عرض مشاركة واحدة
قديم 03-18-2009, 04:49 AM   رقم المشاركة : 29

معلومات العضو

جلال الحسيني
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية جلال الحسيني
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

جلال الحسيني غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

الفصل 23



السلام عليكم



اشكر مروركم اعزتي القراء وخالص دعواتي لكم



من كنت مولاه فعلي مولاه



بسم الله الرحمن الرحيم



اللهم صل على محمد واله وعجل فرجهم



والعن اعدائهم



ثم بدئت اناجي امير المؤمنين عليه السلام قائلا:



سيدي يا امير المؤمنين عليك صلوات الله كم ابتليت بجهل الناس قديما وحديثا بل وبجهل من ادعى انه عرفك!



ومن عرفك ؟ والنبي الاكرم صلى الله عليه واله قال :



تأويل‏الآيات‏الظاهرة 145



يا علي ما عرف الله إلا أنا و أنت و لا عرفني إلا الله و أنت و لا عرفك إلا الله و أنا



وكيف للمحدود بحدود جهله ان يعرف من لم يحده ربه .



عجبا للانسان لم يُعَجّز خالقه ان يعطي علمه لنملة وان نقلت معجزة عن امامه استعظمه



سيدي انت القائل :

ِّ إِنَّ الْحَقَّ وَ الْبَاطِلَ لَا يُعْرَفَانِ بِالنَّاسِ وَ لَكِنِ اعْرِفِ الْحَقَّ بِاتِّبَاعِ مَنِ اتَّبَعَهُ وَ الْبَاطِلَ بِاجْتِنَابِ مَنِ اجْتَنَبَه‏.
حبيبي يا امير المؤمنين عليك صلوات الله ان في اعتقادي بان كل كرامة ومنقبة ومعجزة نقلت عنك فانما هي دون مقامك وعلو شانك بل انا اقر امامك سيدي باني اعترف واعتقد بمقاماتك التي هي لك عند ربك ولم تبوح بها لضعفنا كما قلت سيدي :



ِ وَ لَقَدِ انْدَمَجْتُ عَلَى عِلْمٍ لَوْ بُحْتُ بِهِ لَاضْطَرَبْتُمُ اضْطِرَابَ الْأَرْشِيَةِ فِي الطَّوِيِّ الْبَعِيدَة



فانا سيدى اعتقد وادين الله بذلك العلم الذي لم تبوح به



سيدي يا امير المؤمنين عليك صلوات الله تعالى ان اعتقادي بك ان هذا الضريح لم يكن حاجزا بين قلبي وعلمك به ؛ وبماذا ابيح لك من همومي وهموم من اوصاني ان انقل لك همومه من احبائي واخواتي واخوتي في وطني وقراباتي واعضاء المنتديات الذين اوصوني بالدعاء لهم ونقل همومهم اليك وانت اعلم بهم وبما ياملون منك سيدي ؛ وانت من اعطاك ذوالجلال والاكرام القدرة والكمال ؛ فافض عليهم من حلمك عن غفلاتهم واشفع لهم بغفران ذنوبهم ومد يد كرمك الذي عرفت به حيث تاكل اليابس من الخبز وتطعم من لا يعرف قدرك الذ الطعام ؛ فافض عليهم من جودك بقضاء حوائجهم للدارين واعطهم فوق ما ياملون



وكنت قد كتبت اسماء من اوصاني بالدعاء في المواقع التي اكتب بها نسخ متعددة وحيث كان الحرم مزدحما جدا فطلبت من شاب من الماشين الى كربلاء الحزن وهو متمسك بالضريح ان يلقي الاسماء التي طبعتها بجهاز الطابعة التي في مكتبتي فالقاها في الضريح . فقلت في نفسي والحمدلله حيث اصبح هذا الزائر واسطة بيني وبين اميري ولعله يكون سبب ان يجاب ادعيتهم بشفاعته الغير مقصودة



ثم استاذنت من امير المؤمنين عليه السلام للانصراف لبعض شاني :

ِِ فَإِذَا اسْتَأْذَنُوكَ لِبَعْضِ شَأْنِهِمْ فَأْذَنْ لِمَنْ شِئْتَ مِنْهُمْ وَ اسْتَغْفِرْ لَهُمُ اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحيم‏
ورجعت الى بيت اخي ابو ميثم حفظه الله تعالى ووجدته واولاده في لهفة


رد مع اقتباس