد من أصحابنا منهم بكار بن كردم وعيسى بن سليمان

نلاحظ وجود رجل مجهول و عمر بن عبد العزيز

وهذا تعريفه :قال النجاشي: عمر بن عبد العزيز عربي، بصري، مخلط (2).

رجال النجاشي 2/127.

وقال الكشي: أبو حفص، عمر بن عبد العزيز أبي بشار، المعروف بزُحَل. محمد ابن مسعود قال: حدثني عبد الله بن حمدويه البيهي، قال: سمعت الفضل بن شاذان يقول: زُحَل أبو حفص يروي المناكير، وليس بغالٍ ().


ختيار معرفة الرجال 2/748


و الروايات الباقية لا تخلو من عمر بن عبد العزيز فهي ضعيفة :giveup:


رد مع اقتباس